Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

26‏/1‏/2015

عركة عصابات مابين النهرين: كيف نقرأ هذا الخبر؟

غارعشتار
الخبر بشكله المهذب هو كالتالي. أقرأوه بتمعن:

بغداد ـ «القدس العربي»: وجهت عدة قوى عراقية انتقادات لاذعة لمؤتمر لندن لدول التحالف المناهض لتنظيم «الدولة».

فقد شنت كتلة بدر النيابية هجوما لاذعا على الاجتماع الذي جمع وزيري خارجية امريكا وبريطانيا ورئيس الوزراء حيدر العبادي، واصفةً الاجتماع بأنه ضحك على الشعوب والتفاف على انتصارات ابناء الشعب العراقي، موجها المديح للسلاح الإيراني الذي ساهم في صد تنظيم التنظيم.
وقال النائب عن بدر قاسم الأعرجي في تصريح صحافي إن "الذي غير المعادلة على وجه الأرض هم المتطوعون وفصائل المقاومة وبمساندة من الأسلحة الإيرانية وليس الضربات الجوية للتحالف الأمريكي الشيطاني ".
وأضاف أن « الفتوى التي أصدرتها المرجعية لعبت دورا اساسيا في تحرير العديد من المناطق وصد هجمات تنظيم «الدولة» ولولا الفتوى لسقطت بغداد بيد عصابات التنظيم».
وأفاد أن « اجتماع لندن اليوم ما هو إلا ضحك على شعوب العالم والتفاف على انتصارات الشعب العراقي في حربه على الإرهاب".
ومن أربيل صدر نقد لمؤتمر لندن لعدم توجيه الدعوة إلى الحكومة الكردية لحضور المؤتمر، حيث وجه مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان رسالة إلى قادة مؤتمر لندن الخاص بالدول التي تحارب الإرهاب.
وقد أشار البرزاني في رسالته إلى انعقاد مؤتمر لندن، في الوقت الذي تخوض كردستان حربا فعلية وشرسة ضد التنظيم، وإن قوات الپيشمركه تقوم‌ بحماية مئات الآلاف من النازحين والمكونات القومية والدينية المختلفة، وحررت مناطق واسعة من قبضة الإرهابيين.
واضاف البرزاني « كنا ننتظر أن تحترم جميع الأطراف تضحيات شعب كردستان وبطولات البيشمركه‌، وتدعو ممثلي إقليم كردستان إلى المؤتمر والمؤتمرات المشابهة، كون القوة الرئيسية والمؤثرة التي تواجه وبشكل مباشر الإرهاب العالمي على أرض الواقع هي قوات بیشمركه‌ كردستان، حسب قوله، مشدداعلى أن الثقل الرئيسي يقع على شعب كردستان، ولا يحق لأي كان أن يمثله لإيصال صوته في المؤتمرات والمنتديات الدولية». 
وختم البرزاني رسالته بالقول « لذا نعبر عن استيائنا واستياء شعب كردستان إلى منظمي هذا المؤتمر، ويحزننا أن تكون الشهادة والتضحية من نصيب شعب كردستان ويكون الاعتبار لأناس آخرين».
ومن جانب آخر أنتقد النائب عن الأنبار محمد الكربولي، الجمعة، عدم اصطحاب العبادي ضمن الوفد الحكومي المشارك في مؤتمر لندن أيا من ممثلي المحافظات السنية المغتصبة من تنظيم «الدولة» اﻻرهابي.
وقال في بيان، إنه «كان اﻷجدر برئيس مجلس الوزراء أصطحاب من يمثل السنة من ضمن كابينته الوزارية بغية اطلاع المجتمعين على حجم المعاناة والدمار الذي يتعرض له السنة ومدنهم من جراء اعتداءات هذا التنظيم الإرهابي».
ويشارك في المؤتمر وفد عراقي برئاسة رئيس الوزراء حيدر العبادي ونائب رئيس الجمهورية إياد علاوي بهدف التنسيق مع حكومات التحالف الدولي في سبيل دعم جهود الحكومة العراقية في مواجهة تنظيم الدولة الذي يحتل مساحات واسعة من العراق منذ حزيران/ يونيو الماضي.
++
الخبر بشكله الواقعي والحقيقي هو كالتالي:
1- عصابة الشيعة يريدون دعوة ايران الى الاجتماع
2- عصابة الأكراد يريدون التعامل معهم كدولة مستقلة باعتبار ان رئيس وزراء العراق المحتل لا يمثلهم.
3- عصابة السنة يريدون التأكيد على الفصل الطائفي باعتبار العبادي وعلاوي من الشيعة.
4- العميلان العبادي وعلاوي (بمناصب رئيس وزراء ونائب رئيس الجمهورية) يتجشمان السفر الى لندن للاجتماع بوزيري خارجية!!!
هذا هو العراق الجديد: محتل، مفكك، مسخرة.

هناك 5 تعليقات:

  1. الاخبار بخواتيمها فلا زال بعث العراق قادم لك يابغداد

    ردحذف
    الردود
    1. ان وحدة العراق اغلى من كل ما يدعون ويتامرون والشعب سيقف ضدها وقد فهم اللعبة.

      حذف
  2. يستأهل هذا الشعب {{ النايم}}

    ردحذف
  3. الأخ غير المعرف

    لعلك تقصد أن البعث قادم بمساندة أخ "فقيد الامة والمملكة والانسانية" الذي كان " قائدا عربيا واسلاميا وانسانياً فذاً فارساً وشجاعاً واميناً على دور المملكة بقيادة التقدم والتطور وفي الدفاع عن قضايا الامتين العربية والاسلامية وخاصة قضيتي فلسطين والعراق وقضايا الامة العربية الاخرى في مصر ولبنان وسوريا والصومال أنه كان رمزا وعنوانا لامعا في مساندة الامة العربية في مسيرة تحررها واستقلالها وتقدمها وتطورها"؟؟

    أم لعلك تقصد الحزب الذي يقول إن "الكويت قطر شقيق للعراق وأمنه وسيادته من أمن وسيادة العراق ونحن نحرص أشد الحرص في الحفاظ على الكويت قيادةً وشعباً ..... وإن قيادة حزب البعث العربي الاشتراكي وأمين سرها الرفيق المجاهد عزة إبراهيم لا ينسون المواقف المشرفة للكويت بالوقوف مع العراق في دفاعه عن سيادة وكرامة الامة العربية ضد العدوان الإيراني الغاشم في ثمانينات القرن الماضي وسيبقى البعث بمناضليه وقيادته وقائده أوفياء لأشقائنا في الكويت الحبيب ولن تنل من موقفهم المبدئي الاصيل التخرصات السقيمة التي تشنها المواقع المشبوهة المفترية على الحقيقة ...."؟؟

    أعن هذا الحزب تتحدث؟؟ أم عن حزب آخر اجتثه العدوان الذي انطلق من هذين البلدين ودمره واحتله؟ أم ربما هو حزب آخر أرسل جيشه إلى الكويت ومنها بدأ العدوان على العراق؟؟

    ربما أصاب العمر ذاكرتي فلم أعد أتذكر!! أعينوني.....

    ردحذف
  4. اخي أبو هاشم...أوصاف القائد التي ذكرتها في بداية تعليقك تنطبق على جميع رؤساء و ملوك العرب المكموع منهم و الباقي على أفئده أبناء شعبه الغيارى و اللي راح يغور في ستين داهيه قريبا...و لذا لازم تذكر الأسم و الرتبة و محل الأقامة من دون ذكر الحسابات المصرفيه و الميول الجنسية لأن البقر تشابه علينا

    ردحذف