Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

23‏/12‏/2013

الرحمة من أول نظرة

غارعشتار
الحيوانات أكثر رحمة فيما بينهم من البشر. آخر لقطة لصديقي ماكس مع ربيبته اليتيمة لاسي التي يحاول أن يعوضها عن حنان ودفء حضن الأم التي اختطفها منه أطفال البشر المفترسين.

هناك 3 تعليقات:

  1. الاسباب كثيرة التي تجعل الكلاب والحيوانات اكثر رافة بافراد جنسها من البشر خاصة اذا كان البشر قد تخلوا عن اخلاقهم وقيمهم وتنافسوا على السلطة والمال

    ردحذف
  2. وردة ماكس...كله طيبة و حنان...الحجية دائما ترمي فضلات الطعام في الحديقة للطيور..أجلس في الصباح فأشاهد الطيور كيف تأتي لأكل الطعام. فحالما يشاهد الطير الأكل يبدأ بمناداة زملائه و مرات أراه يذهب و يأتي بهم. تأتي الطيور من كل الأنواع و الأحجام كل واحد منهم يأكل ما يريد و يطير . لم أر فيهم من يقتل الثاني أو ينقره أو يؤذيه ليأخذ الفتات منه فقلت في نفسي هذه الطيور قانعة و راضية بينما نحن البشر نسرق أو نقتل أو نؤذي من أجل أن ننال أكثر مما عندنا...خلينا نتعلم من الطيور و من الدكتور ماكس أدام الله ظله الوارف

    ردحذف
    الردود
    1. تصور يا لبيب .. أن ماكس الذي لايدع أحد يقترب من طبقه حين يأكل حتى ولا أنا ، مثلا ارفع الطبق من أمامه أو شيء من هذا القبيل . ولكنه يسمح لهذه الكلبة الصغيرة بالأكل معه من نفس الطبق، وهذه عاطفة نجدها عند أمهات الكلاب وليس الذكور ، حيث تعلم الام صغارها كيف يأكلون وماذا يأكلون. ولكن ماكس كما تقول طيب وعطوف، شوف الحنان في عينيه، مع أنه من صفات الروتوايلر (نوع ماكس) انه من اشرس الكلاب ولا يسمح بكلاب اخرى تعيش معه في نفس المكان.

      حذف