Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

5‏/6‏/2012

موت للمرة الأخيرة او ترجع في كلامك؟؟

إنا لله وإنا اليه راجعون، مادايم الا الله . أخيرا مات الرجل الذي قتل اكثر من مرة وسجن اكثر من مرة وهرب مثل سوبرمان وباتمان من سجون أمريكية حصينة، والذي اسمه حسن قائد أو يونس الصحراوي أو محمد حسن أبو بكار أو أبو يحيى شيخ يحيى. من يعرف هويته  الحقيقية؟ المهم انه الرجل الثاني في القاعدة حتى لو لم تسمعوا باسمه الحركي من قبل وهو أبو يحيى الليبي.
أخيرا زعمت باكستان حتى تخلص من ملاحقة امريكا لمواطنيها بطائرات من غير طيار، انه قتل ضمن 15 آخرين أمس. لمزيد من المعلومات عنه اقرأ هنا في موقع السكينة وهو موقع اقامته المخابرات السعودية لملاحقة ناشطي الانترنيت الارهابيين !!!
**طرأ سبب آخر لإعلان موت الليبي. اقرأ هنا.

هناك تعليق واحد:

  1. لم اعد اذكر كم مرة قرأت وسمعت عن الرجل الثاني في القاعدة. فكلما شنت طائرات امريكا غارة على مكان او تجمع قيل لنا ان الغارة كانت تستهدف الرجل الثاني في القاعدة. ترى كم رجل ثان لديهم؟ ومتى يأتي دور الرجل الثالث والرابع؟
    بالامس قرأت تحقيقا في احدى الصحف عن مجموعة ارهابية متهمة بمحاولة الاعتداء على صحيفة دنماركية كانت قد نشرت رسوما مسيئة للرسول. الصحيفة وصفت احد المتهمين بأنه المطلوب رقم واحد في قائمة الارهبيين العالميين. ووصفت الآخر بأنه من اشد الارهابيين العالميين خطورة. اما الثالث فوصفته الصحيفة بانه ارهابي معروف ومرصود من قبل المخابلرات الامريكية منذ زمن بعيد.
    المتهمون لم يتجاوزوا الثلاثين بعد. ولاادري لماذا يضع ارهابيون على هذه الدرجة من الخطورة جهدهم في عملية ساذجة ضد صحيفة مغمورة في بلد صغير مثل الدنمارك.
    ضننت ان اسطورة القاعدة ماتت مع موت مؤسسها الشبح.


    تحياتي
    أمير المدمنين

    ردحذف