Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

1‏/5‏/2013

بمناسبة عيدهم: نضال عمال العراق 1918-1956-الجزء الثالث

 الجزء الثاني 
 قراءة وتحرير: عشتار العراقية
 1947 إضراب القصابين ونضال الجماهير من أجل الخبز في الموصل
ساد في عام 1947 ارهاب شمل الحركة الوطنية والعمالية وزج بخيرة العناصر والكوادرالثورية في السجن وحرمت المؤسسات النقابية المجاهدة لكن الجماهير الشعبية التي تربت على مد 1946 الثوري ظلت تتطلع الى فرصة للتعبير عن مطايبها بالنضال الثوري، وهكذا لم يأت ربيع 1947 حتى شرع القصابون في الموصل باضرابهم التاريخي الذي لم يسبق له مثيل من حيث شموله جميع العمال والباعة القصابين مما شل الحياة في المدينة و اربك السلطات.
كان مطلب القصابين يتلخص بتخفيض ضريبة الذبح وكان الاضراب بقيادة عبد الرحمن محمد سلطان. ولم ينته الا بتلبية مطلب القصابين.في صيف ذلك العام كانت البطالة والغلاء مستفحلين وخاصة افتقار الناس الى الحنطة مما ابرز مشكلة الخبز لذا بادرت العناصر الثورية في الموصل الى تنظيم عريضة جماهيرية ضمت 2645 توقيعا تطالب بإقامة المخابز وتنظيم التموين.وحمل العريضة عامل نقابي شيوعي على رأس موكب يضم جمهرة من الناس الى دار المتصرفية  . وبعد مناقشات حادة سلمت السلطة المحلية بمطالب الوفد الشعبي .
1947-1948 إضرابات سواق السيارات ومساعديهم
خلال هاتين السنتين قام سواق سيارات  الأجرة بسلسلة اضرابات في العديد من مدن العراق ابرزها في البصرة والموصل ضد المضايقات من شرطة المرور وزيادة سعر البانزين من 70 فلس للغالون الى 76 فلس والغرامات والرشوات  الخ.
في 1947 اعلن سواق السيارات ومساعدوهم في الموصل الاضراب وسدوا الشوارع بسياراتهم. وبعد عدة ساعات استجاب المسؤولون لبعض مطالبهم .
في نفس السنة اعلن سواق السيارات فيالبصرة ولنفس الاسباب اضرابهم والفوا لجا خاصة للاضراب وشلت حركة النقل تقريبا بالرغم من استمرار سيارات المصلحة ولكنها كانت قليلة لا تفي بحاج السكان . واندفع المضربون في انزال الركاب من سيارات المصلحة وافراغ الاطارات من هوائها. وحصلت بينهم والشرطة في طريق البصرة -عشار واصيبت سيارتان بأضرار وإزاء تفاقم الوضع والتأثير على دوام الدوائر الرسمية ، طلبت الشرطة ارسال وفد الى المتصرفية للتفاوض وبعد مداولات وافق المسؤولون على تلبية مطالبهم عدا تخفيض سعر البنزين.لم تقتصر نضالات سواق السيارات على المطاليب الاقتصادية فقط بل خاضوا مع سائر فئات الشعب النضالات السياسية ضد المعاهدات والحكم العميل  فما أن عقدت معاهدة بورتسموث الاستعمارية حتى وثبت جموع الشعب تتظاهر من اجل اسقاطها وعمت التظاهرات والاضرابات بغداد والبصرة ومعظم ألوية العراق ومدنها. في 1948 اعلن سواق السيارات في البصرة اضرابهم الشامل تحت شعار (لامعاهدات مع المستعمرين الانكليز) (تسقط معاهدة بورتسموث الجائرة) (تسقط حكومة صالح جبر العميلة) ودام الاضراب 3 أيام وعادوا الى أعمالهم بعد سقوط حكومة صالح جبر.
1948- إضراب عمال البلدية في البصرة
في نيسان 1948 أعلن عمال البلدية في  البصرة اضرابا طالبوا فيه بثمان ساعات عمل وبزيادة الاجور وتحسين احوالهم المعاشية كما رفعوا شعارا جماهيريا عاما هو : الحريات الديمقراطية  والنقابية
تجمع ا لعمال المضربون في محلة الساعي - قرب الجسر الاحمر - التي تبعد مسافة نصف كيلومترعن قلب المدينة ثم انطلقوا بتظاهرة وكان ثمة نفر انتهازي حاول تسيير دفة الاضراب صوب مصلحة معينة وذاتية الا ان الطليعة الواعية احبطت ذلك وظلت محتفظة بالمبادرة في قيادة الاضراب حتى نهايته. وسارت التظاهرة الى ساحة ام البروم حيث تجمعت الجماهير تهتف لهم وتحييهم وواصل العمال مسيرتهم حتى مقر المتصرفية حيث انضم اليهم تضامنا عمال مكافحة الملاريا الذين كانوا قد حصلوا على زيادة في اجورهم قبل اخوانهم المضربين.
وصلت المسيرة الى رئاسة البلدية حيث داهمتهم الشرطة واعتدت عليم بالعصي واعتقلت عددا منهم ولكنهم استمروا في اضرابهم. وساعدتهم الجماهير برميالاوساخ والقاذورات في المحلات والاسواق والشوارع حتى امام رئاسة صحة البصرة تضامنا مع المضربين حتى رضخت الحكومة لمطالب العمال وحصلوا بعد 3 ايام من الاضراب على معظم مطالبهم.
1950 - إضراب عمال البواخر في ميناء الفاو بالبصرة
في ذلك العام وبعد عام واحد على الهجوم الذي شنته حكومة نوري السعيد على الحركة الوطنية والعمالية اقدم عمال البواخر في ميناء الفاو على تقديم مطالبهم بزيادة الأجور وتحسين الأرزاق والكف عن الإهانات . إلا ان ادارة الميناء قامت باعتقال ابرز العناصر النقابية لارغام العمال على التراجع. لكن هؤلاء ردوا بإضراب قوي بدأ في 3 بواخر (حفارات) هي اونكر وبصرة وبغداد. ثم شمل الاضراب بعد يوم كل البواخر والحفارات بما فيها تلك الراسية في رأس الخليج استعدادا للسفر الى خارج العراق والتي  اعادها عمالها رغما عن انف ضباطها الى مراسي الفاو تضامنا مع اخوتهم في الاضراب وقد اضيف مطلب آخر هو اطلاق سراح العمال الموقوفين.استمر الاضراب 3 ايام اضطرت بعده المديرية الى النزول عند ارادة العمال خوفا من ان يتسع الاضراب فيشمل عمال المعقل في البصرة.

الجزء الأخير هنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق