Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

23‏/6‏/2016

بين لندن وباريس: رحلة الشتاء والصيف - 8

غارعشتار
الجزء السابع
تحقيق: عشتار العراقية
أحاول أن أختصر مقدمة النتائج بأقل الكلمات، لأن الموضوع متشعب والمعلومات التي تجمعت لدي كثيرة ومختلطة ومتداخلة.
- هناك محوران يتقاتلان ويتقاطعان ويتهادنان على أرض العراق: المحور الغربي (أمريكا ودول الخليج وتركيا) والمحور الشرقي (أيران - وروسيا - وسوريا) .
- القوى العراقية المتصارعة (حكومة - معارضة) تتصارع فيما بينها أيضا (حكومة - حكومة ) و(معارضة - معارضة)  ولأن الطرفين بلا قوة أو إرادة فكل طرف يستمد قوته المالية والسياسية من الاستعانة بالقوى الكبرى او الإقليمية.
- محور أمريكا وصل الى قناعة أنه لابد من تقسيم العراق الى 3 أقسام، فهذه كانت  الخطة الأساسية من الأصل  المرسومة للعراق منذ بناء العملية السياسية على اساس المحاصصة ومنذ تقسيم المجتمع العراقي عرقيا وطائفيا.
- محور أمريكا وصل ايضا  الى قناعة بوجوب تغيير الوجوه كلها، والإتيان بوجوه جديدة تماما ، لم تظهر كثيرا في الاخبار، ولم تشوبها شائبة واضحة، ولها ظهير شعبي الى حد ما.
- بما أن حدود إقليمي (الكرد والشيعة)  اصبحت واضحة تقريبا (ماعدا المناطق المتنازع عليها التي تم الاستيلاء عليها من الأقوى وبمساعدة داعش، فاستولى الكرد على ماكانوا يتنازعون عليه، واستولى الشيعة على النخيب ) وبقي قسم السنة وهي المنطقة التي تشمل (الموصل - الانبار - ديالى - صلاح الدين) ومازال بعضها محل نزاع ولهذا داعش تعشش فيها. فهذا القسم هو الذي ينبغي العمل عليه.
- بسبب النقطة السابقة، تسابق شيوخ عشائر مغمورون و(تكنوقراط) للتنافس على مشروع (اقليم السنة) وكل يزعم أن له ظهيرا وشعبية ووراءه ألوفا مؤلفة وجيوش يستطيع جمعها بلمح البصر. برز من هؤلاء المتسابقين الذين طاروا الى دول الجوار العربي، والى الولايات المتحدة، ومنهم من اتجه الى اوربا من أجل الاستعانة بالقوى الخارجية في دعم مشاريعهم ، ومن أجل عقد مؤتمر هنا وندوة هناك (في الدوحة - في عمان - في ريغا - في اسطنبول - في روما - في باريس) لإثبات تسيدهم على الساحة.
- التصفية النهائية للمتسابقين رسيت على اثنين: الأول مضر شوكت الذي ترك تاريخه الطويل في النضال في ذيل أحمد الجلبي، وأنشأ شيئا سماه (جبهة الخلاص الوطني) التي جمعت كما قال بين ضباط جيش عراقيين سابقين وشيوخ عشائر وآخرين وقدم رؤيته للخلاص الوطني الذي يتلخص في (إنشاء إقليم للسنة). الطرف الثاني والذي ظهر زمنيا بعده بقليل هو جمال الضاري ابن شقيق  المرحوم حارث الضاري رئيس هيئة علماء المسلمين السابق، وزعم الضاري الجديد انه شيخ اكبر عشيرة في البلد يبلغ تعدادها 6 ملايين نفرا !! ودعا الى (المشروع الوطني العراقي) العابر للطائفية ، ونفى أن يكون غرضه إنشاء إقليم سني، (رغم استخدامه لصيت هيئة علماء المسلمين، ورغم استناده الى عشيرة في المنطقة الغربية) ، بل هو يريد عراقا موحدا. وسنرى في الحلقة القادمة كيف صارت الغلبة للضاري وانسحاب شوكت ولكن ...

أمريكا وقفت تتفرج وتركت الحصانين الهزيلين يتسابقان في حلبة اللوبيات وشركات العلاقات العامة لترى أيهما أحسن عملا. وأثناء ذلك جرى هرج ومرج وكثير من الأفخاخ والأشراك التي وقع فيها المتنافسان ولعلنا نحتاج الى بعض الضحك قبل أن ندخل في الجد. دعوننا نضحك أولا.
ولا بد أن أنبه الى أن طرق النضال اختلفت اختلافا كبيرا عن السابق. كان المناضل من  الناس يلتقي برفاقه سرا ويخبئون المناشير تحت الهدوم أو يدفنونها في الحدائق، وكان الواحد منهم مستعدا في أي وقت الى ان يكون ضيفا على نقرة السلمان أو أبي غريب ، أو أماكن أخرى لم يسمع بها بشر (هذا في كل العهود), وكان المحظوظ هو الذي يتم تهريبه بعمليات معقدة الى خارج البلاد وهناك تتلقفه مخابرات دولة كبرى تريد تدمير بلاده فتعرض عليه مبالغ لم يحلم بها في حياته، ويرى أن هذا لا يخدش وطنيته فهو يلتقي مع هذه الدولة بهدف التخلص من النظام الحاكم في بلاده ، وبعدين يحلها ألف حلّال. وهكذا ينطوي تحت مشروع دولة الإحتلال.
الآن اختلف النضال. لن تكون مطاردا بأي حال من الأحوال لأنك اصلا تعيش في الخارج، ولكن حتى تحقق أحلامك في القضاء على النظام الحاكم ، ربما لا تلتقي اهدافك في هذه الفترة مع أهداف الدولة الكبرى ولكن ربما مع دويلات اصغر، فماذا عليك أن تفعل حتى تستعطف الدولة الكبيرة ذات الهيمنة على العالم؟ انت  الذي سوف تدفع هذه المرة. تأخذ من الدويلة الصغيرة التي تريدك ان تنفذ لها أهدافها، وتسلم الأموال لسماسرة في الدولة الكبيرة ، ومهمة هؤلاء ايصالك الى صانعي السياسة في تلك البلاد، والمؤسسات المتنفذة، والشخصيات المؤثرة ، ولترويجك اعلاميا، وأشياء اخرى.
بعد ذلك يساعدك السماسرة  على إقامة مناسبة (مؤتمر - ندوة الخ) تستدعي فيها الشخصيات المتقاعدة التي قبلت ان تُشترى لفترة محددة في أغراض قد لا تكون حتى تتفق مع تاريخها أو توجهاتها. ستكون مهمتهم هي الاستعراض والتصوير.
دانا روهرباخر
ستيف كنج
أنظر مثلا مضر شوكت ، دفع مبلغا كبيرا من المال لشركة سمسرة (لوبي) اسمها (رومانو روماني)  لمهام علاقات عامة وضغط، منها إقناع اثنين من اعضاء الكونغرس لمشاركة شوكت في زيارة لمخيم للنازحين العراقيين من مناطق متفرقة الى (كردستان)  في 7 تشرين ثاني 2015. الشركة اختارت له اثنين احدهما اسمه (دانا روهرباخر  Dana Rohrabacher) ومن اسمه يمكنكم ان تعرفوا اصله وفصله. المهم إن دانا يعتبر في أوساطه (أحقر إنسان في العالم) لأنه يقف دائما مناهضا لإبداء أبسط ملامح الرحمة للنازحين واللاجئين (غير الشرعيين) الى بلاده، وكان في الكونغرس يعارض قوانين توفير الطعام او  تقديم العلاج للنازحين او ايجاد وظائف لهم. يعني شلون شخصية مناسبة لزيارة مخيم نازحين (عراقيين) ؟؟ وهو الذي زار العراق في 2011 وصرح في حينها أن على العراق ان يرد الى امريكا كل سنت صرفته  عليه منذ الغزو وحتى ذلك الحين. في عام 2007 دافع بشدة عن سياسة (التعذيب بالوكالة) التي كانت المخابرات الامريكية تمارسها ضد  المعتقلين العرب والافغان ( تسليمهم الى دول اخرى لتعذيبهم) قائلا انه حتى لو كان المتهم بريئا فإن في تعذيبه دفع بلاء وضرر. في 2014 اقترح ان يعاد رسم حدود العراق . وطبعا غني عن القول انه كان من الموقعين على شن الحرب على العراق. (المصدر
أما الثاني فهو ستيف كنج Steve King  
لا احد يأخذه مأخذ الجد ويعتبر في الاوساط الأمريكية ملك الثرثرة والجنون. حتى أن الرئيس أوباما  - حين استفزه ستيف بأن اسمه الوسطي (حسين) سيجعل المتشددين الاسلاميين يرقصون في الشارع لانتخابه، قال عنه انه يحب اطلاق كلام مستفز من اجل الشهرة.
من الحزب الجمهوري ومعروف عنه أنه ضد حقوق المهاجرين غير الشرعيين - ضد حقوق الحيوان - بل وقف ضد تقديم المساعدات لضحايا إعصار كاترينا في الولايات المتحدة. (المصدر)

أي أن مضر شوكت أخذ مقابل فلوسه اثنين من أسوأ البشر من الذين خلت من قلوبهم الرحمة بالنازحين خاصة، ليذهب بهما الى مخيم نازحين لالتقاط صور (تذوب قلب الحجر) ، مجرد متاجرة بأطفال أبرياء و تصويرهم مع ذئبين بشريين..أو ثلاثة؟
++
أما جمال الضاري فقد حظي بإثنين أيضا من نفس العينة وربما ألعن في مؤتمر عقده في مارس 2015 في ريغا عاصمة لاتفيا في بداية (صعوده) جاء في الأخبار عنه أن منظمته (سفراء سلام من اجل العراق) (عقدت في “ريغا” عاصمة جمهورية لاتفيا مؤتمرا دوليا في اوائل شهر آذار / مارس ٢٠١٥ يهدف الى خلق “منصة عالمية تتبنى فكرة انهاء الأزمة العراقية بطريقة سلمية خالية من رهانات السلاح والدماء ، الى جانب تحديد اليات التعامل مع تنظيم الدولة الاسلامية المستحوذ على مساحات شاسعة من البلاد ، وتصحيح السياسة الداخلية الخاطئة في العراق ” وفقا لبيان صدر في حينها عن الاجتماع . لقد شارك في المؤتمر المذكور في حينها عدد من الأكاديميين العراقيين والاوربيين اضافة الى خبراء عراقيين وعرب وبرلمانيين وسفراء وقادة سياسيين من الاتحاد الأوربي والولايات المتحدة الامريكية (النائب روبرت توريشيلي والسناتور بيتر هويكسترا) والامم المتحدة ( السيد مختار لماني ). حسنا دعونا نرى من هذين العضوين في الكونغرس؟
روبرت تورشيلي

 روبرت تورشيلي كان عضوا في الكونغرس عن الحزب الديمقراطي ثم انسحب من الترشح في 2002 عقب فضيحة استلام هدايا ورشاو عينية (شاشة تلفزيون وجواهر الخ ) من تاجر امريكي كوري (شمالي) كان يسعى لشراء امتيازات لدى النائب لدى إعادة انتخابه. بعدها اسس شركة لوبي اسمها Rosemont associates  من أعمالها الضغط من أجل منظمة (مجاهدي خلق). وشارك ايضا في شركة عقارات. 

السناتور بيتر هويكسترا (امريكي من اصل هولنديكان سيناتور عن الحزب الجمهوري. في حزيران 2006 اثار ضجة حين اعلن في مؤتمر صحفي في مبنى الكونغرس انه تم العثور على اسلحة الدمار الشامل العراقية وان الاسلحة التي عثر عليها تبلغ 500 سلاحا.  ثم كذبه مسؤولو البنتاغون وتقرير دويلفر ومجتمع الاستخبارات. بعد خمسة شهور نشرت نيويورك تايمز ان موقعا على الانترنيت انشأه هويكسترا والسناتور بات روبرتس يحتوي على معلومات مفصلة يمكن ان تكون مفيدة لمن يسعى لانتاج اسلحة نووية. اغلق الموقع.
 في ايلول 2007 نشرت بعض المواقع أن اللجنة التي يشرف عليها هويكسترا في الكونغرس قدمت تقارير خاطئة ومضللة حول انتاج ايران اسلحة النووية في مدينة ناتانز . وقالت وكالة الطاقة الذرية  ان هذا "غير صحيح" حيث ان  اليورانيوم يخصب عند مستوى 90% او اكثر وان ايران خصبت بدرجة 3.5 باشراف وكالة الطاقة الذرية. 
في 27 ديسمبر 2009 هويكسترا كتب تعليقا على بعض التقارير ان عمر فاروق عبد المطلب (الذي اتهم بمحاولة تفجير قنبلة في طائرة امريكية في ذلك الحين، اعترف بأنه تدرب في اليمن ، ودعا هويكسترا الى وقف اطلاق سراح المعتقلين اليمنيين في غوانتنامو.
هويكسترا
يعني كذاب في قضايا كبيرة.
انضم بعد تقاعده الى شركة لوبي (ضغط) اسمها Greenberg Traurig. وهي شركة يهودية أسسها يهود وحافظوا الى فترة طويلة على تقاليدهم اليهودية من عدم توظيف إلا اليهود فيها. وهي من شركات اللوبي الكبيرة وأجورها عالية (بالملايين) ولكن هناك قصص كثيرة عن النصب والاحتيال والأكاذيب التي تمارسها الشركة (إقرأ عن ذلك هنا) يعني الرجل المناسب في المكان المناسب. والآن يحاول إنقاذ (مستقبل العراق) !!

أرجو أن تنتبهوا الى أن حضور هويكسترا وتورشيلي في مؤتمر ريغا لم يكن بصفتهما عضوين بالكونغرس .. وإنما بصفتيهما (سماسرة) أصحاب شركات (ضغط).
طبعا هذه الحقيقة لن يعلنها  الضاري لأنه يقدمهما باعتبارهما من رجال الكونغرس والسياسة.

ولكن الآن انتم تعرفون.

هذه كانت مجرد طرح لمعلومات احتشدت على ورقي وأردت الخلاص منها قبل أن نأتي الى قنبلة الموسم.
الحلقة التاسعة هنا

هناك 9 تعليقات:

  1. عادل الخفاجي23 يونيو، 2016 8:28 م

    سلم العقل الذي جمع هذه المعلومات القيمة ومحّصها وكتبها بهذا الاسلوب

    ردحذف
  2. هذا الصراع يذكرني بمحترفي القمار في واحدة من اقذر العابهم وهي صراع الديّكة حيث يتصارع اثنان من الديوك حتى الموت وسط صياح المقامرين . أما عن هؤلاء السيناتورات قيد الاستئجار فالمسلسل الأمريكي بيت الالاعيب (house of cards) يضع بين أيدينا صورة حقيقية عن واقعهم المُشين ومن فمك أُدينك .

    ردحذف
  3. سلم هذا العقل العراقي العربي الواعي الذي يجمع ويحلل ويربط ويستنتج بشكل مذهل دون شطط وبكل هدوء. أدامك الله في عز أختي عشتار.

    ردحذف
  4. اكاد ان اقول ان عشتار افضل من كتبت وحللت واستنتجت المعلومة الصحيحة وجل من لا يخطىء
    سلمها الله من كل مكروه

    ردحذف
  5. للاسف يا عشتار المحور الشرقي يحتفي في تحقيقاتك ويؤكد عليها لانها تخدمه مثلما يستفيد من عصابات داعش القوميين والبعثيين يسهلون المهمه للملالي في كل افعالهم

    ردحذف
    الردود
    1. يعني الحل عندك ألا ابحث عن الحقيقة ولا اكتبها حتى لايستفيد منها العدو؟ غريبة. ولكن ألم تلاحظ من تحقيقاتي اني ايضا استفيد من الاعداء وكل الذي اترجمه او اجمعه واحلله قادم من ادبيات ومنشورات الاعداء؟ هذا هو عمل التحقيقات. ثم هل تظن أني اتفوق على استخبارات المحور الشرقي بحيث ليس لديهم من يحقق او يحلل وينتظرون ان أفيدهم بتحليلاتي؟ وهل انا اكشف اسرارا في جعبتي، أو أئتمنت عليها من قبل جهة ما وأفشيتها؟ أم انها موجودة امام الجميع على الانترنيت، وكل من يعرف كيف يبحث يستطيع الوصول لها؟ من يخاف الحقيقة عليه ان يتبع المثل (أمشي عدل يحتار عدوك بيك).

      حذف
  6. تقاطع المصالح قد يحدث هنا أو هناك حتى بين الأعداء. ولكن تقاطع المصالح (حتى لا نقول التبعية) الذي دفعت الأمة العربية ومازالت تدفع ثمنه هو خدمة بعض العرب للمحور الغربي على حساب مصالحهم وبقاء أوطانهم.

    ولنأخذ الوضع في سوريا مثالا. فإيران عدوة ولكن لا يصح أن ننتقم منها بإسقاط عمقنا الستراتيجي الذي سيقود حتما إلى سقوطنا أيضا. قد نتفق أو نختلف حول شرعية نظام بشار ولكن من المؤكد أن انتهاء هذا النظام الآن يعني انتهاء الدولة السورية وتقسيمها إلى دويلات طائفية محتربة. وبسقوط الدولة السورية (لو علموا) ستسقط ربما كثير من الدول العربية.

    ما يراه كل المخلصين العرب هو ألا يغلب الهدف التكتيكي على الهدف الستراتيجي، وأن الموقف الصحيح هو في دعم بقاء الدولة السورية بدلا من السقوط بقصر النظر والعمى الذي يدفع البعض منا لاسقاط النظام بأي ثمن كان.

    لنتذكر ما فعله بعض العرب بإسقاط الحكم الوطني في العراق متماهين في ذلك مع القوى المعادية للأمة العربية. والنتيجة لذلك التماهي كانت تدمير العراق وتفتيته. وبعد فوات الأوان اكتشف هؤلاء أنهم أسقطوا أنفسهم أيضا، وأصبحوا عراة محاصرين أمام إيران.

    ملالي إيران ما كان لهم أن يشكلوا خطرا علينا لو كنا مع أنفسنا وليس في حضن أمريكا الحبوبة.

    ردحذف
  7. المخلصين العرب حتمآ لا يصمتون على فضائع الطاغيه البعثي بشار الاسد وحلفاؤة المجوس والشيوعيين الروس ومرتزقة الميليشيات الطائفية الأجنبية التي تغرس أنيابها في لحم اهل الشام اشرف العرب قاطبة لذلك انبه الكاتبه المميزه عشتار ان تنحاز للشعوب العربيه وتجعل من تحقيقاتها لهذا الامر لان العدو واضح في هذه اللحظة من تاريخ الامه وهو الذئب الفارسي الحقود

    ردحذف
    الردود
    1. حاضر، غالي والطلب رخيص. انتظر فقط لما اتعلم لغة فارسية حتى استطيع ان انبش في خبايا الذئب الفارسي، لأنك بالتأكيد تعرف طريقتي في التحليل والتحقيق ليس مجرد اطلاق كلمات عاطفية تدغدغ مشاعر الشعوب العربية . ما اقدمه لابد ان يكون اسرارا جديدة لايعلمها احد. وللأسف حتى الان لا اجيد سى اللغة الانجليزية ولهذا ابحث كثيرا في خبايا العدو الاخر العم سام. ولو تعرف احدا يجيد الفارسية يمكنك ان تطلب منه تحقيق رغباتك فورا، اما هنا فأعتقد انه سيكون عليك الانتظار حتى أتقن اللغة. وبعدين انت تعرف أن كل تحقيقات الغار الكبيرة كانت عن العراق الاحتلال. لقد تأسس الغار على هذا الهدف. وأنا لا اتناول بلادا اخرى مثل سوريا او غيرها إلا فيما يتعلق بموقعها في خارطة العالم الجديدة، وكل ما تناولته في هذا الصدد كانت ترجمات وليست تحقيقات. راجع المدونة وسوف تتأكد من هذا. فأرجو الا تحاول حرف مساري من العراق الى أماكن اخرى في الوقت الحاضر، وسوريا لن تعدم اشخاصا مثلي يكرسون وقتهم للتحقيق في القضايا السورية. وللعلم أنا أفهم الانحياز للشعوب العربية هو في توعيتها وكشف الحقائق لها وليس في تخديرها أو إثارة عواطفها. العقل والوعي أولا.

      حذف