Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

3‏/11‏/2012

ربيع الكاظمية: الشعب يريد اللالات

جدد إمام جمعة الكاظمية المقدسة القيادي في التيار الصدري، الجمعة، حازم الأعرجي تهديده للحكومة العراقية بالدعاء عليها إذا لم تصدر قرارا يقر اللاءات الأربعة في الكاظمية (لاللتبرج ،لاللغناء ،لا للخمر، لا للقمار).
وقال الأعرجي في خطبته اليوم الجمعة في الصحن الكاظمي "إننا طالبنا مراراً وتكراراً الحكومة العراقية والجهات المسؤولة أن تقر قراراً يقر اللاءات الأربعة في الكاظمية (لاللتبرج ،لاللغناء ،لاللخمر، لاللقمار)، حتى نحافظ على قدسية المدينة لأنها تحتضن الإمامين المعصومين الكاظم والجواد".
وبين القيادي البارز في التيار الصدري إننا قلنا في خطبنا الماضية إننا سوف نقيم مجالس للدعاء على المسؤولين في الحكومة المقصرين في إقرار هذا القرار الذي يحفظ حرمة الإمامين (عليهم السلام).
 المصدر
التعليق: هذه طريقة جديدة من المعارضة العنيفة وهي من نوع الاستنجاد بـ(قوة) خارجية !!! ولكن الغريب الذي يلفت الانتباه في الخبر هو أن الكاظمية (في العراق الجديد) وتحت حكم أنصار أهل البيت فيها : تبرج وغناء وخمر وقمار !!!

قيادي في التيار الصدري؟ كان مقتدى قد اصدر فيه بيانا وصفه بالفاسق, اقرأ هنا

هناك 3 تعليقات:

  1. ابو ذر العربي3 نوفمبر، 2012 9:32 م

    ناقص لا خامسة الا وهي
    لالا للكبسله !
    والاهاي مسموح بها ؟
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  2. هذا الدجال السارق كغيره من الدجالين أمثال خميني والسيستاني ومقتدى الذين يستغلون الدين لابتزاز واستعباد المغفلين وغسل ادمغتهم.

    تصوروا دجالا يحمل الجنسية الكندية بعد أن هرب بأموال الناس، يهدد بالدعاء على الحكومة العميلة لأنها لم تمنع التبرج والغناء والخمر والقمار في الكاظمية.

    طبعا هو ضد التبرج ولكنه لا يرى منع الزنا وخاصة زنا المتعة. وعندما ذكر الخمر فهو لا يقصد زجاجات (أرباع) العرق التي يدسها في عمامته السوداء حتى وهو بين أضرحة الأممة. وهو ربما لا يرى بأسا في الرقص ولكن بدون صوت حتى لا يصبح غناء. وهو ضد القمار بالطبع لأنه يضيع عليه الخمس.

    ردحذف
  3. ادعية السيد الاعرجي محرمة دوليا, وخصوصا الادعية الكيمياوية والبيولوجية, فانها تعتبر من ادعية الدمار الشامل.
    أذا كان لدعاء هذا الدعي الاحمق هذه القدرة العجيبة فالاجدر به استخدامها في ما فيه خير الناس. لماذاا لا يدعوا لنا ربه ان يدرأ عنا السرطانات التي جاءت بها طائرات الاحتلال؟ لماذا لايدعوا ربه ان يوقف اعاصير الغبار التي تركتها دبابات الاحتلال؟ أو ان يعيد لنا بمعجزة الهية الكهرباء التي حرمنا منها كلاب الاحتلال. "وان يعود اللحن عراقيا وان كان حزين"

    تحياتي
    أمير المدمنين

    ردحذف