Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

8‏/9‏/2015

ماذا يطلب الوزيرالمرتشي؟

غارعشتار

أعتقل في مصر وزير الزراعة بتهمة قبول رشوة. وحين يرتشي الوزير، فلابد أن تكون الرشوة ديدن كل الموظفين في الوزارة من المدير الى الغفير. والفساد ينتشر في الادارة الحكومية المصرية كما هي في العراق. وربما الطيبون من امثالنا يعتقدون ان الرشوة هي مال يدفع تحت الطاولة، او يوضع في جيب المرتشي خلسة أو في درج مكتبه. ولكن هؤلاء هم المرتشون الصغار، ولهذا من الممتع ان نرى ماذا طلب وأخذ وزير الزراعة المصري وثلاثة آخرين من بطانته من شخص واحد فقط أراد تجاوز القوانين في تسجيل ارض زراعية.

كشفت تحقيقات النيابة العامة، في القضية المعروفة إعلاميا بـ«رشوة وزارة الزراعة»، أن مسؤولي وزارة الزراعة محل التحقيق بالنيابة، طلبوا وأخذوا أشياء عينية (على سبيل الرشوة)، ممثلة في بعض الهدايا، وطلب بعض العقارات من المتهم أيمن محمد رفعت عبده الجميل، مقابل تقنين إجراءات مساحة أرض قدرها 2500 فدان بمنطقة وادي النطرون.

واستعرض المستشار على عمران، النائب العام المساعد، القائم بأعمال النائب العام، مع المستشار تامر فرجاني، المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، التحقيقات التي تجري في القضية، حيث تبين أن الهدايا موضوع الرشاوى تمثلت في عضوية عاملة بالنادي الأهلي، بمبلغ 140 ألف جنيه لأحد المتهمين، ومجموعة من الملابس من أحد محال الأزياء الراقية، قيمتها 230 ألف جنيه، والحصول على هاتفين محمولين قيمتهما 11 ألف جنيه، وإفطار في شهر رمضان بأحد الفنادق الكبرى بتكلفة قدرها 14 ألفا و500 جنيه، وطلب سفر لأسر المتهمين، وعددهم 16 فردا، لأداء فريضة الحج عن طريق إحدى الشركات السياحية، بتكلفة 70 ألف ريال سعودي للفرد الواحد، وطلب وحدة سكنية بأحد المنتجعات بمدينة السادس من أكتوبر، قيمتها 8 ملايين و250 ألف جنيه.

عضوية نادي رياضي؟
ملابس؟
هواتف محمولة؟
افطار في فندق؟ (وفي شهر رمضان ؟ كانوا صايمين وفاطرين على رشوة؟)
حج لافراد الاسرة ؟ (حج رشوة ؟ حج مقبول وذنب مغفور!!)
وحدة سكنية؟

هل هذه هي الاحتياجات البائسة التي لا يستطيع ان يتحمل ثمنها وزير دولة عربية، فيطلبها من زبون واحد؟ ياترى وماذا طلب أيضا من مئات الزبائن الراغبين في تسجيل قطع أراض اخرى؟
وللمقارنة، هل يمكن ان يعلمنا احدكم بنوعيات الرشوة التي يطلبها وزراء الفساد في بغداد ؟

هناك 5 تعليقات:

  1. وزراؤنا يا اخت اسمى وأجل من تلك التفاهات ، وزراؤنا يربأون بأنفسهم عن النظر الى هذه الخردة ، وزراؤنا لايستلمون ولا يستمرئون (الاخضر) ضمن حدود العراق ، انما طعمه اشهى والذّ حين يختلط بطعم الكافيار خارج حدود بلدهم الموقت ، وشذاه اعطر وانقى حين يمتزج برائحة الهافاني الكوبي في صالات الروليت الاوربية ، لذا يتعين على الراشين ايداع (المعلوم) في حسابات السادة وزراؤنا الاطهار المنتشرة في كل اصقاع العالم (عدا البلد الام) ولا من شاف ولا من دري .. قابل همه زواج ، ياختي جماعتنا حرامية متمرسين واصحاب سوابق وخبرة وهذا الوزير المصري بعده لحيمي بالنسبة لجماعتنا لذلك قفصوه ، والعتب كل العتب على بطانته اللي ما نصحته ياخذ دورة عند واحد من جماعتنا ولو اسبوع واحد عن بعد ، اكيد كان اكتسب خبرة تخلي ابو السيسي مايكشفه .

    ردحذف
    الردود
    1. شوف عيوتي وزراؤنا هم كانوا لحيمية في البداية وقبل حسابات البنوك في الخارج، كان اقصى ما يطلبونه سفرة الى الخارج : لندن .. لبنان .. وإذا كان الزبون نص نص يطلبون ان يضمن لهم سفرة على الاقل الى اربيل، وهذا اضعف الايمان. وإذا ماتصدك اسأل البارونة النصابة ايما نيكلسون شكد سفرت من جماعتنا الى لندن، وشكد عزمتهم في مطاعم وفنادق.

      حذف
    2. تصحيح .. تعليقي السابق بدايته الصحيحة (شوف عيوني) وليس (عيوتي) غلطة الكيبورد!!

      حذف
  2. كانت السرقات قبل الاحتلال تتم بسرية تامة وبعدد كبير من الاغطية والتمويهات والتضليل ولكن بعد الاحتلال اصبح التعامل مع المحتلين ومع دول الخارج ومنظمات الحركة الصهيونية تتم جهارا نهارا واصبحت السرقات في المرتبة الثانية تتم في وضح النهار تحت مسميات معروفة ومغطاة دينيا كاستباحة اموال المخالفين للعقيدة والغنائم والخمس ونهب البيوت باسم بيوت "الارهابيين " والصداميين ولم يبق شيء يعتب عليه واصبحت الارصدة تتحدى بعضها البعض في البنوك الخارجية للوزراء واصبح حقراء الارض يتسابقون على نهب البنوك المركزية والمؤسسات العامة باسم الحكومة واجهزة الشرطة والجيش والمرجعيات

    ردحذف
  3. شفيكم على الرجل الغلبان؟ عشان يفطر في رمضان في مكان هادي ويتقبل الله صيامه، وعشان كم خلقة بنطلون يستر فيها روحه ويوزع الباقي صدقات على المحتاجين، وعشان المسكين "يحج" هو وعياله ويطلب المغفرة من رب العالمين، عشان كل هذا طلعتوه حرامي ومرتشي؟ حراكم عليكم!

    وبعدين هو وزير زراعة! لا وزير تعليم ولا وزير حج، ولا وزير عدل! يعني روحوا قبل على هذولاك وبعدين تعالوا للمسكين اللي ما أكل إلا مليون دولار.
    شوفوا هالرابط اللي طبعا مطلع عشر معشار الحقيقة ومن كتاب العدل. هذا نموذج بسيط من الرشوة في الوطن العربي فقط 400 مليار ريال، يا بلاش!!!.
    http://sabq.org/2xjgde

    ردحذف