Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

23‏/10‏/2012

إمسك فوتوشوب عراقي: من جورجيا الى الكاظمية

تعليق عشتار العراقية
نبه مدير مكتب وكالة الانباء الفرنسية في بغداد براشانت راو في احدى تغريداته هذا اليوم هنا ان صحيفة (المشرق) العراقية نشرت هذه الصورة من الحرب الروسية الجيورجية باعتبارها صورة للإنفجارات الأخيرة في الكاظمية.

ذهبت ابحث عن الصورة فوجدتها منشورة فعلا في الطبعة الورقية المؤرخة 22 تشرين اول 2012 في الصفحة الثانية (أخبار وتقارير) والعدد موجود هنا يمكنك تصفحه. وهذا من سوء حظ الكذابين لأن الصورة مطبوعة على الورق مع آثار جريمة التلفيق كاملة، ولايمكن سحبها كما يحدث لو كانت موجودة على الموقع الالكتروني فقط, ومما يزيد الطين بلة هو الجريمة مع سبق الاصرار والترصد حيث طبع على الصورة جملة (جانب من آثار الدمار الذي خلفه انفجار في مدينة الكاظمية أول أمس) ، يعني لو كانوا تركوا الصورة بدون طبع التوضيح عليها لاستطاعوا الزعم فيما بعد أن الصورة تعبيرية عن مآسي الانفجارات.
هارد لك. الصورة منشورة منذ 2008 باعتبارها من آثار الحرب بين روسيا وجورجيا في هذا الموقع الألماني
ياااه .. مسافة زمنية كبيرة بين 2008 و 2012 ومسافة جغرافية كبيرة بين جورجيا والكاظمية. ولكن الحمد لله العم جوجل يقرب البعيد.
للفضح أكثر: رئيس تحرير المشرق : صباح اللامي
رئيس مجلس  الإدارة : غاندي محمد عبد الكريم.
 ++
الجريدة مقرها وطباعتها في بغداد، أما كان يمكن ارسال مندوب لالتقاط صورة واحدة على الأقل للانفجار في الكاظمية؟ هل كانت  جورجيا أقرب؟ ثم مع كل الانفجارات في العراق، ألم يكن في استطاعة المزيفين الاستعانة بصورة اي من الانفجارات العراقية وإلصاقها في الكاظمية؟ اشمعنى جورجيا؟؟

هناك تعليق واحد:


  1. ياعزيزتي تفهمي الرجل المحرر ..
    المحرر رايد موقف درامي تراجيدي مؤثر في خضم الدمار .. و بما إن العراقي فقد و تجاوز من زمن هذه المواقف ..لم يجد السيد المحرر إلا استيرادها من جورجيا .

    رغم إن الوجه ليس وجها عراقيا و لا الطوب طوبا عراقيا و لا الشجر شجرا عراقيا و لا حتى الشرشف شرشفا عراقيا .. لكن رئيس الإدارة هندي " غاندي " .

    ردحذف