Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

6‏/6‏/2014

تقسيم عيراق واستقلال كورد

غارعشتار
وعدتكم في موضوع (سامراء) المنشور هذا اليوم أن أنبش في موضوع ذي صلة. والصلة قديمة متجددة. وقبل أن اخوض في هذا المستنقع، أود أن أشير الى أن الحرامية الذين يحكمون العراق نيابة عن الشركات العابرة للقارات (وهي التي تحكم العالم) هم اللصوص  المفضوحون الصغار حتى لو كانت سرقاتهم بالمليارات والذين ستكون نهاياتهم فظيعة لأنهم يسرقون ويقتلون ويخونون أمام الملأ. ولكن هناك آخرون قد لاتسمعون عنهم ولا ترونهم، ولاتعرفونهم، وكلهم موجودون خارج العراق يحركون الخيوط من بعيد لئلا يلحقون الأذى بأنفسهم. وأزعم أن هذه المدونة قد كشفت العديد منهم سواء الأجانب أو العراقيين أو حتى العرب الذين تعاونوا على تدمير ونهب العراق.
من هؤلاء واحد كردي اسمه سردار بيشدري كنت قد كتبت عنه في 2010 (هنا) ودعوت القراء لمساعدتي في التحقيق في أمره، وكما ترون شارك البعض ، ثم توقف الموضوع عند ذاك الحد. ومن المهم العودة بعد أربع سنوات وقراءة المؤشرات.
الرجل يعيش في لندن وله موقع اسمه (نفط الكرد) بكل اللغات التي تهم قضيته التي يروج لها وهي (استقلال كردستان لن يكون إلا بتقسيم العراق وسوريا وايران وتركيا)، وبالنسبة للعراق يعتمد على وثائق بريطانية ويعتقد أن حدود كردستان تشمل كركوك والموصل وبغداد ايضا. . لمن أراه يضحك الآن منكم أقول : كلا .. سردار ليس بمجنون.
موقعه هنا
وسوف اترجم لكم شرحه لخارطة كردستان التي يريدها. علما أنه كان قد أفرد 4 صفحات لشرح (تقسيم  العراق واستقلال كردستان) (تقسيم سوريا واستقلال كردستان) (تقسيم  ايران واستقلال كردستان) (تقسيم تركيا واستقلال كردستان) .. ولكن لسبب ما أبطل الرابطين الخاصين بإيران وتركيا. وعلينا أن نحلل هذه المسألة، ونتأملها. ربما يشعر الأكراد السائرون على دربه أنه من الضروري في هذه المرحلة كسب ود ايران وتركيا. ومن المهم أن نشير الى أنه في خلال هذه السنوات الاربع جرت مياه كثيرة تحت الجسور، وها قد لاح تقسيم سوريا في الأفق. الرجل لا يهزل، إنه يعمل بدأب منذ  التسعينيات.
ترجمة سطور من تقسيم العراق:
هذه التغييرات ينبغي ان تمكن كردستان الكبرى من الوجود مع اقتطاع 400 كلم منطقة حرة تمتد من البحر الابيض المتوسط الى حدود العراق الحالية. العراق الجديد ينبغي ان يقسم من تقاطع نهر الفرات في بغداد. وينبغي على ايران التخلي عن المنطقة الكردية من مضيق هرمز الى بحر قزوين.
أما بخصوص سوريا فيقول :
 هذا المقترح يتعلق بالتنمية قصيرة المدى المنطقية والناجزة لما يبلغ مليون برميل في اليوم من توسيع او اكتشاف قدرات انتاجية نفطية ضمن فترة لا تتجاوز 6 اشهر من تأسيس جهاز لتنمية وانتاج ونقل النفط في كردستان. 
العناصر الرئيسية لهذا المقترح تشمل اقامة منطقة حرة بطول 400 كلم تحت ضمانة دولية تمتد شرقا من الحدود السورية اللبنانية على البحر الابيض المتوسط وتمتد شمالا يحدها انبوب النفط غير الفاعل حاليا (دورتيول DORTYOL ) وخط السكة الحديدية التي بنتها وامتلكتها الشركات الفرنسية ، والى الحدود العراقية.
 إضافة الى هذا المقترح سوف تؤسس شركة قوية هي (شركة نفط كردستان فرنسا (KOF) تضم مصالح كردية فرنسية على اساس المناصفة ومعها كل البنى والتسهيلات الامنية الضرورية والمناسبة واللازمة في المناطق التي يشملها هذا المقترح.
الرجل يقيم في بريطانيا ويغازل فرنسا باعتبار سوريا من حصتها، وهو منشغل بالتفاصيل الصغيرة حتى أنه يسمي الشركة  التي سوف تقام لرعاية المصالح النفطية المشتركة. ولا استقلال بدون النفط.
++
علينا أن نسأل كم تحقق من هذا المشروع ؟ أنبوب النفط الكردي الذي امتد الى تركيا؟ أكراد سوريا والذي يقيم نصفهم الان في شمال العراق يتدربون على  أيدي البيشمركة ، ويبحثون عن حكم ذاتي لمنطقتهم، وهي خطة شبيهة بمسيرة (استقلال كردستان العراق) ؟
سردار في صورتين بنفس الجلسة والوضعية: للأكراد لبس الزي الكردي وللغرب لبس الغربي
رجل لكل المواسم
هل تذكرون تقسيم يوغسلافيا؟ التقسيم لا يكون إلا بحروب اهلية ومذابح وصرخات إبادة وهولوكوست وتدخل أجنبي لإطلاق رصاصة الرحمة. هل لديكم شك في من يكون وراء تقسيم العراق؟ كل من له قضية انفصال. هناك ثلاث جهات تريد الإنفصال الآن: جماعة الكرد
جماعة البصرة
جماعة الأنبار
والمناطق الثلاث فيها نفط

هناك 3 تعليقات:

  1. مخطط تقسيم العراق وسوريا مستمر منذ ان وضع ويقوى ويضعف حسب الظروف والامكانيات في كل مرحلة ومنطقة التخطيط والتامر لهذا المشروع دائما وابدا بريطانيا العظمى المختفية وراء امريكا ولمصلحة دولة الكيان الصهيوني
    فما هو الرد على هكذا مخطط ؟ وما هي طرق الوقاية ؟ تساؤلات قديمة تتجدد في كل مرحلة والصراع محتدم بين قوى التامر وقوى الرفض
    ولو انهم نجحوا لراينا الواقع يختلف تماما
    وتبقى القضية ويبقى الصراع

    ردحذف
  2. ولماذا الخوف مما تسمونهُ " التقسيم " وهو برأينا ليس تقسما بل إعادة تقسيم لما تمَّ تقطيع أوصالهِ ظلما وعلوا ، ولو عُدتم إلى الوراء قليلا ، لعلمتم أن العراق لم تلد وغيرها من الدول المحتلة لكوردستان إلا في بدايات العشرينيات من القرن المنصرم ، حيث تعلمون أن جميع الدول القطرية المتشكلة حديثا ، هي دول أُسِّست على أسس عرقية وقومية ، إلا دول العرب حيث تم تقطيع أوصالها إلى دول قطرية عربية مفتتة ومششتتة ، طبعا الكل يعرف المردوات السياسية البعيدة المدة لهذا التفتيت من قِبل الغرب والمستعمرين ، والقومية الوحيدة التي غُيبَتْ عن المؤتمرات الدولية المختصة بتشكيل تلك الدول ، هي الكورد ، .......... فانصفوا شعبنا في نيل حقوقه بدل المكابرة والعناد والإستعلاء الذي تغذيه العنصرية المنحطة ...........ثم لماذا تخشون " التقسيم " ، فبريطانيا بكل تلك " العظمة " التي يسجدُ لها العرب أجمعين ، لايخشون منه ، فلقد تم إنفصال تيمور الشرقية وانفصل جنوب السودان وكذلك كوسوفو وفي الطرق كوردستان وفلسطين وكشمير وكل القوميات التي ليس لها وطنٌ قومي خاص ، كما أرادها الله لتكون .........

    ردحذف
    الردود
    1. من قال اننا نخاف التقسيم؟ شخصيا اميل الى مقولة انور السادات الشهيرة "ما نفع الارض اذا مات الناس من اجلها ولم يعد هناك من يحيا فيها؟". المشكلة يا عزيزي اننا لاندري الى تأريخ اية حدود علينا العودة إذا ما اردنا التقسيم والانفصال. فليس هناك ما يبرر العودة الى حدود عشرينيات القرن المنصرم, او القرن الذي قبله, او حتى حدود ماقبل التأريخ وما قبل اختراع الاديان والقوميات. الله لم يخلق الارض مقسمة ولادخل لارادته بانفصال كوسوفو وكشمير وجنوب السودان. ولم يخلق العرب عربا ولا الكرد كردا ولا العجم عجما.

      حذف