Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

31‏/3‏/2012

ارهابي تولوز: جاسوس من؟

تشكك في الرواية الرسمية : عشتار العراقية
محمد مراح (ارهابي) تولوز؟ مات وعمره 23 سنة. قيل انه قتل 7 منهم 4 يهود و 2 مسلمين ، مدنيين وعسكريين، اطفالا وبالغين. استغرقت الجرائم عدة أيام. تبادل مع قوات خاصة فرنسية 300 طلقة ولم يقتل. قال احد الجنود انه في اللحظة الأخيرة خرج عليهم من الحمام وامطرهم بوابل من الرصاص لم يشهد مثلها طوال حياته العملية، ومع هذا لم يصب مراح ولم يصب احد من المهاجمين. مات حين رمى نفسه من الشباك؟؟ مراح لم يكن متدينا، ولم يذهب في حياته الى جامع، ومع هذا ذهب الى افغانستان وباكستان؟ وسجن هناك وهرب من السجن مثل طرزان؟ ولكن قبل ذلك ذهب الى (اسرائيل) ؟ ومع ذلك يقتل يهودا؟ شي مايشبه شي. ولكن تعالوا لندخل في العمق.
في 10 ايلول 2010 قال رئيس الادارة المركزية للمخابرات الداخلية برنار سكوارسيني في حوار صحفي ان "الخطر الارهابي في فرنسا يأتي من الفرنسيين الذين يعتنقون الاسلام ويصبحون اكثر تشددا، ومن الجهادي الفرنسي المنفرد الذي يذهب الى افغانستان". المصدر
في نفس الشهر : ايلول 2010 سافر الفرنسي من اصل جزائري محمد مراح، وكان عمره 20 سنة الى (اسرائيل) حيث قضى 3 اياما، بعدها سافر الى افغانستان
رجع من افغانستان في خريف 2011
في 22 تشرين ثاني 2011 استدعته الشرطة، لسؤاله عن رحلته (التي استمرت سنة؟)
++
مقالة بقلم كورت نمو
المصدر - تقول صحيفة الفوجليو الايطالية ان محمد مراح كان عنصرا محميا للمخابرات الفرنسية. وهو فرنسي من اصل جزائري . قال مصدر غير معرف ان الادارة العامة الفرنسية للامن الخارجي ساعدت المراح على الدخول الى (اسرائيل) عند جسر اللينبي على الحدود الاردنية في 2010 وكما ابلغ مصدر امني صحيفة جيروسالم بوست "بقي هنا ثلاث  ايام في ايلول 2010" وتقول الصحيفة انه لدى دخوله استجوبته قوات امنية قبل السماح له وقالت السلطات (الاسرائيلية) ان جواز سفره كان صالحا. وتقول الصحيفة الايطالية ان دخول مراح الى (اسرائيل) كان قد تم بمعرفة ومساعدة المخابرات السرية الفرنسية.
تزعم السلطات الفرنسية ان مراح اعتقل في (اسرائيل) لحيازته سكين ولكن جهاز الشن بيت (الاسرائيلي) يقول انه ليس لديه سجل اعتقال له.
حسب الرواية الرسمية فإن مراح بقي في (اسرائيل) 3 ايام ثم سافر الى افغانستان وشمال وزيرستان في باكستان حيث ربما تدرب في معسكر ارهابي.
++
حسب القصة الرسمية الفرنسية :
في 11 مارس قتل مراح جنديا مغربي الاصل اسمه عماد
في 15 مارس قتل ضابطين احدهما مسلم ايضا
في 19 مارس كان ينوي قتل عسكري ايضا ولكنه غير رأيه وذهب الى الحي اليهودي وقتل حاخاما وطفليه وطفلة اخرى امام مدرسة يهودية.
لم يكن متدينا ، يتصف بالمرح وحب الحياة وكان دائما مبتسما (شهادة جارة جزائرية)
كان قد حكم عليه لمدة سنة ونصف بالسجن لارتكابه اعمال سرقة وعنف. بعدها سافر الى افغانستان وباكستان وعاد يرتدي زيا باكستانيا . (المصدر: صناعة الموت - قناة العربية في 30 مارس)
ماذا كان يفعل في افغانستان؟
قال مدير سجن افغاني لوكالة رويتر ان مراح لديه تاريخ جنائي في افغانستان فقبل 6 سنوات (كم كان عمره؟) حكم بالسجن ثلاث سنوات لزرعه قنابل في مقاطعة قندهار ولكنه هرب من السجن حين اقتحم طالبان السجن. ولكن صحيفة التلغراف اللندنية قالت ان الحكومة الافغانية انكرت انها سجنت شخصا فرنسيا باسم محمد مراح وشككت بمزاعم مدير السجن. (المصدر)
++
هناك تساؤلات مشروعة:
1- مع تصريح رئيس جهاز المخابرات الداخلية حول ان الارهابي هو الشخص الذي زار افغانستان، كيف اغفلت اجهزة الامن الاهتمام ومراقبة شخص قضى في افغانستان ووزيرستان سنة كاملة، مع العلم ان الجيش الامريكي هو الذي ساعد على اعادة مراح الى فرنسا؟
2- مع ان مراح ارتكب الجرائم المفترضة على مدى عدة ايام، لماذا لم تهتم الشرطة بالقبض عليه من اول جريمة خاصة انه كان عائدا منذ وقت قريب من افغانستان؟
3- حاصرته الشرطة والقوات الخاصة لمدة 32 ساعة فلماذا لم تستطع اعتقاله حيا؟ هل كان صعبا ان تطلق على المنزل قنبلة تخدر او تشل الاعصاب؟ أم كان المقصود عدم ابقائه حيا ليختفي السر معه؟
4- كيف يتم التقابل في المنزل بين القوات الخاصة ومراح ويتبادلون اطلاق النار الكثيفة دون ان يصيبوه او يصبهم؟ وكيف قفز من الشباك دون ان يطلق احدهم النار عليه؟
4- هل كان صدفة أن يتم تسريب وثيقة حول تلقي ساركوزي اموالا من القذافي قبل يومين من الجريمة؟ هل كانت الجريمة لتوجيه الانتباه بعيدا عنها؟
5- هل صدفة ان ساركوزي الساعي الى اعادة الانتخاب كان يحتاج الى دفعة ترفع حظوظه؟ مثل موقف حازم من جريمة تثير عواطف الشعب، كما كان يفعل بوش قبل كل انتخاب؟
6- قالت الشرطة ان لديها ادلة الجرائم وهي اشرطة فيديو صورها مراح لكل جريمة ارتكبها. ومع ذلك لم يسمح بعرض الافلام على الشعب. ادلة لم يرها احد.
7- هل كان الحصار الطويل هو نوع من الاثارة الدرامية لشغل الشعب بقصة (ضخمة) من اجل تمرير سياسات اخرى؟
8- هل يمكن ان تكون الجرائم والدراما والاثارة هي لتوجيه الانظار عن جريمة الامريكي الذي قتل 17 افغانيا والكذب الذي افتضح حول عدد وطبيعة المذبحة الافغانية؟ هل كانت هذه جريمة تحويل مسار اهدتها فرنسا لامريكا ؟
++
الرواية الرسمية
في 11 مارس قتل جنديا مغربي الاصل اسمه عماد
في 15 مارس قتل ضابطين احدهما مسلم ايضا 
في 19 مارس كان ينوي قتل عسكري ايضا ولكنه تحول الى مدرسة يهودية وقتل ثلاثة اطفال وحاخاما (طالما في القضية يهود فلابد ان يكون للموساد يد في الموضوع)
سبق ان سجن لمدة سنة ونصف حين كان عمره 18 سنة لارتكابه جرائم سرقة وعنف. تفكك اسري وفشل في الدراسة.
بعد خروجه من السجن سافر الى افغانستان وباكستان وعاد يرتدي زيا باكستانيا.
جزائرية اسمها سميرة أشادت بأخلاقه . كان لطيفا ومحبا للحياة ومبتسما دائما . لم يكن متدينا ولم يكن يصلي ولايذهب الى الجامع.
(المصدر: صناعة الموت- قناة العربية في 30 مارس)
 ذكرت صحيفة، إنها تمكنت من الحديث إلى أشخاص مقربين جدا من عائلة محمد مراح، ونقلت عن حميد سيد علي مدرب الفريق الثاني لحي ليزيزار، الذي يلعب له كل من محمد وأخيه عبد القادر قوله: "محمد كان يعيش حياة الشباب العادية، فقد كان مثلا يضع قرطا في أذنه، بل إنه قبل يومين من حادثة مقتل الطلاب اليهود ذهب إلى علبة ليلية للسهر، حسبما أخبرني به أحد الأصدقاء."
++
شاب فاشل دراسيا، من اسرة مفككة، يرتكب سرقات وعنف ويسجن، بعيد كل البعد عن ان يكون متدينا او متطرفا. تلتقطه اجهزة الاستخبارات الفرنسية (لأنه عربي ومسلم وساذج وصغير السن ويصلح للتلاعب به) . يدرب على جمع معلومات في الكيان الصهيوني ثم يسفر الى افغانستان ومنطقة وزيرستان لاعداده لمثل هذا اليوم.. (لأن مجرد السفر الى هذه الأماكن هو شبهة وجريمة كما اوضح رئيس جهاز المخابرات في نفس السنة التي ساعد على سفر مراح الى افغانستان) !! هل هو الذي قتل كل هؤلاء الضحايا؟ هل كان هناك ضحايا فعلا؟ هل كانت المواجهة ومقتله حقيقية ام كانت نوعا من (المناورات) التي اقتيد اليها مراح على انها تمثيل في تمثيل كما قد يكون حدث مع ارهابي السويد؟
ارجو ان تقرأوا التعليقات لأن فيها روابط ومعلومات مهمة مكملة للموضوع.

هناك 8 تعليقات:

  1. عندما قتل النرويجي اندرس بريفيك بدم بارد 77 شابا و شابة وجرح العشرات قالت الرواية الرسمية متبوعة بمختلف وسائل الإعلام المهيمنة عالميا ان بريفيك يعاني من مرض انفصام الشخصية.

    و عندما أطلق الجندي الأمريكي روبرت بايلز الرصاص على سكان قرية أفغانية و قتل 16 مدنيا، قالو ان بايلز مصاب بانهيار عصبي.
    و هذا يعني ان كل من النرويجي بريفيك و الأمريكي بايلز لا يتحملان مسؤولية ما اقترفاه من جرائم.

    لكن المعالجة اختلفت تماما في أمر محمد مراح المتهم بقتل سبعة أشخاص في جنوب فرنسا. فبعد ان أكدت السلطات على أصوله الجزائرية، سارعت الى استبعاد اي احتمال اصابة مراح بأي خلل عصبي أو نفسي و اتهمته فورا بالإرهاب تلقى تدريبه على يد تنظيم اسلامي ارهابي متشدد.

    و الملاحظ ان بريفيك تم القاء القبض عليه حيا... و بايلز تم تهريبه خارج أفغانستان ليفلت من العقاب... اما بخصوص محمد مراح، فإن الفرقة الخاصة من قوات الشرطة الفرنسية "لم يسعفها الحظ" في القاء القبض عليه الا بعد مقتله تحت وابل من الرصاص !

    عندها تذكرت مقالة كتبتها منذ بضعة أيام هنا على غار عشتار و عنوانها "الفرق بين الإرهاب و الإنهيار العصبي" !

    ردحذف
  2. ابو ذر العربي2 أبريل، 2012 2:32 م

    اعتقد ان الذي يشتهر اعلاميا ويتم الترويج له امريكيا وصهيونيا اولا ثم تتناقله الوكالات العميلة التابعه لهما اعتقد انه مصنع تصنيعا في غرف التجنيد الاستخباراتي الدولي وفي مصانع تجنيد العملاء وصناعات التجسس العالية التقنية
    وبالمقابل اعتقد انه لن يفلت من مشرحة السيدة عشتار واهل الغار لكشف حقيقته وتبيان انتمائه الحقيقي
    فشكرا لكل من ساهم في هذا الغار بكلمة او تعليق اومقال لتبصير الشارع العربي بالحقائق التي يحاول العدو اخفاءها
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  3. جياد التميمي2 أبريل، 2012 10:18 م

    كشفت السيدة زهية مختاري - محامية منفِّذ هجمات تولوز محمد مراح الذي قتلته قوات الشرطة الفرنسية أثناء القبض عليه - عن مفاجآت من العيار الثقيل في القضية، ما وصفته "باستغلال الشاب محمد مراح، ثم اغتياله بتلك الطريقة على يد قوات النخبة الفرنسية".
    وأكدت المحامية على امتلاك الدفاع تسجيل لفيديوهات من قلب الحدث، فيها محمد مراح وهو محاصر في شقته وهو يقول لهم: "أنا بريء.. أنا بريء.. لماذا تقتلونني؟"، إضافة إلى أسماء أشخاص في المخابرات الفرنسية قالت: إنهم ورطوا محمد مراح، ثم قاموا بتصفيته واغتياله.
    وبحسب ما نقلت صحيفة الشروق الجزائرية: "قالت المحامية زهية مختاري: جهات كثيرة في الجزائر وخارجها بفرنسا تريد الكشف عن حقيقة اغتيال محمد مراح الذي اُغتيل بتولوز من طرف نخبة الأمن الفرنسي، وقد تم تزويدنا بأدلة وأشرطة فيديوهات عددها اثنان ومدتها لا تتجاوز 20 دقيقة، ولا تحتمل أي شك من قلب الحدث عندما كان محمد مراح - رحمه الله - محاصرًا في شقته، عندما كان على تواصل ومفاوضات مع الأمن الفرنسي عبر الهاتف وهو يقول: لماذا تقتلونني؟ أنا بريء.. أنا بريء.. لماذا تقتلونني؟ وبالعبارة الصحيحة كان يتحدث بالفرنسية، وسجل هذا الحديث ليثبت أنه كان متأكدًا أنه سيقتل في نهاية الأمر؛ لأنه ضحية مؤامرة، علمًا أنه طالب بالحديث للصحافة، لكن طلبه رفضه الأمن الفرنسي".
    وأضافت: "وأما الدليل الأكثر أهمية في الملف وقضية محمد مراح هي أسماء لأشخاص في الأمن والمخابرات الفرنسية قاموا بتوريط محمد مراح؛ الشاب الذي جروه واستدرجوه حسب المحامية إلى عملية الاغتيال، ونحن نعتزم أن نرفع أسماء هذه العناصر أمام قاضي التحقيق في فرنسا لمساءلتهم والتحقيق معهم قضائيًّا، حيث تثبت أدلتنا أنهم هم من تسببوا مباشرة في توريط محمد في هذا الأمر، وهذا لا يعني أنه قام بالعمليات المنسوبة إليه، بل تثبت أنه استخدم، ثم تمت تصفيته حتى لا تظهر الحقيقة، ومن بين هذه العناصر مخبرون من جنسيات مختلفة ومسؤول أتحفظ عن ذكر رتبهم في جهاز الأمن الفرنسي".
    وعن علاقة عناصر الأمن الفرنسي بمحمد مراح خلال حياته، قالت ذات المحامية: "اليوم يمكننا أن نقول: إن الشاب محمد مراح استغل من طرف المخابرات الفرنسية، وهو لم يعمل القضايا وحوادث القتل المنسوبة إليه، والتسجيل الموجود عندنا يؤكد أن محمد مراح رحمه الله فوجئ بهذا التعامل من الأمن الفرنسي، وقال لهم: أنا بريء.. لماذا تقتلونني؟".
    وعن المصادر والجهات التي تساعدها في القضية، فقالت المحامية: "أتحفظ عن ذكر الأسماء، لكنهم مستعدون للإدلاء بالشهادة أمام القضاء والعدالة لإثبات أقوالنا عند المباشرة في إجراءات القضية".
    من جانب آخر، دُفن محمد مراح المتهم بتنفيذ هجوم تولوز في القسم المسلم من مقبرة كورنباريو في ضاحية مدينة تولوز جنوب غرب فرنسا.
    وذكرت وكالة "فرانس برس" أن مراسم الدفن جرت يوم الجمعة 30 مارس في حضور ثلاثين شابًّا من حيه وفي غياب أفراد عائلته.
    وكان المدعي العام في تولوز وقع يوم الأربعاء الإذن بدفن محمد مراح منفذ هجومي تولوز ومونتوبان اللذيْنِ أسفرا عن مقتل 7 أشخاص.
    وكانت السلطات الفرنسية قد وافقت على نقل جثمان مراح الجزائري الأصل إلى الجزائر لدفنه هناك، لكن السلطات الجزائرية رفضت استقبال جثمانه ودفنه في أراضيها "لأسباب أمنية".


    عن مفكرة الاسلام

    ردحذف
  4. اخي جياد
    يعني توقعي كان صحيحا، الحمد لله، كان يمكن للمحامية زهية ان تسألني دون ان تتعب نفسها في مستندات وتسجيلات. كل العمليات (الارهابية) التي تقع في العالم الغربي المعفن الهمجي هي عمليات مصطنعة. الاحداث تتكرر بنفس الرتابة السمجة، ولا ادري هل حقا بقي من يصدق قضية (الارهاب الاسلامي)؟؟ لهذا اتشاءم والله حين اسمع ان شبابنا العربي يذهب للعيش هناك واحيانا يستقتل ويخون بلاده ونفسه من اجل العيش هناك ، وهذه هي النتيجة.

    ردحذف
  5. الى الأخت عشتار،
    هذه مقالة نشرت اليوم على موقع فرنسي مستقل يطعن صاحبها في الرواية الرسمية على لسان وزير الداخلية كلود غيان الذي قال: "ان محمد مراح قفز من شرفة حمام شقته مطلقا الرصاص بعنف على الشرطة، ما اجبرها على الرد فسقط مراح قتيلا..."
    الصور المعروضة في المقال نشرتها مجلة باريس ماتش القريبة من السلطة و هي تفضح نفسها بنفسها.
    لاحظي الطوق البوليسي المفروض على شرفة الحمام... كيف استطاع مراح القفز في هذه الظروف ؟
    لقد سقطت الرواية الرسمية و للحديث بقية
    لطفي

    http://www.agoravox.fr/tribune-libre/article/a-toulouse-un-balcon-bien-encombre-113836

    ردحذف
  6. شكرا اخي لطفي على المتابعة، وانا ايضا كنت اقرأ الان مقالة يدحض كاتبها كل التصريحات الفرنسية ويتوصل الى حيث توصلت ان القصة كلها مفبركة، وان جرائم حقيقية او مزيفة الصقت بالجزائري مراح بعد تهيئته وللعمل مخبرا وارساله الى اسرائيل وافغانستان او باكستان لاعداده للقتل في مثل هذا اليوم. وهو ييثبت بالصور ومقاسات الشقة والخرائط انه لا يمكن ان تكون الرواية الرسمية صحيحة.
    الرابط هنا:
    http://www.sott.net/articles/show/243352-Toulouse-Attacks-The-Official-Story-of-the-Death-of-Mohamed-Merah-is-a-Lie

    كما يأتي بأقوال شهود ذكروا ان القاتل كان بدينا وشكله اوربي، عكس مواصفات مراح. اضافة الى تناقضات تصريحات الشرطة مرة يقولون ضربناه بقنابل صوت ومرة يقولون اطلقنا 300 طلقة الخ.

    ردحذف
  7. و شكرا لك يا أختي عشتار على دقة تحليلاتك. هذا بالضبط ما تفتقر اليه معظم المواقع العربية، ما يدفعنا الى البحث عن المصادر الأجنبية لإكتشاف الحقائق.
    لطفي

    ردحذف
  8. اذا العالم الغربي معفن
    العالم العربي اكيد اكثر عفووونة
    شنسوي نهاجر للقمر

    ردحذف