Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

19‏/5‏/2013

كشف السر: دور حسني مبارك وأيمن الظواهري والبنتاغون

ترجمة وتحقيق: عشتار العراقية
كشفت سيبيل ادموندز التي كانت تعمل مترجمة في FBI لفترة من الوقت تمكنت خلالها من الإطلاع على كثير من الأمور السرية ومنها برنامج (غلاديو ب) لتجنيد الجهاديين الاسلاميين في البلقان. وقد نشرت ذلك في كتاب صدر مؤخرا. وفيه كشفت دور حسني مبارك والظواهري في البلقان.
في كتابها (امرأة سرية) تصف ادموندز كيف كان للبنتاغون والسي آي أي ووزارة الخارجية الامريكية علاقات وثيقة بمقاتلي القاعدة حتى عام 2001 . وكتابها الذي نشر في العام الماضي يتهم مسؤولي الحكومة الكبار بالاهمال والفساد والتعاون مع القاعدة في تهريب اسلحة غير شرعية ومخدرات في آسيا الوسطى.
وفي مقابلة في بداية مارس قالت ادموندز ان ايمن الظواهري زعيم القاعدة ونائب اسامة بن لادن في ذلك الوقت كان يحضر اجتماعات دورية في السفارة الامريكية في باكو (اذربيجان) مع مسؤولين في الجيش والمخابرات الامريكية مابين 1997 و 2001 كجزء من عملية سميت (غلاديو ب) . وتقول ان الظواهري اضافة الى اعضاء من عائلة بن لادن ومجاهدين اخرين كانت تنقلهم طائرات الناتو الى اجزاء متعددة من آسيا الوسطى والبلقان للمساهمة في عمليات البنتاغون لزعزعة الدول.

برنامج غلاديو وحسني مبارك
تقول سيبل ادموندز أن تعاون البنتاغون مع الاسلاميين كان (امتدادا) لبرنامج (غلاديو) الاصلي الذي كشف عنه في السبعينيات في ايطاليا كجزء من عملية ناتو سرية تغطي اوربا والتي بدأت منذ الاربعينيات. وكما يسجل المؤرخ السويسري د. دانيل غانسر في كتابه (جيش الناتو السري) أن تحقيقا برلمانيا ايطاليا رسميا  اكد قيام جهاز الاستخبارات البريطاني أم أي 6 و السي آي أي بتأسيس شبكة من المليشيات (الخلفية) المكونة من متعاونين فاشيين ونازيين. وكانت هذه الجيوش السرية تنفذ عمليات ارهابية في انحاء  اوربا الغربية ثم يتهم بها الشيوعيون في خطة سمتها المخابرات العسكرية الايطالية (ستراتيجية التوتر).
وكما اوضح عنصر غلاديو فنشنتو فنشيكيرا خلال محاكمته في 1984 "عليك ان تهاجم مدنيين والناس والنساء والاطفال والابرياء والأشخاص المجهولين البعيدين كل البعد عن اي لعبة سياسية. السبب بسيط جدا. لاجبار هؤلاء الناس للإتجاه للدولة لطلب الأمان"
وفي حين أن ميدان برنامج غلاديو كان  في اوربا ، تقول ادموندز أن نفس الستراتيجية تبناها البنتاغون في التسعينيات في مسارح عمليات جديدة في آسيا "بدلا من  استخدام النازيين الجدد، استخدموا المجاهدين الذين عملوا مع بن لادن والظواهري"
وآخر اجتماع بشأن غلاديو كان في اللجنة السرية المتحالفة التابعة للناتوِACC في بروكسل عام 1990.  وفي حين ان ايطاليا كانت نقطة تركيز للعمليات الاوربية الاقدم فإن ادموندز تقول ان تركيا واذربيجان اصبحتا قناتي مجموعة جديدة   في آسيا باستخدام قدامى المقاتلين ضد السوفيت في افغانستان او من يسمون (العرب الافغان) الذين دربتهم القاعدة.
وهذه العمليات التي يقودها البنتاغون اطلق عليها اسم (غلاديو ب) من قبل قسم  مكافحة التجسس في الإف بي آي. تقول ادموندز" في 1997 طلب الناتو من الرئيس المصري حسني مبارك اطلاق سراح الاسلاميين المعتقلين المرتبطين بأيمن الظواهري (وكان دوره في اغتيال السادات سببا في تولي مبارك الحكم) .  وقد تم ارسالهم بالطائرة حسب الأوامر الامريكية الى تركيا (لتدريبهم واستخدامهم) في عمليات البنتاغون"
وقد اكدت صحيفة وول ستريت جورنال في 1 تشرين اول 2012 ماقالته ادموندز  بإشارتها الى اتفاقية بين مبارك "والجناح المصري للجهاد الاسلامي الذي يرأسه ايمن الظواهري. وقد وافق الكثير من مقاتلي تلك الجماعة على هدنة مع حكومة مبارك في 1997)

وقد اشار يوسف بودانسكي المدير السابق لقوة العمل التابعة للكونغرس لشؤون الارهاب والحروب غير التقليدية في مقالة له الى مصادر  استخباراتية امريكية أكدت له حدوث "مناقشات بين المصري الدكتور ايمن الظواهري و امريكي من اصل عربي يعرف عنه انه  جاسوس لدى للسي آي أي والحكومة الامريكية" واشار الى (عرض) قدم الى الظواهري في تشرين ثاني 1997 نيابة عن المخابرات الامريكية إطلاق يد الاسلاميين في مصر مقابل الموافقة على دعم القوات الامريكية في البلقان. في 1998 قاد شقيق الظواهري محمد وحدة خاصة في جيش التحرير الكوسوفي ضد الصرب خلال الحرب في كوسوفو، ويقال انه كانت لديه صلات مباشرة مع قيادة الناتو.
محمد الظواهري ظهر بقوة بعد الثورة  المصرية في مظاهرات وتصريحات 
تعليق:
هل تذكرون ماسمي في التسعينيات (انتشار لما يمكن أن نسميه "ثقافة المراجعات" لدى قيادات ورموز التنظيمات الإسلامية الجهادية، بدأت في مصر مبكرًا عام (1997) بإعلان قادة الجماعة الإسلامية من داخل السجون مبادرتهم لوقف العنف، ثم انتقلت إلى تنظيمات في دول أخرى عربية مشرقية ومغربية -الجزائر، والمغرب، والسعودية، وليبيا، والأردن- وهي مراجعات فكرية لأسس فقهية كانت تستند إليها التنظيمات الجهادية في رفع السلاح بوجه الأنظمة الحاكمة، على أمل تغيير الأوضاع بالقوة، وقد لقيت هذه المراجعات ترحيب وقبول أوساط عديدة سياسية وثقافية ودينية في العالمين العربي والإسلامي، خاصة مع ما استتبعها من حالة هدوء نسبي بين الأنظمة والتيارات التي كانت تنتهج طريق العنف تم الإفراج بمقتضاها عن مئات المعتقلين في السجون العربية.).المصدر
أي أنها كانت مجرد وسيلة للإفراج عن هؤلاء من السجون العربية للخلاص منهم بإرسالهم الى البلقان للقتال في حروب امريكا!! قال مراجعات فكرية قال !!!

هناك 17 تعليقًا:

  1. البارحة دخلنا في نقاش و أخي حول القاعدة و نظرتي لها في العراق من انها متداخلة رغم التوجه و هي بثلاثة تفرعات (أمريكية، أسرائيلية ، أيرانية ، أصلية) و بنيت هذا التصنيف على أساس الوقائع و الحوادث لمن تخدم..... أضافة الى شاهد ممن أثق فيه أن احد أقربائه في أحدى المليشيات الشيعية ذهب للتدريب في أيران .... و في نفس المعسكر واجه شخصا" يعرفه من تنظيم القاعدة .... و أخبر المسؤولين هناك .... فقالوا له التزم بتدريبك و لا شأن لك بالاخرين ..... فقطع صلاته بالكل و رجع الى أهله ....... نعود للموضوع الاصلي ... ليس مستغربا" هذا الموضوع فكل الذي يجري و دعكم من الاشخاص و المسميات ....يذهب لصالح أمريكا و أسرائيل .....

    ردحذف
  2. ابو ذر العربي19 مايو، 2013 8:27 ص

    اذا كان رئيس اي دولة وبعد ان يدخل العدو الى اراضي دولته غازيا كان او منسقا امنيا لم يستطع الاستمرار في الاختفاء عن عيون استخبارات العدو ولفترة طويلة
    فكيف باشخاص لا يملكون من الدول المضيفة لهم سوى جواز السفر او الاقامة المحدودة في فنادق او شقق يعرفها القاصي والداني ويستمرون في الاختفاء عن اعين وكالات انباء عالمية معادية لهم مثل السي اي ايه او غيرها ؟!
    هل يعقل ذلك ؟
    ومعظم من يسافر الى الخارج من البلاد العربية خاصة تكون المعلومات المقدمة عنه من دولته الى الدولة المغادر اليها معلومات مفصلة منذ ولادته وحتى زيارته لتلك الدولة ؟
    فهل بعد ذلك من شكوك حول هوية "الجهاد العالمي "على مسرح دول معادية اصلا لك ؟
    وهل ان كل ما ينشره عملاء المخابرات الدولية عن ارتباط هذه الحركات باجهزة المخابرات الدولية وعملهم لصالحها لا يزال في دائرة الشكوك ؟اعتقد ان الامر اصبح مكشوفا للجميع
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  3. 1- من المعروف عنك التحري في الأخبار فلم صدقت هذه؟
    2- لم نقرأ رأيك فيما أعلنته عميلة المخابرات الأمريكية في ثلاث حلقات من قناة روسيا اليوم عن تعاون نطام صدام مع المخابرات الأمريكية هل كانت صادقة؟
    و شكرا

    ردحذف
  4. اخي غير معرف
    لم اتابع ما قالته سوزان لانداور كله وقد شاهدت لها حلقة تحدثت فيها عن التقائها بشخصيات (سفراء) عراقيين للسؤال عن اسلحة الدمار الشامل وهذا كان من جهد التمهيد للحرب ضد العراق وذكرت ان من التقت بهم كانوا يعرفونها ويعرفون مهمتها ويبدو انهم كانوا مخولين بالاجابة على اسئلتها. ومن الاسماء التي ذكرتها اسماء اعرفها، ولهذا انا اصدقها في هذه الحلقة التي استعمت اليها. وليس بالضرورة ان اتابع ما تتابعه انت من اخبار،او العكس بالعكس. بدليل اني نشرت الموضع هذا وربما انت لم تطلع
    عليه من قبل.
    لهذا أنا لا اعرف اي جزئية تشير اليها من تعاون حكومة صدام حسين مع المخابرات الأمريكية، حتى استطيع ان اجيبك على سؤالك. لو تفضلت وفصلت المعلومة التي تريدني ان ابحث وأتأكد منها لكان أفضل.
    ونحن هنا نناقش مسألة معينة بالذات وهي استخدام (المجاهدين العرب) في البلقان ومن ارسلهم. وكنا نعلم وهو أمر علني وليس سريا أن السعودية هي التي كانت تمول ذلك الجهاد ولكننا لم نكن نعلم (او انا على الاقل) بدور حسني مبارك من اخراج المعتقلين الخ.
    وصدقت هذه المعلومة لأن (الجهاد) مع الاسف كما اثبتنا في ملف (اسطورة القاعدة) يأتي دائما لخدمة امريكا في حروبها، ولايكون ضد امريكا ابدا. كما صدقتها لأنه بعد الثورة المصرية خرج محمد الظواهري (الذي تقول سيرته على الانترنيت أنه حارب في ألبانيا) مع جماعته في مظاهرة تحت علم القاعدة الأسود وفي وقتها أثار ضجة من (المتظاهرين) المصريين الآخرين. والآن موجود يسرح ويمرح في مصر ويهدد، وآخر تصريح له أنه يستطيع ان يكون واسطة هو وجماعته مع الخاطفين للجنود المصريين في سيناء. فلو كانت امريكا (تبحث) عن زعيم القاعدة أيمن الظواهري.. لماذا لم تعتقل شقيقه وتحقق معه؟ كما تفعل مع آخرين أقل شأنا من زعيم القاعدة؟ مثلا كانت تعتقل سائق وسكرتير وحلاق من يسمى الزرقاوي في العراق، فكيف تترك شقيق زعيم القاعدة العالمي يسير حرا طليقا يرفع علم القاعدة في شوارع القاهرة؟

    ردحذف
  5. السلام عليكم ورحمة الله
    كان أبي وجدي رحمهم الله يستمعون بكثرة لأذاعة هنا لندن, هل تتذكروها؟؟ وكنت أسئلهم في بعض الأحيان حول سبب أستماعهم لأخبار وتعليقات وحتى مقالة أو موقف الخارجية البريطانية التي كانت تذاع تقريباً يومياً, فكانوا يقولون لي ,
    أعلم ياأبني أن ما يُنشر ويُذاع في هذه الأذاعة يخرج بالتحديد من جهاز المخابرات ووزارة الخارجية البريطانيّن. وأعلم أن فيها من الأخبار أو الكلام, كل مئة كلمة منها كلمة أو كلمتين صحيحة أو حقيقة و98-99 كلمة كذب وتضليل أو ترمي لهدف تبغيه هاتين الجهتين البريطانيتيّن.( يعني مثل مانسميها في وقتنا الحالي - بروباغندة).
    ولهذا السبب (معرفتهم بطبيعة هذه الأذاعة وطريقة عملها) يتابعوها من باب أو فكرة أعرف عدوك وأعرف غايات وأهداف عدوك تعلم مستقبلك أو ماهو المطلوب منك عمله. وعلى هذه القاعدة نتعلم الكثير .
    ومنها تعلمينا سيدتي وسيدة الغار الكثير الكثير.
    هنالك نكتة بغيضة كانت تتداولها مايسمى بالمعارضة في زمن المرحوم صدام حسين (رحمه الله) تقول في وقت معين وبالذات بعد الحرب العراقية الأيرانية طلب الرئيس صدام حسين من مستشاريه والقيادين الذين حولة أن يزودوه بتقارير وبحوث عن أمكانية تطبيق الديمقراطية في العراق ومنها تطوير المجلس الوطني وعمله, وبعد أيام جاءته التقارير ولخصها له المستشارين ومدير مكتبه في خلاصة صغيرة, مفادها لا يمكن تطبيق الديمقراطية في العراق وبالذات الحريات والديمقراطية بالأسلوب الغربي. وحين تسائل الرئيس عن السبب في قولهم ذلك كان الجواب هو, لوطبقت الديمقراطية في العراق ستحتاج مع كل مواطن عراقي الى عنصر مخابرات ( المخابرات عملها الأمن الوطني والقومي في أومن الخارج - يعني المؤامرات وحياكتها التي تكون من الخارج)يرافقه ويراقبه حتى حين وفي دخوله الحمام والتواليت أعزكم الله.
    تكتة سمجة ولكن في الحقيقة هذا ما كان جمال عبد الناصر يقوم به أو يطبقه ويرغب في الوصول أليه لعلمه بسبب هذا الجواب والنتيجة, ستقولون لي كيف؟؟ سأقول لكم لو نظرنا الى مؤسسي وقيادات تنظيم القاعدة( ليس المقاتلين العرب الأفغان قبل أبن لادن) ومَن الجهة التي تحركهم,وحرب البلقان, وحروب مينيمار أوجنوب شرق أسيا الطائفية ومؤامرة 11-9-2001 وأخيراً وليس آخراً الربيع العربي كما يسمونه, وحتى ماسمي بتفجيرات بوسطن,لو نظرنا الى كل هذه الحقائق والأمور ومنها مذكرات فلان وفلانه من المسؤولين الغربيين أو مسربي المعلومات مثل ويكلكس وهذه السيدة التي عملت في الأف بي آي وغيرهم, أقول بسبب أسلوب العمل الغربي هذا وليس بسبب خلل في المواطن العربي (أعرف أن ليس كل أصابعي متساوية الطول) الأستثناء لا يعتبر قاعدة, نحن بحاجة فعلاً الى الأنظمة الدكتاتورية والأنظمة الأمنية الوطنية فقط, أو لنسميها بهذا الشكل حتى لا يفهمني أحد بشكل خاطي( يطلعلي واحد ويقول لي أنت تؤيد بشار لو علي لو حسني أو القذافي) أقول لنسميها نحتاج الى نظام وطني حر وحقيقي دكتاتوري أو أمني كما يُقال. طبعاً في المقدمة وفي كل الأحوال يجب ومن البداية أن يُعلن منهج وفكر وطني مخلص وواضح ونرى من النظام تطبيق لهذا المنهج وألتزام به.
    مو صحيح دكتاتورة الغار عشتار؟؟
    محمود النعيمي

    ردحذف
  6. معلومات قريبة من منطق الواقع و لكن اذا كانت معلومات الموضوع صحيحة فلما نشرتها المترجمه الاميركية الخاصة بالاف بي اي و ما سبب قبامها بالنشر و هل يحق لها افشاء هكذا معلومات و اذا كانت تعمل مترجمه فما علاقة الترجمه بموضوع المعلومات ، وهل قامت نشر هذه المعلومات بهد انتهاء عملها مع الاف بي اي ام لا تزال على رأس عملها
    عوتنا عشتار على تقييم مصدر الخبر فلماذا لم تخضع مصدر هذه المعلومات

    ردحذف
  7. لاحقا للتعليق الاخير من مجهول :
    ام ان عشتار تتعاطف مع زملائها المترجمين فنقلت الخبر بدون ان تبدي اي تعليق على مصدر و سبب نشر المترجمه للمعلومات

    ردحذف
  8. اخي محمود النعيمي
    صحيح والله

    ردحذف
  9. اخي غير معرف
    أنا تحققت من المترجمة ولهذا ظننت أن كل ما أنشره هنا حائز على علامة الجودة (الإيزو) يعني لن انشر الا ما تحققت منه وأحيانا لا ابحث واتقصى واشكك في مسرب الخبر إلا اذا شككت انا فيه. لهذا قرائي مطمئون الى أن ما انشره بعيد عن الهوى.
    المعلومات المقدمة في الموضوع هو جزء من مذكرات نشرتها كما ترون في كتاب. والكتاب لم توافق الإف بي آي على نشره ولهذا اعتقد ان المترجمة نشرته على الانترنيت. كاتب الموضوع وانا وضعت رابطه لمن يريد أن يستقصي، اجتزأ هذه المعلومة من كتاب زاخر بالمعلومات السرية. يعني الست المترجمة لم تتقصد نشر هذه المعلومة في هذا التوقيت بالذات وانما الكاتب. اما كيف اطلعت على المعلومات وهي مترجمة. نعم كانت تترجم لغة من لغات البلقان. وأظن انها تجيد 3 لغات. يمكنك ان ترجع الى سيرتها. وقد تخصصت هي في ترجمة وثائق متعلقة بالبلقان ولهذا اكثر مواضيعها على هذه البقعة الجغرافية. وسيبيل ادموندز مشهورة في بلادها وفي الغرب والكثير يستقي منها معلومات. أما لماذا نشرت وكيف ومتى، فهذا لأن الغرب مهما كان متوحشا في تعامله مع المستعمرات فهو رحيم بأهله ولديه قوانين خاصة بالنشر والتسريب ، ومنها أن بعض المعلومات يمكن تسريبها بعد مضي مدة زمنية عليها وما الى ذلك. وبعدين الان اصبحت موضة ان تسرب مالديك من معلومات في كتاب او مدونات او على الانترنيت بشكل خاص وادموندز لديها مدونة تنشر فيها بين حين وآخر شيئا من اسرار المعلومات. المدونة اسمها (الضفدعة المغلية) أو (غلي الضفدعة) boilingfrog

    ردحذف
  10. شيء آخر عزيزي غير معرف
    المترجمة نشرت كتابها بعد خروجها من الإف بي آي كما يفعل أي مسؤول امريكي بعد خروجه من وظيفته.. كلهم من بول بريمر الى بوش الى شوارتسكوف الى رامسفيلد الى كولن باول الى جورج تينيت الخ كلهم كتبوا مذكراتهم. هذا نوع من تحصيل اموال مقابل نشر اسرارهم.

    ردحذف
  11. 1- فدمت ثلاث حلقات من هذا البرنامج ووعد المذيع باللقاء غي حلقة رابعة لكن لم بتم الاستمرار في البرنامج ربما لضغوط مورست
    2-تكلمت عن اخبار المخابرات العراقية للمخابرات الأمريكية بأن القاعدة سوف تقوم بعمل ارهابي ضد المدمرة كول في ميناء عدن الا ان الأمريكان سحبوا الحماية التي حول المدمرة و سهلوا العمل الأرهابي
    3- تكلمت عن استعداد العراق لاستقبال فريق من المخابرات الأمريكية للتحري عن اسلحة الدمار الشامل
    4- أصدرت كتاب كمذكرات
    5- نعرضت لمحاولة اغتيال
    6- في بعض الأحيان تشكرين من يدلك الى معلزمات خافية عليك لكن عبارتك حول ليس من المفروض أن تطلعين على ما يطلع عليه غيرك او العكس محيرة

    ردحذف
  12. بدليل اني نشرت الموضوع هذا وربما انت لم تطلع
    عليه من قبل.
    أين الرابط و شكرا

    ردحذف
  13. اين الرابط؟
    في السطر 12 من الموضوع الذي يبدأ كالآتي:
    وفي مقابلة في بداية مارس قالت ادموندز ان ايمن الظواهري.
    ستجد أن (في مقابلة) ملونة بلون مختلف اضغط عليها فتجد الرابط. وبما أني دائما اضع روابطي ومصادري بهذه الطريقة كأن اقول (وهذا الخبر) وهكذا فقد ظننت أن المسألة كانت واضحة بالنسبة لك.

    ردحذف
  14. اخي غير معرف
    ذكرت ان التعاون مع المخابرات العراقية هو في حالتين:
    (2-تكلمت عن اخبار المخابرات العراقية للمخابرات الأمريكية بأن القاعدة سوف تقوم بعمل ارهابي ضد المدمرة كول في ميناء عدن الا ان الأمريكان سحبوا الحماية التي حول المدمرة و سهلوا العمل الأرهابي
    3- تكلمت عن استعداد العراق لاستقبال فريق من المخابرات الأمريكية للتحري عن اسلحة الدمار الشامل)
    ++
    النقطة الثالثة هي التي ذكرتها لك أنا في تعليقي وربما هي الحلقة التي تفرجت عليها. وكان العراق يعرض على الجميع ان يأتي للتحري عن اسلحة الدمار الشامل. هذا لايعتبر تعاونا. اما بالنسبة لنقطة الباخرة كول، فهي تعاون وللعمل كل اجهزة المخابرات في العالم تتعاون مع بعضها البعض. ولعل سوزان لانداور لم تذكر او لم يكن في فترتها اثناء عملها، التعاون بين الاستخبارات العراقية والأمريكية اثناء الحرب العراقية الايرانية.
    دائما هناك تبادل معلومات بين أجهزة المخابرات في العالم. ولكن هذا لا يرقى الى أن تحارب حروب تلك الأجهزة كما تفعل قطر والسعودية في تسليح وتمويل المرتزقة الذين تدربهم سي آي أي والبنتاغون، ولم يكن في العراق كما اعتقد محطات للسي آي أي او اي اجهزة عدائية في العراق آنذاك كما هو موجود حاليا.

    ردحذف
  15. اخي غير معرف
    اما بالنسبة لقولك
    6- في بعض الأحيان تشكرين من يدلك الى معلومات خافية عليك لكن عبارتك حول ليس من المفروض أن تطلعين على ما يطلع عليه غيرك او العكس محيرة.
    ++
    القصد من عبارتي التي قلبت محتواها بشكل عجيب هو انك سألت في تعليق لك مامعناه لماذا لم اعلق على عميلة المخابرات التي ظهرت في روسيا اليوم الخ
    وكأنك افترضت لأنك اطلعت على تلك الحلقات ان اكون أنا ايضا اطلعت عليها. وفي الواقع أنا اقلب في القنوات في فواصل الكتابة واكثر اعتمادي على الانترنيت. ولهذا ليس شرطا اني تابعت برنامج روسيا اليوم. ويحدث احيانا أن اشاهد برنامجا اثناء التقليب بين القنوات ولا اضع في برامج حياتي ان اتابع الحلقات كلها. وحتى لو قررت ذلك فإني انسى المواعيد ولهذا لا أتابع. اعتمادي اكثره على المادة المقروءة على الانترنيت او الصحف الخ.
    ثم أن سوزان لانداور تعترف بأن الاجهزة الامريكية اخضعتها لأدوية وعقاقير معينة للتأثير على عقلها ولهذا من الصعب أن نأخذ كل ماتقوله مسلما به. اقصد الى أي درجة شفيت من تلك العقاقير؟

    ردحذف
  16. خبر يتعلق بالكتاب والكاتبة

    http://ceasefiremagazine.co.uk/whistleblower-al-qaeda-chief-u-s-asset/

    ردحذف