Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

26‏/3‏/2013

مسألة سنتمترات!!

نشرت هذه الصورة مع صور أخرى في موقع وجهات نظر 

ا
كيري يتحدث مع المالكي وبطانته

مالفت انتباهي في الصور والتعليقات التي وردت عليها في الموقع، تعليق من (غير معروف) يقول فيه:
واضح ان الامريكي مستهين بالاتيكيت الدبلوماسي مع هؤلاء والاّ لما اباح لنفسه التحدث معهم من مكان مرتفع في مثل تلك المواقف واستخدام يده بطريقة خارجة عن اللياقة خاصة مع تواجد شخصية تحمل صفة رسمية اعلى من صفته .. وواضح ايضا ان رئيس الحكومة العراقية بدا بهيئة متلقي التعليمات لم يهتم للموضوع..
وكما أرى أن كيري لا يقف على مكان مرتفع.. انه أطول شوية ببضعة سنتمترات، ومظهر التضاؤل البادي على الجماعة ليس بسبب القصر وإنما بسبب الضعة والخنوع والذلة. نابليون بونابرت كان قصيرا، ولكنه كان شامخا بالكبرياء ، لأنه لم يكن موظفا عند بلاد كيري.

هناك 6 تعليقات:

  1. ربما لأن كيري قد قرأ قول المتنبي:
    لا تشتر العبد إلا والعصا معه

    ففهمه وطبقه!

    ردحذف
  2. نعم المسألة ليست سنتمترات، المسألة تتعلق بالكرامة، وهؤلاء كما تعلمين سيدتي، لاكرامة لهم، وهل من كرامة لمن جاء مختبئا في بسطال المحتلين أو متسترا بغبار دباباتهم؟
    تحياتي

    ردحذف
  3. هذا الوقفة الذليلة من قبل المالكي ليست بمستغربة أبدا. والمستغرب أن يصدر مثل هذا الموقف من نظام سيد مستقل. فالمالكي لا يملك إلا أن يظل عبدا لأسياده المحتلين الذين جلبوه معهم عند احتلالهم للعراق.

    وتذكرني وقفة المالكي هذه بزيارته لأسياده الآخرين في إيران وتقديمه تقريرا لخامنئي عن الوضع في العراق (كما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية)، وكأنه موظف لدى إيران وليس رئيس وزراء لدولة أخرى.

    ردحذف
  4. أشار احد الاصدقاء الى ان الصورة اعلاه والصورة الأولى في موقع وجهات نظر هي نفس الصورة ولكن مقلوبة ومقربة.

    ردحذف
  5. نعم فعلا انها مقلوبة، كما يبدو، وهذا بالطبع لا ينفي كون من ظهر فيها صغاراً في حضرة سيدهم..
    مع التقدير

    ردحذف
  6. إذا كانت الدنيا والأمور كلها مقلوبة والعالم يحكمه شذاذ الآفاق من الصهاينة الذين لا أصل لهم، وجامعة النعاج تقودها قطر، فما الضير أن تكون الصورة مقلوبة؟؟

    هيه بقت على الصورة؟؟

    ردحذف