Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

22‏/1‏/2012

مسؤول أمني خليجي: أمريكا العدو رقم واحد !

غريبة ! ولكن الفريق ضاحي خلفان تميم قائد شرطة دبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة،  تحدث بصراحة  وهو يشرح مهددات الأمن الخليجي، فوضع أمريكا على رأس القائمة. كان ذلك في مؤتمر "الأمن الوطني والأمن الإقليمي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.. رؤية من الداخل"، والذي نظمه مركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة في الفترة 17 إلى 18 كانون الثاني الجاري.وشرح كيف هددت أمريكا أمن الخليج بتدميرها العراق قائلا: السياسة الامريكية في المنطقة مهدد الامن رقم 1. ولو أن هذا الكلام قد يحرج اصدقاءنا الأمريكان ولكن علمتنا التجارب ان الامريكان ليس لديهم صديق. إنهم يتخلصون من أصدقائهم بسرعة. ايران فشلت في الاطاحة بصدام. حققت امريكا هذا الحلم لايران، فشلت ايران في ان يكون لها وجود فعال في العراق. حققته لها امريكا. ايران شلت في تصدر الثورة ونجحت امريكا في تصدير الثورة، مستلهمة فكر الخميني. امريكا حققت كل الاحلام التي تتمناها ايران"
وتحدث عن مشاركة امريكا في تصدير الثورة للعرب بحجة (نيل الحقوق) ، ولكنه اضاف "لا ، لا ،لا، ليس لنيل الحقوق. اذا كان الحال كذلك هناك شعب عربي فلسطيني حقوقه منتهكة اكثر من أي شعب اخر لماذا لاتتحرك امريكا لترد له حقوقه؟ لماذا عارضت ان تكون له دولة؟" 
**
صديقنا مصطفى كامل نشر تسجيل حديث الفريق ضاحي خلفان (والجدير بالاستماع اليه) كاملا، في (وجهات نظر هنا).

هناك 6 تعليقات:

  1. العميد شرّق وغرّب وتلكلم بكلام حمّال أوجه . ولا اظنه الى منبطحاَ خائفاَ على عرش ولي نعمته .

    استرعاني اسم المؤتمر نظرة من الداخل Internal Look.
    لماذا تكررت هذه التسميه اليوم ؟؟
    يمكن صدفه

    ردحذف
  2. ابو ذر العربي22 يناير، 2012 8:53 م

    "الخير في وفي امتي الى يوم القيامة "
    حديث شريف
    في تصريحات هذا المسؤول الاماراتي والذي كان قبل هذا الحديث وعند اغتيال القائد الفلسطني المجاهد المبحوح رحمه الله وكان موقفه صريحا واضحا كاشفا فيه شبكة الاغتيال الصهيونية ما يدل على ان الشرفاء كثر في هذه الامة ويجب ان يتصدروا المشهد السياسي العربي في هذه المرحلة
    وفي موقفه هذا الصريح والواضح والذي احرج السفير الامريكي وجعله ينسحب من الاجتماع ما يستدعي الاشادة والدعم لهذا الرجل ولموقفه وموقف الدوله التي يمثلها
    فقد ضرب بحق مثال الرجال الشجعان الاوفياء الوطنيين الذين لا يخشون في الحق لومة لائم
    ومن وجهة نظري انه اوضح وقال ما لم يستطع قوله الكثيرين من المسؤولين العرب او يصرحون به اما خوفا من سطوة القوة الامريكية او انتهازية ومصلحية دنيئة منهم
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  3. بغدادي كردي

    انت مفتح بلبن اربيل. يبين والله اعلم الخلايجة يحبون ينظرون في داخل الدشداشة.

    ردحذف
  4. ست عشتار المشكله اننا تنطلي علينا الكثير من المسرحيات والافلام او على الارجح تنطلي على اكثرنا وكثير من الاغبياء او قصيري النظر من ابناء جلدتنا وغيرهم اذا انتقدنا هذه المسرحيات او فضحناها صرخوا باعلى اصواتهم (( نظرية المؤامره )) . يقال بان المؤمن كيّس فطن ..وليس كيس قطن .
    والشئ الثاني تعليق اخطاء حكوماتنا وخياناتها على شمّاعة الصهيونيه والامبرياليه . بالله عليكِ اليس في قادة العرب والمسلمين اليوم من هو متصهين اكثر من مائير كاهانا؟

    أتوخى الموضوعيه ولا ادّعيها

    ردحذف
  5. امريكا ذلك الغول المنفلت والذي ابادته المقاومة العراقية كما جاء هذا الوصف في احد خطابات قائد المقاومة العراقية المجاهد عزة ابراهيم الدوري انتهت سياسيا وعسكريا واقتصاديافلذلك اصبح العالم يتبراء منها ومن الارتباط بها والحمدلله على نصره للمقاومة العراقية الباسلة

    ردحذف
  6. ابو ذر العربي24 يناير، 2012 10:19 ص

    ارى انه من المنطق دعم الومضات والمواقف الشجاعة التي تظهر هنا وهناك في هذا الوقت لتقوية اتجاهاتها المستقلة الطامحة الى ابعاد التدخلات الخارجية في شؤون العرب ولتقوية مواقفها الرافضة للتدخل الايراني بشكل خاص في منطقة الخليج
    ولكم تحياتي

    ردحذف