Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

29‏/9‏/2012

صور القذافي وقاتله: نفس المصير؟

تعليق عشتار العراقية
في مدونة  Penny for your thoughts ، عدة مواضيع تحاول فيها صاحبة المدونة التحقيق فيما جرى ويجري في ليبيا وأنصح الأخوة الليبيين الاطلاع عليها وترجمتها، ومنها تحقيقها في مقتل السفير الأمريكي هناك ، والذي ظل غامضا ، فما زلنا لا نعلم كيف قتل. هناك عدة ساعات لاندري اين كانت جثته خلالها. وتتوصل الكاتبة الى أنه لقي نفس مصير القذافي على أيدي نفس الأيادي التي كان السفير نفسه يدعمها ويوجهها لعملية اغتيال الرئيس الليبي. ولعل الصورة هذه خير من ألف كلمة.

الصورة الى اليسار السفير يتأكد او يتشفى بموت القذافي 
 والصورة التالية لليبيين لعلهم نفس المجموعة التي قتلته يصورون جثة السفير بالهواتف النقالة:

وقبلها استخدموا الهواتف النقالة في تصوير جثمان القذافي 

وهذا إن دل على شيء فهو يدل على أن ثوار الناتو يحبون تسجيل أعمالهم للتاريخ، خاصة اذا كان هناك جثث. ويحبون استخدام الهواتف النقالة للتصوير خاصة تلك التي زودهم بها الناتو. لاحظوا الصورة الأولى وأحدهم يحمل جثة السفير ولم ينس في خضم هذا الموقف العصيب أن يحضر هاتفه واضعا اياه في فمه، استعدادا لاستباق اخوانه في تصوير الجثة.

هناك 4 تعليقات:

  1. ابو ذر العربي29 سبتمبر، 2012 3:34 م

    "اللي بيطبخ السم بيذوقه"
    ومن يزرع الشوك لا يحصد العنب
    والباديء اظلم
    ومن الممكن ان يكون القاتل واحد لتشابه طريقة القتل والتشفي بالجثث
    والالتزام بقواعد الاخلاق هو سمة النبلاء وهوما حث عليه الاسلام الحنيف واخلاقيات الامم الراقية
    وتشويه الجثث والتشفي بالقتلى ونشر الصور المشينه هو من اخلاقيات عصابات الاجرام الناتوية وعملاءها الاجورين

    ومن هذا المال حمل اجمال
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  2. سلمت عشتارتنا على هذا الموضوع الهادف والملاحظات المهمة التي رصدتيها لنا ، وياليت يطلع عليه الليبيين وكل من كان يسعى لسقوط القذافي مهما كانت دناءة مستوى من يسقطه .. تحياتي

    ردحذف
  3. شكرا ضمير على الكلمات الطيبة، وأنا على يقين من أن الليبيين يقرأون هذه المدونة.

    ردحذف
  4. الحمد لله ان كل مجرم لا بد وأن يلقى جزاءه طال الزمن أو قصر. والعقبى إن شاء الله لقتلة الشهيد صدام حسين من أمريكان وصهاينة وإيرانيين وعرب وعملاء، الذين دمروا العراق وعطلوا نهضة عربية صاعدة من أن تأخذ دورها في رقي العراقيين والعرب وعزهم.

    ردحذف