Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

9‏/11‏/2012

د. ماكس ينعى اليكم ..

تعليق عشتار العراقية
الاخ سحاب جزاه الله كل خير بعث لي بخبر غريب شوية. احد المواقع العسكرية الامريكية يقيم العزاء ويكتب الرثاء في 6 من قتلى وحدة ك-9 المقاتلة في العراق وافغانستان. لاشيء غريب في هذا فهم يقدّرون ابطالهم الذين يقتلون في الميدان، ولكن الملفت للنظر هو العدد القليل من قتلى العلوج في هذه الوحدة في حربين طال أمد كل منهما أكثر من عشر سنوات. ولكن  اذا عرف السبب بطل العجب،
فالوحدة  K-9  والتسمية اختصار ماهر  ولعب على كلمة كناين canine بالانجليزية اي الفصيلة الكلبية. نعم الوحدة كي ناين هي خاصة بالكلاب المدربة على كشف الالغام ومعهم في الوحدة سيّاسهم اي المكلفون بهم handlers
الموقع يذكر محاسن موتاهم الكلاب بالقول"تقديرا للذين ضحوا بحياتهم لانقاذ رجالنا ونسائنا في ميدان الحرب"
وقد وجدت هذا القول غير دقيق تماما، حتى أن د. ماكس كان يقف الى جانبي يقرأ الخبر وهو يكتم ضحكة كلبية مشوبة بحزن على بني قومه - الفرع الأجنبي، فالعجيب أن مع الستة مات 17 من سائسيهم (نساء ورجالا)، أي أنه مقابل كل كلب مات تقريبا 3 من الجنود المكلفين بهم، فمن ضحى في سبيل الاخر؟ ومن كان الأحرص في الحفاظ على حياته؟ لا ادري كيف فعلوها اذا كان الكلب والانسان يتعرضان لنفس الخطر (الكشف عن الالغام) ، هل كان الكلب الاسرع في الابتعاد؟ هل تعرف يا ماكس؟
ماكس في تفكير عميق قبل الإجابة على سؤالي
وفي الواقع يتردد د. ماكس في الإجابة ولكني أعرف تماما كيف نجى معظم اعضاء وحدة k-9
يكفي أن تروا ماكس وهو يشمع الخيط لايلوي على شيء حسب مبدأ (ياروح مابعدك روح) حين يسمع أي نوع من أصوات (الطرقات) والمسدسات التي يلعب بها الأطفال في العيد. ولكن لماذا العجب فشهادة الدكتوراه التي يحملها هي اختصاص شم الارهاب على البعد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق