Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

5‏/7‏/2014

البنتاغون: الجيش العراقي لا يمتلك القدرة على استرجاع اراض من "الدولة الاسلامية "

غارعشتار
 المصدر -  قال رئيس هيئة الاركان المشتركة في الجيش الامريكي الجنرال مارتن ديمبسي ان قوات الحكومة العراقية ربما لا تكون قادرة على استعادة الأراضي المفقودة التى سيطرت عليها الجماعات السنية المتشددة ولكنها قادرة على الدفاع عن بغداد.
وقد اظهرت معلومات فرق التقييم الامريكية الاستخبارية ان قوات الأمن العراقية متأهبة لشن هجوم من بغداد ولكنها تواجه تحديات لوجستية، واكد ديمبسي ان القوات المحلية غير قادرة على استرجاع الاراضي التى استولت عليها الجماعة المتطرفة المعروفة باسم «تنظيم الدولة الاسلامية في العراقوسوريا» ولكنه استبعد تورط الولايات المتحدة في الوقت الراهن.
واضاف: «اذا كنت تسألنى فيما اذا كانت فرصة القوات العراقية للاستمرار في هجوم يهدف الى استعادة جزء من العراق قد ضاعت تماما، فان الاجابة هي انهم لا يمتلكون القدرة على ذلك بانفسهم، وهذا لا يعني الاقتراح اننا لن نقدم لهم الدعم ولكنه يشير الى الاتجاه المتوقع للاحداث».

وجاءت تصريحات الجنرال بعد ايام من اعلان الرئيس الامريكي باراك اوباما ارسال 200 جندي اضافي الى العراق لمواجهة جماعة متمردة، ويوجد حاليا 750 من المستشارين العسكريين، وقال وزير الدفاع الامريكي تشاك هيغل انه قد تم انشاء مركز عمليات مشتركة في بغداد كما حقق مركز العمليات الثاني في مدينة اربيل القدرة التشغيلية الاولية مؤكدا ان الفرق الامريكية لن تشارك في القتال.
++
تعليق:  بالطبع هذا هو القصد من شكل وعقيدة وتدريب الجيش العراقي بعد الاحتلال .. حيث المطلوب أن يكون (جيش دفاع) عن الحكومة في بغداد فقط، وليس الدفاع عن العراق، وإذا كانت البيشمركة اقوى من جيش البلاد وإذا كانت ميليشيات تسمى (داعش) اقوى من جيش البلاد الذي يناهز المليون عددا، فما حاله لو غزا العراق جيش خارجي أقوى فعلا بالعدد والعدة؟ إنه لم يعد ويدرب على هذا وإنما مثله مثل أي حرس وطني يحمي امارة من امارات النفط في الخليج. هم أرادوا العراق هكذا، وطبعا كثرة العدد لا تعني ان الجيش قوي وإنما تعني أنه وسيلة لتوظيف الشباب العاطل الذي لايجد أمامه في العراق المدمر سوى الجيش والشرطة للعمل فيهما. يكفي أن سماء العراق مكشوفة لاتحميها قوة جوية وطنية، وأي جيش بري مهما بلغ عديد آلياته على الأرض يصبح هباءا منثورا وعبثا لا طائل من ورائه وأشبه بأغنام مبعثرة بدون مظلة جوية تحميه.

هناك تعليق واحد:

  1. http://www.bbc.co.uk/arabic/middleeast/2014/07/140705_iraq_security_retirement.shtml?ocid=socialflow_facebook

    ردحذف