Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

20‏/8‏/2011

الإحتلال يعمّد وجهة نظره بدماء العراقيين!

التفجيرات التي تحدث الآن في العراق كانت متوقعة، وهناك المزيد منها. كنت في شهر حزيران قد كتبت لكم
هنا:

وفي الوقت من هنا وحتى تمديد الاتفاقية او عقد اتفاقية جديدة تطيل أمد الاحتلال، سوف تهز العراق ، جرائم جماعية مثل هذه وستكون كلها موجهة لإقناع العراقيين بمختلف أطيافهم أن بقاء الأحتلال أفضل شيء يمكن أن يحدث لهم، وأن عدوهم هو من بينهم،  فالشعب عدو بعضه البعض، ولا حليف ولا صديق سوى الأمريكان ولا أمان سوى بوجودهم الى آخر نقطة نفط.

وعلى هذا نشخص الآن المجرم الحقيقي.. ليس القاعدة الوهمية وليس البعثيين وليس التكفيريين وليس الإرهابيين وليس السنة وليس الشيعة .. وانما فرق الموت التي يديرها الاحتلال ومن يستفيد من إطالة أمد الاحتلال. ابحثوا عمن يستفيد من وجوده ستراتيجيا وماديا ومعنويا؟ تجدون المجرم وراء تنفيذ هذا المخطط.

**
ربما يكون من المفيد تأمل بيان دولة العراق الوهمية (هنا) الذي اصدرته مخابرات الأردن او السعودية أو المخابرات العراقية الضالعة في اسطورة القاعدة لحساب أمريكا. البيان وعنوانه (غزوة الثأر) لكل الاسماء الوهمية من بن لادن الى البغدادي والمصري وغيرهم. ويتوعد البيان بإرتكاب 100 عملية قتل جماعي من منتصف رمضان الى نهايته. وهكذا لن يكون  الاحتلال وعملاؤه الضالعون في الجريمة، في حاجة  الى اتهام القاعدة ودولة العراق الوهمية في كل جريمة ، فها هو بيان اعتراف مسبق بكل الجرائم التي ستكون.

هناك 3 تعليقات:

  1. إنا لله وإنا إليه راجعون..

    ردحذف
  2. http://raygriffin.blogspot.com/

    ردحذف
  3. لا حول ولا قوة الا بالله
    الضحية هو شعب العراق
    تم النشر اخت عشتار
    http://www.alhandasa.net/forum/showthread.php?p=2052199#post2052199

    ردحذف