Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

20‏/4‏/2013

أحداث بوسطن: هل كانت مسرحية دموية؟

تعليق عشتار العراقية
حسنا، بعد أن كان المغرد الذي يتخذ اسم الشيشاني الهارب (جهار) أو (جوهر) يقول انهم لن يعثروا علي أبدا، في الواقع عثروا عليه في وقت متأخر من يوم الجمعة مختبئا في قارب. قيل أنهم أمسكوه جريحا جرحا خطيرا إثر تبادل إطلاق نار. يعني يمكن يعلنوا موته قريبا طمسا لأي معلومات مخالفة للرواية الرسمية. أثار إعلان اعتقاله أهازيج بالنصر المؤزر وقالت الشرطة أن (الإرهاب انتهى) وطلع الناس الى الشوارع يهللون ويرقصون.

كل هذا والمعتقل مجرد مشتبه به  ولم تثبت عليه تهمة. هذا مايسمى (تسييس العدالة وتوجيهها) وحسب الحاسبون أن إغلاق مدينة بوسطن ليوم من منع الناس للخروج من منازلهم واقفال المدارس والمصانع والشركات الخ من أجل القبض على شخص واحد مشتبه به تكلف خسائر قدرت بمبلغ 333 مليون دولار، بخلاف مصاريف تحريك القوات الخاصة (سوات) والمدرعات والطيارات الخ. اعتقد أن الغرض من هذا الصرف ليس فقط من أجل القبض على أحد ما ، وإنما :احداث هزة للمجتمع وكذلك تدريب قواتهم على مناورات مستقبلية.

الآن اليكم هذه المفاجأة الثقيلة.
في نفس يوم الحادث 15 نيسان وفي الساعة السادسة و42 دقيقة مساء ، نشر (مجهول) تعليقا في أحد مواقع الشبكة العنكبوتية يحمل مضمونا خطيرا ، هذه صورته :
وهذه ترجمته :
مجهول في يوم الاثنين 15/4/2013 الساعة 18.42
اعمل في لجنة امنية وقد استلمت فورا أمرا للبدء في حملة نعمل عليها منذ شهرين والان كل شيء أصبح مفهوما لديّ.
سوف اختصر قدر الإمكان.
سوف يلصقون هذه الحادثة بذكر في اواخر سن المراهقة وبداية العشرينيات (سن جهار 19-20) ويقولون لقد فعلها لأنه مضطرب نفسيا. سوف يجدون اسلحة و كتاب NRA (الرابطة الوطنية للبنادق في امريكا) في بيته. سوف يقولون انه استخدم بارود التذخير لصنع المتفجرات وأن هذا البارود  ينبغي الا يكون في متناول الجمهور. ثم سيقولون انه بسبب امكانية استخدام البارود في صنع  المتفجرات، ينبغي تحديد كمية الذخائر الجائز شراؤها وأن تكون خاضعة للضريبة للمساعدة في دفع تكاليف مثل هذه الحوادث.
لا استطيع عمل شيء وإلا سوف افقد عملي وربما اواجه تهما جنائية. من فضلكم لا تسمحوا لهم بالافلات من هذا. لن يجدوا المتهم الا في نهاية هذا الاسبوع والهجوم سيكون يوم الجمعة. هذه حادثة ممسرحة. اصابات الناس كانت حقيقية ولكن الحدث مخطط له. لا تدعوهم يضرون بحقوقنا..
أنا في عملي الآن لهذا استخدمت نسخة من صورة من موقع آخر. كذلك لا تذكروني ارجوكم سوف يضرني ذلك كثيرا.
++
صورة التعليق أعلاه انتشرت في كثير من مواقع الانترنيت منذ يوم 16 نيسان أي بعد الحادث بيوم واحد، والتاريخ المذكور على الصورة هو يوم 15 نيسان. ولا ادري بالضبط الموقع الذي نشرها اولا، ولكن تم تداولها كثيرا وسخر منها العديد من المعلقين، ولكن بعض ماجاء فيها كان صحيحا او تحقق حتى الآن.
الشيشاني جهار عمره بين 19 - 20 
تم الهجوم والقبض عليه يوم الجمعة 19 نيسان
++ 
لم يذكر المعلق المجهول مضمون الحملة التي يعملون عليها وربما تكون منع  الاسلحة والذخائر التي يستخدمها المراهقون والشباب وهي مسألة يدور حولها جدل كبير مؤخرا في الولايات المتحدة، ويقف بوجهها جماعات ضغط لصالح صانعي الاسلحة والذخائر.
لم يوفق في معرفة أن المشتبه بهم اثنان مسلمان من الشيشان وأن الكبير منهما قيل انه يتابع افلام القاعدة على يوتيوب ، وهكذا يمكن ان يتم ضرب عصفورين بحجر: (ارهاب اسلامي) + سهولة الحصول على الذخائر والاسلحة في الولايات المتحدة
وطبعا لو كان الغرض من المسرحية الدموية هذه هو السبب الأخير فإن ادخال عنصر الارهاب الإسلامي يسبب الخوف اكبر حين يوحى للمجتمع أن الغرض من منع الاسلحة ليس منع الأمريكيين من شراء السلاح وانما الخلايا الارهابية النائمة.
++
تقول أم الشابين تيمورلن وجهار (جوهر) أن الإف بي آي كانت تتابع ولديها منذ سنوات وكانت للشرطة زيارات متكررة للمنزل لاخبارها أن ابنها تيمورلن يستقي افكارا ارهابية من الانترنيت. وهي تؤكد أن الشرطة اوقعت بإبنيها.
وفي هذه الحالة هناك سؤال يطرح نفسه، لماذا استعانت الشرطة بالناس للبحث عن المشتبه بهم، وقد شغلت الناس كثيرا بصور للحشود الجماهيرية الموجودة في ذلك اليوم مناشدة الناس البحث بينهم عمن يمكن ان يكون مرتكب الحادث؟ ألم يكن من أول مهامها ان تذهب فورا الى منازل من كانت تضعهم تحت المراقبة في المدينة وتخشى من ارتكابهم اعمالا ارهابية ؟  

هناك 12 تعليقًا:

  1. لو افترضنا جدلاً بانها مسرحيه بعد كل الكذب والدجل اللاميركي المتعاقب .وان التهمه ملفقه. ولكن يبقى السؤال هل يعقل ان يكون الاخوين قد تبرعا ليكونا ابطالاً وضحيه لهذه المسرحيه ويتم قتلهما من اجل تمرير مخطط دنيء للحكومه الاميركيه ؟؟ فلو كانا غير مذنبين لماذا قررا الفرار ومواجهه الشرطه وقتل احد افراد الشرطه ؟؟

    ردحذف
  2. عزيزي اسطيفان
    بالتأكيد رأيت في حياتك صورا لصيادي الأسماك وهم يستعرضون السمكات التي اصطادوها، وكلما كانت السمكة اكبر كانت ابتسامتهم اعرض. لماذا يلتقطون تلك الصور؟ حتى يصدقهم الناس لأن الصيادين اعتادوا على المبالغة فمن اصطاد سمكة طولها شبر يقول لك اصطدت اليوم سمكة طولها متران. وحتى تصدق لابد أن يريك السمكة وهو واقف خلفها. لما اصطاد الامريكان بن لادن لم يرونا شيئا. يابة وين الجثة قالوا لك رميناها في البحر. مع انهم قتلوا الرجل على البر ، فما الذي اوصله للبحر. طيب أرونا صورة الجثة؟ قالوا حرام لانريد استفزاز المسلمين بصورته ميتا. وهكذا كان علينا ان نصدق كلامهم دون أن نرى شيئا. مع انهم قبل ذلك وعلى طول تاريخهم كان من عادة الامريكان اظهار جثث اعدائهم الذين قتلوهم من أجل تأكيد صحة الخبر.. مثلا عندك جيفارا، صدام حسين وابنيه، الزرقاوي، واخيرا القذافي. وغيرهم كثير ، ولم يخشوا من استفزاز مؤيديهم مثلا. هل يعقل هذا؟
    الآن في هذه القضية ، لدينا احد الاخوين قتيلا، والآخر يعتبر في عداد الأموات. يعني ليس لدينا رواية الطرف الآخر وعلينا ان نعتمد على مايقوله رجال الشرطة. مثلا قالوا لنا ان الاخوين قتلا رجل شرطة كان يحرس جامعة، أي ليس له دخل بمطاردتهم. لماذا يقتلونه؟ الا يمكن ان تكون الشرطة نفسها قتلته خطأ عند اطلاق النار على الأخوين؟ ثم قالوا أن الاخ الاصغر هو الذي سحق اخيه بالسيارة حين كان يقصد ان يدهس الشرطة فدهس أخيه. هذه واحدة من القصص. ثم هناك الاختلاف الذي اثار جدلا حين سئل الشرطة: حين قبضتم على جوهر هل قرأتم عليه حقوق ميراندا؟ وهو السطر الذي - حسب الدستور - ينبغي ان يقرأها رجل الشرطة على من يقبض عليه (لك حق الالتزام بالصمت وتوكيل محام)، مرة الشرطة قالت نعم قرأناها، ومرة قالوا لا ومرة ترددوا ثم قالوا ليس في حالته لأن هناك شرطا في القانون يسمح لنا اذا كانت الحالة خطيرة ومهددة للأمن العام ان نؤجل قراءتها. أنا أظن انه لم يكن حيا حين اعتقلوه وانما ميتا او على وشك الموت لأنه كان جريحا. ولكنه اصروا على انه حي، من اجل دحض الاراء التي قالت انهم يريدون اسكات الاخوين بقتلهما. طبعا سيقولون انه قتل بتبادل النيران وانه مات في المستشفى.
    اما سؤالك عن لامعقولية ان يتبرع الاخوين ان يكونا ابطالا. الجواب: ومن قال انهما كانا على يقين من القتل؟ هل قرأت مسألة احتمال مشاركة الأخوين في تدريب على حالة ارهابية؟ مثلا يطلب منهم عنصر الإف بي آي مساعدة الشرطة الأمريكية في تدريب على الامساك بإرهابيين وأن عليهما القيام برمي حقائب بها قنابل (يقال لهم انها مزيفة تحدث صوتا ودخانا فقط) ثم عليهما الهرب والاختباء ويرسمون لهما مسار السير والهرب، وان الشرطة في التدريب سوف تلاحقهما وتقبض عليهما.
    يعني كانها مسرحية او فيلم. وربما عرضا على الشقيقين مبلغا من المال او وضعا متميزا الخ. ولكن في حقيقة الأمر أن المسرحية انقلبت حقيقة دون أن يتهيأ الشقيقان اصلا لهذا الأمر. وهذا ربما يفسر أمرا.
    التغريدات التي نشرت واحدة منها باسم جوهر وهو هارب من الشرطة، ولا ادري اذا كان هو حقا من يرسلها او الشرطة نفسها اتخذت هذا الاسم وزيفت الصفحة لسبك القضية. في اكثر من تغريدة كان جوهر يقول موجها كلامه الى شرطة بوسطن "لقد قتلتم اخي وسوف اقتلكم" ويكررها اكثر من مرة. لو كان مناضلا ومجاهدا خرج مع اخيه في سبيل قضية جهادية تحتمل الموت او الحياة، لكان متوقعا ان يقتل هو او اخوه او كلاهما، ولما كان يقول للشرطة "لقد قتلتم اخي" وكأن هذا لم يكن متوقعا. ولكن المسألة تبدو مفهومة لو كان هناك اتفاق بين الاخوين والشرطة على عملية تدريب، ليس فيها اذى لأحد، وهنا حين يقتل الأخ يفاجأ ويقول "لقد قتلتم اخي سوف اقتلكم جميعا"
    على العموم الحقيقة تحتمل اكثر من وجه، ولكن الانسان في تحليله يعتمد على سوابق وعادات الشرطة الأمريكية في تلفيق القضايا (الإرهابية).

    ردحذف
  3. ارتكبت اكثر من خطأ نحوي في التعليق السابق لأني نشرته قبل إعادة قراءته. معذرة وتصحيح الاخطاء كالتالي:
    دهس وسحق اخيه/ الصحيح: أخاه
    يتبرع الأخوين/ الصحيح: الأخوان

    ردحذف
  4. كلمة "دهس" تعني :المكان السهل الليِّن، وهي ليست فعلاً لكي يقال "دهس".
    والصحيح القول : "دعس" إذ جاء في لسان العرب (دَعَسَت الإِبل الطريقَ تَدْعَسُه دَعْساً: وَطِئَتْه وَطْأً شديداً.)

    مع التحية

    ردحذف
  5. لاتثخنها ابو هاشم

    هذا من قبيل الخطأ الشائع الذي اصبح في حكم الصحيح. من يستخدم الان كلمة دعس؟ لا تنسى أن اللغة كائن حي ينمو ويتغير.

    ردحذف
  6. اخت عشتار . انا لا انفي نظريه المسرحيه ولكن المعطيات تقول ذلك . ان كان الاخ قد هدد الشرطه بقتلهم بعد مقتل اخيه وعرف انهم خُدعوا . لما لم يصرح مثلا قد خذلتمونا لذا سانتقم لمقتل اخي ما الذي يمنعه من ذلك بعد مقتل اخيه . لان قوله لقد قتلتم اخي لذا ساقتلكم . هذا منطقي جداً ليس فيه اي دليل على انهم خُذِلوا من قبل الشرطه . مع تحياتي ..

    ردحذف
  7. اخي اسطيفان
    أنا في ردي وضعت احتمال ان يكون حساب التويتر مزيفا، ولو انه مكتوب بلغة انجليزية واخرى روسية، الله اعلم، ولكني لو كنت في مكانه وبعد مقتل اخي لفضحت كل شيء. الشيء الغريب انه في حالات سابقة كانت السلطات تسارع الى حذف حساب الفيسبوك او التويتر للمطلوبين او المدانين او المعتقلين من (الارهابيين) ولكن هذا حسابه ظل في مكانه. على العموم انا اضع احتمالات ربما تصيب وربما تخيب.

    ردحذف
  8. انا اتفق مع السيدة عشتار
    ان الاخوين .. اسم ان منصوب !!.. لو لم يكونا قد خدعا فأنهما سيكونان من الجهاديين وهؤلاء بصورة عامة لا يبحثون عن ثارات شخصية وانما سيتحدثون بأسم الاسلام وانا لم اتابع من الذي قاله الاخ في حسابه على تويتر غير ما قرأته في الغار ولم ارى فيه اي من العبارات التي تعودنا على سماعها في حالات التعامل مع الكفار او المحتلين او غيره

    ردحذف
  9. السلام عليكم
    تفضلي اخت عشتار هذا اليوتيوب يوضح انها مسرحية وان من قام بالعملية هو من شركة بلاك وتر الأمنية
    سلطان
    LOOK ! Proof That Craft or Blackwater Agents did the Boston Marathon Bombing Event !
    http://www.youtube.com/watch?v=bjocGidSLJw&feature=youtu.be

    ردحذف
  10. هذا فيديو اخر يوضح لحظة القاء القبض على الأخ الأكبر وكان عاريا ويمشي على قدميه ، كيف انتهت حياته بالشكل الذي سوف تشاهدوا فيه جثته !؟!
    سلطان
    Video Of Tamerlan Tsarnaev NAKED, Handcuffed,Walking Alive! So How Did His Body End Up Like This?
    http://beforeitsnews.com/alternative/2013/04/video-of-tamerlan-tsarnaev-naked-handcuffedwalking-alive-so-how-did-his-body-end-up-like-this-2625886.html?utm_medium=twitter&utm_campaign=&utm_source=http%3A%2F%2Ft.co%2FbmPMFfeO2w&utm_content=beforeit39snews-buttonsunderheadline&utm_term=http%3A%2F%2Fb4in.info%2Fi27a

    ردحذف
  11. أنا معك عشتارتنا..أراها لعبة من المخابرات الأمريكية لأبقاء الأرهاب في ذاكرة المواطن الأمريكي و بيع أسلحة للجيش الأمريكي حتى تتربح شركات أنتاج الأسلحة و مديريها من السيناتورات و لتبقى أسطورة القاعدة قائمة في أنتظار بلاوي أخرى من أمريكا بحق شعب من المكاريد و ليبقى الأسلام في نظر الغرب دين يفرز الأرهاب و بس...و الله خير الماكرين

    ردحذف
  12. عزيزتي عشتار

    شخصياً لا أرضى بأن يصبح الخطأ الشائع في حكم الصحيح لأن معنى ذلك دخول العجمة على لغتنا بشكل كبير. وأرى أننا يجب أن نقةم بتصحيح الخطاً.
    كما أن الكثير من العراقيين، وخصوصاً أهل (المثلث السني)، يستخدمون فعل "دعس" فيقولون مثلاً "دعست عليه" بمعنى دسته بقوة.
    ونتذكر كيف "دعس" الجندي الأمريكي على رأس رئيس الحزب الإسلامي محسن عبد الحميد.

    مع التحية!

    ردحذف