Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

15‏/9‏/2013

ماهو الخطأ في هذا؟ المتطوع الجعفري لحماية شقيقه السني!!

غارعشتار
وصلني على بريدي بيان كان مثار سجال بيني ومن  ارسله اليّ، اقتطع منه التالي:

 بيان رقم 152                                    بسم الله الرحمن الرحيم
                                          م / الجعفرية حماة لاخوتهم السنة
قررت الحركة الشعبية لإنقاذ العراق فرع ذي قار وبالتعاون مع الشيوخ الاصلاء من ابناء المحافظة  انتداب مجموعة من الشباب المتطوع لحماية اخوتهم العراقيين السنة الساكنين في الناصرية وخصوصا في مدن الشطرة والرفاعي والفجر والغراف الذين تعرضوا للتهديد من قبل العصابات الطائفية والتي لا تحسب الا على نفسها ومن ارسلها، وقد قرر الشباب تسمية مجموعته ب ( المتطوع الجعفري لحماية شقيقه السني) الخ..
++
ولابد أن اصحاب البيان اعتقدوا أن هذا الشعار (حماية الجعفري لشقيقه السني) هو قمة الإيثار والوحدة الوطنية ، حيث ان عنوان الرسالة المرسلة نسخا الى قائمة بريد طويلة عريضة، كان نفس اسم المجموعة.
ولكني رأيت رأيا آخر، من منطلق أن اللغة هي اول مراحل الإحتلال. وهكذا فقد بعثت ردا هذا نصه:

الجعفري لحماية شقيقه السني؟ انكم تزيدون الطين بلة. لماذا لم يكن الشعار (العراقي لحماية شقيقه العراقي)؟؟

فكان الرد من المتحدث باسم الحركة الشعبية لإنقاذ العراق والذي أرسل البيان، كالتالي نصا:

هذا لنقول لامثالك اننا نفتدي اخوتنا السنة الذين تريد ايران وحكومة المالكي تهجيرهم والاعلام يقول ان السنة يهجرون في الناصرية والبصرة فكيف نرد عليه نقول له العراقيين يدافعون عن العراقيين الا يجب ان يكون كلامنا تعريفي بالمصائب تتحدثون باسم السني والشيعي وعندما نتحدث بالخير وبالوقوف ضد تهجيرهم نتهم بالطائفية لاحول ولا قوة الا بالله

اي والله ، لاحول ولاقوة الا بالله.. هذا تكريس للطائفية، فكأنكم قبلتم هذا التقسيم الشائن للشعب العراقي. وبهذا كيف يمكن إنقاذ العراق وأنتم تستخدمون نفس لغة الاحتلال؟؟

هناك 9 تعليقات:

  1. التقسيم، بكل أسف، بات واقعاً في بعض النفوس، وهذا خطير جداً.
    باعتقادي كان من الأفضل أن يقال: العراقي الشيعي يحمي شقيقه العراقي السني..
    فنمسك العصا من الوسط بذلك.. لأن هناك شيعي يقتل سني، وهناك سني يقتل شيعي، هذه (حقيقة) لا يمكن القفز عليها، وبالطبع فإن الطرفين لا يخدمان الا مشروع الاحتلال.
    أما الأخ عدي الزيدي صاحب المشروع مدار الحديث، فهو وطني مؤمن بالعراق الواحد، وعلينا تشجيعه ودعمه..
    واعتقد ان عناية الاخت سيدة الغار الفائقة بمسألة اللغة ومصطلحاتها هي التي دفعتها لتأسيس هذه الغار الجميل، انطلاقا من شعاره عن احتلال الارض واحتلال العقل واحتلال اللغة.
    مع تقديري

    ردحذف
    الردود
    1. انا اشجعه وادعمه بأن اقول له الصواب. ولم يكن رده حكيما ومناسبا لمن يقود حركة (انقاذ). وحتى لو كان التقسيم واقعا فهل نكرسه نحن ايضا؟ إذن ماهو فضلنا على غيرنا ممن ارتضى مصطلحات وبالتالي عملية الاحتلال؟ كما لا اعتقد ان هناك مواطنا يقتل آخر لمجرد المذهب الذي يعبد به هذا او ذاك ربا واحدا. القاتل لادين له ولا مذهب. كل هذه الجرائم تقوم بها فرق موت او مرتزقة أو قتلة سايكوباث. إذا كرسنا عملية وجود مواطن صفته (شيعي) ومواطن صفته (سني) ومواطن صفته (مسيحي) ومواطن صفته لا ادري ماذا، فأين إذن موقع المواطن (العراقي) ؟؟؟

      حذف
  2. لا أدري لماذا استفز رد عشتار الاخ صاحب الرسالة حتى يقول (هذا لنقول لامثالك). لاأرى أي استفزاز في أن تعتقد أن أختيار الاسم غير موفق وقد يوحي بعكس ما هو مرجو منه.
    أدعوا الاخ صاحب الفكرة الى التحلي بالصبر وتعلم رحابة الصدر قبل الاقدام على مشاريع بمسميات رنانة. فإذا كان صدره لايتسع لوجهة نظر مخالفة تطرح بأدب ولياقة, كيف اذا ينوي توحيد شعب مزقته الثارات والدماء لعقود طويلة؟

    تحياتي

    ردحذف
  3. عذرا لكني تذكرت النعامه وانا اقرأ ردك على مبادره تنطلق من واقع جديد فرضته ظروف بلدنا اليوم والتي هي نتاج تاريخ العراق منذ تأسيسه

    ردحذف
    الردود
    1. آه ياعزيزي غير معرف
      كان عليك أن تدرس النعام قبل أن تتذكرهم في تعليقك هذا. النعام لا يضع رأسه في الرمال حتى لا يرى الاخطار او الحقائق كما تظن. هذه من ضمن الشائعات والتشويه الإعلامي الذي اصاب النعام. وإليك الحقيقة:

      يقوم ذكر النعام بحفر حفرة كبيرة (من 6-8 قدم عرضا و 2-3 قدم عمقا) حتى تضع انثاه البيض فلا يراه الاخرون. ثم يتناوب الذكر والانثى في الجلوس على البيض فتخفي الحفرة الجسم والبيض عن الانظار. ثم يقومون عدة مرات في اليوم بتقليب البيض بالمنقار، ومن البعد يبدو الطائر وكأنه يخفي رأسه في الرمال. اما عند الخوف فإن اول مايفعله النعام هو الجري مبتعدا (والحمد لله عنده سرعة فائقة) وبهذا يبعد الاعداء عن حفرة البيض .
      مصدر هذه المعلومة القديمة والكل يعرفها تقريبا هو هنا:
      http://www.ostriches.org/factor.html#head
      أما كيف انك لم تقع على هذه المعلومة من قبل؟ ذلك لأنك تعيش في بداية القرن العشرين (عند تأسيس العراق) ولم يكن هناك في حينها انترنيت.
      واقع التقسيم فرضه الاحتلال الأمريكي، وإذا كنت مصرا على العودة الى تاريخ تأسيس العراق فحينها كان ايضا الاحتلال البريطاني.

      حذف
  4. This is a media trap
    They want to involve this site into sectarian issues
    Please watch it and be careful just to preserve the purity of this site

    ردحذف
    الردود
    1. كلا لا احد يورط الغار في الطائفية. كلنا بالمرصاد. تصل الى بريدي كل اشكال البيانات والرسائل والاشعارات ولكني لا انشر شيئا عنها، في حين تعمدت أن انشر هذا الموضوع حتى استطيع ان أصوب الطريقة التي يتصرف بها (ثوار) العراق.

      حذف
  5. يا اعزائي في عشتار نحن اردنا ان نضع النقاط فوق الحروف واردنا ان نوصل رسالة ان السنة هم الشيعة والعكس صحيح فما برأيك الرد على من يقول ان الشيعة تهجر السنة وقد انتشر هذا الخبر هل نوزع بيان ونقول العراقيين يحمون العراقيين اذا انتم تفهمون هذا المغزى فغيركم لا يفهمه من العراقي الذي يحمي العراقي ويحميه من اي شيء انتم تركتم الموضوع الاصلي وهو قيام مجموعة من الشباب بحماية اخوتهم من التهجير ووجهتم القارئين على موضوع التسمية نعم لماذا نخجل من التسمية انا جعفري وانشرف ان اقول انا مسلم عربي جعفري عراقي واخي من المذهب السني ايضا يتشرف واتشرف اني احميه مثلما هو يحميني واخيرا اعتذر ان كان ردي السابق قاسي واكرر اسفي لكن ارجوا ان تاخذوا الموضوع من ناحيته الدلالية وهي ان نوصل رسالة ان من يهجر اهلنا السنة ليسوا الشيعة بل هم اناس طارئون على مجتمعنا مثلما نحن لا نصدق من يقول ان من يفجر السيارات بمناطق الشيعة هم السنة اتمنى ان تنشروا ردي عملا بحرية التعبير عندكم اخوكم عدي الزيدي

    ردحذف
    الردود
    1. اخي عدي
      شكرا للرد لتوضيح موقفك. اهتمامنا باللغة نابع من شعار المدونة: احتلال الأرض يبدأ من احتلال العقل واحتلال العقل يبدا من احتلال اللغة. اللغة هي سر مأساتنا، وقد عمد الاحتلال الى نشر هذه التسميات بيننا وكان ينبغي أن ننبذها ونقف ضدها. نعم إذا نشر الاعلام ان الشيعة يهجرون السنة او العكس فهذا اعلام احتلالي، وكان عليك ان تقول (العراقي يحمي العراقي) كما اني اعتب عليك انك حين وضحت هويتك في تعليقك قلت (أنا مسلم عربي جعفري عراقي)
      انظر التسلسل: العراقي هو آخر ما ذكرته ، ورغم انك وضعت هويتك الاسلامية في اول الهويات ولكنك رجعت ولم تكتف بل عرفت بأنك (جعفري) وكأن (مسلم) غير كاف. ولو كنت وضعت (عراقي) في اول الجملة لاستطعت ان تجمع العراقيين كلهم وراءك في ثورة عارمة.
      هذه هي المأساة.
      تحياتي

      حذف