Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

19‏/7‏/2012

عاش غامضا ومات غامضا


الموت المفاجيء للشخصيات التي تحمل الاسرار ، يستدعي التأمل، أليس كذلك ؟
توفي اللواء عمر سليمان، نائب رئيس الجمهورية السابق، ومدير المخابرات العامة السابق، عن عمر يناهز 76 عامًا، أثناء إجرائه فحوصًا طبية في أحد المستشفيات بالولايات المتحدة الأمريكية.وأكدت مصادر عسكرية رفيعة المستوى أنه تجرى حاليا الترتيبات لنقل الجثمان إلى مصر في أسرع وقت.

وقال مساعد لرئيس جهاز المخابرات المصري السابق عمر سليمان، لرويترز، الخميس، إن سليمان توفي في الولايات المتحدة حيث كان يخضع لفحوص طبية.

وقال حسين كمال مساعد سليمان: «كان بخير، حدث هذا فجأة، كان يخضع لفحوصات طبية»، دون أن يعطي سببا لوفاة سليمان. (المصدر)
نبذة عن حياته هنا

هناك 3 تعليقات:

  1. طيب و الراكَل اللي وره سليمان ؟؟

    ردحذف
  2. الحمد لله على هلاكه لعنة الله عليه الى يوم الدين
    لقد ذهب الى رب العباد الملك العدل الذى لا يظلم عنده احدا ابدا
    وَعُرِضُوا عَلَى رَبِّكَ صَفّاً لَقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ بَلْ زَعَمْتُمْ أَلَّنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِداً (48) وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلاَّ أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً



    هل كان عمر سليمان بمبنى الامن القومى بسورية ؟ وهل جثته وصلت المستشفى متفحمة؟!

    المختصر /
    وصلت لنا بعض الاخبار من شاهد عيان عن وصول جثة عمر سليمان متفحمة وهو ما أكدته صفحة الاعلامى فيصل القاسم ولم يتم تاكيد الخبر أو نفيه من أى جهة ..
    فيصل القاسم عبر فيس بوك : بعض المصادر تقول إن نائب الرئيس المصري السابق عمر سليمان مات في تفجير دمشق أمس مع المسؤولين السوريين وليس في أمريكا
    وعن أحد شهود العيان بمستشفي كليفلاند بولاية أوهايو الأمريكية : جثة عمر سليمان وصلت الى المستشفى متفحمة !!!
    كما وردت أنباء بموت "بن شامير" مدير العمليات الخارجية فى الشاباك "وقيل انه مات فى النمسا " مما يعزز فكرة انهم كانوا مجتمعين فى المبنى ساعة تفجيره وتم نقل جثامينهم للتمويه إذ لا يعقل ان يموت فى نفس اليوم ثلاثة رجال من أهم رجال المخابرات فى الوطن العربى فى نفس توقيت تفجير المبنى بسورية ..؟!
    المصدر: وطن

    https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-snc6/s720x720/603573_486530748025589_1254652049_n.jpg

    http://www.watan.com/files/imagecache/max485/news/2012/07/19/wt.jpg

    ردحذف
  3. هل صار فيصل القاسم مرجعاً؟
    وهل ما اوردته منطقياً؟

    ان جريمة اغتيال وزير دفاع عربي خاض حرب تشرين مع الكيان الصهيوني من قبل المخابرات الاميركية والتركية والصهيونية وبعض المخابرات العربية المتصهينة، لا تحتاج إلى تفكير بإدانتها أم لا.
    لكن الخون واتباع الناتو حاولوا ايجاد سيناريو لامتصاص الغضب من هكذا فعل جبان.

    "كلنا جنود" انت تضع صورة أبو عدي لذا فكر مرتين بما اختلقه الصهاينة والرجعية العربية عنه. ثم انقل هكذا خبر دنيء وسخيف عن بطل عربي آخر.

    ردحذف