Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

23‏/8‏/2011

جعجعات الشيش بيش

رصد: عشتار العراقية

مصطفى عبد الجليل (رئيس متمردي الناتو) : سنوفر للقذافي محاكمة عادلة ليشهد  العالم على أكبر دكتاتور في العالم. ولا اعرف كيف سيدافع عن نفسه أمام الجرائم التي ارتكبها.
تعليق: هذا افتئات على العراق لأن (اكبر دكتاتور في العالم) كان ماركة مسجلة من قبل الرئيس بوش وعملائه للرئيس صدام حسين. وعبد الجليل يناقض (عدالته) الموعودة فهو من اولها وقبل كل شيء يصرح بأن القذافي ارتكب جرائم ولن يعرف ان يدافع عنها. طبعا حسب خبرتنا بمحاكم الاحتلال: لن يستطيع ان يدافع  عن نفسه !!
++
د. بشير عبد الفتاح محلل سياسي (ليبي؟) يظهر في قناة الاتجاه ويجيب على سؤال "اذا كان الثوار يسيطرون على كل طرابلس ماعدا باب العزيزية، كيف سيتم التعامل معها ؟"
الجواب: باب العزيزية محصنة،  وينبغي ان يتم التعامل معها بالطيران أولا.
++
قناة العربية - براك اوباما: الناتو أثبت انه أقوى منظمة على الأرض ويستمد قوته من اسلحته المتطورة ومن مبادئه الديمقراطية .
++
قناة العربية . المذيع يقرأ (فظائع) القوات السورية تجاه المتظاهرين، هنا قتل وهنا اعتقال وحين يصل الى أحد احياء دمشق التي لم يكن فيها لا قتيل ولا جريح،  يقول "سمع إطلاق نار وأصيب الناس بذعر شديد" 
تعليق: اويلي شلون فظاعة ! ذعر الناس الشديد ، ولا  ادري كيف رصده المذيع الهمام. ولماذا لم يقل شيئا عن 8 سنوات من قصف ومداهمات واعتقالات ومذابح وتفجيرات جرت في العراق ، ولم ينقل المذيع (ذعر الناس الشديد) هناك.
++
جنوب أفريقيا تقول انها لن تعترف بالمجلس الانتقالي الليبي حاليا.
تسارع مصر والكويت والمغرب وعمان والبحرين وتونس وايران الى الاعتراف بالمجلس الانتقالي ، وتقوم مصر بتسليم سفارة ليبيا للمثل المجلس فيها!!
كل هذا قبل أن تسيطر قوات المتمردين بشكل كامل على الأرض وقبل إعلان استلام الحكم بشكل بات وقاطع. أية ضغوط كانت وراء هذا التسرع ياترى ؟

هناك 3 تعليقات:

  1. وما الجديد في مواقف الدول العربيه؟ التي كل عمرها تتسارع لما يبهج الغرب ,بمواقفهم الهزيله التي تعبر عن مدى انصياعهم لاسيادهم الغربيين.اين الاختلاف فيما يجري في سوريه وما يجري في اليمن وما جرى في البحرين؟. ولا دوله عربيه لم تسحب لا سفيرها ولا استدعت سفراء الدول المعنيه للتشاور. ولان الغرب يريد لنظام الاسد ان يزول فبالتاكيد الدول العربيه وفي مقدمتها دول الخليج ستسارع بسحب السفراء وتوجه الاعلام على ما يجري في سوريه على انه فضيع. الا ان الذي جرى على المواطنين البحرينين من درع الجزيره السعودي حين زحفت عليهم المدرعات لم يكن من ضمن الفضائع!!!!والذي يجري في اليمن التي لا يقل متضاهريها عن مئات الاف من قتل وترهيب وعلى كافه الاصعده لم يكن من ضمن الترهيب ؟؟. ولكن المتضاهرين السورين الذين لا يتجاوز عددهم في اغلب الحالات عن الالف شخص متخذين من الحارات مكان لهم للتضاهر.وحين يندس بين المتضاهرين من السلفيين والفوضوين لغرض اثاره رجال الامن ويجري ما يجري فهذا من الفضاعه ومن التنكيل بحقوق الانسان ناهيك عن سكتوهم عن ما يجري من فضائع وجرائم في العراق تفوق حتى الخيال والجميع صامتين عنه لان اسيادهم يريدون ذلك.... والحديث يطول والتفاصيل كثيره سواءعن ما يجري في ليبيا او سوريه او اي اي دوله اخرى

    ردحذف
  2. ومن مهازل الزمن الرديء الخبر الذي نقل اليوم والذي يقول: "صوت مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء على قرار يطالب بتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في هذا البلد. وجاء ذلك خلال جلسة طارئة عقدت في جنيف.

    ووافق المجلس المؤلف من 47 عضوا بسهولة على القرار الذي قدمه الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والدول العربية الأربع في المجلس (السعودية، وقطر، والأردن والكويت)، حيث صوت 33 عضوا لصالح القرار في حين اعترض عليه أربعة وامتنع تسعة عن التصويت."

    المضحك أن السعودية التي هي ربما من أسوأ دول العالم في انتهاك حقوق الإنسان هي عضو في المجلس، وهي واحدة من دول قليلة لم تصادق على الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. والسعودية تريد أن تسمح سوريا بالمظاهرات وحرية الرأي للمواطنيني، تماماً كما في السعودية!!
    وقطر تحترم حقوق اإنسان طبعاً مثلما تحترم الكويت حقوق الإنسان كثيراً حتى أنها تتوسل بالبدون أن يأخذوا الجنسية الكويتية لكنهم يرفضون.
    أما الأردن فهي واحدة من مهازل هذه الدنيا، خلقتها بريطانيا عنوة لتسكن الفلسطينيين فيها وما تزال بريطانيا تحكمها بصبيها عبيد الله....

    هذا أيضاً من جملة الشيش بيش....

    ردحذف
  3. يحزنني ان نكرر الدرس الذي تعلمناه في بداية القرن العشرين بل وعلى مدى الزمن من ان منطقتنا هي منطقة المصالح العظمى لقوى الاستعمار واننا كاصحاب منطقة لا تسيطر عليها ونعمل كادوات للقوى العظمى شرقها وغربها 0
    هل تكرر الدرس الذي حفظناه عن ظهر قلب ؟ ام نكتشف اننا ستجد حلولا خلاقة لهذه المشاكل ؟لا بد من تاكيد المؤكد اننالن نرفع راسنا ونحن مجزاين ومتفرقين وانتهازيين ونبحث عن شرفنا في ضواحي العواصم الكبرى0وانا لست متشائما0

    ردحذف