Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

24‏/2‏/2011

متى يترك الدبلوماسيون السفينة العراقية؟

رابطة اسمها رابطة الدبلوماسيين العراقيين وجهت نداءا "الى الزملاء الدبلوماسيين وكوادر وزارة الخارجية كافة" للهرب من السفينة .

بعض ماجاء في النداء :

(زملاؤنا الاعزاء، لقد حان الوقت لكي يسجل التاريخ لكم باحرف من نور وقفتكم البطولية هذه، وان ابناء شعبكم يحدوهم الامل وعشمهم فيكم لكبير ان تنتفضوا مع الشباب الذين وضعوا ارواحهم على أكفهم في هذا اليوم الاغر، يوم انطلاقة حرية العراق واستقلاله، لنعيد بنائه من جديد، منارة ومثلا للعالم أجمع.)

بقية النداء هنا.

وأعتقد أن عشم كاتب النداء في غير محله. فهل بقي سفراء شرفاء أو وطنيون في وزارة الخارجية العراقية ؟ هل هم عمال في نقابة ؟ السفير منصب سيادي ويمثل نظام الحكم في بلاده، ولايمثل الشعب أو البلاد، ولم نر في حياتنا سفارة تستقل بنفسها وتستمر بالعمل في البلاد الأجنبية حسب النظام القديم ، بعد تغيره، فوجوده مرتبط برضاء نظام بلاده الجديد عنه واعتراف البلد الأجنبي بحكومة تلك البلاد. والسفراء عادة يرمون بأرواحهم من السفينة في آخر لحظة حين يتزعزع النظام في بلادهم وتشير كل المعطيات الى قرب نهايته، عندها يتقافزون على أمل أن يكون لهم قدم في النظام الجديد، أو يهربون بأموال السفارة الى جزر البهاما او بلاد الواق واق.

هناك تعليق واحد:

  1. ما شاء الله نوعيه السفراء العراقيون في الخارج " ما عدا نزر قليل جدا منهم " تخلي الواحد يستحي يكوا آني عراقي....فعلا مع شديد الاسف ...فكل كفاءات العراق الممتازه ذهبت ادراج رياح الاحتلال

    ردحذف