Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

9‏/5‏/2013

الآن نتحدث عن الحويجة - 2

الجزء الأول هنا
سبق أن شرحنا جريمة النخيب، وجريمة عرس التاجي، وجريمة كنيسة سيدة النجاة وجريمة بهرز ، وجرائم اخرى كثيرة ، وفندت المبالغات والخيال في المقابر الجماعية ، فلا أريد أن ابدو أمام أصدقائي وأعدائي أنني أشكك فقط حين يكون الضحايا من طوائف معينة. وابتلع المفارقات حين  يكون الضحايا من طائفة يعتقد البعض أني انتمي اليها وأنا لا أنتمي الا الى عراقيتي وإنسانيتي. ولهذا ولأني أبحر دائما عكس التيار، وأحقق في الوقائع التي أجدها أمامي بدون تحيز أو هوى، فأنا على استعداد أن أتلقى انتقادات الأصدقاء قبل الأعداء. كل الذي أطلبه منكم تصويبي إذا أخطأت.
أمامي عدة أفلام (مسربة) كما قيل عن مذبحة الحويجة إضافة الى ماقاله وزير التربية في حكومة الاحتلال الذي كان وسيطا بين المعتصمين والجيش المحيط بالساحة الذي لديه أوامر بإخلاء الساحة والبحث عن مرتكبي حادث قتل ضابط وجندي قبل يوم. من الأفلام هذا وهذا وهذا ، وهناك الكثير من المعلومات المضطربة في مقالات واخبار توزع على الانترنيت مصادرها (ثوار العشائر) بمعنى النشطاء العراقيين الذين ينهجون نهج النشطاء السوريين.
من  احد الأفلام يظهر أن قوات الجيش كانت تختبيء وتشهد المعركة من بعيد وأنها اتاحت للمعتصمين الخروج والهرولة بعيدا عن الساحة. وقيل أن قوات سوات هي التي قتلت، واختلفت طرق القتل. البعض قال انهم دهسوا المعتصمين وهم في خيامهم. ولكن في الفيلم الشهير الذي يصور الضحايا على الأرض والمصور يستهزيء بهم، كانت الخيام  قائمة في مكانها ولم تدهس والقتلى خارجها. وعندي مشكلة هنا مع الأجساد ، فلم يكن هناك دماء حولها على الأرض. كانت بعض الجثث خالية من  الدماء اصلا، ولا نعرف اين الإصابة في حين كانت ملابس البعض الآخر مدماة ولكن لا شيء  على الأرض، وكأن القتل حدث في مكان آخر ونقلت الأجساد الى هذا المكان. ربما قتلوا وهم في الخيام؟ ولكن ليس بطريقة الدهس كما قيل! البعض قال أنه جرت عمليات اعدامات لأسرى. ولكن طريقة اخراج الجيش للمعتصمين وهم يحثونهم على الهرولة بعيدا، لا توحي بأنهم اعتقلوهم، إلا إذا حدث ذلك للبعض ولم نره في الفيلم. كذلك قرأت لأحد الكتاب قوله ان المعتصمين كانوا 5000 آلاف وأن قوات سوات فتحت النار عليهم جميعا. ولكن لو كان هذا هو العدد الحقيقي فلابد أن يكون الضحايا اكبر بكثير عن العدد النهائي المذاع. لااعرف بصراحة عدد الضحايا لأننا لم نر في الأفلام سوى اجساد تعد على الاصابع. ولكن بشكل عام لايمكن ان يبيت في الخيام (والعملية حدثت فجرا) 5000 واحد. ربما كان هناك عشرات من الذين يبيتون والآخرون يلتحقون بهم أثناء النهار. هذا مايجري في كل الاعتصامات في العالم، من يقضي الليل هو العدد القليل الذي يحافظ على الخيام والادوات الخ.
من الأشياء التي  قيلت أيضا أن الحرس الثوري الإيراني شارك في العملية وانه قام بالإعدامات، بل أن البعض أكد لي أن الفيلم فيه ناس تتكلم الفارسية، وهذا طبعا لم أسمعه، ولكن لماذا يستعين المالكي بالإيرانيين طالما لديه سوات وصنوف الجيش الأخرى، إضافة الى الشرطة الخ. وهل ايران تخاطر في هذا الوقت بالذات حين تتحشد اساطيل 40 دولة على حدودها البحرية والكل ينتظر منها أية هفوة، فترسل حرسها الثوري لفض اعتصام عشرات من الناس في قلب مدينة صغيرة في كركوك؟ ويستند القائلون بهذا  الى خبر غامض نشرته صحف ومواقع كثيرة بنفس الألفاظ دون أن يتعب احد نفسه في البحث عن المصدر الأصلي الذي قيل انه صحيفة ايرانية اسمها (أخبار روز) الايرانية، ولم يضع أحد رابط الخبر أبدا. بل أن الشخص الذي يقال انه اول من (ترجم) الخبر واسمه محمد قاسم ، وضع ياللغرابة صورة لموقع (أخبار روز) لنتأكد من صدق خبره ولكن الصورة لأخبار اخرى وليست الخبر ذاته. تجدون كل ذلك في هذا الرابط. والخبر يتحدث عن عميد اسمه ناصر شعباني يعترف ويتباهى باشتراك الحرس الثوري في تحرير مدينة عراقية من الوهابيين، ويقول ان هذه اول عملية مشتركة مع الجيش العراقي ولن تكون الأخيرة في ظل التحديات التي تواجه (الهلال الشيعي). ارحموا ذكاءنا!! حتى لو اشتركت ايران بقواتها او عناصر منها فلن تعترف بهذه الطريقة العلنية ولن تتحدث اصلا عن (هلال شيعي)

الآن هل حدثت جريمة؟ طبعا حدثت جريمة .. ولكن نقاشنا هو حول كيفية حدوثها..ومن الفاعل. حتى نعرف ، دعونا نرى ماذا حدث بعد الحويجة مباشرة؟
الجزء الثالث هنا

هناك 14 تعليقًا:

  1. حاورت احد (المناضلين) عبر العالم الافتراضي حول الموضوع ومواضيع اخرى ذات صلة وطلبت منه ان لايطلق العنان لخياله في تصوير مالايمكن قبوله وطلبت منه محاكمة الوقائع والمعطيات بتأن ودراسة الواقع على الارض كما هو وليس كما نتمنى فليس كل مايقال قابل للتصديق وليس كل حلم قابل للتحقيق دون اسس ، فرد علي بان سيف خالد بن الوليد بانتظاري (في اشارة منه الى معارك الردة) .. ولست ادري ما الغاية من استغباء الناس وصرف عقولهم عن القراءة الدقيقة للامور لتكون الخطوات التالية محسوبة وصحيحة وفاعلة ؟؟ .

    ردحذف
  2. نبدي من الآخر مشاركة إيران بشكل فعلي لا أظنه فلا إيران تحتاجه و لا قوات حكومة الاحتلال بحاجه له . عناصر فارسية ممكن لكن قوات لا .
    الأمور الأخرى التي أثرتيها أعتقد سهلة التفسير لا تحتاج لتعقيد و اللف و الدوران :
    عدد المتظاهرين يقارب 5000 آلاف لكن من بقي معتصم أقل بكثير .
    في أثناء المعركة الكثير منهم خرج بعد بدء القصف الشديد . لم يتبق صامدا منهم إلا القليل . وهم من قتل أو أصيب .
    البعض قتل بالرصاص و البعض بالدهس و البعض أعدم بعد الأسر ( و لا أظن الأب المعاق و الذي روى قصة ابنه الطفل الذي أعدم سيلفق قصة ) ليست كل الخيام في الفيلم مازالت قائمة الكثير منها دمر و أحرق .
    ليس كل من ظهر في الفيلم كان ميت . البعض منهم كان جريحا . و الموت و نزف الموتى ... ليس له شكل واحد موحد يلزم به كل ميت ! علما إن الأرض ترابية و الفيلم ليس بالجودة الكاملة .
    لن نجد القصة محددة المعالم و التفاصيل 00% لأن الجهة الرسمية مفقودة تماما و ما يسمى حكومة هي الطرف الآخر المعادي .

    ردحذف
  3. أخي علي العلي
    أنااتوقع شكل ردود الأفعال، حين كنت أحقق وأحلل اي جريمة يدعيها الجانب الآخر ويبالغ فيها كان المعلقون المؤيدون لذلك الجانب ينتقدون تحليلي بدم بارد قضايا الموت والدم والضحايا في حين كان المعلقون من الجانب المواجه لأولئك يشجعونني على المضي في التحليلات ويشاركون في التحليل والاستنباط . الآن انعكست الآية وسوف اتعرض لنفس الوضع ولكن معكوسا. هذا من طبائع الأمور كما أعتقد. أن ترى كل ما يلاقي هوى في نفسك فوق النقد والعكس صحيح.

    ردحذف
  4. شكرا اخي غير معرف لتحليلاتك. أنا كما قلت لم انكر المذبحة ولكن يهمني ان اعرف:
    1- كيف حدثت
    2- من فعلها او بتوجيه ممن؟ او بترتيب ممن؟

    بالنسبة للأرض التي تشرب الدماء.. كان بعض الموتى لا تظهر على ملابسهم اية دماء. والتفسير الوحيد في هذه الحالة انهم قضوا بضربة شديدة على الرأس بدون أن تحدث قطعا. والله أعلم

    ردحذف

  5. سيدتي في كل الجرائم السابقة التي قمت بتحليلها كان الفاعل إما غامض أو ناكر أو الجريمة وهمية كالنخيب .
    لكن هذه الجريمة الفاعل معترف و مفتخر بعمله .
    حقيقة لا تحتاجي شهادة لكي تثبتي عدم طائفيتك !
    كما إننا لا نحتاج لجريمة لنثبت مدى جرم البيشمركة و الأحزاب الكردية أو جرم حكومة الاحتلال .
    ،،،،،
    فاتني أن أذكر إن أحد الشهود في شهادته قال : بعد اقتحام الساحة أخذوا يجهزون على بعض الجرحى فصورت نفسي ميت و لم أتحرك أبدا إلا في المستشفى . حسب ملاحظتي أظن إن المقعد الملقى بجانب الكرسي المتحرك ليس شهيد مثلا .
    عدد الشهداء بالعشرات و المشكلة إن كل شهيد أرسل إلى قريته أو قضائه ليدفن هناك . و كالعادة سارع الاهل في عملية الدفن .ولو تريثوا و خصصت مقبرة خاصة تكريما و توثيقا لكان أفضل . و الجرحى فرقوا في مستشفيات مختلفة .
    و صور الشهداء وأسماؤهم و أعمارهم و طريقة القتل ... و تسجيلات الجريمة أثناء الحصار و منع الطعام ثم فجر الهجوم ,,,,و شهادات بعض الجرحى .. ستجدين كل هذا في هذه الصفحة ( هيئة الدفاع عن ضحايا مجزرة الحويجة ..)
    http://www.facebook.com/intifadat.ahrar.aliraq#!/Body.Defense.About.Massacre.Hawija
    فقط أرجعي لأقدم تاريخ
    و هذه الصفحة
    http://www.facebook.com/intifadat.ahrar.aliraq

    دائما أسمي الحويجة " الشهيدة المجهولة " ففي شتاء 2004 دكت دكا و لم يبق فيها شابا إلا و قتل أو اسر و اليوم تقدم أروع مثالا في التضحية من أجل الوطن و تقابل هذه التضحية بالتخاذل و النكران من قبل تجار الدين و الوطن الغالببن على ساحات الأنبار و سامراء.
    و هذا الفرق بين الساحتين فساحة الحويجة كان يغلب عليها المجاهدون الصادقون . و لهذا استهدفت و تركت وحيدة.

    ردحذف
  6. عزيزي غير معرف
    المقدمة التي وضعتها لتعليقك تعني ان علي ان اسكت.. وكأن التحليل الذي اقوم به هو شهادة على عدم طائفيتي وكأني احتاجها، او أني احلل حتى اثبت اجرام الاكراد او المالكي الخ. هل الكلام ممنوع مثلا؟
    التحليل هوايتي التي لا استطيع التخلص منها. ثم عليك ان تعيد قراءة ماكتبته. هل كتبت اني اشك في موت هؤلاء الظاهرين في الصور؟ هل قلت انهم وهميون او ممثلون او اي شيء آخر لاسمح الله؟ وانما كل الذي اريد ان اعرفه هو كيف حدثت الجريمة. وحين انتهي من تحليلي سوف تقرأ مالم تقرأه في مكان آخر. لماذا لا تنتظر؟ أنا لا ارتكن الى ما أقرأه حتى لو كان صفحة على الفيسبوك اسمها (هيئة الدفاع عن ضحايا مجزرة الحويجة) لابد أن اسأل واتحقق بنفسي. هل هناك مايمنع؟ بالتأكيد هيئة الدفاع هذه تحققت بنفسها وانا ايضا اريد أن أفعل نفس الشيء. أنا أفعل ذلك مع كل حدث كبير في العراق والعالم. هل هناك ما يمنع أن اقوم بذلك هذه المرة ايضا؟

    ردحذف
  7. أخي "غير معرف" المسألة ليست في التشكيك بحدوث المجزرة بقدر ما هو تساؤل عن مكان وتوقيت حدوثها وهذا ما حاولت السيدة عشتار هنا التمهيد له وتوضيح حيثياته بهدوء وفطنة.
    وهذا ما يجب التفكير به في كل جريمة مشابهة، مثل مجزرة الحولة في حمص مجرد النظر في مكان الجريمة وتوقيتها في مسار الثورة الوهابية وتركيبة سكان المنطقة كاف للاستدلال على الغاية منها وعلى مرتكبها والعدد التقريبي للضحايا وليس كما اظهرته الصور الملفقة من أمكنة اخرى والمنسوبة زورا للحادثة. وهذا نفسه ما حدث في مجازر بانياس وتريمسة وعرطوز وداريا.

    أما تفاصيل حدوث مجزرة الحويجة وغيرها فهو شيء يبقى في ذمة الفاعلين والضحايا، أما الرواة يا سيدي فهؤلاء يقولون ويديرون ظهورهم ونحن كي نصل إلى الحقيقة علينا أن نستمع لهم جميعا ونطابق شهاداتهم وندقق في تناقضات اقوالهم ونملأ الثغرات في رواياتهم وحينها فقط نستدل على الحقيقة.
    هذا اقصى ما نستطيعه في هذا الزمن.
    سابقا يا سيدي كان هناك علم يسمى "علم الرجال" أو "الجرح والتعديل" وهذا العلم كان يخص البحث في خلفيات الرواة ونشأتهم وصفاتهم وكل معلومة عنهم، وذلك لتصديق روايتهم او التجريح بهم وبما يقولونه، وهذا العلم لم يكن يقتصر تطبيقه على رواة الحديث بل على رواة كل شيء اخر.
    لو طبقنا علم الجرح والتعديل على الرواة المنتشرين في الفضائيات والمواقع الافتراضية ومراكز الابحاث لصار كل حديث يقولونه ضعيفا وليس صحيحا.
    يا سيدي إن عبارة "العهدة على الراوي" لا تستقيم مع مصير بلاد وأهلها، العهدة علينا نحن وعلى عقولنا وضمائرنا.
    وتأكد أن الضمير ينام حين يغرق العقل في الخمول.
    فلنحرك عقولنا قليلا كي تتحرك الضمائر، أكملي عشتار كي لا نركن على العاطفة فنضيع.

    ردحذف
  8. احبك يا افتراضية. آسفة لهذا التعبير العاطفي!! ولكنك تشبهينني في استخدام العقل ومحبة المناقشة الفكرية لكل شيء وتحليل الأمور. آآآه ، لو كانت النساء هن اللواتي يحكمن العالم !! لتغير الكثير من أمور البشرية.

    ردحذف
  9. السلام عليكم ورحمة الله
    في البداية أنا من معجبي أسلوبك حتى الثمالة, ولهذا أقول لك سيري وعين الله ترعاكِ, وغضي النظر عن ماسواكِ,وملاحظة صغيرة قبل أن أكمل قراءة الجزء الثالث وللتفكه, بعد قراءة تعليقك على تعليق الأخت أفتراضية ظهر لي مدى تعنصرك وتحيزكِ وأعجابكِ للعنصر النسائي, فهل تفكرين بالترشح لمنصب رئيس الجمهورية في مكان ما؟ حتى أحسب حسابي وأشارك في الأنتخابات وأختاركِ رئيسة لي (قبلها أعمل على الأنتساب لذلك المكان لو كان غير العراق), شوية على كيفكم ويانه يالنسوان ترانا فقراء أمام غروركم, وأعتزازكم بتميزكم العقلي الأنثوي( رغم أنه كما العسل على قلوبنا) تغندجوا كما تريدون ولكن أنظروا ألينا بعين الرحمة والعطف, فنحن كما أنتم نصف الخليقة لو تعودين الى أصولنا(آدم وحواء).
    أخوكِ محمود النعيمي

    ردحذف
  10. اخوية محمود
    يكفيني ان اكون رئيسة جمهورية الغار. اما عن تحيزي الى النساء فهذا طبيعي، يا أخي منذ الأزل والرجال يحكمون الكون وكما ترى شبعنا حروبا ومآسي وقتل وتشريد. ربما لو حكمت النساء لاستخدمن عقولهن بدلا من عضلاتهن. في حين كان الرجل على مدى التاريخ يخرج لاستعراض عضلاته امام الاعداء الذين يصنعهم، كانت المرأة تجلس في البيت تفكر وتحلل وتربط بين الأشياء ولهذا هي اكثر حكمة. ومعروف ان عقل المرأة يشتغل بشكل مختلف عن عقل الرجل فهي تهتم بالتفاصيل الصغيرة التي لا يهتم بها الرجل وربما هذا بسبب عنايتها الطويلة للأطفال منذ ولادتهم وهم لايعبرون عن انفسهم فتستخدم الام عقلها التحليلي وملاحظاتها لمعرفة مايلم بطفلها من مرض او ضيق او اي شيء. حتى أن الأم تفهم لغة الطفل قبل ان يتكلم بها من شدة معايشتها وملاحظتها. هذا هو الفرق. الرجل يسمع الكلمة من هنا وقبل ان يفكر بها يتصرف عمليا باستخدام عضلاته. طبعا ليس كل الرجال ولكن هذه هي الصفة الغالبة على جنسهم.

    ردحذف
  11. السلام عليكم ورحمة الله
    هل تعلمين أني أؤيدك فيما رديت به علي 100% والسبب في ذلك أن الشخص الوحيد في طفولتي بنيت أسلوب تفكيري على أساسه الفكري هو جدتي رحمها الله أم أمي, في كل شئ وبالذات السياسة والتأريخ وحب الوطن والناس أو الشعب العراقي والعربي بمضمون الأهل, علمتني القومية والأنتماء بقلب الرحمة والحب بكل مسمياته وليس بالنظرة الضيقة فقط حب الرجال للنساء, وفهم الأشياء بنحليلها والتفاعل معها والحكمة ,فقد كانت كما يقال شيخة أبنة شيخة, وليست فقط ربة بيت متقوقعة, رحمها الله ورحم أمواتكم.
    أسف سحبتكم الى أمر شخصي.
    أخوكِ محمود النعيمي

    ردحذف
  12. القلوب عند بعضها عشتار،. ولا بأس بالقليل من المحبة
    أنا دوما أقول لمن يعيبون علي حساسيتي، أن العيب ليس في الإنسان الحساس بل في الإنسان العاطفي، العاطفي تأخذه اللحظة وتجره عاطفته وتأخذه مرة للسماء وبعد لحظة ترميه أرضا، لأنه لا يرى إلا ما هو ظاهر أمامه.
    أما الانسان الحساس فهو يرى ما لا يراه غيره، يلتقط التفاصيل يختزلها في رأسه ويستدعيها لحظة يحتاج إلى شيء يتكىء عليه. وهو لا يرى نفسه بالصورة قدر ما يرى الآخرين وعالمهم وقدر ما يرى الجامع الأكبر سواء كان عائلة أو وطن أو قومية أو حتى إنسانية.
    وأزعم أننا حساستان في هذا العالم البليد رغم عاطفيته! .

    ردحذف
  13. اخي محمود، أفكر كثيرا في بعض مما قلته عن آدم وحواء. وسأشاركك وأختي عشتار ببعض تأملاتي:

    آدم أجدر وأحق بالإنسانية من حواء، فالذكر أتى إلى الوجود قبل الأنثى لذا هو منبع الإنسانية.
    وربما كان حينها الرب-الخالق لآدم والعارف بتكوينه وكينونته- يرى آدم مصدر الحياة، لذا خرجت حواء من ضلعه، لكن الإنسان المسير في بعض أمره إختار شأنا مغايرا لرؤية ربه، فتركه ربه لما أراد، وانتهى بأن صار "مصبا" للانسانية عوضا عن كونه "منبعا" لها.

    وربما لولا ما حدث لاحقا لما انعكست الآية ولبقيت البشرية كلها تخرج من ضلع آدم! ولما انتهينا إلى ما نحن فيه بأن صارت الأنثى هي من تمنح الحياة، ومن جسدها يخرج الإنسان!

    الجدير بالتأمل حقا: أن الإنسان الأول حين جاع كان ملولا وذهب ليقتل! لقد حمل رمحه وذهب ليصطاد كائنا مثله ليأكله!
    أما حواء فزرعت الحقل وصبرت وانتظرت محصوله.

    وربما المسألة برمتها أن الذكر يرى الوجود صراع؛ لذا حين جاع ذهب ليصطاد.
    اما الانثى فترى الوجود مشوار- مجرد مشوار- لذا زرعت الارض ليصير مشوارها أجمل.
    وهذا لا يعني أبدا ان الرجل أقل إنسانية بل يعني أن الوجود نفسه يختلف بعين الرجل عن عين الأنثى.

    أتمنى لو أن الرجل يعود إلى صبغته وبذرته الأولى التي خلقها عليه الرب- التي أزعم أنها مختبئة في داخله- لكانت الإنسانية أجمل.
    ولا مانع لدينا أن نريح ضلوعكم من تفريخ البشرية، فقط أريحونا من رماحكم!

    ردحذف
  14. ابو ذر العربي11 مايو 2013 7:00 م

    اذا النساء الان لم تحكم وهن وراء كل الحروب في هذه الارض بسبب طموحهن الوصول الى الحكم فكيف بهن اذا تسلمن مقاليد الامور ؟!
    اعتقد ان التوقعات ستكون غير متوقعه !!!!!!!!!!
    ولكم تحياتي

    ردحذف