Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

6‏/5‏/2013

تقرير أممي: غاز السارين في سوريا استخدمه "الثوار" وليس النظام

المصدر - قالت عضو لجنة التحقيق المستقلة التابعة للأمم المتحدة بشأن جرائم الحرب وانتهاكات حقوق الانسان في سوريا، كارلا ديل بونتي، إن المحققين جمعوا شهادة من ضحايا العنف تشير إلى أن مقاتلي المعارضة استخدموا غاز الأعصاب «السارين». وأكدت «بونتي»، أن لجنة التحقيق لم تر دليلاً على استخدام القوات الحكومية للأسلحة الكيماوية المحظورة بموجب القانون الدولي.
وكنا في الغار(ولحسن حظ قرائي لديهم شخصي الضعيف المنزه عن الهوى) قد حكمنا - منذ الوهلة الأولى وبدون لجان وتحقيقات - أن الحكومة لايمكن أن تستخدم اسلحة كيماوية في وقت كل الأنظار تتجه اليها في انتظار هفوة. هناك أشياء يمكن ادراكها بالعقل وليس بالبروباغاندا. كانت عملية بيارق مزيفة واضحة، وغبية.
وكان توني كارتالوتشي - وهو صاحب مدونة شكاك مثلي - قد حذر قبل أشهر في 10 حزيران 2012 (هنا) من أن الغرب وثوار الناتو في سوريا يستعدون لعملية بيارق مزيفة تتضمن استخدام اسلحة محرمة دوليا واتهام الحكومة بها.

هناك 8 تعليقات:

  1. هي الايام الاخيرة للنظام والتقرير الاممي جاء في وقته كي يبرر استهداف الثوار فيما بعد والمبرر طبعا انهم ارهابيين ومجرمين

    ردحذف
  2. هذه الجملة "الأيام الأخيرة للنظام" صارت ممجوجة لكثرة تكرارها لأكثر من عامين، ولم يسقط النظام بل تفتتت المعارضة وانكشفت عمالتها للغرب الصهيوني.

    صدعوا رؤوسنا بكذبة أن النظام استخدم غاز السارين، تماماً كما اتهموا النظام في العراق باستخدام الغاز السام ضد الأكراد. وعندما انكشفت الكذبة الآن، يظهر تبرير مضحك هو أن التقرير الأممي
    جاء لخدمة النظام، مع أن واضعته ليست صديقة للنظام السوري!

    وهؤلاء يا مجد ليسوا ثواراً بل إرهابيون، وقف أحدهم ليقول: لا مشكلة لنا مع إسرائيل ومستعدون للسلام معهم.
    https://www.facebook.com/photo.php?v=644719455545332

    ردحذف
  3. السلام عليكم ورحمة الله
    هل تعلمين سيدتي عشتار متى سمعت لأول مرة عن وجود أدلة وتقارير حقيقية ومادية موثقة عن أن منفذي مجزرة حلبجة ومستخدمي السلاح الكيمياوي ضد الأكراد هم الأيرانيين وبطلب من مام الفطيس الذي مات قبل عدة أيام في ألمانيا, ومن مَن سمعتها؟ سمعت ذلك وبشكل سخصي في عام 2000 من أحد أقاربي المقيم في السويد نقلاً عن صديقة السيد نوري المرادي حيث ذكر ذلك له وعرض عليه أدلته وبالصور والتقارير وقال له أنه ايضاً عرضها على قيادات الحزب الشيوعي الروسي وأجابوه الروس بأنهم يعلمون بهذه التفاصيل, أذكر ذلك للأمانة لتوثيق شئ عرفته منذ ذلك الزمن, ولكنني حين كنت أذكر ذلك كنت كمَن ينفخ في قربة مثقوبة حتى بين العراقيين في وقتها قبل الأحتلال.
    اذكر ذلك لكم للتأكيد على مقولتك والشعار الذي تعلقيه على باب الغار( أحتلال الأرض يبدأ من أحتلال العقل وأحتلال العقل يبدأ من أحتلال اللغة) وقد صدقت في مقولتك وشعاركِ فقد أحتلوا عقولنا من زمن قديم جداً.
    محمود النعيمي

    ردحذف
  4. اخي النعيمي
    الكل يعرف أن ايران هي التي استخدمت الغاز المستخدم في حلبجة لأن العراق لم يكن يملك ذلك النوع من الغاز، وقد قال بذلك عنصر من السي آي أي يعني أن الأمريكان كانوا ايضا يعرفون ولكنهم لووا عنق الحقيقة من اجل تدمير العراق وغير بعيد انهم بعد حين يعودون ويعترفون بالحقيقة حتى يمكن تدمير ايران. جلال طالباني كان يريد ان تحدث قصة (إبادة) وليس مهما أن يموت بعض الناس من قومه لأن (انشاء وطن قومي يحتاج الى جريمة ابادة) كما فعل الصهاينة حين اتهموا هتلر بتعمد قتل اليهود وبأعداد غير معقولة ولا يسمح لأحد ان يناقشها. وبسبب تلك الاسطورة حازوا على وطن خاص بهم.
    وغير صحيح أن الذين ماتوا في حلبجة كانوا 5000 شخصا. لقد كشفنا كل ذلك في ملف (المقابر الجماعية) وايضا كان الدكتور محمد العبيدي هو اول من قام ببحث حول حلبجة نشره في 2003. وذكر كل الملابسات. اقرأ بحثه هنا:
    http://groups.yahoo.com/group/kerkuk/message/3176

    ردحذف
  5. اخي ابو هاشم لا داعي للعصبية فانا اتفق معك في الكثير مما تقول
    نعم هي الايام الاخيرة للنظام .. فهو يخوض حرب شرسة منذ سنتين
    البلد منهك والبنى التحتية مدمرة
    اجزم ان اسرائيل تخلصت من المخازن والمنشات العسكرية وكل ما كان يهدد امنها .. كم يستطيع هكذا نظام في هكذا ظروف ان يصمد ؟؟
    كل شيء يجري كما هو مخطط له ، الخطوة الاخيرة لامريكا هي انها ستتخلص من عملائها الذين استغلتهم ابشع استغلال .
    اما مصطلح الثوار فقد استخدمته صاحبة الغار
    وبكل الاحوال ويكيبيديا تعرف الثورة انها : الخروج عن الوضع الراهن وتغييره - سواء إلى وضع أفضل أو اسوأ - باندفاع يحركه عدم الرضا، التطلع إلى الأفضل أو حتى الغضب .
    وهذا ينطبق على الارهابيين او الثوار --سمهم ما شئت-- .

    ردحذف
  6. أخي مجد
    بالنسبة لكلمة ثوار فأنا لم استخدمها ابدا في وصف المسلحين في ليبيا او سوريا بل ارفق معها كلمة (الناتو) او احيانا اقول ثوار حمد ، او اكتفي بوضع الكلمة بين قوسين ووضع الشيء بين قوسين يعني انك لا تؤمن بها وانما هذا ما يوصفون به من قبل الغير. مهما يكون المعنى اللغوي لكلمة ثورة وثوار فهي لها قيمتها في وجداني ولا يمكن ان استخدمها لوصف مسلحين يقومون بأعمال تخريب بدعم من اعداء تاريخيين للعرب.
    أنا اقتصرت على الحديث عن (وجداني) لأن للثورة والثوار معان مختلفة في وجدان الاخرين حسب المصالح. مثلا البيشمركة في نظر الاكراد هم ثوار ومقاتلون في سبيل الحرية في حين انهم في أدبيات الحكم الوطني قبل الاحتلال عصاة ومتمردون وعصابات. أما المقاومة العراقية للاحتلال فقد كان الجيش الامريكي يطلق عليهم كلمة (متمردون) باعتبارهم يخرجون على حكومة (شرعية)ثم اصبح يطلق عليهم (ارهابيين)، في حين اننا نعتبرهم مقاتلين في سبيل الحرية. وهكذا في كل زمان ومكان. النظر الى الاشياء والافعال نسبي حسب الخندق الذي تقف فيه.

    ردحذف
  7. أحد المعلقين يعرف نفسه حذفت تعليقه لاستخدامه لغة حوار غير لائقة، وأنا لا يهمني أن انشر مايخالف رأيي وقد اترك الرأي كما هو او اعلق عليه لأبين وجهة نظري، يعني انا اسمح للقراء بالتعليق بحرية ولكن بشرط واحد ان يكون تعليقا يحترم المقابل. الاخ المحذوف يقول ان الخبر كاذب والمصدر كاذب واني كاذبة. طيب ياسيدي.. ربما أنا وضعت رابط مصدر واحد ولكني وضعته لأنه باللغة العربية وهي لغة المدونة واحيانا حين لا اجد ترجمة للخبر بالعربية اضع الرابط الانجليزي. ولكن هذا الخبر انتشر في كل مكان ونقتله وكالات انباء لا نعتقد انها تحب العرب أو تحب النظام السوري بالأخص. وانا لا انشر خبرا الا بعد أن اقرأه في عدة مصادر متباينة في الاتجاهات.

    ردحذف
  8. أخي مجد

    لست عصبياً بل مستاء من ترديد البعض للدعاية الغربية الصهيونية.
    كتابتك أوحت لي بأنك تؤيد سقوط النظام وتعتبر أن التقرير يصب في مصلحة النظام الذي سيستخدمه لـ "تبرير" استهداف "الثوار". فهل أفهم من هذا غير أنك تعتبر هؤلاء المجرمين ثواراً وأن التقرير لخدمة النظام، أو كاذب كما كتب أحدهم للأخت عشتار؟
    أما ويكيبيديا فهي ليست موسوعة محادية ولا موضوعية إذ يستطيع أي كان أن يكتب ويعدل ويضيف على مواضيعها.
    ولو أتتمت من حيث بدأت لوجدت أن ويكيبيديا تضيف:

    وللثورة تعريفات معجمية تتلخص بتعريفين ومفهومين ،التعريف التقليدي القديم الذي وضع مع انطلاق الشرارة الأولى الثورة الفرنسية وهو قيام الشعب بقيادة نخب وطلائع من مثقفيه لتغيير نظام الحكم بالقوة .... اما التعريف أو الفهم المعاصر والاكثر حداثةً هو التغيير الذي يحدثه الشعب من خلال أدواته "كالقوات المسلحة" أو من خلال شخصيات تاريخية لتحقيق طموحاته لتغيير نظام الحكم العاجز عن تلبية هذه الطموحات ولتنفيذ برنامج من المنجزات الثورية غير الاعتيادية."

    وهذان التعريفان لا ينطبقان على حركة المعارضة السورية الآن.

    ردحذف