Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

30‏/4‏/2013

لماذا لا يعلنون وفاة الكاكا؟

يقول الكاتب قاسم سرحان في مقالة له هنا :"السيد جلال الطالباني قد توفيّ في مشفاه في ألمانيا منذ ستة أسابيع، وقد نشرت بعض الصحف العالمية خبر موته السريري وقت ذاك، حيث عادت زوجته إلى السليمانية، وفي مفاجئة غريبة زار مسعود برزاني السليمانية، يعتقد البعض أنّ زيارة كاكا مسعود هي لتقديم التعازي لزوجته وقادة الحزب الى توسلهم عدم أعلان وفاته في الوقت الراهن، كونه سيكون سببا كبيرا في شقّ التحالف الكردي لمصلحة العرب في حكومة الشراكة الوطنية في بغداد المحتلة."

وكنا قد ألمحنا هنا الى احتمال موته. وملاحظة أيضا إضافة الى ماذكره سرحان من عودة زوجته الى السليمانية (في وقت ينبغي ان تكون الزوجة الى جانب زوجها) ، هي عودة طبيبه المرافق نجم الدين كريم  محافظ كركوك، وكان هو الذي يعلن تطورات حالته الصحية.
يبدو إنه - بسبب المصالح القومية لبرزاني - قد حرم من جنازة رسمية بالمارشات العسكرية البشمركية والتابوت الملفوف بالأعلام الثلاثة: الأمريكي + الكوردستاني - العيراقي (الترتيب حسب الأهمية رجاء).

هناك تعليق واحد:

  1. الى مزبلة التاريخ يذهب خونة الاوطان

    ردحذف