Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

8‏/2‏/2011

جريمة إبادة أمريكية في ميدان التحرير

سيارة امريكية ارتكبت جريمة إبادة يوم 28 كانون الثاني/يناير في القاهرة وسط المعتصمين في ميدان التحرير . والخبر المنشور في صحيفة (الشروق الجديد) المصرية في 8/2/2011 هو كالتالي: قال جمال تاج الدين الأمين العام للجنة الحريات بنقابة المحامين انه تم العثور على السيارة القاتلة التي دهست 25 متظاهرا يوم جمعة الرحيل بشارع قصر العيني حيث رآها شهود عيان بأحد الشوارع القريبة من وزارة الداخلية وتبين انها تابعة للسفارة الامريكية بالقاهرة. بمجرد علم لجنة الحريات تحرك عدد كبير من المحامين للبحث عن السيارة في محيط وزارة الداخلية بميدان لاظوغلي حيث عثروا على 3 سيارات مشابهة الا انهم وجدوا السيارة المقصودة في شارع الشيخ ريحان بجوار الوزارة وقد تقدم تاج الدين ببلاغ امس الى النائب العام فأحال القضية الى النيابة للتحقيق العاجل.
وانتقلت النيابة على الفور لمعاينة السيارة بصحبة مهندسين مختصين وضابط مرور وكشفت المعاينة عن وجود آثار دماء على هيكل السيارة وبقايا لحم آدمي ووجدوا اللوحات المعدنية مخلوعة وداخل السيارة وبالكشف على السيارة تبين انها تابعة للسفارة الامريكية بالقاهرة.
وفي برنامج على قناة دريم يقدمه وائل الأبراشي، قال أحد الشهود حول نفس الجريمة أن السيارة كانت قادمة من جانب وزارة الداخلية وحاول حراس الثورة ان يوقفوها للتأكد مما تحمله خشية من ان تكون تحمل اسلحة او قنابل مسيلة للدموع الى وزارة الداخلية، لكن السائق امتنع عن التوقف وهرب بأقصى سرعة داهسا في طريقه حوالي 20 شخصا استشهد منهم حوالي 6 وأصيب الآخرون.لا نستبعد قيام السفارة الأمريكية بالمساعدة في قمع المتظاهرين سواء بالسلاح او بتقديم القناصة مثلا . المثير في القضية ان السفارة الامريكية زعمت ان بعض سياراتها سرقت وربما تكون هذه من السيارات المسروقة.مسروقة؟ إن الحراسة والحماية حول السفارة والشوارع المحيطة بها تجعل منها منطقة خضراء اخرى في وسط القاهرة. وأكاد أجزم ان يكون السائق احد مرتزقة بلاكووتر او مايشابهها مما يفسر القسوة والوحشية في دهس البشر.



إضغط  هنا لمشاهدة فيديو الجريمة

هناك 11 تعليقًا:

  1. عشتار ياريت تصلحي شباط الي 28 شاب

    الله يرحم الشهداء جميعاً المجد للشهداء

    و النصر للثوار الأحرار

    كلمة وائل غنيم في ميدان التحرير سابقاً

    ميدان الشهداء حالياً

    http://www.youtube.com/watch?v=H827WTRqmDE

    ردحذف
  2. هذه السيارات لا يمكن سرقتها لأنها مجهزة بنظام جى بى إس الذى تتيح لأمن السفارة تتبع مكانها بسهولة و لأن مفاتيح السيارة لا يمكن تقليده ولا يمكن تشغيل هذا النوع من السيارات بتوصيل الأسلاك بل لا بد من أن تدور بمفتاح السيارة نفسه .. وهذا دليل على أن السيارة لم تسرق و لم تختفى بل أن خروجها مدبر و مخطط له

    ردحذف
  3. محدش ملاحظ معايا أن فية اختلاف في موقف الامريكي و الاوربي امريكا شايفة الحوار اوربا عاوزة الرحيل الفوري ؟
    تحليلك اية يا عشتار هل معناة ان فية
    صراع بين امريكا و اوربا ؟؟؟؟

    ردحذف
  4. خلال متابعتي للثورة المباركة ,, لاحظت إن الدهس بالسيارات ماركة مسجلة للنظام المذلول .. بالضبط كما هي الدريلات و التزييف بها ماركة مسجلة لصولاغ ..

    حاولت جمع أكبر عدد متاح من هذا النوع للجريمة في هذا الموضوع
    http://iraqlion.org/vb/showthread.php?t=79464
    بالإظافة طبعا للتسجيل الأشهر على جسر قصر النيل راقبته فرأيت على الأقل ثلاث جرائم للدهس الجماعي

    لكن يوجد صورة دهس شنيعة .. إنتشرت عند المصريين في الفيس بوك . أشك إنها كانت في خضم أحداث الثورة .

    لم أعبر عن فخري و فرحتي بهذه الثورة لأن الدنيا مش سيعاني :)

    سفيان

    ردحذف
  5. (المثير في القضية ان السفارة الامريكية زعمت ان بعض سياراتها سرقت وربما تكون هده من السيارات المسروقة.)

    طبعاً.... وهل يمكن لها ان تكون غير مسروقة!!! ليس ربما تكون سرقت! بل موكداً انها سرقت من قوت الشعب المصري....ودهسته!!!


    عراق

    ردحذف
  6. مواطن مصري

    شباط هو شهر فبراير بالعراقي وليس خطأ من كلمة شباب.

    بالنسبة لتعليقك الثاني : اكيد هناك اختلاف بين موقف امريكا واوربا. اما تحليلي، فهو ان امريكا بالتأكيد وبالعلن وليس سرا خافيا تريد ان يستمر النظام الحالي او يأتي من هو مثله، في تحالفه مع المصالح الأمريكية. وربما يفسر هذا تغير مواقفها بين ساعة واخرى، حسب نبض الشارع وتحركات النظام. فإذا شدد الأخير قبضته، ظهر موقف الامريكان مساندا، واذا ظهر فيما بعد معارضة شعبية كبيرة وزيادة في زخم الثورة ، ظهر موقف امريكي آخر. ومن اساليب امريكا في مثل هذه المواقف هو تعدد التصريحات المتناقضة الصادرة عن مسؤوليها. فترى وزيرة الخارجية تصرح بشكل يخالف تصريح اوباما احيانا وتصريحات قادة الجيش الأمريكي تأتي بشكل آخر وهكذا.

    ردحذف
  7. أليس المقصود هو شهر كانون الثاني وليس شباط؟

    ردحذف
  8. سيارات الأمن ايضا قامت كثيرا بدهس المتظاهرين على الطريقة الامريكية كما في الفيديو اعلاه
    http://www.youtube.com/watch?v=PsPBA-bEuEQ
    و طبعا سيارات الامن كلها و وسائل قمع التظاهرات من غاز مسيل للدموع ,رصاص مطاطي و خلافه كلها من بركات المعونة الامريكية لمصر

    تحسي ان وزارة الداخلية المصرية و خصوصا امن الدولة هي ثكنة مخابراتية و فرع لـ سي آى ايه
    حتى انهم كانوا يرسلون معتقلي جوانتانمو الى مصر لتعذيبهم بالوكالة عن الامريكان كما حدث لذلك المواطن الاسترالي من اصل مصري لا اتذكر اسمه الآن..

    المصريون يدركون عمق التواجد الامريكي في مصر لذا رفضوا منذ البداية عمر سليمان كنائب او تفويض صلاحيات الرئيس له و قالوها صراحة لا مبارك و لا سليمان الاثنين عملاء الامريكان

    لكن ما باليد حيلة
    لنا حدود مع اسرائيل و لدينا قناة السويس و كل هذا يجعل التدخل الامريكي في مصر امر حتمي حتى يساعدوا الصهاينة في اقامة دولتهم المزعومة من النيل للفرات
    حتى لو اتى الى سدة الحكم رجل شريف يرفض العمالة لامريكا فليس بيده حيلة الا المهادنة مع المارد الامريكي ليتجنب شره على الاقل حتى تتعافى البلاد و تعتمد على نفسها اقتصاديا...و لله الأمر من قبل و من بعد.

    ردحذف
  9. ابو هاشم . شكرا جزيلا. صححت الشهر. والله الواحد دايخ

    ردحذف
  10. خوفنا ان تكون المسرحية أكبر بكثير مما نتصور ونحن كنا الممثلين.
    لنكن في أكثر دقة واكثر دراية لما يحصل في مصر وحصل في تونس وقد يحصل في غيرهما في للمستقبل القريب. ليس تصغيراً في شعوبهم وقد عمل الكثير منهم عسى أن تكون ثورة حقيقية، الكل يعلم ان المشكلة صار لها سنين ولم تحل ولم يتمكن لأي منهم الخروج الى الشارع. الواضح هنا ان امريكا تدير الدفة عن بعد وهي التي خططت لهذا كله ولها اسبابها، والدورة المكوكية التي قام لها ابامة وكلنتن قبل اسابيع قليلة، ومن بين الاسطر لخطاب ابامة ومديح ابامة للشعب المصري وذم مبارك علانية والذي كان صديقه يوم امس، الشئ الذي اميركا فقط تعرفه هو; هل سيبقى حسني مبارك في النهاية أو لا ومتى بعد أن يرتب الانتقال اليسر وقد هو لا يعلمه.
    لاحظ ان المظاهرات واللافتات فهي ليست دينية ولا مذهبية. كيف وبهذه السرعة اتفق الجميع!؟
    قد يكون تغيير وجوه وامتصاص نقمة كما ذهب السادات واتى مبارك. والان بصورة اعظم حيث التطرف زاد في المنطقة ولا يمحوه غير لقاحه، وآن اللأوان

    ردحذف
  11. قرأت تعليق لاحد المؤمنين "بتطرف" بنظرية المؤامرة قائلا ان الثورة المصرية اندلعت بعد 32 عاما من الثورة الايرانية و الرقم 32 رقم مقدس لدي الماسونية!!!
    ----

    ردي على غير معرف:

    اولا : نحن في مصر ليس لدينا طائفية او مذهبية او على الاقل ليس مثل العراق فلا تنظر لمصر كنظرتك للعراق في هذه النقطة و تقول كيف توحدوا..

    ثانيا :اسمحلي احكي لحضرتك قصة ثورة اللوتس
    من قبل 25 يناير بسنوات كان هناك العديد من الاضرابات و الاعتصامات و التظاهرات على عكس ما ذكرت حضرتك ان الناس لم يكن في مقدورهم الخروج للشارع.. و لكن تلك التظاهرات كانت فئوية و القائمين بها قلة و في منطقة واحدة فيسهل فضها و القضاء عليها
    من جهة اخرى النت كان المتنفس الوحيد للمصريين و خاصة الطبقة المتوسطة التي ظلت تعاني في الفترة الاخيرة و اوشكت على الاندثار...كانوا فقط في حاجة لمن يعيد تنظيمهم و يخرجهم من فضاء الانترنت الى ارض الواقع و يكسر حاجز الخوف و هذا ما فعلته اسراء عبد الفتاح في 6 ابريل 2008 و وائل غنيم في 25 يناير و شباب آخرين من الناشطين على الانترنت
    نجحت محاولة وائل غنيم و لم تنجح محاولة اسراء عبد الفتاح و السبب ببساطة انه هذه الايام فاض الكيل بالناس جميعا بسبب زيادة الفساد و كمان احمد عز وشه نحس :) لذا لم يخرج الف او الفين فقط بل ملايين لان الجميع طاله الفساد بشكل او بآخر

    يعني باختصار ليس كل شئ بترتيب مسبق و مؤامرة.

    الصهيونية العالمية او الماسونية او امريكا و اسرائيل..الخ ليسوا بآلهه ليتحكموا في اقدار الشعوب.

    قد يستغلوا الاحداث لكن لا يصنعوها.

    ردحذف