Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

26‏/2‏/2015

البيارق المزيفة: تفاصيل 53 عملية -3

غارعشتار
الحلقة الثانية
 ترجمة : عشتار العراقية 
34- مطبوعة الجيش الامريكي في 1994 المعنونة (القوات الخاصة - الدفاع  الداخلي الاجنبي: تكتيكات وتكنيك واجراءات القوات الخاصة - تحديث 2004) تنصح  باستخدام ارهابيين والقيام بعمليات بيارق مزيفة لزعزعة استقرار الانظمة اليسارية في امريكا اللاتينية. وقد نفذت عمليات بيارق مزيفة في امريكا اللاتينية ومناطق اخرى كجزء من (الحرب القذرة) لوكالة المخابرات المزكزية الامريكية  .
35- حقق فريق تقصي حقائق اندونيسي  في اعمال شغب عنيفة حدثت في 1998 وقرر ان (عناصر من الجيش تورطت بالشغب وبعض تلك الوقائع كان مدبرا)
36 - اعترف ضباط جيش ومخابرات روس كبار بان الكي جي بي فجر مبان سكنية روسية في 1999 واتهم كذبا عناصر شيشانية من اجل تبرير غزو الشيشان  وانظر ايضا  هنا
37- طبقا لصحيفة واشنطن بوست فإن الشرطة الاندونيسية اعترفت بان الجيش الاندونيسي قتل مدرسين امريكيين في بابوا عام 2002 والصق التهمة بمجموعة انفصالية في بابوا من اجل ادراج المجموعة على قائمة الارهاب.
38- اعترف الرئيس الاندونيسي السابق عبد الرحمن وحيد ان الحكومة قد تكون لعبت دورا في تفجيرات بالي.
39- طبقا لشبكة الاذاعة البريطانية و نيويورك تايمز و اسوشيتد برس فإن المسؤولين المقدونيين اعترفوا بان الحكومة قتلت 7 مهاجرين ابرياء (باكستانيين) بدم بارد وزعمت انهم من القاعدة وقد حاولوا اغتيال الشرطة المقدونية ، كل ذلك من اجل الانضمام الى (الحرب على الارهاب).
40- اعترف مسؤولون كبار في شرطة جنوا - ايطاليا انهم في تموز 2001 اثناء انعقاد قمة  الثمانية الكبار في جنوا زرعوا زجاجتي مولوتوف وزيفوا طعن ضابط شرطة من اجل تبرير هجمة عنيفة على المحتجين.
41- اتهمت الولايات المتحدة العراق كذبا بأنه لعب دورا في هجمات 11 ايلول في نيويورك كما تبين مذكرة  وزير الدفاع
باعتبارها واحدة من أهم تبريرات شن الحرب على العراق وحتى لجنة التحقيق الأمريكية في 11 ايلول اعترفت بانه ليس هناك اي ارتباط بين العراق وذلك الحدث، رغم أن  ديك تشيني ظل يزعم ان الدليل على ارتباط حكومة صدام حسين بالقاعدة كاسح ولكن الاعلام لم يقم بدوره ولكن يبدو ان تشيني لديه معلومات لم تتوفر للجنة التحقيق!!
والان يعترف مسؤولون كبار في الحكومة الامريكية ان حرب العراق كانت فعلا من اجل النفط وليس من اجل 11  ايلول او اسلحة الدمار الشامل.
(الكثير من المسؤولين الامريكان يقولون ان 11 ايلول كانت عملية بيارق مزيفة قامت بها عناصر من الحكومة الامريكية)

  الحلقة الاخيرة هنا

هناك تعليقان (2):

  1. واعترفت عميلة المخابرات الأمريكية بأن عملية لوكربي قام بها فريق من المخابرات الامريكية للتغطية على تعاملهم بالمخدرات في افغانستان واتفق بلير وبوش على اتهام سوريا الا ان اشتراك سوريا بالتحالف ضد العراق عام 1991 حوّل التهمة الى القذّافي
    محمد عوّاد

    ردحذف
    الردود
    1. ممكن رابط الدليل على هذا الكلام

      حذف