Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

21‏/3‏/2013

قرار أوجلان "التاريخي": خطوة جديدة لترتيب أوضاع المنطقة؟

تعيش تركيا أجواء من الأمل بوضع نقطة نهاية لصراع دموي استمر نحو 4 عقود منذ إعلان زعيم حزب العمال الكردستاني المسلح عبدالله أوجلان خطته لنزع سلاح الحزب، والعمل على حل القضية الكردية في تركيا بالطرق السلمية.
وقد اختار أوجلان، الذي يقضي عقوبة السجن المؤبد في جزيرة إمرلي، أن يوجه رسالة لبني جلدته والجناح العسكري لحزبه خلال عيد النوروز الكردي يعلن فيها نهاية فصل "الكفاح المسلح"، بعد أن اتفق مع المخابرات التركية على الإطار العام لحل القضية الكردية في نتاج سلسلة مفاوضات أجراها مباشرة في سجنه مع رئيس جهاز المخابرات التركية هاكان فيدان، الذي يعتبر أيضا الساعد الأيمن لرئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.
ويقوم هذا الحل على نزع سلاح الحزب الكردستاني وانسحاب عناصره من تركيا الى شمال العراق، مقابل، وبالتوازي زمنيا مع، إيجاد حل سياسي للقضية الكردية يشمل تغيير تعريف المواطنة في الدستور، بحيث لا تشير الى أي تعريف عرقي أو طائفي، وإقرار قانون للحكم المحلي على غرار ما هو معمول به في دول الاتحاد الأوروبي.

ورغم أن هذا الحل يبدو منطقيا لكثير من المواطنين في تركيا، إلا أنه يواجه تحديات جمة في الطريق إلى تنفيذه والاتفاق على تفاصيله مستقبلا.
 بقية التقرير هنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق