Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

24‏/8‏/2015

الحلقة الأولى من مسلسل ليلة من ألف ليلة : البيشمركة الإسرائيلية

غارعشتار
تحقيق: عشتار العراقية
أعدكم أن هذا المسلسل سوف يعجبكم ، وأنصحكم ألا تقلبوا محطة (غار عشتار) حتى آخر حلقة. ستقابلون كل انواع الشخصيات التي تخطر أو لا تخطر على بالكم من (أبينا) الذي في كنيسة بغداد الى تل أبيب الى كندا وتنتهي خيوطها عند داعش طبعا.
كان ياما كان في سالف الدهر والزمان، بنت (اسرائيلية) حلوة وحبابة اسمها "جيل روزنبرغ" Gill Rosenberg
 نبتدي منين الحكاية. من آخرها أو من أولها؟
جيل روزنبرغ نشأت في منطقة فانكوفر في كندا وتخرجت من المدرسة اليهودية الثانوية في 2001. ثم درست ادارة عمليات الموانيء الجوية في كولومبيا البريطانية قبل ان تنتقل الى (اسرائيل) في 2006 وهي بعمر 22 سنة.
انضمت الى الجيش الصهيوني عبر برنامج (المتطوعين القادمين من الخارج) في وحدة البحث والانقاذ التابعة لقيادة الجبهة الداخلية في الجيش. خدمت مدة 14 شهر تقريبا وخرجت لتعمل في عصابة نصب واحتيال على عجائز متقاعدين من خلال التليفون والبريد الالكتروني . تعرفون تلك العصابات التي ترسل لك  ان عمك الذي لا تعرفه مات وترك لك ثروة ولكن يجب ان تبعث جزء من رسوم تكاليف المحامي واسترداد الثروة ؟ أو حكاية انك فزت بيانصيب دولي وماعليك الا ان تبعث  1000 دولار رسوم كذا وكذا؟ كانت روزنبرغ عضوا في عصابة تتكون من 3-4  اشخاص استطاعوا ابتزاز حوالي 25 مليون دولار من مئات العجائز المتقاعذين في الولايات المتحدة من السنوات 2007-2009. كانت العصابة تستخدم  برامج للتغطية على ان المكالمات قادمة من الكيان الصهيوني.
ما أطول عليكم السالفة .. القضية انكشفت وحكمت عليها المحاكم الأمريكية بالسجن اربع سنوات قضتها كلها وبعدين ما ادري شلون خرجت الى اقامة جبرية مع حاخام في قرية كرياس جويل في نيويورك (وهي قرية معظم سكانها من اليهود).
بعدها وكما تقول السالفة (قلت لكم انها ألف ليلة وليلة) سافرت الى الكيان الصهيوني وقدمت على وظائف فلم تجد ياعيني شيئا مفيدا. وفي يوم من الأيام كانت تجلس مثل كل بنت حبابة على الفيسبوك ، وفجأة وقعت على صفحة جماعة مقاتلين اكراد اسمها (اسود روجافا) وروجافا لمن لا يعرفها هي (كردستان سوريا). وهوب .. وجدت نفسها تسافر الى اربيل في بداية تشرين الثاني 2014 وبعدها سافرت الى روجافا وقضت 3 اشهر تقاتل مع قوات الحماية الكردية في الواقع لم تقاتل حقا الا 3 اسابيع على الجبهة بعدها لم تحتمل البرد والحرمان فرجعت الى اربيل. هناك اتصلت بميليشيا (دويخ نوشة) وهي الميليشيا المسيحية التي انشئت بحجة حماية القرى الاشورية من داعش.
يزعم ادمن صفحة دويخ نوشة على الفيسبوك انها خدمت في الميليشيا دون ان تذكر انها (اسرائيلية) . بل ذكرت انها كندية. ما ادري شلون يأسس الواحد جماعة مقاتلة في ظروف صعبة وخطرة ومايبحث وينقب عن اجنبي يلتحق بهم. أليس من  الممكن ان يكون (مندسا) حسب التعبير الشائع منذ ايام (الربيع العربي) ؟
المهم ..
ويبدو أن بعض الذين يريدون إثارة ضجة إعلامية حول روزنبرغ فجر قنبلة في الاعلام العالمي في نفس شهر التحاقها حين ظهرت انباء تقول ان امرأة (اسرائيلية) انضمت الى القوات الكردية التي تحارب داعش. ثم ازدادت الاثارة حين ذكرت الانباء ان للمرأة المذكورة ماض جنائي ، ثم اخيرا أتت القنبلة اكلها حين طاش خبر على مواقع اسلامية يقول انها اختطفت من قبل داعش قرب كوباني في سوريا . ,وانقلبت الدنيا في اوساط المسؤولين في تل ابيب وكندا. وتتبع العالم بقلب واجف اخبارها.
لكن بعد يوم من خبر الاختطاف نشرت تغريدة تقول فيها انها سالمة مسلحة ولم تخطف من اي جهة . كل ماهناك انها لم تكن تستطيع الوصول الى الانترنيت.
على اثر ذلك اختفت اخبارها من الاعلام (الاسرائيلي) ولكن بدأت الاثارة مرة اخرى حين عادت في تموز 2015 وكان في استقبالها جحافل الصحفيين والمصورين والمنظمات (الخيرية) التي تريد استغلال شهرتها لتكون واجهة لها.
وفي الاجابة على سؤال (يابة ليش رحتي تحاربين داعش؟) من الصحافة العالمية كانت تجيب انها فعلت ذلك اولا لأنها يهودية وعندهم مقولة "مستحيل مرة اخرى never again" ويجب على اليهود الا يسمحوا بأي هولوكوست  في اي مكان في العالم (ماعدا فلسطين - تعليق من عندي) وانها سمعت عن اخبار سبي النساء اليزيديات  والكرديات والمسيحيات ، وقررت التدخل لوقف ذلك. وثانيا انها تقر بما فعلته من نصب على العجائز في سالف الدهر والأوان وتندم على مافعلت في  حقهم وتريد الآن تحقيق الخلاص النفسي بتحرير نساء العراق وسوريا.
وبين ليلة وضحاها تحولت النصابة الى بطلة ( ولكن أليس هذا هو تاريخ كل بطلات الاحتلال اللواتي ابتلينا بهن في العراق ؟) حتى لقبها موقع اوربي اسرائيلي مفتخرا بأنها (البيشمركة الاسرائيلية) .


 في هذه الأثناء كان هناك من يرصدها ويفكر في نفسه "والله هاي خوش وجه جميل ودعاية مثيرة تنفع في اعلانات منظمتي الجديدة (بزنس تحرير السبايا والمغتصبات) "
كان الرجل هو الآخر يهوديا من كندا يدير بزنس شراء سيارات مستعملة فاخرة من الشرق الاوسط (السعودية والكويت  الخ) وقدم مرة طلبا للبحث عن سيارات (صدام حسين) لشرائها. وجاء في تعليقات بعض الناس في الانترنيت انه نصب واحتال عليهم في تسويف دفع مبالغ الشراء وحذروا منه ، وهكذا تحول الرجل الى اعمال الخير. بدل السيارات سوف يشتري نساء مخطوفات من داعش...كل ماعليكم فعله هو ان تتبرعوا وهو يرسل تبرعاتكم لداعش عبر وسطاء. وهناك تعريفة لكل امرأة .. تريد تحرر اليزيدية ؟ ثمنها كذا، الكردية؟ ثمنها كذا،  المسيحية؟ ثمنها كذا الخ وانت ومقدرتك وهنيالك يافاعل الخير.

  الحلقة الثانية من ليلة من ألف ليلة.

هناك 4 تعليقات:

  1. يظهر ان ليلة شهرزاد الكردية الصهيونية لم تنته بصياح ديك الصباح !!

    ردحذف
  2. جيل روزنبرغ افعى قاتلة جميلة !

    ردحذف
  3. صدقيني انني لم اقلب صفحة عشتار لانني اتوقع مفاجات جميلة وسارة
    لقد قرب الفجر لنر النور

    ردحذف
    الردود
    1. من الواضح ان الحكاية اعجبتك وارجو الا يطول انتظارك حتى استكملها.

      حذف