Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

17‏/8‏/2013

معذرة للقراء: عودة الى دكتاتورية التعليقات

يقال أن من فات قديمه تاه.. وقد كنت قد غيرت خاصية التعليقات في المدونة  الى +Google وكانت خاصية لها محاسنها ومميزاتها ومثالبها التي لم أفهمها بكل تقنياتها، ومن الغريب اني حين استخدمت ذلك التحديث اختفت التعليقات الاخرى القديمة التي كانت حلقة التواصل بيني والقراء على مدى سنوات. وهكذا فقد رجعت الآن الى الخاصية القديمة والتي من أهم فضائلها أني استطيع التحكم بالتعليق قبل هبوطه على رأسي، رغما عني. ولكن مع هذه العودة اختفت كل التعليقات التي جاءت عن طريق +Google وإن كنت أظن انها مازالت موجودة في صفحات برنامج كوكل بلس.
السبب في كل هذه الخربطة رسالة شتم طويلة جدا كتبها قاريء اسمه (مسعود جلال شفيقة) وربما قرأها بعضكم فقد بقيت على الغار 24 ساعة قبل أن احذفها أو هكذا ظننت لأن بعض القراء ظلوا يشاهدونها. ولأني لا احب التعامل مع تقنية لا أفهمها ولا  استطيع السيطرة عليها فقد فعلت مافعلت.
الأخ مسعود جلال شفيقة من الأكراد (ومع اني اتفهم أن الاسمين الاولين جاءا تيمنا بكاكا مسعود ومام جلال ولكن من هي شفيقة؟) لم يترك شتيمة في القاموس العربي لم يشتمني بها، وانتهز هذه الفرصة لأشيد بهذه  القابلية على كتابة جنجلوتية  شتم طويلة باللغة العربية الفصحى. (مع أني لا اعرف ولا كلمة شتيمة كردية واحدة) . كان التعليق على موضوع خرافة البنات الكرديات  المخطوفات في مصر. وكنت أعتقد ومازلت أن الاخ شفيقة بدلا من أن يجشم نفسه كل ذلك العناء الذي لم يحاول خلاله ان يدحض أو يفند حجج الموضوع، بل لجأ الى الشتائم المنمقة، لو كان بدلا من ذلك قد خطف رجله في أول طيارة مباشرة الى مصر للبحث عن الكرديات، كان أفضل له ولقومه، وأعتقد أن مهمته كانت ستكون سهلة ويسيرة بمساعدة وزير خارجية العراق هوشيار زيباري الذي نراه  مصر خري مري (باللهجة المصرية: اربيل - مصر رايح جاي) وهو كردي قح، وكان ينبغي عليه ان يجعل مهمة البحث عن الكرديات المؤنفلات في مصر مهمته الوطنية الاولى، وله في وزارة الخارجية سنوات طويلة، وفي الواقع أن اول مهام وزارات الخارجية في العالم هو رعاية شؤون الجاليات في الخارج، لماذا لا تسأله يا أخي شفيقة؟
على العموم وحتى ينير الله طريقك، اشكرك لأنك اتحت لي العودة المحمودة الى دكتاتورية تعليقات غار عشتار، بلا ديمقراطية بلا حرية رأي . قلت لكم ألف مرة أن الديمقراطية لا تناسبنا عربا أو اكرادا، سنة أو شيعة.

هناك 12 تعليقًا:

  1. شكرا على هذا التوضيح يا عشتار، فهمت الآن لماذا اختفت كل التعليقات فجأة.
    الحمد لله ان المدونة بحد ذاتها بخير.

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لاهتمامك ولكن للأسف كان لابد من التضحية بالتعليقات ومعظمها مهم ومفيد ويضيف للموضوع.

      حذف
  2. ما أحلى الرجوع إليها..
    أقصد الديكتاتورية..
    تحياتي

    ردحذف
  3. لقد استطاعت امريكا ان تضرب على اذاننا فصدقها الكثيرون بان ما يحدث هي ديمقراطية واي ديمقراطية فوضوية هي
    ديمقراطية القتل والقتل المضاد دون نتائج حاسمة
    فالكل له الحق والبعض له الحق في التظاهر والاعتصام ورفض الاخر بل وحمل السلاح في وجهه بطريقة فوضوية وليس هناك مرجع للكل

    ردحذف
  4. اعتقد ان العودة الحميدة للدكتاتورية قبل فوات الاوان خير من التمادي مع جوجل بلص بدون هدى

    ردحذف
  5. شدة الصرخة على قدر شدة الالم ، ويبدو ان السيد شفيقة آلمه الموضوع كثيرا ليس بسبب تفنيد رواد الغار للوثيقة فحسب ولكن لاكتشافه المدى اللامتناهي لغباء جماعته الذين فبركوا تلك الوثيقة بتلك الطريقة التي لاتحتاج الى كبير عناء لكشف زيفها فماكان منه الا ان يسقط مرارة الخيبة على الغار وصاحبته ،، وعلى كل حال فان صاحب الرسالة عليه ان يجعل من ردود افعال السيئين الرافضين لرسالته جزء من قضيته وامرا واقعا ينبغي التعامل معه بسمو ونبل والا فقد قدرا كبيرا من مساحة حركته وبعث في النفوس الشك في طروحاته وفي شخصيته ايضا كونه لم يقدم النموذج المقنع لصاحب الرسالة النبيلة الهاديء المتزن النزيه العفيف اللسان والقلم والتصرف ، المترفع عن الانحدار الى مستوى ضعاف الحجة والنفوس الذين لاسلاح لهم حين يُفحَمون الا الشتيمة والسباب الفاضح لدواخلهم واخلاقهم وحقيقة تكوينهم ونشأتهم ، اولئك يقينا ليسوا قدوة الا لمن هم على شاكلتهم لان صاحب القضية يحاجج ويجادل ويستفسر ويطرح لكنه لايشتم ولايسب ، واولئك يقينا ليسوا طلاب حقائق وانما اناس لهم عالمهم (الافتراضي) الذي انشاوه او انشيء لهم يرفضون مغادرته حتى عند وضوح زيفه وتقاطعه مع الفضائل سواء على المستوى الشخصي او الوطني .. احسنت في ردك على شفيقة وعذرا على الاطالة .

    ردحذف
  6. سٍيدة الغار الجريئة... تحية طيبة وبعد
    أما أن الاوان بأن تخصصي ملف لأكراد الدونمة (الاحزاب الكردية العميلة)؟

    ردحذف
    الردود
    1. اخي العراق الى أين
      ينبغي ان اسميك (العراق كنت اين؟) لم اكتب عن شيء اكثر من كتابتي عن عصابات الاكراد حتى خشيت ان اوصف بالعنصرية ولكن حقيقة متابعتي لهم أن الأكاذيب بدأت منهم وكانوا السبب في خراب العراق واحتلاله. هناك ملف باسم (kurds) تجده في تصانيف المواضيع الموجودة في الجانب الايمن من المدونة. وفيه مقالات منذ 2009 في موضوع الاكراد. كما أني كتبت عنهم في ملفات اخرى مثل ملف AUI المخصص للجامعة الامريكية في السليمانية. وهناك مقالة عنهم في تصنيف (تجارة الرقيق) وتناولتهم ايضا في ملف جريمة كنيسة سيدة النجاة في بغداد وهو تصنيف catholic-church وستجد مقالات عنهم في ملف (اعادة الإعمار) وفي ملف النفط (oil) وكذلك في ملف (المقابر الجماعية) وملفات اخرى كثيرة. هم موجودون في كل ملف عن احدى مصائب العراق.

      حذف
  7. غشتارتنا..الأخ أبو مسعود جلال شفيقة ما رغب في وضع لقبه الأصلي " حسنة " فأبدله شفيقة...مع العلم حسنة بنت ملص تشرف الكثيرين من أمثاله

    ردحذف
  8. و بعدين سابقا كان أكو خاصيًة قراءة أحدث التعليقات على جانب المدونة..ليش أجتثيتها يا عشتارتنا...نرجوا أرجاع هذه الخاصية و لك منًي و من الحجية جزيل الشكر و العرفان هذا و دمتم

    ردحذف
    الردود
    1. ذيج الخاصية كانت وي كوكل بلس وراحت وياه.

      حذف