Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

5‏/11‏/2014

ارهابيو عاشوراء

غارعشتار
يد الإرهابي التي ترتدي خاتما تحمل سكينا حادا. الأب يقدم طفله الذي لا يعرف ماذا يراد به، إلا أنه يفهم أن السكين تعني الخطر، ثم ألم الجرح ثم الدم المسال، ثم ربما التلوث بالأمراض القاتلة.






أمن أجل هذه الطقوس الوحشية الغارقة بالجهل والغباوة والقسوة وانعدام الانسانية (بل حتى انعدام الحيوانية، لأن أي حيوان لايمكن أن يعرض ابنه لمثل هذا التعذيب) دمر العراق المتحضر؟ من أجل أن تسود قيم الغاب؟ لم نسمع صوتا لمنظمات مثل هيومان رايتس ووتش التي انهمكت كثيرا في تلفيق الاتهامات للعراق الوطني من أجل أن يحكم البرابرة. لم نسمع صوتا ضد هذه الممارسات لكتاب عاشوراء الذين يحبون ان يستلهموا (شهادة سيد شباب الجنة) في كل عام . هل كان استشهاده من أجل هذا؟ وإذا كان قد استشهد من ألف عام ، فما ذنب أطفالنا يموتون من الخوف في كل لحظة كلما أحيى الآباء المغيبون ذكراه؟؟؟ لا أدري ماهو تفسير مغسولي الدماغ لهذه الطقوس، ولكنها بالتأكيد إرث وثني من تقديم القرابين (الأطفال) على مذبح الآلهة للتقرب منهم، في أقدم عصور التخلف والبدائية. ولكن فات هؤلاء أن الحسين ليس إلها ولا يحتاج بالتأكيد الى قرابينكم.

هناك 4 تعليقات:

  1. سيدتي المشكلة في تغييب العقل وان هناك عقل جمعي تكون ويتكون يطبل لهذه الممارسات بل اصبح التطبير واللطم مرادف للوطنية والكارثة ان كثير من هؤلاء يحلون شهادات عليا وفي تخصصات علمية والبعض منهم خريجون لجامعات غربية

    ردحذف
  2. كوني من المهتمين بدراسة العقائد والاديان
    التفسير العقائدي جاء في احد المقاطع الشعريه لاحدث لطميات باسم الكربلائي يقول:
    عشره من محرم إلا ينزف الدم
    تطبير .. عابس وجون اليضمدوني
    لذلك اعتقد ان السبب هو محاكاة لواقعة الطف وكيف نزف دم الحسين
    وان من يطبر يعتبر مثل جون وعابس وحبيب وهم من اصحاب الحسين في المعركه
    لكن غاب عنهم السؤال : لماذا اصلا نزف الدم هل لاجل الدم فقط كما في التطبير ام لاجل امر جوهري وهدف اصلاحي كما في واقعة الطف؟
    هذه الافعال لم تكن لتحدث لو ان الملالي وضحوا لهم الامور بالعقل.

    ردحذف
    الردود

    1. ‏فارس . إذا كان اكبار البالغون يطبرون او يرمون انفسهم في النار هذا اختيارهم ويطبهم مرض، ولكن الاطفال الذين لايعقلون ولا يستحقون منا سوى الرعاية والحماية والحنان، كيف يعرضونهم الى هذا الرعب؟ هذه جريمة كبرى ينبغي ان يكون عقابها سحب الطفل من والده وتنشئته بعيدا عنه، وسجن الأب مدى الحياة لأنه غير أمين على ولده. وأهم من ذلك تحريم هذه الممارسات الشاذة

      حذف
  3. رغم ماساه القتل الشنيع والجبان لاستشهاد الحسين عليه السلام...من وليه مخانيث كما نقلتها كتب السيره بان 1500 محارب ضد فريق الامام 67 شخص نصفه من نساء واطفال ..راي بدون عنتريات ولواكه لنقل الفاجعه الاليمه هل نقفف عندها زمنيا ونبقئ نبكي ونلطم الخدود ونشق الجيوب ونفج الرووس ...الاولئ نبكي علئ سيد الخلق اجمعيين محمد صلوات ربي عليه وسلم تسليما ...ام الدين توقف عام 61 ه فقط لا تتشنجون من كلامي لي الشرف انني من اهل البيت الكرام لكن هل استطع حمل الشرف الرفيع بحقه كما اجدادي السابقين الحسنينين العلويين المحمديين صلوات الله عليم ...براي المساله صارت سياسه واضحه ومخزيه بين بني اميه وبني العباس وبمعنئ اصح بين اميه وايران وهذه الضاهره البوذيه النصرانيه بي جلد وتطبير الانسان كفاره عن ذنب يعتقده لخذله الامام .عاده توارثت بعد مقتل الامام وتطورت الئ الشكل الحالي بعد ان كانت حاله انسانيه رائعه في ذكر مناقب وتضحيات اهل البيت وسيد شهداء الله الجنه ابا عبد الله ومن يدفع نحوها اعداء للاسلام لتجهيل العامه بدل الفخر بالبطوله ومن خلفه اولاده واحفاده الكرام الذي لا يوجد سند موصول صحيح من ثقات عدول بالتطبير اترك لكم حريه التفكير قبل العاطفه ولا ييني تايه يزايد عليه نسبا او شرفا او علما شرعي درسناه او قرا ناه

    ردحذف