Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

13‏/1‏/2012

نوبة صحيان للعملاء؟؟


 المصدر - توترت العلاقات بين امريكا وعملائها حكام باكستان بعد الضربة الاخيرة التي تسببت في مقتل   24 جنديا باكستانيا في نقاط تفتيشهم. كان الاجراء الاول هو قطع طريق المؤن عبر باكستان امام حلف الناتو . والان كما في الصورة هناك مؤن متجهة الى حلف الناتو في افغانستان محجوزة في ميناء كيماري في كراتشي منذ 27 تشرين ثاني. ومن اجل اطلاق سراحها لابد من اعتذار امريكي ولابد من دفع اجور استخدام المياه والاراضي الباكستانية وقد كانت حتى الآن مجانية باعتبار الباكستان حليفة في (الحرب على الارهاب) . هذا مايفعله العملاء حتى في العراق وفي كل مكان، يقدمون كل الخدمات المجانية للغازي البغيض الذي يقتل وينهب ويغتصب بحجة حربه على الارهاب.
وحسب مصادر الميناء هناك حوالي 2000 حاوية محجوزة في ميناء قاسم في كراتشي و 1700 حاوية وبقدرها من المركبات الامريكية في ميناء كيماري.
كما احتجزت مئات الشاحنات التي تحمل الوقود والمؤن على الحدود الباكستانية الافغانية في مدينة شامان لمدة خمسة اسابيع وبعدها استدارت الشاحنات راجعة الى كراتشي ولم يسمح لها بإفراغ حمولتها على الحدود. ويقول وزير الدفاع الباكستاني شودري احمد مختار "اذا سمح للمؤن بالمرور فلن يكون مجانا كالسابق لأن الطرق خربت بسبب مرور اكثر من 3000 شاحنة يوميا، سوف نفرض ضرائب لنصلح طرقنا" 
ماذا عن الطرق العراقية التي خربت بسبب مرور الشاحنات والمركبات والدبابات؟ هل هناك من يطالب بتعويض؟ 
ولكن مجلس الدفاع الباكستاني وهو يضم 40 حزبا دينيا سياسيا  يعارض محاولات الحكومة فتح طرق المؤن ويهدد بالخروج الى الشارع للاحتجاج ونصح الحكومة بان تنبذ تحالفها في (الحرب على الارهاب)  لأن الإرهاب الحقيقي على باكستان هو الإرهاب الامريكي.
**
ربما هذه نوبة صحيان لجيش باكستان، ولكن كيف يصحو الجيش (العار..اقي) اذا كان ضباطه على شاكلة (عبد فارس) المستعد لحرق أمه وأبيه فداءا للعلم الأمريكي  (انظر هنا)

هناك تعليق واحد:

  1. من يحرق امه وابيه فداءً للعلم الاميركي بالتاكيد يضحي بامه وابو ه وحتى شرفه من اجل ان تمر الشاحنات الامريكيه فوق جثثهم لتصل المؤن والمعدات لاسياده

    ردحذف