Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

28‏/12‏/2011

ليس نكتة بل انحطاط: تكريم الاحتلال !

هذه فضية ولكن عليها نفس الكتابة ونفس نجمة الشعوب السبعة العراقية
الكشف عن الميدالية الذهبية
الخائنان في حفل تكريم الاحتلال
 بقلم: عشتار العراقية
مع اني نشرته في الغار ولكني لم اصدق موضوع ميدالية (الوفاء) وهذه ترجمة العملاء لكلمة (الإلتزام المشترك) واعتبرته نكتة او خبرا غير مؤكد قابلا للنفي، بل أني حتى ذهبت الى صفحة الفيسبوك الخاصة بالموقع الذي نشر قصة الميدالية وطالبتهم بدليل، اتضح أن الميدالية موجودة وقد أنعم بها الطالباني والمالكي على جو بايدن وبقية القادة يوم 1 كانون الاول. لاحظوا دلالة اختيار اليوم!! إنه يوم الشهيد العراقي، ومن اجل طمسه أصبح يوم الوفاء للغزاة!! أهانوا شهداءنا وكرموا الغزاة.
والدليل هذه الصور وماجاء في خطاب بايدن حول الميدالية ومعناها المخزي.
 مع كل صورة من الصور اعلاه تعليق موحد يقول "في الاحتفالية تم الكشف عن احدث مكافأة ستقدم لأفراد القوات الأمريكية الذين خدموا في العراق . الميدالية اسمها (ميدالية الوفاء/الالتزام) . واصبح يوم 1 كانون الاول 2011 يوم الوفاء. اقامت الحكومة العراقية الحفل في قصر الفاو في بغداد) المصدر
++
على الموقع الرسمي للبيت الأبيض (هنا) نص خطاب بايدن في الاحتفالية وفيه يقول عن الميدالية" اعتقد ان الميدالية التي سوف يكشف عنها رئيس الوزراء في وقت لاحق من هذا اليوم لها اسم مثالي : مدالية الوفاء (الالتزام) .
++
قدم نوري المالكي رئيس وزراء العراق لبايدن ميدالية الوفاء خلال الاحتفالية التي ترمز الى وفاء العراق الدائم للولايات المتحدة.
قال بايدن" هذه الميدالية تتحدث عن وفاء شعبينا احدهما للاخر مع تطور علاقتنا المتبادلة. كما انها ايضا تعكس رغبتنا المتبادلة لاحتضان مرحلة جديدة من علاقتنا، مرحلة تقودها اتفاقية اطار العمل الستراتيجي  التي تدعو الى تعاون واسع في مجالات واسعة متعددة بضنها مؤسسات ديمقراطية وعلاقات دبلوماسية وتجارية والمالية ومجالات الطاقة وفرض القانون والثقافة والتعليم - المصدر
++
السيد طالباني الذي قلد ميداليات للسيد بايدن والقائد العسكري  الامريكي الجنرال لويد اوستن وسفراء الدول الاخرى التي اشتركت قواتها في التحالف، تعهد ان يظل العراق صديقا للولايات المتحدة. المصدر
++
لماذا إذن تنافق الحكومة نفسها حين يخرج أبواقها على الشاشات للتحدث عن (طرد الاحتلال) و(جلاء الاحتلال) ، إذا كان كل مجرم من الغزاة خدم حتى لشهر واحد (حوالي مليون منهم كما كشفت رسالة الدليمي)  سوف يتسلم ميدالية مصنوعة من الذهب، ويخرج معززا مكرما؟
 ++
موضوع ذو صلة: كم عدد شعوب العراق؟ (هنا)

هناك تعليق واحد: