Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

4‏/12‏/2013

الخرفان البيض والخرفان السود

غارعشتار
كلما أردت استعراض تاريخ العراق القديم والحديث لا أدري لماذا يقفز الى رأسي الخرفان البيض والسود.

ربما لأن الدهشة التي خبرتها وأنا أدرس التاريخ في مراحل المتوسطة والثانوية، لا تغادرني كلما استرجعت الاسمين (دولة الخروف الأسود) و(دولة الخروف الأبيض) ، لاسيما أن السطور القليلة التي كنت اذاكرها للإمتحان عن فترة حكم الخرفان باللون الابيض والاسود (قبل اختراع الالوان الاخرى) لم تكن أقل سريالية من الإسمين الغريبين..
يمكن للذين لم يعايشوا تلك الفترة أن يعرفوا المزيد عن دول الخرفان في الرابطين أدناه:
القراقويونلو، القره قويونلو أو الخرفان السود: قبيلة من التركمان حكمت في شرق الأناضول، أذربيجان، القفقاس وبعض الأجزاء من إيران والعراق، سنوات 90/1380-1469 م. المقر:تبريز: منذ 1391 م، بغداد: منذ 1411 م.
الآق قويونلو، الآغ قويونلو، الخرفان البيض: من القبائل التركمانية، حكمت في شرق الأناضول، أذربيجان، فارس، العراق، أفغانستان وتركستان ما بين 1467-1502 م.المقر: آمد ثم تبريز منذ 1468 م.
++
الطريف في مسألة الخرفان أنهم قبائل من عرق واحد (تركمان في هذه الحالة) ويدينون بديانة واحدة هي (الاسلام) وينتمون لمذهب واحد أيضا. ولكن قبيلة الخرفان البيض قاتلت ودحرت قبيلة الخرفان السود واستولت على مواقعها.
++
الآن في العراق، ماأشبه اليوم بالبارحة، الإقتتال على أشده بين القبائل والعشائر، وبعد ألف عام سيكون كل ماحدث من كوارث ومصائب للبشر في العراق بسبب صراع الدواب مجرد بضعة سطور في وكيبيديا تحت عنوان (دولة الحضيرة الخضراء)، وهو أسم أكثر لياقة لأنه يشمل (بشكل توافقي رائع) كل انواع الهوش والغنم ليس السود والبيض فقط وإنما (كل ألوان الطيف).

هناك تعليق واحد:

  1. بمناسبة الحضيرة نقول ,, من هلمال حِمل جمال,, وخليهم على هلرنة طحينج ناعم لمن ينقرضون العراقيين

    ردحذف