Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

18‏/11‏/2011

الشرق الأوسط ، ثم ، العالم

تنبيه: المقالات الخاصة بالأخرين التي ننشرها هنا مكتوبة او مترجمة، لا تعكس بالضرورة رأي صاحبة المدونة. انها آراء نعرضها للمناقشة ولتوسيع آفاق المعرفة بما يدور حولنا. إنها محاولة للتفكير بصوت عال.
 تحليل بقلم توني كارتالوجي (نشر في شباط 2011) هنا
ترجمة عشتار العراقية
بدءا من شمال افريقيا، والان تنتشر في الشرق الاوسط وايران، وسرعان ما سوف تمتد الى  شرق اوربا وآسيا، تحاول الثورات الممولة من قبل دعاة العولمة ان تغير مناطق كاملة بشكل جذري بحركة كاسحة واحدة. انها لعبة طموحة ، وربما نبعت من اليأس ، وتكشف فساد وخيانة دعاة العولمة بشكل واضح امام العالم وليس هناك فرصة للعودة. حتى نفهم تفكير دعاة العولمة الذين يقفون خلف مثل هذه الحركة الجريئة ، ينبغي ان نفهم لعبتهم النهائية والعوائق التي تقف في وجه تحقيقها.
اللعبة النهائية 
الهدف النهائي من اللعبة هو بطبيعة الحال نظام عالمي يتحكم في كل العالم. يسيطر على هذا النظام صيارفة انجلو امريكان وشبكتهم من المؤسسات العولمية لضمان ان تلتزم الدول بنظام واحد .والهوس الوحيد لهذه القلة المصابة بجنون العظمة ، هو تجميع قوتهم والحفاظ عليها. ويتحقق هذا من خلال نظام السيطرة السكانية والسيطرة الاقتصادية والسيطرة المالية وكلها تشكل اساس سياساتهم المالتوسية.
هذه السياسات معروضة بوضوح في (الاجندة 21) للأمم المتحدة ومن قبل واضعي السياسة مثل المستشار العلمي الحالي للبيت الابيض جون هولرين في كتابه  المعنون  echoscience
وربما تكون سياساتهم مالثوسية ولكنهم بالتأكيد لا يؤمنون بان العالم في خطر بسبب  تكاثر السكان او اخطار البيئة التي يشكلها التقدم الصناعي. بل مثل كل الطغاة في التاريخ، يقدمون خطابا مقنعا للدفاع عن تركيز هائل للسلطة بين ايادي الصفوة وتنفيذ اجراءات لضمان ان السلطة تظل في ايديهم الى مالانهاية.
الاخطار الوشيكة التي تعارض خططهم كثيرة ، بضمنها الاعلام البديل الذي يكشف طبيعة اجندتهم، وهكذا يساهم في يقظة عدد هائل من الناس الذين يرفضون الانسياق مع هذه الخطط. هناك ايضا السيادة الوطنية حيث تقاوم الدول النظام العالمي الانجلو امريكي المركزي وترفض تنفيذ شروط استعبادها.
هذه الثورات الملونة الكاسحة والعمليات العسكرية المنسقة معها ، سواء علنية او سرية ، تتعامل مع المقاومة  الاخيرة ( السيادة الوطنية) في حين يتعامل التقييد على النشر وفلترة الاخبار وتشديد قبضة الدول البوليسية التي تسود العالم الغربي بالذريعة الكاذبة (الحرب على الارهاب) ، مع الخطر الاول (الاعلام البديل).
الشرق الأوسط
مع تطور زعزعة الاستقرار التي يقف وراءها دعاة العولمة ، يحدث تنازلات وتغيير الانظمة من الاردن الى مصر (المقالة مكتوبة في شباط 2011) وكلها باسم "الدمقرطة". وهتافات المحتجين تردد الفاظا تستخدمها  المنظمات غير الحكومية الممولة امريكيا ، ومع تصاعد الشكوك بأن كل هذا منسق من الغرب، لا يحتاج المرء الا قراءة تقرير شركة راند لعام 2007 والمعنون "بناء شبكات اسلامية معتدلة" حيث تجد اعترافات تأخذ بالألباب حول النية لإعادة تنظيم العالم الاسلامي طبقا لمصالح الغرب، وكيف انهم سوف يطبقون نفس نموذج "شبكات المجتمع المدني" التي استخدموها على مدى عقود من الحرب الباردة.
"انتقال" مصر القريب يمثل ترجمة مباشرة لخطة راند في التدخل في العالم الاسلامي. من منظمي الاحتجاج والمنظمات غير الحكومية الى قادة الإحتجاج، الى التدخل في الكواليس من قبل القيادة العسكرية الامريكية ، كانت الانتفاضة المصرية انتاجا امريكيا كاملا. حتى كتابة الدستور المصري الجديد تقوم به منظمات يمولها جورج سوروس و مؤسسة منحة الديمقراطية الامريكية   NED
تعيد زعزعة الاستقرار الاقليمي رسم الخارطة الجيوسياسية في صالح جهد متجدد لاحداث تغيير في نظام ايران. وقد كتب الكثير عن خطط العولميين المتسعة في شكل تقرير معهد بوكنجز (اي طريق الى فارس؟) ، من اجل تمويل ثورات ملونة و دعم الارهاب داخل الجمهورية الاسلامية وحتى استفزازها لشن الحرب. وحالما تبدأ انظمة شمال افريقيا واخرى عربية في الانهيار، تبدأ ثورة ايران الخضراء مرة اخرى. وكأنه تطبيقا لتقرير بروكنجز، دعا العولميون في مجلس العلاقات الخارجية مؤخرا وبشكل سري الولايات المتحدة لدعم الثورة الخضراء.
اذا سقطت ايران  في ايدي العولميين واستطاعوا انتزاع ثرواتها وانهاء دعمها للطموحات الاقتصادية والعسكرية الصينية والروسية فسوف يتم عزل مايسمى منظمة تعاون شانغهاي.
الإحاطة بروسيا

تبدو روسيا مع الصين اكبر كتلتين معارضتين للمؤسسة الانجلو امريكية . وبالتأكيد هناك الكثير من الناس والمنظمات داخل كل دولة يعملون بسرور يدا بيد مع العولميين الذين بدورهم يحاولون سرا لاغراء او ترهيب الدولتين لدمج نفسيهما في النظام العالمي المعولم.
رجال مثل ميخائيل خدوركوفسكي الذي صعد الى  السلطة في روسيا وسط عصر من الفساد الهائل، بدأ في بناء شبكة من المنظمات غير الحكومية على طراز تلك الموجودة في الغرب، حتى سمى هذه الشبكة "المؤسسة الروسية المفتوحة" تيمنا بمؤسسة جورج سوروس المسماة "مؤسسة المجتمع المفتوح" وطبقا للباحث الجيوسياسي وليام انجداهل ، فقد وضعت المؤسسة الروسية المفتوحة هنري كسنجر واللورد جاكون روتشيلد في هيئة المدراء ، وهدفها هو تحويل روسيا من دولة ذات سيادة الى شيء اكثر تقبلا للاستهلاك العولمي. ومهما كانت نجاحات خدوركوفسكي السابقة فقد قطع الطريق عليه رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين حين وضعه خلف القضبان في سجن في سايبريا. اليوم يناصره ويدافع عنه قانونيا المحامي العولمي سيء الصيت روبرت امستردام الذي يقود حملة دولية للطعن في روسيا .
بعد سقوط تونس وبدء الاحتجاجات في مصر، نشرت مجلة فورين بوليسي قائمة فريدوم هاوس حول "من هو التالي" . وعلى القائمة كان اليكساندر لوكاشينكو زعيم بيلاروسيا وهي دولة اوربية على حدود روسيا الغربية، والناتو نفسه يعترف بتردد بيلاروسيا للانضمام الى منظمة الناتو في حين ان وسائل الاعلام السائدة تندد بالحكومة البيلاروسية لقمع المتظاهرين الذين احتجوا على انتخابات اخيرة هزم فيها المدعومون من الغرب.
بالنظر الى خارطة روسيا، ليس هناك دولة على حدودها لم تعالج بالعلاج العولمي، من اوكرانيا وثورتهم البرتقالية المدعومة امريكيا الى جورجيا وغزوها لاوسيتيا الجنوبية بدعم امريكي . وتبدو روسيا اكثر من مستعدة للمقاومة ، وقد اذلت الجيش الجيورجي المدرب والمسلح امريكيا في ميدان المعركة، اضافة الى اشرافها على تغيير نتائج الثورة البرتقالية المدعومة امريكيا ، ومع توقف المحادثات الاوكرانية للانضمام الى الناتو.
باستهداف الشرق الاوسط وخاصة ايران، التي يستغلها  كل من الصين وروسيا لايقاف الطموح الغربي للهيمنة على العالم، يظل امل العولميين في تجديد الاضطراب السياسي في منطقة المدار الروسي ونحقيق الإحاطة بروسيا واجبارها بهذا على اتخاذ مكانها في النظام العالمي الجديد.
عقد اللؤلؤ الصيني
ليس سرا ان الصين تعتمد على استيراد النفط ليس فقط للحفاظ على نمو اقتصادها ، ولكن للإبقاء على سكانها  مشغولين ومرفهين، وبهذا تظل الحكومة الراهنة في السلطة. وهذا الواقع  يعرفه كل من الصين والغرب. من جانب الصين، بدأت في زيادة وجودها في القارة الافريقية خاصة في السودان حيث تم مد انبوب نفط طوله 1000 ميل من قلب الدولة الى بورسودان على البحر الاحمر. كما يقدمون اغاثة للسودان  من عقوبات الامم المتحدة ويشترون معظم النفط السوداني.
كما تستورد الصين ايضا كمية هائلة من النفط من ايران. في الواقع تمثل الجمهورية الاسلامية ثاني اكبر مصدر للنفط الى الصين بعد السعودية.
عقد اللؤلؤ يمتد من السودان وايران وعبر المحيط الهندي وعودة الى سواحل الصين في بحر الصين الجنوبي، بكلمات اخرى هي سلسلة من الموارد الجيوسياسية تطورها الصين لحماية هذا الطريق اللوجستي الحيوي. هذا (العقد) يشمل ميناء صيني في منطقة بلوشستان الباكستانية، وهناك مرفق آخر في ميانمار (بورما) ومرافق ممتدة في بحر الصين الجنوبي قريبا من ساحل فيتنام. الصين ايضا توسع من حجم وقدرات اسطولها بضمنه غواصات ، تتابع الان مثل الظل مجموعة حاملات الطائرات الامريكية،  و في نفس الوقت تهيء الصين اول حاملة طائرات لها.
ان مصطلح (عقد اللؤلؤ) استخدم كعنوان لتقرير 2006  الصادر عن معهد الدراسات الاستراتيجية الامريكي"عقد اللؤلؤ: مجابهة خطر قوة الصين الصاعدة عبر الساحل الآسيوي"
وفي حين ان الصين ليست بطلة الحريات الانسانية ، ولكنها تفضل كما يبدو عالما متعدد الاقطاب حيث تتعايش الدول ذات السيادة مع بعضها بدلا من عالم احادي القطب يهيمن عليه  انجلو امريكان.
من أجل منع مثل هذا العالم متعدد الأقطاب، من الولادة، يقترح تقرير معهد الدراسات الاستراتيجية الامريكي، عدة ستراتيجيات بخصوص الصين، من اغرائها وتحويلها الى ما  يسميه العولمي روبرت زويلك "حامل اسهم مسؤول" في النظام العالمي،  الى خطة مواجهة عسكرية واحتواء.
طبعا هذا التقرير كتب في تموز 2006، ولم يجف الحبر بعد قبل ان تعاني اسرائيل من هزيمة مهينة في الحرب مع لبنان، وتأجلت الحرب مع ايران وطرد العميل العولمي ثاكسن شنوترا من السلطة في تايلاند في استعراض للدفاع المستميت عن السيادة في جنوب شرق اسيا.
يبدو ان العولميين ، على مدى السنوات التالية، سوف يقدمون للصين دورا كبيرا لتلعبه في النظام العولمي في حين يقومون بزعزعة استقرار كل دولة تقريبا في "عقد اللؤلؤ" . لقد وسعت  الولايات المتحدة حربها مع افغانستان وتحاول ان تبلقن باكستان ، خاصة منطقة بلوشستان حيث للصين وجود  بحري. بلوشستان الباكستانية ايضا نقطة انطلاق بحرية لطريق طاقة  يمتد شمالا عبر الهملايا الى الاراضي الصينية. امريكا مشغولة بقوة في زعزعة ميانمار لتغيير النظام واقامة حكومة موالية لواشنطن. (اعلن اليوم عن زيارة ستقوم بها  كلنتون وزيرة خارجة الولايات المتحدة الى ميانمار في 1 كانون الاول هذا العام لدعم العلاقات- عشتار)
تايلاند تجاور ميانمار من الشرق وتمتلك برزخ كرا الضيق  الذي تود الصين لو تطوره الى قناة شبيهة بقناة السويس او بناما لتقصير رحلات تانكراتها المحملة بالنفط والمتجهة الى الصين. كما ان تايلاند تخدم كطريق بري يمتد شمالا وجنوبا كما في باكستان وعليه تجري سكة حديد مطورة تربط مسافن سنغافورة بعاصمة لاوس "فينتيان". بدأت الصين في تطوير سكة حديد من لاوس مع تحديث سكة حديد تايلاند. ايضا تايلاند واحدة من اكبر مصدري الرز في العالم مما يجعل الدولة مهمة لنمو الصين في المستقبل.
يتبع

هناك 4 تعليقات:

  1. ابو ذر العربي19 نوفمبر 2011 7:55 ص

    يديعوت أحرونوت: وثيقة سرية حول استضافة قطر نهائيات كأس العالم 2022
    محرر الموقع
    كشفت صحيفة (يديعوت أحرونوت) الإسرائيلية على موقعها على الانترنت على وجود وثيقة سرية موقعة بين الولايات المتحدة الأمريكية و دولة قطر بخصوص استضافة قطر لنهائيات كأس العالم لعام 2022 و هذا نصها المترجم: وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلنتون
    عندما حُصرت المنافسة بين الولايات المتحدة الأمريكية و قطر (كدولتين أساسيتين و قويتان في المنافسة) من أجل الحصول على حق استضافة نهائيات كأس العالم 2022 فقد رأت القيادة الأمريكية في ذلك فرصة للضغط على أمير قطر الذي يسعى لأخذ دور السعودية في الوطن العربي كأقوى دولة خليجية، و بدأت أعمال التخطيط لكسب نتائج هذا القضية و قلبها لصالحها و تم كشف بنود هذا الاتفاق التي شملت ما يلي:
    تقوم الولايات المتحدة الأمريكية بالتخلي عن حق الاستضافة لصالح قطر و لكن هذا التخلي لن يكون علنياً بل سيكون سرياً بمقابل قيام قطر بمجموعة من الأعمال مقابل هذا الإجراء.
    ومجموعة المطالب التي وقعت عليها قطر هي:
    1 ـ المشاريع الخاصة بالملاعب والمنشآت الرياضية التي ستقوم دولة قطر بإشادتها من أجل نهائيات كأس العالم 2022 يكون حق بنائها محصور بشركتي بناء أمريكيتان هما شركة (موديولار كونستراكشن سيستم الأمريكية) وشركة (ستار جوزيف الأمريكية).
    2 ـ يحق للولايات المتحدة الأمريكية عمل استثمارات جديدة في قطاعي النفط و الطاقة في قطر و بتسهيلات قطرية مميزة.
    3 ـ السماح للولايات المتحدة الأمريكية بالعمل (الغير مشروط) في مجال الإعلام خلال فترة المونديال وتجهيز معدات إعلامية متطورة يتم وضعها في قطر اعتباراً من عام 2020 أي قبل المونديال بعامين.

    ردحذف
  2. ابو ذر العربي19 نوفمبر 2011 7:58 ص

    واكمالا للوثيقة التي نشرتها يديعوت احرونوت
    وهناك بنود خاصة في الاتفاق ليس لها علاقة بالمونديال وهي عصب هذا الاتفاق وشملت مواضيع سياسية متنوعة وأهمها قضية الشرق الأوسط.
    1 ـ تعمل قطر على تعزيز دورها القيادي في المنطقة عبر علاقات مباشرة ومميزة مع سوريا ولبنان وتركيا وتطوير العلاقات لتشمل علاقات مباشرة مع حزب الله وحركة حماس و الجهاد الإسلامي.
    2 ـ إقناع القيادات السورية إلى ضرورة التخلي عن دعم المنظمات الإرهابية عبر إعطاء ملفات دعم لسوريا من خلال إقامة مشاريع قوية في سوريا وتشغيل عدد كبير من السوريين في المشاريع لكسب ود وحب الشعب السوري لأمير قطر.
    3 ـ العمل على متابعة الدعم لجنوب لبنان من خلال إشادة الأبنية والمشاريع السكنية والاستثمارية التي من دورها تُقرب أمير قطر من حزب الله والسعي لكشف مواقع أمين حزب الله وأماكن تواجده من خلال هدايا بسيطة تقدم لاحقاً للأمين العام لحزب الله وهي تساعد في تحديد موقعه بدقة على الأقمار الصناعية.الشيخة موزة زوجة أمير قطر
    4 ـ الضغط على تركيا و خاصةً (أردوغان) من أجل مقاطعة سوريا وبشكل تدريجي من خلال خلق ملف خاص بين الدولتين يتعلق بالأكراد في سوريا، وأن سوريا تقدم الدعم للأكراد وتثبيت ذلك بمعلومات تصل لاحقاً من البيت الأبيض لأمير قطر من أجل استخدامها في الضغط على تركيا بخصوص أكراد سوريا والعراق.
    5 ـ تقديم الدعم المادي للرئيس العراقي من أجل أخذ دوره الفعال في العراق وبالتالي الدور الفعال لأمريكا وفق أسس يتم تزويد قطر بها تباعاً.
    6 ـ عدم التدخل في الشؤون اللبنانية الداخلية و يبقى الدور مقتصراً على كسب تأييد اللبنانيين في الجنوب و ذلك حسب البند (3) من نصوص الاتفاق.
    7 ـ تفعيل دور قناة الجزيرة أكثر من خلال تغطيات لملفات حساسة في كافة الدول العربية وفق مخططات تصل من مؤسسات إعلامية أمريكية متخصصة بذلك.
    8 ـ العمل الإعلامي على نشر الفوضى في الوطن العربي من خلال ملفات تتعلق بالفساد في دول عربية في مقدمتها (سوريا) وجعل المواطن العربي يتحرك نحو التغيير.
    9 ـ العمل على توسيع النشاط الإعلامي لدولة قطر والمتمثل في قناة الجزيرة من خلال قنوات إعلامية جديدة أو قنوات إذاعية في دول عربية متفرقة.
    1 ـ العمل على دعم ملفات خليجية تفيد في تقوية دول الخليج في وجه إيران و المنشآت النووية الإيرانية.
    2 ـ السعي لعمل علاقات متميزة مع دول أمريكيا اللاتينية من أجل أهداف و خطط سيتم تزويد أمير قطر بها تباعاً.
    3 ـ تقديم الدعم لتجمعات ترى أنها مطهدة في الوطن العربي والشرق الأوسط مثل دعم (السنة في البحرين) و(الأكراد في تركيا) و(الأرمن في سوريا) و(الدروز في لبنان) من خلال المال أو الدعم الإعلامي لقضاياهم ومطالبهم.
    أما المطالب الاقتصادية فكانت:
    1 ـ التأثير على نشاط أوبك من خلال التحكم بالإنتاج النفطي والإنتاج المُصَّدر من قطر والخليج العربي.
    2 ـ توقيع صفقات مالية كبيرة مع دول عربية تستهدف السيطرة على أراضي وقطاعات اقتصادية مُهمة في الدول العربية ودول الشرق الأوسط، من أجل استخدمها كمقرات ومراكز تجسس أثناء تنفيذ المشاريع والتي ستكون مدتها الزمنية

    ردحذف
  3. ابو ذر العربي19 نوفمبر 2011 8:00 ص

    مفتوحة بموجب خلق مشاكل وقضايا عالقة من أجل هذه المشاريع مما يعيق إنهاء هذه المشاريع خلال المدة الزمنية المتفق عليها.
    3 ـ توقيع عقود طيران وعقود سياحية مع دول أوربية طويلة الأجل من أجل السيطرة في مراحل متقدمة على حركة الملاحة الجوية بين الخليج ودول أوربا.
    4 ـ السعي الجاد لتوقيع اتفاقيات تتعلق بمجال النفط والطاقة مع إيران على أراضي قطر.. وجعل الاتفاقيات ورقية فقط من أجل تحسين العلاقات مع إيران.
    5 ـ يتم تزويد قطر بالمبالغ المالية اللازمة لبعض بنود هذا الاتفاق و خاصة ًما يتعلق بجنوب لبنان و سوريا و إيران.
    أما البند الأخطر في الاتفاق فهو:
    يحق للولايات المتحدة الأمريكية إلغاء هذا الاتفاق في أي وقت يثبت فيه عدم قيام قطر بالدور المطلوب منها بموجب هذا الاتفاق وبالتالي الضغط على الفيفا من أجل إلغاء استضافة قطر لمونديال كأس العالم 2022.
    كما يحق للولايات المتحدة الأمريكية إضافة بنود أخرى للاتفاق وفق المرحلة المُقبلة مُقابل مبالغ مادية يتم الاتفاق عليها بين قطر والولايات المتحدة من أجل وضع مبالغ مالية في حسابات الشيخة (موزة) زوجة أمير قطر في سويسرا.
    وأضافت الصحيفة الإسرائيلية (مُستَغّربةً): كيف يكون الاتفاق الأمريكي شاملاً لكامل المنطقة بدون أن يكون هناك نص صريح أو بند صريح يتعلق بإسرائيل والدور المطلوب من قطر للعبه من أجل إسرائيل.. الأمر الذي يجعل القيادات في إسرائيل تتحفظ على هذا الاتفاق وترى فيه خيانة للوعود الأمريكية في المنطقة..
    فقد تستخدم مراكز التجسس التي تنوي الولايات المتحدة الأمريكية زراعتها في المنطقة من أجل التنصت على إسرائيل، و التي باتت أمريكا تشك في دورها في ما يجري في المنطقة من أحداث وخصوصاً بعد أن وصلت رسالة وزير خارجية كوريا الجنوبية إلى وزيرة خارجية الولايات المتحدة الأمريكية بخصوص الخطط التي تقوم بها إسرائيل من أجل إسقاط نظام مبارك في مصر بين أعوام 2011 و2015، والمخطط الذي تعمل به إسرائيل من أجل دعم وتقوية دولة جنوب السودان من أجل قطع مياه النيل (كونها لن توقع على اتفاقية توزيع المياه) وبالتالي الضغط على النظام المصري (مبارك) أو أي نظام يأتي بعده إن نجحت خطة العمل في مصر، و كذلك الخطة التي وضحها وزير خارجية كوريا الجنوبية للسيدة كلينتون عن مخطط إسرائيلي لتفكيك الولايات المتحدة الأمريكية بين أعوام 2020 و2025 لأن الدور المطلوب من أمريكا يكون قد انتهى وتتحول بناء على هذه الخطة الولايات المتحدة إلى دويلات صغيرة شأنها شأن الاتحاد السوفيتي سابقاً.
    فاذا كانت الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لتحقيق الشرق الأوسط الجديد فإن ذلك لن يتم بلا قواعد وأسس تضعها إسرائيل في المنطقة كونها الدولة الأقوى والأهم اقتصادياً وعسكرياً، و يجب على الساسة الأمريكيون الرجوع لإسرائيل من أجل توضيح بنود هذا الاتفاق والذي لم يتم على الرغم من طلب ذلك رسمياً من الولايات المتحدة الأمر.
    وهذا هو الجزء الاخير من الوثيقة السرية التي نشرتها يديعوت احرونوت
    مع تحياتي

    ردحذف
  4. ابو ذر العربي19 نوفمبر 2011 3:20 م

    للحقيقة فقد سقط سهوا رابط المقال وهو من موقع القدس alquds newsletter
    والموقع رابطه سبق وان نشرته في مترجمات سابقة

    ردحذف