Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

16‏/8‏/2012

محلل في CIA يكشف حقيقة تهديد السعودية بإسقاط الطائرات الإسرائيلية!!!

سبق أن شككنا (هنا) في قيام السعودية باستهداف طائرات الكيان الصهيوني في حالة اختراق أجوائها في طريقها لضرب المرافق النووية الإيرانية، ولكنا لم نكتشف السبب في تلك التصريحات العنترية. الآن اتضحت الحقيقة.
 بقلم مايكل كيلي
ترجمة عشتار العراقية
على مدى اشهر كان المسؤولون الاسرائيليون يروجون ان "نافذة الفرصة" لمهاجمة المرافق النووية الايرانية هي قبل الانتخابات الرئاسية  الامريكية في تشرين ثاني وكان السبب الذي يقدم هو أن ايران بحلول ذلك التاريخ ، سوف تكون قد حصنت  مرافقها النووية في ملاجيء تحت الارض بعيدا عن القنابل الاسرائيلية.
ولكن المحلل المخابراتي  السابق في (CIA)  راي ماكجوفرن يقول شيئا آخر. يقول أن  اسرائيل لا تخشى وجود سلاح نووي لدى ايران لأن اسرائيل لديها ترسانة من الاسلحة النووية ولن يخيفها ان تملك ايران قنبلة او اثنتين ولكنها تخشى من فكرة الردع. لأنه منذ 1967 واسرائيل تفعل ما تشاء في المنطقة دون رادع ووجود ايران نووية قد يغير الوضع الستراتيجي لأنه لأول مرة سوف يكون على اسرائيل ان تنظر خلف ظهرها وهي تقدم على أي فعل.
وعلى هذا يعتقد ماكجوفرن أن هدف اسرائيل الرئيسي هو "ادماء ايران بنفس طريقة ماحدث للعراق" وهكذا لن تستطيع ايران بعد ذلك دعم حماس وحزب الله في غزة ولبنان واماكن اخرى.
ويرى ماكجوفرن ان التاريخ 6 تشرين الثاني (قبل الانتخابات الامريكية) مهم لأن "اوباما في فترة ثانية سوف يكون اكثر تحررا من وضع القوات الامريكية تحت تصرف اسرائيل، وسوف يستخدم النفوذ الامريكي لاجبار اسرائيل على تقديم تنازلات في القضايا المتعلقة بفلسطين". وهناك شك في ان تستطيع اسرائيل وحدها  خوض حرب واسعة مع ايران وكان ناتنياهو قد اعترف بأنه يفضل ان تقود الطريق الولايات المتحدة وقوتها العسكرية المتفوقة.
والخشية من فقدان النفوذ الاسرائيلي على الرئيس الامريكي بعد انتهاء الانتخابات في 6 تشرين ثاني هي التي تفسر دق طبول الحرب من قبل  القادة الاسرائيليين في هذه الفترة.
في المقابل تحاول ادارة اوباما فعل أي شيء من اجل تأجيل قيام اسرائيل بالضربة العسكرية لايران ومنها تقديم اسلحة متطورة للكيان مقابل وعود بتأجيل الضربة لما بعد الانتخابات، وكذلك قيام المسؤولين الامريكان باعلام  اسرائيل ان حليف امريكا الحميم في المنطقة وهي السعودية قد تعهدت باسقاط اية طائرة اسرائيلية تطير عبر اجوائها باتجاه ايران. 
(تعليق: انظر ملاحظتي في تقديم الموضوع حيث يتضح  ان ذلك التصريح السعودي كان ضمن تكتيك امريكي من اجل تأجيل الضربة الاسرائيلية) وايضا يصب في نفس الجهود زيارة خمسة مسؤولين امريكان بضمنهم هيلاري كلنتون وزيرة الخارجية وليون بانيتا وزير الدفاع - الى الكيان الصهيوني هذا الشهر واصرارهما على انه مازال هناك وقت للدبلوماسية بشكل محادثات وعقوبات مشددة من اجل منع هجوم .
 المصدر

هناك 5 تعليقات:

  1. وهل اسرائيل من الجهل والغباء أن تصدق كل ما تقول أمريكا وهي أعلم من أمريكا بما يجري في المنطقة وأكثر فهما لنوايا وقدرات الدول المجاورة لها؟ وهل تستطيع إسرائيل أن تقوم بعمل بحجم ضرب إيران دون موافقة إمريكا، بل دون أن تكون أمريكا في المقدمة؟ يبدو أننا نركز على ما ليس مهما، فليس من الغريب ألا تضرب طائرات اسرائيل إن هي مرت فوق الأجواء السعودية. والجميع يعلم سوابق مشابهة لهذا، ولسنا بحاجة لإيضاح الواضح. ولكن الحقيقة التي يبدو أن البعض يتجنبها، أن إسرائيل وأمريكا لم ولن تضربا إيران لأنها الخنجر المسمومة المغمدة في خاصرة العرب (ولا أقول الأنظمة العربية).

    ردحذف
  2. كثيرا ما نقرأ تحليلات لكتاب أمريكيين ...مثل هذا الكاتب و مثل روبرت فيسك إلخ إلخ .... و لا أعرف إذا كان هؤلاء الكتاب مغيبون عن الواقع أم أنهم يتعمدون إخراج التحليلات إخراجا مشوها ... وفى حالة هذا الكاتب فإنه يروج لما أظنه مقتنعا به من عدواة إسرائيل لإيران ...و هو إعتقاد غير صحيح و لم يصح على مدار التاريخ القديم و الحديث .....

    ردحذف
  3. فى الحقيقة الذى أعلمةأن هناك أتفاقيةدفاع مشترك بن أسرائيل وأيران ومناورات وتدريبات بين الجيشين فمن أين أتت تلك العداوه وأعلان الحرب عى أيران

    ردحذف
  4. ابو ذر العربي28 أغسطس، 2012 3:59 م

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تحياتي للجميع
    وتحية خاصة لصاحبة الغار
    لفت انتباهي تعليق السيد وني او السيدة وني
    والسؤال والطلب منه ان ياتي بدليل او اثبات على ان هناك مناورات او معاهدة دفاع بين ايران والكيان الصهيوني
    لان الموضوع بحاجة الى وثيقة تثبت ذلك
    ولان التحليل شيء والمعلومة المؤكدة شيء اخر
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  5. اخي ابو ذر

    مرحبا بك بعد غيبة طويلة. على الاكثر لن تسمع مرة اخرى من Wony فهو/هي من الناس الذين يضعون اي تعليق ولا يعودون مرة اخرى.

    ردحذف