Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

14‏/10‏/2015

ماذا يحدث في السليمانية؟

غارعشتار

المصدر - اندلعت الاحتجاجات العنيفة في نهاية الاسبوع السليمانية ووقع بسببها على الاقل 6 قتلى مما زاد من  اشتعال وتصعيد الصراع السياسي الناتج عن قرار مسعود برزاني الاستمرار في رئاسة الاقليم، واسباب أخرى.

المحتجون غير مسلحون ولكنهم لجأوا الى العنف حيث هاجموا حوالي 12 مكتب لحزب برزاني الحاكم واشعلوا النيران في 6 منها. وفي حالات كثيرة اطلق الحراس النار على  المحتجين، وفي المقابل قتل حارس واصيب عدد من الحراس.
ادت الاحداث الى ان يقوم حزب برزاني الذي انتهت مدة رئاسته في 19 آب بطرد حزب گوران من الحكومة مما زاد من الازمة السياسية التي تهدد الان بفتح جراح قديمة حين كانت كردستان منقسمة على نفسها في نزاع بين اربيل والسليمانية.
بدأت الاحتجاجات بسبب تأخر دفع رواتب موظفي الحكومة  كما اشتكى المتظاهرون من فشل قادة الحكومة للتوصل الى حل للازمة السياسية الناتجة عن قرار برزاني البقاء في المنصب.
ابتدأ العنف يوم الجمعة في قلعة دزة وهي مدينة صغيرة في السليمانية حين قتل 3 من المحتجين واصيب اكثر من 20 منهم امام مكتب الحزب الديمقراطي الكردستاني الرئيسي حيث اطلق الحراس النار على الجموع بعد ان بدأ المحتجون في رمي الحجارة حسب شهود وقتل احد المتظاهرين وهو صبي عمره 13 سنة.
ثم احرق مكتب للحزب الحاكم في كلار يوم 10 تشرين اول . وبعد هروب موظفي الحزب احرق المتظاهرون الغاضبون المبنى اضافة الى مكتب آخر للحزب.
وقد فرض الان حظر التجول في المدينة واغلقت المقاهي والكافتريات.
وفي كلار التي تبعد 130 كم الى جنوب السليمانية جرت احداث عنيفة يوم السبت حين اقتحم جمهور غاضب مكتب للحزب الحاكم. فقتل الحراس اثنين من المتظاهرين وقتل واحد من الحراس.
تبع ذلك ان اصدر قادة الحزب الاوامر للاسايش للتحرك من خانقين وجنود البشمركة من الخطوط الامامية في كركوك لإعادة الانتشار في كلار. وقد اصيب عشرات من المتظاهرين والعديد من الحراس حين اطلق حراس الحزب النار من اسلحة الكلاشينكوف على الجماهير في فوضى حرب الشوارع.
في العديد من المدن في انحاء السليمانية تم اجتياح مكاتب الحزب ونهبها وحرقها من قبل الجماهير الغاضبة ومعظمهم من الشباب.
في يوم الاحد استمرت الاحتجاجات لليوم الثالث في السليمانية وكان المتظاهرون يرمون الشرطة ورجال الأمن بالحجارة. وقد اقامت الشرطة حواجز لحماية المكتب الرئيسي للحزب الديمقراطي الكردستاني في شارع سالم . وعولج العديد من المصابين سواء من المحتجين او رجال الشرطة في مستشفى الطواريء في المدينة حيث كان بعض الموظفين فيها مضربين بسبب تأخر تسليم الرواتب.
يوم الاثنين كانت المدينة مغلقة وشرطة مكافحة الشغب بكامل ملابسها تقوم بدوريات في الشوارع.
وقد حدثت ايضا معارك شوارع بين المتظاهرين واعضاء حزب برزاني في سيد صادق شرق مدينة السليمانية حسب شهود محليين. رميت الحجارة من الجانبين واصيب من جرائها عشرات الناس. شدة الاحتجاجات تذكر بالاحتجاجات التي اندلعت في السليمانية في 2011 وقتل فيها 11 متظاهر وكانت ضد فساد الحكومة
في جمجمال بدأت الاحتجاجات يوم الاحد لليوم الثالث على التوالي مع مسيرة الجماهير الى المكتب الرئيسي للحزب الحاكم في المدينة وعلى عكس اليوم السابق استطاعت  الشرطة والاسايش من حماية المبنى من الهجوم .
كما زاد من غضب الجماهير أن عمال البلدية اضربوا مما ترك اكواما من القمامة على نواصي الشوارع ثم جاء فيما بعد مقاول من السليمانية يوم الاحد لازالة القمامة وفي يوم الاثنين غادر موظفو الحزب مكتبهم.
وجرت حوادث مشابهة في حلبجة و بنجوين ولكن الشرطة استطاعت صد المتظااهرين من اقتحام مكاتب الحزب.
في دربنديخان قامت الجماهير في قطع الطريق العام بين السليمانية وكلار. وكانت هناك احتجاجات واضرابات سلمية في كويا وهي مدينة كبيرة على الحدود بين السليمانية واربيل وفي رانيا القريبة من قلعة دزة ، وفي كفري ايضا.
++
تعليق: في كردستان الصراع محلي واقليمي ودولي، ولهذا لن نشهد نهاية سعيدة هناك. ارجو قراءة ملف (من وراء الاضطرابات في شمال العراق؟) بأجزائه  الخمسة حتى نفهم شيئا من القوى المتحاربة في شمال الوطن، مع العلم ان ذلك الملف كتب حول الاضطرابات التي حدثت من زاخو الى السليمانية في نهاية عام 2011 ولكن الاسباب مازالت قائمة وتنطبق حتى يتم إزاحة العائلات الحاكمة.

هناك تعليقان (2):

  1. في كل مرة تقع فيها متغيرات مكانية تشتعل فيها المنطقة الكردية في شمال العراق لسبب ان المنطقة الكردية لم يحسم فيها الوضع النهائي هل ستنفصل وتعلن الاستقرار ام هل ستبقى جزءا من دولة العراق ؟ ولان اللاعبون الكبار والدول المحيطة هو من يقرر في هذه المنطقة
    فالتدخل الروسي العسكري في المنطقة جعل الافرقاء في المنطقة الكردية خاصة يعيدون حساباتهم تبعا لمصالح كل فئة وليس لمصلحة الاكراد العليا ولهذا نرى المنطقة في حالة فوضى وثوران لن تتوقف قريبا وهي بانتظار تبيان ما يؤدي اليه التدخل الروسي وظهور نتائجه على الارض

    ردحذف