Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

29‏/10‏/2013

الطبخة الفرنسية في بلاد الناصرية -3

غارعشتار
الحلقة الثانية
تحقيق: عشتار العراقية
عادل حمدان الكنزاوي الفرنسي عراقي الأصل عينه الفرنساويون أيام ساركوزي وسفيره الشاطر بوريس بوايو، قنصلا فخريا في الناصرية ليرعى مصالحهم الشخصية. فجأة رأيناه مديرا او مسؤولا كبيرا في (كل) الشركات التي جاءت تتربح من بلاد النبي  ابراهيم. فهو مدير شركة أور التي تعهدت ببناء الناصرية حجرا حجرا، بدئا من مشروعين : جسر الحضارات، الذي لن ينتهي العمل به الا بانتهاء الحضارات، والمدينة الرياضية في الناصرية، وهو أيضا مدير شركة (بابل تورز) السياحية وهي فرع من شركة (تير انتير- TERRE ENTIÈRE كل الأرض)، وهو أيضا مسؤول في شركة سبارتاغو التي يملكها السفير السابق بوريس بوايو.
 بالنسبة للشركة السياحية (تير انتير) فقد نشر خبر عنها في 18 نيسان 2010 هذا نصه "سيتمكن السياح الاجانب من اكتشاف بلاد ما بين النهرين مجددا بفضل مبادرة شركة سياحية فرنسية قررت تنظيم رحلات لمواقع اثرية في جنوب العراق. وقال هوبير ديباش المدير العام لشركة "تير انتير-كل الارض" المتخصصة بالرحلات الثقافية والدينية "ان رحلتنا الافتتاحية ستكون من السادس الى الرابع عشر من حزيران، في منطقة الناصرية، بعد ذلك سنقوم برحلات منظمة اعتبارا من ايلول بمعدل رحلة واحدة كل ثلاثة اسابيع". وانشأت الشركة فرعا عراقيا لها يحمل اسم "بابل تورز" في الناصرية. واكد ديباش مواصلة الرحلات للعراق قائلا "عقدنا العزم الان على المضي قدما وفتح مكتب في الناصرية لاكتشاف المناطق الجنوبية من البلاد".
$$
من هو هوبير ديباش؟ بدأ حياته راهبا في الكنيسة الكاثوليكية الرومانية لمدة سبع سنوات ثم تدرج في المهن من (بستاني) الى مترجم في الكنيسة ثم مسؤولا عن نظام الانترنيت في احد البنوك في فرنسا، ثم صار مديرا في شركة تعنى بالرحلات الدينية واخيرا اشترى الشركة واصبح رئيس مجلس الادارة وغير اسمها الى (تير انتير - كل الأرض) في 2004، وانطلق كما رأينا في رحلات العراق.


وفي نفس التاريخ نشر الخبر في مكان آخر وفيه أن مدير شركة (بابل تورز ) هو المهندس عادل الكنزاوي (ولم يكن قد عين قنصلا فخريا بعد) جاء في الخبر هنا (اعتبر مدير الشركة الفرنسي (المقصود هوبير ديباش) ومديرفرعها في الناصرية المهندس ( عادل الكنزاوي ) ان هذه الشركة ستكون النافذة التي ستشرق منها اور مرة اخرى على العالم مؤكداً انه بعد مجيئه للعراق اصبح اكثر يقيناً ان جنة عدن تقع بين النهرين كما ورد في التاريخ) والان نعرف أن السفير الفرنسي في نفس يوم افتتاح شركة بابل تورز قام ايضا بافتتاح فرع شركة اور المعمارية كما ذكرنا في الحلقة الأولى وحسب هذا المصدر ايضا. في يوم واحد افتتح السفير شركتين يملكهما عادل الكنزاوي. ثم بعد 6 شهور وفي الاسبوع الاول من شهر تشرين اول 2010 عينت فرنسا عادل الكنزاوي قنصلا لها في الناصرية، وتزامن - ياللعجب - افتتاح القنصلية بحضور السفير الفرنسي مع توقيع عقد انشاء جسر معلق بطول 200 م في الناصرية بين شركة ماتيير الفرنسية والحكومة المحلية، اطلق عليه "جسر الحضارات". غني عن القول أن شركة القنصل الكنزاوي (اور) شريكة في بناء الجسر كما نرى في اللافتة الضخمة المعلقة على موقع البناء.

  شعار شركة أور يظهر على الجهة اليمنى والشعار موجود على موقع الشركة. وفي خانة المشاريع على موقع الانترنيت تجدون ان كل مشاريع الشركة هي الخاصة بالناصرية وبأماكن اخرى في العراق، وليس هناك تاريخ او أعمال سابقة في أي مكان آخر في العالم ولا حتى فرنسا، لأن الشركة خلقت اصلا من اجل نهب العراق.
وبعد رحيل السفير الفرنسي بوايو من العراق الى تونس في كانون الثاني 2011، حل محله السفير دني غوبر. ويبدو انه كانت هناك مشاكل وعرقلة لتنفيذ مشروع الجسر من قبل (العواذل) في المحافظة، وهكذا في ايلول 2011 قدم الكنزاوي للمحافظ رشوة بشكل رحلة الى باريس (لمشاهدة أعمال ومنجزات شركة ماتيير) وهي الرشوة المألوفة بين الشركات ورجال الاعمال والحكام الفاسدين في العراق (زار الاستاذ طالب الحسن محافظ ذي قار مقر شركة ماتيير الفرنسية المكلفة بانشاء جسر الحضارات في الناصرية وقال مصدر مسؤول في ديوان محافظة ذي قار ان السيد المحافظ الحسن وبناءا على دعوة وجهتها له شركة ماتيير الفرنسية التي باشرت بالاعمال الاولية لانشاء جسر الحضارات في الناصرية ورافق السيد المحافظة سعادة قنصل الجمهورية الفرنسية في ذي قار السيد عادل الكنزاوي حيث اطلعا على الاعمال الفنية التي يتم انجاز معظمها في معامل شركة ماتيير في فرنسا ليتم نقل الاجزاء التي تم صناعتها هناك الى موقع انشاء الجسر في الناصرية)
 ثم بعد الرحلة الميمونة، تم وضع حجر الأساس في تشرين أول 2011 بحضور السفير الفرنسي والقنصل الفخري عادل الكنزاوي والمحافظ طالب الحسن الذي قال " رغم محاولات البعض المقصودة لعرقلة انشاء هذا الصرح في الناصرية الا ان تحركنا المستمر مع مجلس المحافظة و نزول الحكومة الفرنسية بثقلها في المحافظة متمثلة بالسفير الفرنسي قد ذلل الصعوبات التي حاولت تأخير المشروع" صحيح والله!! كم من صعوبات يمكن تذليلها برحلة صغيرة الى باريس.
من جانبه، قال مدير شركة ماتيير الفرنسية المتخصصة في بناء الجسور والأنفاق فيليب ماتيير إن "شركته ستباشر بتنفيذ مشروع جسر الحضارات بمدينة الناصرية بكلفة 36 مليون دولار وبفترة 18 شهراً".
 وأوضح مدير الشركة أن "جسر الحضارات عبارة عن جسر معلق يبلغ طوله 213 متراً وبعرض 30 متراً، ويتكون من أربعة ممرات للذهاب والإياب"، مشيراً الى أن الجسر "سيشيد على برج ارتفاعه 70 متراً ومصنوع من الحديد".
وتصل كلفة الجسر الاجمالية الى 31.5 مليار دينار عراقي تشمل تكاليف التصميم والبناء ويقع الجسر في النهاية الجنوبية لشارع النيل وسط الناصرية ، ويستند تصميم الجسر على ركيزة واحدة في منتصفه ، تضم بداخلها مصعد كهربائي يمكن من خلاله مشاهدة زقورة أورالأثرية (التي تبعد 20 كم)!!! أياباه .. لازم اهل الناصرية عيونهم ليزر!!
  $$
وقد أثار "جسر الحضارات" العديد من الأسئلة، طرحها بعض الكتاب والمعلقين:
انظر هنا وهنا وهنا
واختصارا للحكاية، في النهاية لم يكمل الجسر في المدة المحددة له، أو على الأقل الأعمال التي ينبغي ان تنتهي خلال هذه الأشهر بعد مرور مايقرب من سنتين. وتضاربت الأقوال:
  تهديدات بفضح ملفات فساد إذا أوقف العمل بجسر الحضارات 
 8 تموز 2012
كشف مصدر مطلع إن ، احد الجهات النافذة  في الناصرية هددت عددا من مسؤولي محافظة ذي قار بفضح ملفات فساد متعلقة بهم ، إذا ما قرروا وقف العمل بجسر الحضارات ، والذي تقوم بتنفيذه شركة فرنسية على نهر الفرات وسط مدينة الناصرية .
وقال المصدر إن أعضاء مجلس المحافظة كانوا عقدوا اجتماعا مغلقا في وقت سابق لبحث ملف جسر الحضارات ، وتدارس حقيقة ما يشاع عن إن الجسر سينفذ بتصميم مخالف تماما للتصميم الأولي المقترح وبمواصفات مختلفة .
وأشار المصدر نقلا عن احد أعضاء مجلس المحافظة ، انه تم الحديث خلال الاجتماع عن تهديدات أطلقها إحدى الجهات النافذة في الناصرية بكشف أسماء مسؤولين في المحافظة تلقوا رشا بقيمة مليار و600 مليون دينار عراقي على شكل هدايا وغيرها، ما لم يتم استئناف العمل بمشروع الجسر على تصميمه الحالي .
وأوضح إن عدد من أعضاء المجلس فوجئوا بهذه المعلومات، مؤكدين في الوقت نفسه تصميمهم على وقف العمل في المشروع مهما كانت النتائج كونه مخالف للتصاميم الأولية المقترحة.
ورجح المصدر وجود أيادي خفية تعمل على التنفع من المال العام من خلال التلاعب بمواصفات مشروع جسر الحضارات ، دون ان يشير صراحة الى تلك الجهات .
ولفت إلى إن المشروع طرح في بداية الأمر على انه منحة مقدمة من الحكومة الفرنسية ، غير انه تبين بمرور الوقت ان المشروع سينفذ تصميما وتنفيذا على حساب موازنة المحافظة .
 في انتظار الهيكل
  28 تموز 2013
قالت القنصلية الفرنسية في ذي قار إن الهيكل الحديدي لجسر الحضارات الذي صمم في فرنسا ، سيصل المحافظة في غضون أيام ، مرجحة أن تنجز شركة ماتير الفرنسية نصب الجسر بالكامل بعد أربعة أشهر من الآن .
وقال القنصل الفرنسي في ذي قار عادل الكنزواي لشبكة اخبار الناصرية ، إن الهيكل الحديدي صمم بكامله في فرنسا وشحن بعد ذلك الى ميناء ام قصر حيث علق هناك اربعة اشهر كاملة حتى افرج عنه الان وهو في طريقه الى مدينة الناصرية .
وبين ان نسبة انجاز الجسر على الارض بلغت حتى الان 65% ، وسيتم نصب الهيكل الحديدي حال وصوله الناصرية ، مرجحا ان ينتهي العمل كليا بجسر الحضارات في مطلع شهر كانون الاول المقبل .
 الهيكل على وشك الوصول
10 آب 2013
قال محافظ ذي قار يحيى الناصري ان هيكل جسر الحضارات سيصل قريباً الى الناصرية حسب ما افادت به دائرة المهندس المقيم في المشروع وتابع ان نسبة الانجاز وصلت الى الان 40% ومن المؤمل تسليم الجسر نهاية العام الحالي حسب ما مثبت في العقد مع الشركة الفرنسية ,الا ان الاجراءات الروتينية تشكل عائق رئيسي امام انجاز العمل في الوقت المحدد.
(ملاحظة: هل انتبهتم الى الفرق في نسبة الإنجاز؟ القنصل الفخري يقول 65% والمحافظ يقول 40%)
 فتح الملف
5 تشرين اول 2013
فتحت لجنة النزاهة في محافظة ذي قار ملف جسر الحضارات بعد إعتقال السفير الفرنسي السابق  في العراق”بوريس بوايو”  وبحوزته 350 ألف يورو و 40 ألف دولار نقداً .
في غضون ذلك أكدت رئيس لجنة النزاهة في مجلس محافظة ذي قار ،هدية الخيكاني، أن “ملف جسر الحضارات سيكون أهم الملفات التي سيتم مناقشتها  في جلسة المجلس لما يحتويه من فساد مالي “.
واضافت “الخيكاني” , أنَّ ملف مشروع جسر الحضارات مازال قيد الإنشاء”، مستغربةً  من ”  سكوت الكثير من المسؤولين على فساد مالي كبير لمشروع لا أساس له تم إحالته أثناء تولي ،طالب الحسن، منصب محافظ ذي قار “.
 مجلس ذي قار يتهم شركة فرنسية بالتلاعب بالتصميم الاساس لجسر بمشاركة اطراف بالمحافظة
21 تشرين اول 2013
 كشف مجلس محافظة ذي قار،الاثنين،عن ان الشركة المنفذة لجسر الحضارات تلاعبت بالتصميم الاساس لمشروع الجسروغيرته ما يعني فرقاً في الاسعار بقيمة/17/مليار دينار.
 لافتا الى ان هناك اطرافا/ لم يسمها /ارادت تغييرالتصميم والتلاعب بالكشوفات الخاصة بالجسر من اجل الربح ".
 $$$
هذا ماكان من جسر الحضارات، وفي الحلقة القادمة : تفجير القنصلية الفخرية. هل فجرها  الكنزاوي؟

الحلقة الرابعة هنا

هناك 4 تعليقات:

  1. أنا مهندس معماري واعرف المدعو عادل الكنزاوي من ايام الجامعة التكنولوجية، وما ذكر لم يفاجئني أبدا لمعرفتي به متملقا سيّء السمعة ووصولي حصل على بعثة الى فرنسا لاستكمال دراسته في الماجستير والدكتوراه هو وعدد من البعثيين، وحين علمت بمشروع الجسر وببحث بسيط عبر الانترنت تعرفت على(شركته) المزعومة آور اللتي لم اجد فيها سوى مشاريع اعادة ترميم مبتذلة، والسؤال هو الم يعرف المسؤولين عن ذلك ؟ اذا كان الجواب بنعم فالموضوع هو فساد ونهب لاموال العراق، وإذا كان نفيا فالمصيبة أعظم.

    ردحذف
  2. السلام عليكم ،لعلكم أن السفير السابق الفرنسي بوريس بوايو قبض عليه في احدي المحطات القطار) "محطة الشمال" ترجمة حرفية من الفرنسية وهي المحطة اتجاه بلاد الشمال من باريس ")المهم أن بوريس بوايو قبض عليه من طرف السلطات للفرنسية و في محفضته مبالغ باهظة نقدا من الأورو euro،و الدولار $ ، علما أن في قانون الفرنسي النقد يعني أقصي مبلغ نقد لا يتجاوز 700اورو أي فرد لا يتجاوز هذا المبلغ في حوزته،المهم قبض عليه وهو متجه لبلجيكا، وورد اسم عادل الكنزاوي في هذا الملف فضيحة كبري . طبعا هي عملية رشاوي الخ الخ.

    ردحذف
  3. طبعا اختلاس أموال العراق ،فساد و نهب . وانتم ادري بالرجل فهو منكم ،وسركوزي لص كبير المعذرة علي أخطاء لاني لست عربي شكرا وانا اعرف جدا هذا الرجل

    ردحذف
  4. ان عشيرة برى من عادل كونه عميل ولا يشرفنا وقد طرد من مظيف عشيرة الكنازوة بعد ان سرق اثار وقام بشراء اثار العراق وتهريبها الى دول غربية عن طريق اقليم كردستان

    ردحذف