Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

11‏/10‏/2011

لصوص النصوص : سرقتني امرأة !!

بالأمس كتبت لها رسالة رقيقة تقطر حنانا قلت فيها :
اختي ...
تحية طيبة
اطلعت على سيرتك الذاتية ، وهي سيرة حافلة بالأعمال الطيبة، وفي الواقع حاولت كثيرا أن اعرف ماهو الدافع الذي دفعك ولك كل هذا النشاط، العلمي والانساني، ان تسرقي جهود الآخرين وتنسبيها لنفسك. كيف جاز لك أن تنشري ترجمة مقالة ثييري ميسان التي ترجمتها ونشرتها في مدونتي قبل عدة ايام من نشرك للمقالة في بعض المواقع منسوبة اليك باعتبارك (المعربة) ؟

المقالة الاصلية هنا http://ishtar-enana.blogspot.com/2011/09/blog-post_2456.htmlلابد وتعلمين. إن مدونتي محمية ببرنامج وبجهة ترعى حقوق الملكية الفكرية على الانترنيت ، فهو ليس غابة سائبة كما تعلمين وهناك مواثيق للنشر، وفي الواقع أن البرنامج هو الذي دلني على كل المواقع التي نشرت فيها المقالة باعتبارك المعربة لها. ولكني لم أشأ أن اتخذ اجراء يمس سمعتك ، واود أن اعتبر ماحدث غلطة وكل انسان يحتاج الى فرصة ثانية، ولهذا اكتب اليك راجية مايلي:
1- الامتناع عن المزيد من نشر هذه المقالة او اية مقالة تخصني باسمك
2- تصحيح الحالة في المواقع التي تستطيعين فيها ذلك او الطلب منهم حذفها. وقد كتبت لبعض المواقع وشرحت لهم الحالة ولكني لن استطيع وليس من واجبي ان ألاحق كل المواقع. بل هذا واجبك لتصحيح الخطأ.
ارجو سماع رأيك في الموضوع، بأسرع وقت ممكن. وهذه فرصة أقدمها لك كأخت لك في الانسانية، راجية أن نتلافى الموضوع بأقل الخسائر. تحياتي.
 ++
لم ترد عليّ. ولهذا أجد لزاما عليّ نشر هذا التنويه هنا. المرأة اردنية واسمها (وفاء الزاغة) وسيرتها (العطرة) منشورة هنا. وتنشر في موقع اسمه (زاد الأردن) ومواقع كثيرة اخرى. وهذه لقطة من موقع نشرت فيه المقالة ، والحمد لله اني صورت  المقالة لأن الموقع - بعد اتصالي بهم - اعتذروا وصححوا المعلومات ورفعوا صورتها التي تصر على أن تزين بها مقالاتي المسروقة. 
 اسمها وفاء الزاغة ، اردنية ، وهذه صورتها نزين بها موضوعنا أيضا. تخصصها علم النفس التربوي، وأنا اريد أن اعرف ما الذي يدفع امرأة تبدو لطيفة وبنت ناس وتعرف دينها والحرام والحلال وأم لولدين شابين أن تفعل هذه الفعلة؟ لو بعثت لي رسالة توضح فيها دوافعها نفسيا وتربويا ، سوف امسح هذا الموضوع وأنسى وكأن شيئا لم يكن.

هناك 23 تعليقًا:

  1. أنت مترجمة وهي معربة
    هناك فرق سيدتي
    وهذه اخر ابداعات علم النفس التربوي
    التي يبدو انك لم تطلعي عليها بعد!
    هؤلاء كتاب اخر زمن
    ...
    لكن لماذا بعثت لها برسالة تقطر حناناً؟
    هي لصة ويجب أن تنال جزاءها، وبحسب الشرع عقوبة اللص قطع اليد اليمنى في المرة الأولى ثم اليسرى في الثانية ثم القدم اليمنى في الثالثة واليسرى في المرة الرابعة.
    فقط أحببت أن أذكر ان شهرنا الهجري الحالي صو شهر ذي القعدة، وليس شهر رمضان شهر الرحمة والغفران.

    ردحذف
  2. دفعني الفضول إلى قراءة السيرة الذاتية لهذه السيدة.
    ولم أجد في أي قسم من السيرة ما يدل على أن السيدة تعرف اللغة الإنجليزية أو الفرنسية أو أية لغة أخرى وإلا لكانت وضعتها في سيرتها، لكنها لم تفعل.
    والواضح من سيرتها أنها حصلت على شهادة جامعية في اللغة العربية وشهادة الماجستير في علم النفس التربوي، وليس هناك ما يقول أنها مترجمة أو "معربة" أو أن لها خبرة في هذا المجال.

    وأعتقد أنها استخدمت مهاراتها في "استخدام اسلوب علم النفس المعرفي لتعلم طرق الحصول على الهدف"
    وكذلك "استخدام اسلوب الاسترخاء الفكري" وقدراتها في الاتصال الجماعي في "لفط" الترجمة ونسبتها إلى نفسها.
    وقد حصل نفس الشيء معي قبل سنوات حين نشرت موضوعاً عن العراق ثم وجدته بعد أشهر مترجماً حرفياً إلى العربية، ثم ادعى الكاتب السارق أنه لم يقرأ مقالتي وأن ما حدث مصادفة...

    أرجو أن لا تكون سرقة المقالات جزءاً من عملية الإرشاد والتوجيه التربوي للشباب الذين تدربهم هذه السيدة!!

    ردحذف
  3. انتظر ابو هاشم .. لما (تعرب) كم مقالة من مقالاتي ومقالات غيري ثم تضيف الى السيرة مسألة الترجمة.

    ردحذف
  4. أخي مصطفى ... لعد شنو يبقى خطية من السارق اذا قطعت كل اطرافه؟ لعد شلون يبوك بعدين؟ ولكن اعتقد ان الحدود الشرعية تعطل في حالة المجاعة او الظروف القاسية الاضطرارية وظروف هذه المرأة صعبة لأنها تعاني من جفاف وجدب وخواء، فهي قاحلة ماحلة. وهذا سبب اضطراري.

    ردحذف
  5. الجميل هو ما يقوله لسان العرب، وهو ما قد يفسر ما قصدته السيدة.

    فالتعريب معناه: الفحش والتقبيح!

    وفي اللسان أيضاً أن التعريب هو ما قبح من الكلام.

    ولعل السيدة أرادت أن تقول أنها بفعلها هذا أتت بالفاحش والقبيح حيث سرقت جهد غيرها ونسبته لنفسها؟؟

    والله أعلم.

    ردحذف
  6. فارس النور11 أكتوبر 2011 6:21 م

    بس شلون كدرت تنسخ من المدونة لازم هاي خبرة ابد مو سهله وعدها سوابق.
    عندي مقترح للاخت عشتار ترفعين حماية منع النسخ ونشوف منو الي يسرق ونفضحه وبالنهاية محركات البحث ذكية وتعرف المن الاسبقية.

    ردحذف
  7. أخي فارس النور

    رفعت الحماية ، طالما ان هناك نساء خارقات مثل (الزاغة). مايفيد وياهن لا جدار ولا حصار.

    ردحذف
  8. الفاضلة السيدة عشتار
    لم أجد في الغوغل تسمية معرب أو معربة للمقالات بدل مترجمة أو مترجم .. بل تستخدم تسمية معرب لمترجمي برامج الكومبيوتر أو الافلام الىاللغة العربية .. لم نعرف كم بلغت كمية السرقات أقصد المقالات التي سرقتها السيدة المذكورة و المرفقة صورتها و سيرتها المتهمة و مثار السخرية و التندر .. تستحق برأيي محاولات حنونة أخرى لربما لم تصلها رسالتك بعد .. أعطت معلومات إتصال كاملة في سيرة ذاتية لها في موقع عراقي .. تمنيت أن تطولي بالك و تعطيها الفرصة لتثبت أما براءتها أو إدانتها .. و بما إنها من المحجبات و هذا و لأمثالها فقط من المتخلفات الخضوع الى تطبيق حد قطع اليد العقوبة الشرعية الخاصة بهؤلاء فقط و لتعرف إن الله حق و ليثبت الاخرون إن كل مظهر خارجي له علاقة من قريب أو بعيد بالدين .. هو لناس بعيدين عن القيم و الاخلاق و كشف حقيقتهم أهم أو بنفس أهمية كشف حقيقة المجرمين و السفلة من المحتلين و الخونة وهم على ما يبدو غاية كل باحث عن الحقيقة من الشرفاء الاذكياء ....
    والسلام
    بنت البلد

    ردحذف
  9. حتى لانحرف الموضوع الى اتجاه اخر، ومع عدم الرغبة في ذلك، اجدني لا اتفق اطلاقا مع السطور الاخيرة من تعليق الاخت الفاضلة بنت البلد، فليس كل المحجيات متخلفات، هذا امر لايجوز اطلاقا التعميم فيه، ثم انه ليس كل من لمظهره علاقة بالدين من قريب او بعيد، هو بعيد عن القيم والاخلاق، وهذا موضوع اخر لايجوز التعميم فيه اطلاقا.

    ردحذف
  10. أتفق مع الاخ مصطفى حول تعليق الاخت بنت البلد.

    ردحذف
  11. مثلما قال الاخ مصطفى و حتى لا نخرج عن نطاق الموضوع ارجوا من الاخت بنت البلد ان لا تعمم صفه مذمومه على المحجبات الذين قد يكون منهن اخت او ام او خاله احدنا و لا اجد سببا لهذا التعميم

    عشتارتنا...انت متاكده اسمها وفاء الزاغه لو وفاء المزاغله ؟

    ردحذف
  12. المصيبة في سرقتها أنها وضعت نفس مقدمتي للموضوع ، والمقدمة ليست من صلب الترجمة، بدليل اني اكتب المقدمة ثم اضع اسم الكاتب الاصلي وتحته اسم المترجمة، فهي اخذت الموضوع بقضه قضيضه بدون تمحيص، ورفعت (هي او اول موقع نشر تعريبها) بعض الاسماء الواردة في المقدمة ومنها امير قطر، لأن الأخت اردنية وتنشر في الاردن وهناك صلة نسب وعمالة بين رجل موزة وابن الانجليزية.

    ردحذف
  13. السادة مصطفى كامل و فارس النور..
    أسعدني إتفاق أرائكم معي و خصوصاً السطور الاخيرة من ردي و الذي قصدت به ذلك .. التعميم قاتل للحقائق و مصداقية أي شخص و صفة غبية .. السيدة عشتار لها الحق و قادرة على الدفاع عن حقها بهذا الموضوع مع الزاغة .. و لكن الملفت للإنتباه .. يا لطيف .. ردود فعل السادة أصدقاء الغار و سرعة الحكم و الانتقاد الذي أحسست إنه مبالغ به لسيدة لم ترد على الاتهام بعد و قد تجاوز حدود اللياقة من البعض بالاتهام حتى النقد و السخرية لتعليمها و شهادتها و مظهرها .. ثم يا أستاذ مصطفى .. السيدة فلسطينية على ما يبدو و مواطنة أردنية .. فهل يطبق قطع الايادي للسراق في الاردن ..

    بنت البلد

    ردحذف
  14. عزيزتي بنت البلد

    اتفق معكم جميعا ان التعميم مرفوض ومذموم. اما بالنسبة ان السيدة لم ترد الاتهام. فماذا أفعل سوى ان كتبت لها واعطيتها فرصة وهي ناشطة على الفيس بوك وفي مواقع كثيرة ولو وضعت اسمها على الانترنيت لطلع لك اشياء كثيرة عنها ، اقصد انها سيدة كاعدة على الانترنيت ولا يمكن الا تفتح بريدها كل يوم مثلا. ثم الفرصة التي اعطيناها اياها هي على سبيل المجاملة، لأنها في الواقع متلبسة بالجرم. وقد فكرت انا في كل الاحتمالات التي يمكن أن تؤدي الى نتيجة وضع اسمها على مقالة ليست لها. لو ذهبت الى المقالة لوجدت انها ربما كانت اول مقالة اضع عليها تحذيرات كثيرة في البداية (بالقول انها ترجمة خاصة بالغار) الى صورة تحذير في نهاية المقالة اتحدث فيها عن الملكية الفكرية وحمايتها.
    ومع هذا فقد سطت على المقالة، علما اني كنت قد منعت النسخ، يعني شوفي الى اي مدى ذهبت حتى تستطيع نسخ المقالة وسرقتها.
    ثم انها وضعت نفس المقدمة وهي ليست من صلب المقالة، ثم رفعت اسمي ووضعت تعريب: وفاء الزاغة وارسلت صورتها الى الموقع الذي نشرت فيه.
    الان لو نقول انه حدث خطأ من الموقع وانها ارسلت له مقالة ليس فيها اسم المترجم (وهذا مستحيل لأن اسمي كان بعد عدة اسطر من المقدمة، اي انه لم يكن في اول سطر حتى نقول ان الناسخ فوت اول سطر او ضاع منه السطر) لنفترض ان الموقع وصلته رسالة من وفاء الزاغة مع صورتها وان المقالة كانت بدون اسم المترجم وأن مدير
    الموقع تصرف ووضع اسمها باعتبارها معربة. هل يمكن ان يحدث هذا الخطأ من ادارة موقع؟ لماذا يفترض المدير انها مترجمة المقالة وليست واحدة معجبة بالمقالة وارسلتها الى الموقع كما يفعل الكثير من الاصدقاء والقراء؟ ولماذا لم يكتب مثلا (من وفاء الزاغة)؟ كلما فكرت في المسألة ستجدين ان المسألة ليس فيها خطأ وانما خطيئة.

    ردحذف
  15. سلام وتحيا للجميع
    اود ان ابدي ملاحضاتي حول الموضوع مع احترامي للسيده وفاء:
    1 لايوجد رقم تلفون في عمان بهذا المفتاح بل هو مفتاح مدينة فرانكفورت
    2 هذا النوان البريدي فقط للساكنين في اميركا gmail--- اما خارج اميركا فيكون googlemail (قد يكون قديم)!!!؟؟
    3 لايوجد سنوات التخرج ولا اسماء الجامعات!!!
    وشكرآ لكم
    الشمري

    ردحذف
  16. اخي الشمري
    انا خارج امريكا وكل عناويني البريدية على gmail ولم يطلب مني كوكل تغييره الى googlemail

    ردحذف
  17. الاخت الكريمة بنت البلد نحن لم نعمم وصف السوء على احد لا انت من عمم وانتقادنا كان لك على ذلك التعميم، وليس اتفاقا معك.
    ولا ادري حقيقة ماهو القصد بعباراتك التي لم افهما، لقصور ذهني، فهل هي اتهام للمحجبات بالتخلف وانهم بعيدون عن اليم والاخلاق وان كشف هؤلاء يتساوى واهمية كشف العملاء، وهذا مافهمته وعدد من الاخوة المعلقين، ام انك كنت تقصدين الدفاع عن المحجبات وتتصورين اننا هاجمنا الزاغة لكونها محجبة؟
    لم افهم فعلا، وارجو ان توضحي لي ذلك، لو تكرمت.
    تحياتي

    ردحذف
  18. السيد الفاضل مصطفى كامل
    تحية و بعد .. بالعودة الى الردود السابقة و في وقت كتابة السيدة عشتار لهذا الموضوع لاحظ العبارات التي أستخدمت في حق الزاغة منها على سبيل المثال ..
    خبرة ابد مو سهله وعدها سوابق.

    السيدة أرادت أن تقول أنها بفعلها هذا أتت بالفاحش والقبيح حيث سرقت جهد غيرها ونسبته لنفسها؟؟

    هي لصة ويجب أن تنال جزاءها، وبحسب الشرع عقوبة اللص قطع اليد اليمنى في المرة الأولى ثم اليسرى في الثانية ثم القدم اليمنى في الثالثة واليسرى في المرة الرابعة.
    أخي .. أولا أعطيت رأيي الشخصي بعدم الاستعجال بالاحكام و إعطاء الفرصة الكافية للسيدة للرد أو عدم الرد .. بإفتراض حسن الظن أولا .. و بصراحة لم أستسيغ إستخدام عبارات لصة و سارقة قبل إعطاءها الفرصة .. أما عن الحجاب و الشرع .. فقد سبق هذا الموضوع مباشرتا نقاش حول دخول السعوديات مجلس البرلمان و الضوابط الشرعية .. و قد اعطيت رأيي بهذا الخصوص و تقديري لخصوصية كل مجتمع و ضروفه و عاداته و تاليده النابع من خبرتي في العيش في مجتمعات كثيرة .. جعلت إعتزازي بديني و عروبتي و عراقيتي أقوى و إطلاعي على المجتمعات و معايشتها أوسع .. لذلك ربما رد حضرتك و ردود أخرى جعلني أقرأ في السطور بعض السخرية من تطبيق الشريعة و إنتقاد السيدة الزاغة و موضوع قطع اليد لكونها محجبة .. أوجه كلامي الان لك و للأخت السيدة عشتار .. طريقة ردودي تعكس أفكاري و تربيتي العراقية الصميمة .. لست منتمية لأحزاب أسلامية و لا مؤيدة لجماعات إسلامية .. المسلم لا يحتاج لحزب و غيره .وكل الاحزاب الاسلامية و الجماعات الاسلامية لا أعترف بها .و مثل ما السيدة عشتار تربت على يد سيدة فاضلة متعلمة .. تربيت أنا أيضا على أم و جدات عرف عنهم العلم و الادب و الثقافة و التحضر بل إحداهن من أوائل من قاد سيارة في بغداد و لهن بصمات في عقول أجيال في المجتمع العراقي البغدادي الاصيل .. التمس صدقا هنا النفور و النقد لملابس النساء المسلمات كالعباءة و النقاب .. و كذلك ما شرع الله من الزواج بأكثر من زوجة و يمكنك أن تقرأ الردود .. السيدة عشتار أكاد أشعر جيدا بكظمك الغيض من ردودي برغم لطف ردك إنني كنت أقنع نفسي بأن سيدة الغار تغلم بأن الاختلاف لا يفسد قضية .. أفكاري و منهجي في هذه الحياة كغراقية مغتربة الحرص على قيم بلدي الاصيلة و الغيرة الشديدة على سمعة بنات بلدي حتى إنني أشعر إنني أغار مثل ما يغار الرجل على شرفه و عرضه و أنا أرى ما أوصل الاحتلال و أذنابه قيمة و سمعة العراقية الماجدة التي تلوك به الالسن السيئة .. إحتلال العراق قربني الى الله أكثر فأكثر .. قل لي بمن ئؤمن غير الله يا سيد مصطفى و على من تتوكل .. على كل حال عذرا ست عشتار على الازعاج .. أعتقد هذا يكفي و سوف لا يكون هناك لا رد و لا مرور على غارك الكريم.. و شكرا

    ردحذف
  19. عزيزتي بنت البلد

    لماذا تتراجعين؟ طالما انك تؤمنين بأن اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية؟ بالتأكيد بيننا اختلاف زجهات نظر حول ملابس المرأة المسلمة او غير ذلك من المواضيع. انا ارى النقاب مسألة مغالى فيها وهي تعود الى نظام الاقطاع حيث يشعر الرجل ان المرأة ملكه وهي مثل المال او الكنز لديه ينبغي ان يخفيه عن الأعين. واعتقد انك افضل من يدافع وينافح عن رأيه، ولهذا ارى ان انسحابك غير مبرر، يعني بعدين ويامن راح تتعاركين؟ وبالتأكيد لدينا مشتركات في الآراء السياسية وغيرها، وهذا ما يجمعنا اضافة الى اول وأهم شيء وهو حب الوطن. ارجو ان تراجعي موقفك.

    ردحذف
  20. اختي بنت البلد
    انا اضم صوتي الى الاخت عشتار لأطلب منك باصرار مراجعة موقفك، انا شخصيا اعتز بك وبما تكتبيه من تعليقات في موقعي المتواضع.
    بالنسبة لي انا عراقي عربي مسلم، ولست منتميا بالضرورة لأحد الحزاب الدينية، ايا كانت، لأسباب كثيرة، ولكنني اعتز بعراقيتي وعروبتي واسلامي، وكلها من نعم الله علي.
    سألت: على من أتوكل وبمن أؤمن؟ وأجيبك: أؤمن بالله الواحد الأحد وملائكته وكتبه ورسله وباليوم الاخر وبالقضاء والقدر، وأتوكل على قيوم السماوات والارض.
    موضوع الحجاب غير مطروح في القضية التي نتحدث عنها على الاطلاق، انسانة سرقت مقالة من شخص اخر ونسبتها لنفسها، ويجب ان تنال جزاءها، وقد كانت السيدة عشتار كريمة ومتسامحة بأكثر من اللازم، لأنها اعطتها فرصة قبل النشر، ولم تغتنمها لأي سبب كان.
    موضوع السخرية من تطبيق الشريعة لم يرد في ذهني ولن يرد، اطلاقا، نحن مسلمون ولدينا قيمنا وتقاليدنا المستمدة اساسا من ديننا وتربيتنا التي نعتز بها.
    تعليقي عن عقوبة اللص، يبدو انه أثارك بعض الشيء، دعيني أسألك: أليست هذه عقوبة السارق في شرع الله، والسيدة مسلمة، وبالتالي عليها ان تخضع لشرع الله، هل انا غلطان في ذلك القول؟ وأين هو الاستهزاء او الانتقاص، معاذ الله؟
    واذا كنت تربيت على يد سيدة فاضلة، وهو مؤكد، فالحمد لله كانت امنا سيدة فاضلة وأستاذة رائعة غرست فينا، وفي المئات من طلابها، قيم حب الدين والوطن والامة، ومازالت، يحفظها الله، تحثنا على كل الفضائل والقيم النبيلة.
    ولنساء أسرتنا مواقف وطنية وقومية مشهودة، بل ان واحدة من عمات ابي كان لها مجلس نسائي (صالون ادبي) في بدايات القرن العشرين، وارجعي الى من كتب عن الحياة البغدادية، مثل الاستاذ عباس البغدادي، لتجدي ذلك مثبتا فيه، وعليه، فنحن لاننكر على المرأة مشاركتها في الحياة بما يناسب الظروف والامكانات، اكرر ان موضوع حجاب المرأة ليس مجال اهتمامنا، ثم ما ادراك ماذا تلبس النساء في أسرتنا؟
    اما الغيرة على العراقيات، فأعتقد ان غيرتنا على وطننا وبناته وابنائه ليست محل نقاش، وارفض ان تناقش، ايضا.
    موضوع الزواج من اربع، هذا حلال في شرع الله بشروط، وتعليقنا كان على انه اول اهتمامات ثوار الناتو، وهو حتما ليس اول حاجات الليبيين، الان.
    لما كان الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضية فلم الانسحاب، وبيننا من المشتركات الكثير، وهو الاهم.
    مرة اخرى اكرر طلبي باصرار مراجعة موقفك، وانا دائما بانتظار افكارك المبدعة والقيمة، في موقعي.
    تقبلي احترامي.

    ردحذف
  21. http://www.iraqgreen.net/modules.php?name=News&file=print&sid=29002


    http://www.omferas.com/vb/showthread.php?34384-%E1%D5%E6%D5-%C7%E1%E4%D5%E6%D5-%D3%D1%DE%CA%E4%ED-%C7%E3%D1%C3%C9-!!

    ردحذف
  22. حزناً على ما آل اليه وضعنا الثقافي المُزري , اكتب هذا التعليق.
    قرات متاخرا , وانا ابحث على عمنا كوكل, رد السيدة وفاء الزاغة على ما نسب اليها من سرقة موضوع عن غار عشتار, واعتقد ان هناك سوء فهم من قبل الطرفين قد حصل, عشتار اعتبرت ان وفاء هي التي نشرت موضوعها في موقع " مصر البشاير", و وفاء اعتبرت ان هذا الاتهام غير مبرر لأنها لا تنشر في هذا الموقع!!
    اين المشكلة؟
    المشكلة في رحابة صدرنا و وحلمنا ازاء اية مفردة نسمعها ولا تتوافق من ما نشتهي ان نسمع!
    عشتار من ناحيتها, اتهمت اسم وفاء الزاغة كسارقة للنص باعتباره الأسم الذي ورد عن موقع "مصر البشاير", ولها الحق في ذلك, فليس لها ان تعرف ان كان الموقع قد اقتبس عن مقالة وفاء, ام ان وفاء نفسها قد نشرت موضوعها "المسروق" في ذلك الموقع!
    وفاء من ناحيتها, ردت على اتهام عشتار لها على موقع "العراق الاخضر" ولمجرد عدم استساغتها للاتهام الموجه اليها, نزلت "بسنسفيل جدود" عشتار الى الدرك الاسفل, حتى دونما بذل اي عناء لمعرفة ان كان من يتهمها رجلاً أم إمراة !!!!
    وفاء ردت عنها الاتهام بقولها انها نشرت موضوعها المختلف تماما عما نشرت عشتار, على موقع القوة الثالثة, وللإنصاف ذهبت الى موقع القوة الثالثة لأتحرى الامر, ولكنني وللأسف وجدته معروض للبيع بأقل من ٢٥٠٠ دولار.... يا بلاش!
    www.thethirdpower.com
    أأمُل اني لم اخطئ العنوان, واذا لا, فالسيدة وفاء كانت تنشر اساسا في موقع متهالك, مما ادى بالنتيجة الى تهالكها بالرد على الاتهام الموجه لها, بدليل المفردات التي استخدمتها في معرض الرد ومنها اقزام, الصدى الاسرائيلي و اشباه الرجال, وبهذه الاخيرة امنحها العذر لعدم تمكنها من البحث عن جنس متهمها, ربما لأن الموقع الذي تكتب فيه كان على وشك الاغلاق برسم البيع ولذلك ارتأت ان تنشر ردها على شبكة العراق الاخضر!

    الى عناية السيدة وفاء الزاغة: سيدتي لا تسوى الامور بين الاشقاء بهذه الطريقة, الله منحنا عقول لنتمايز بها عن مخلوقاته الاخرى ... لنتعايش ونستديم على وجه البسيطة, اما اذا استعرضنا عضلاتنا, واكل اقوانا الاضعف, فبالتتالي لن يبقى للاقوى ما ياكل سوى نفسه!

    ملحوظة, وايضا الى عناية السيدة وفاء: ذيلتِ ردك بتوقيع اخت الرجال, لكنك لم تحددي اي الرجال انت اختهم؟ أهُم المنسوبون لافعالهم, أم لتكوينهم الخُلقي؟! وطبعا تدركين الفرق!!!

    عراق

    ردحذف
  23. شكرا عراق على المشاركة المتأخرة. على قولة المثل
    Better late than never

    ردحذف