Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

31‏/5‏/2012

قضية ليث الدليمي الحقيقية

تعليق عشتار العراقية
  لا ادري لماذا أشعر أن ردود الأفعال تأتي خاطئة  بشكل سريالي!! هل الخطأ في طريقة تفكيري أم في طريقة تفكير الآخرين؟ أقول هذا بمناسبة قضية ليث الدليمي (انظر فيلمه هنا). فجأة أصبح أشهر معتقل في العراق ، بل أن البعض كتب فيه القصائد مضفيا عليه أوصاف الليوث. ودبج البعض الآخر المقالات وكلها تصب في اتجاه واحد: مشهد ليث الدليمي يعبر عن مأساة السجون العراقية.
(وطالبت القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي، رئيس الجمهورية جلال الطالباني بالتدخل بقضية عضو مجلس محافظة بغداد، في حين دعت إلى إطلاق سراحه "فورا"، حملت مكتب القائد العام للقوات المسلحة ووزارة الداخلية المسؤولية القانونية تجاه نزع الاعترافات من المعتقلين بـ"القوة"). وفي الأخبار أن المالكي طالب بإعادة التحقيق معه ومحاسبة من حقق معه سابقا. المشكلة التي فهمها الجميع كما يبدو ان ليث الدليمي بريء وقد تعرض لعمليات تعذيب لانتزاع اعترافات كاذبة منه. ياللهول!! ولكن ما الجديد في هذا؟!
أما أنا فأرى المشكلة هي في الممارسة الشنيعة البعيدة عن كل عدل وحقوق انسان وهي عرض متهمين لم يحاكموا بعد ولم تثبت ادانتهم على شاشات الفضائيات وهو بحد ذاته تعذيب واذلال علني وتأثير على القضاة وعلى الرأي العام وتدخل في مسيرة العدالة وحرمان بشر من حقهم في الدفاع عن انفسهم. أي اننا لا نحتاج الى ان ينتفض المتهم المعروض على الشاشة ليقول ان الاعتراف انتزع منه بالتعذيب، لنفهم مايحدث، لأن تعذيبه وحرمانه من حقه في العدالة يجري علنا أمام أعين ملايين المتفرجين.

ولكن لسبب ما، لم يفهم الجميع هذه المعضلة، ولم يروا في انتفاضة ليث الدليمي سوى الدلالة على ان الاعترافات انتزعت منه بالقوة!!
قبل قليل ظهر المتحدث باسم عمليات بغداد على قناة (الحرة عراق) وتحدث عن ضبط اسلحة وارهابيين، ووعد بعرضهم على التلفزيون في وقت قريب، موضحا ما يفيد أن ذلك يتم بقرار من القاضي. غريبة أليس كذلك ؟ إذن هي ممارسة (قانونية) تماما ولهذا ربما لا يستنكرها أحد.
طيب لماذا تحرك الكتاب والمدافعون لنصرة ليث الدليمي؟ ولماذا صار مادة للشعر والرومانسية؟ لقد كان الدليمي عضوا في مجلس محافظة بغداد، يعني انه شخص يحتل منصبا جاء بالتوافق او بالانتخاب ولابد انه من المؤمنين بالعملية الاحتلالية. ومنذ سنوات تمارس حكومته وقيادة عمليات بغداد بالذات ، تحت انظاره وبمباركة صمته، عمليات انتزاع الاعترافات وعرض المتهمين في الفضائيات، أفواج أفواج من المتهمين ابرياء او جناة مروا أمام شاشات الفضائيات وأمام عينيه، ولكن ليث الدليمي لم يعترض، ولم يستنكر، ولم يترك منصبه احتجاجا على هذا الجور والظلم، حتى وصل هذا الظلم اليه، فهل يحق له أن يتذمر؟ لماذا يتذمر إذا كان عضوا في حكومة ترى أن هذه ممارسة روتينية قانونية عادية : انتزاع اعترافات واذلال المتهمين على الشاشات.

اسمحوا لي .لا يمكن أن اتعاطف مع شخص لم ينتفض الا حين مس الضرر شخصه!!

كنت قد كتبت تعليقا مشابها ردا على رسالة بعثها عضو في جماعة دينية من المعترفين بحكومة الاحتلال، تتعرض الآن للمطاردة والاعتقال، طالبا الوقوف الى جانبهم. قلت له (هنا)
 مشكلتكم انكم تظنون ان العدالة يمكن ان تتجزأ، وأن قضاة الاحتلال يمكن ان يكونوا عادلين مع اعدائكم ، وجائرين معكم. كان ينبغي ان تعارضوا منذ نصبت اول محكمة احتلال لمحاكمة رئيسكم صدام حسين. نعم لا مانع من محاكمته او محاكمة عهده ورجاله، ولكن امام محاكم عادلة ، وقد رأينا كم كانت تلك المحكمة جائرة بشهود زور وبقضاة منحازين وبمحتلين يحركونهم من خلف الستار، وكيف لم يسمح للمحامين بالدفاع الحق، وكيف كان المحامون والمتهمون يهانون امام انظار الجميع. لابد أنكم رأيتم في تلك المحاكم الانتقامية، قمة العدالة !! والآن وصلت تلك (العدالة) اليكم!! فلا يحق لكم ان تتذمروا !!


هناك 39 تعليقًا:

  1. اعجبني ردك الذكي المفحم.
    لو تسنى للبرادعي قراءة ردودك لطالب بادراج قلمك على لائحة اسلحة الدمار الشامل.

    تحياتي
    أمير المدمنين

    ردحذف
  2. أن تأتي متأخراً خير من ألا تأتي مطلقاً..

    ردحذف
  3. هذه مزحة فليكن صدرك رحبا

    ردحذف
  4. اخي امير المدمنين
    طلبت من الله ان يسامحك لأنك دليت البرادعي على سلاح الدمار الشامل هذا.

    ردحذف
  5. بغدادي كردي

    مرة ثانية اضبط ساعتك ولا تتأخر

    ردحذف
  6. شكرا جزيلا للكاتب وللموقع على التوعيه البسيطه, لست ممن ينادي ويناشد باطلاق ليث الدليمي, وما كان اهتمامي بالموضوع برمته فقط لمعرفه ماحدث وما قبل وما قال, ولكن لنستغلها فرصه ونطبل بها على رؤس الخونه ممن اقبعو شعبنا تحت سجونهم, مئات الالوف بل واكثر من ابناء جلدتنا قابعين في سجونهم ويتعرضون لشتى انواع التعذيب, ولا سبيل لهم الا الله وثوره الشعب ( ان وجد ).

    ردحذف
  7. ابو ذر العربي1 يونيو 2012 6:49 ص

    اود ان اضع ملاحظة على ما شاهدته عن فيلم ليث الدليمي
    اولا ومنذ بداية الفيلم كان تسليط الكامرا عليه هو بالذات وكنت اتوقع ان يقوم ليث بحركة ما امام الكامرا فيها بعض الاثارة
    ثم ملاحظة اخرى انه بصحة جيدة جدا وكان لديه قدرة على مصارعة سجانيه وقتلهم ولم يبد عليه التعب او الارهاق او اثار السجون يعني انه في سجن خمس نجوم !
    ثم من الذي قك قيوده ؟اليست هذه لوحدها تكفي للتشكيك بالمحاكمة او بالمؤتمر الصحفي او القول بان الفيلم كان سيء الاخراج على طريقة تقليد هوليودية
    ولماذا الان اصبح حقوق السجناء والمطالبة بها حقا وهناك الاف السجناء يعدمون منذ بداية الاحتلال ومئات الاف السجناء يتعرضون لشتى انواع العذاب ولم يستذكرهم المخرجين بصورة حية واقعية تدل على مدى ما يتعرضون له من اهانات وتعذيب !
    ارى على الاخوة المعلقين التاني قليلا قبل اعطاء اراء قطعية في قضايا قيد البحث والتدقيق
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  8. ابو ذر العربي1 يونيو 2012 6:53 ص

    ملاحظة اخرى ارجو ان لا نعيد فتح ملف اسلحة الدمار الشامل حفاظا على ما تبقى منها
    صحيح لقد اعلنوا انها كذبه وهم يكذبون فلماذا نصدقهم وهم كاذبون !؟
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  9. ممتاز ومنطقي دأئماً يا عشتار والناس لا يعجبهم المنطق
    بل الاهواء والعواطف !!!

    شباب العراق للاحصء والمسح

    ردحذف
  10. نعم يا ابا ذر العربي ملاحظة مهمة: تسليط الكاميرا عليه منذ البداية.

    ردحذف
  11. اخي غير معرف
    نعم هذه وجهة نظر موجودة وربما هي وراء اهتمام جهات عديدة بالحديث عن ليث الدليمي، والقول انه دليل على حالة السجون العراقية. وربما التمثيلية التي شارك فيها الدليمي تنفع في امتناع الحكومة لاحقا من ممارسة عرض المتهمين في التلفزيون. ولكني اظن انه كان الامر يكون اوقع واكثر تأثيرا لو أن الدليمي استقال من منصبه وهو في كامل اهليته، احتجاجا على احوال الفساد في البلاد، ومثله الهاشمي مثلا، هرب وهو يتحدث عن فساد العدالة والقضاة الخ، لماذا لم يستقل من منصبه ومن الحكومة وهو في عز اشتراكه بحكومة الاحتلال، لو كان صادقا؟

    ردحذف
  12. شكرا شباب العراق للاحصاء والمسح

    ردحذف
  13. فارس النور1 يونيو 2012 11:31 ص

    كل القضيه : يريد من بارح مطر.

    ردحذف
  14. جياد التميمي1 يونيو 2012 2:21 م

    لم أبغض مثلا أو حكمة بقدر ما بغضت هذه " أن تأتي متأخرا ..... "
    من يتأخر يجب ان يعاقب نفسه لا ان يبحث لها الأعذار .

    ردحذف
  15. السلام عليكم جميعا اولا ليث لم يستطع ان يثور ولن يستطيع اي احد من الساسة ان يثور لان ثورتهم لاتسمن ولا تغني من جوع دخل ليث الدليمي الى مجلس المحافظة بعد ان الحاح شديد من اهالي المنطقة لما عانوه من تهميش في الخدمات فلم يدخل من اجل مصالح شخصية وانجز خلال مدة التحاقة بمجلس المحافظة ما لم ينجزة احد فكان عونا لاهل التاجي والطارمية وسطع نجمة اكثر لانهم جربوه قبل هذا فكان امينا صادقا سواء في الهلال الاحمر او مدير الوقف السني في التاجي ولم يكن طائفيا بل كان وطنيا محبا لبلدة والنتيجة التي وصل اليها متوقعةلانه لا مكان للشرفاء في الحكومة اما بخصوص معاناة السجناء فلم يستطع اعضاء البرلمان او نائب رئيس الجمهورية او نائب رئيس الوزراء عمل شيء وتريدون من عضو مجلس محافظة كان صعودة ملحقا بعد صعود احد اعضاء مجلس المحافظة الى البرلمان ان يغير شيء.. ولم يكن ما عرضتة مسائل الاعلام تمثيلية لان ما فعلة ليث الدليمي لم يفعلة احد نعم فضح الحكومة فكيف تفضح الحكومة نفسها ولم يكن يتوقعونه يتكلم لما لاقاه من تعذيب الكهرباء على الاعضاء النتاسلية وغرها من انواع التعذيب وبخصوص الكاميرات طبعا توجه اليه لانه قائد المجموعة وهو هدف الحكومة من اجل التسقيط السياسي فلقد قلب الطاولة عليهم وكان هذا عمل بطولي وبخصوص القيد انا عندما رأيت القيد انفتح قلت لقد هذا الشخص بريء لان الله هو الذي فتحه

    ردحذف
  16. اخي غير معرف

    اعجبني من كل تعليقك مسألة القيد الذي كسره الله سبحانه وتعالى لأن الدليمي هو البريء الوحيد في العراق واراد الله ان يكافئه بمعجزة لم تحدث مثلا مع اي طفل بريء قتله الامريكان فترتد الرصاصة الى نحر الامريكي او مع اي انسان مسالم قتل على الهوية ، لم تحدث مع اي شخص من مئات الالاف من الضحايا العراقيين ولكن الدليمي كان هو الذي اختاره الله. ماذا اقول بعد هذه المسائل القدرية. لقد أفحمتني.

    ردحذف
  17. العراقي الحر3 يونيو 2012 1:11 ص

    اختي عشتار والله عائلة ليث اهل دين وهذه ليست معجزة ولكن الله اراد ان يفضح الحكومة على يد ليث وهذه لم تحدث مع غيره لانهم لم تسنح لهم الفرصة مثل ما سنحت لليث فهذه اول مره يعملون مؤتمر صحفي على الهواء مباشرتا مع متهمون بالارهاب فربما هي دعوات الاف الابرياء فربما تكون هذه فاتحت خير لهم لان المؤتمر الصحفي كان من اجل ان يبريء الحكومة ويفضح القائمة العراقية ومن خلال ليث الدليمي سوف يجر اعضاء برلمان اخر من الغير مرغوب فيهم ولكن الله اخزاهم. وصدقيني ليث على ما سمعت من اهل التاجي والطارمية انه رجل نادر في هذا الزمان لانني عندما اكتب شيء يجب ان اخاف الله قبل ان احلل او اتهم شخص من خلال مشاهدة تلفزيزنية او موقع انترنت لكني اتصلت باقارب لي بالتاجي واصدقاء لي بالطارمية فالكل اشاد بهذا الرجل والدليل المظاهرة التي خرجت في التاجي كانت كبيره جدا بل اكبر مظاهره لاهل السنة منذ بدء الاحتلال وكانت طوعية لما لهذا الشخص من بصمات في قلوب الناس

    ردحذف
  18. اخي العراقي الحر

    يبدو انك تقيم الاشخاص بطريقة تختلف عني. فأنا لا استطيع ان احترم شخصا ينتمي الى اي حزب او جماعة تعمل تحت ظلال الاحتلال. العراقية تضم كل عناصر الجواسيس والمتصهينين، واذكر لي اسم واحدا وطنيا يرتضي ان يكون رئيسه في الجماعة اياد علاوي الذي اعترف انه تعاون من اجل ان يدمر العراق مع 15 جهاز مخبابرات دولي. الدليمي كان عضوا في العراقية وهو حصتهم في مجلس محافظة بغداد، ولو كان شخصا وطنيا او محبا للشعب او الوطن لما اختار ان يخدم الاحتلال في اي موقع. واعود وأسأل: اية خدمة قدمها للناس؟ هل يمكن ان تذكرها؟ اية خدمة يمكن ان يقدمها اي شخص يعمل بإمرة وبخدمة الاحتلال؟ وضمن المحاصصة المشينة التي ابتكرها الاحتلال للعراق من اجل تقسيمه؟

    ردحذف
  19. شكرا يا عشتار, أثرتِ نقطةً مهمة قد تغيب فعلا عن البال نحن نقيس العدل والظلم بمقاييس ذاتية لا تخلوا من الانانية. ليس من السهل ان يكون الانسان موضوعيا ولا ان يكون عادلا لكن عليه الا يتوقف عن المحاولة, شكرا جزيلا.

    ردحذف
  20. ابو ذر العربي4 يونيو 2012 5:50 ص

    يبدو ان هناك خلط للمفاهيم مقصود من بعض المتدخلين والمعلقين
    لماذا تلميع صورة مشارك في عمليات الاحتلال السياسية التي دمرت العراق واخرجته من ساحة القتال الفعلي للذود عن نفسه امام اعدائه؟وهل القائمة العراقية شريفة في انتمائها ؟الم تدمر الفلوجة في عهدها ؟الم تحدث مئات المجازر في العراق في عهد الاحتلال والعراقية ورموزها يباركون بصمت وعلانية ما تقوم به حكومات الاحتلال المتعاقبة ؟
    لا يجوز المقارنة بين سيء واسواء لتفضيل السيء على الاسوا فكلاهما راسبون وطنيا واخلاقيا ولا يمكن القول هذا عميل شريف وهذا عميل سيء فالانحدار الى ما دون علامة النجاح الوطني يبقى راسبا حتى لو كان حاصلا على نسبة تسعة واربين بالمائة او صفر بالمائة
    ثم ان تحريك الجمهور في بعض المناطق لمصلحة فلان او علان في العملية الاحتلالية ما هي الا اكبر استغلال للجمهور للتمويه على الحقائق وتزييفها تاريخيا
    الم يكن الصدر يستغل الجمهور كي يلمع صورته ويدعي انه ضد الاحتلال ؟واين موقع الصدر في العملية الاحتلالية منذ بدايتها ؟انه في قلبها وهو الذي ينفذ الدور الاساس في التعمية وخلط الحقائق على الجمهور مع انه مكشوف لكل المجاهدين قبل الاحتلال وبعده
    واخيرا من يدخل الى بيت الطاعة الامريكي الفارسي لايحكم علية الا بالعمالة
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  21. أبو ذر العربي

    لافض فوك. قال احد المدافعين عنه انه خدم اهل المنطقة ولا ادري كيف يخدمهم في ظل عملية احتلالية. وكما تقول يأتمر بأمر العميل علاوي الذي دمر الفلوجة وقتل اهلها وسمح بضربها باسلحة دمار شامل. بعض المدافعين يؤكدون انه من المنطقة الفلانية او تلك العلانية للاشارة الى انه (من السنة) ولهذا لابد ان يدافع عنه كل من ينتمي الى السنة. طيب خلي السنة يدافعون عن السنة العملاء. وخلي الشيعة يدافعون عن الشيعة العملاء. نحن في الغار نتحدث بصفتنا عراقيين لا سنة ولا شيعة، ونحن ضد اي عميل تحت اي تسمية.

    ردحذف
  22. هذا يندرج في محاولات البعض الضحك على ذقون السذج فيصير الحديث عن أن فلان شارك في العملية السياسية لخدمة "إخوته" في المنطقة "الفلانية" ويراد بها طائفة معينة. ويبدو واضحاً من التعليق كيف أنه خرجت (اكبر مظاهره لاهل السنة) بعد ما حديث للدليمي!!
    التعامل مع المحتل خيانة ولا وسط بينها. فلا يمكن أن تتعامل مع المحتل بل وتكون أداة بيده ثم تدعي أنك فعلت ذلك خدمة لأهلك وإخوانك. فالغاية لا تبرر الوسيلة إلا لمن لا قيم عنده!
    أما هؤلاء (وهم كثر مع الأسف) فقد دخلوا العملية السياسية لينتفعوا. فنحن نذكر أولئك "المعارضين" الذين طبلوا أول الاحتلال وظهروا على الفضائيات يبكون ويشتكون، ومعظمهم الآن أعضاء مجلس نواب مزيف ومستشارون للمالكي وللطالباني ولعلاوي، وكلهم خدم للاحتلال، يقبضون ثمن خيانتهم الملايين.
    بالنسبة لي الخيانة ليس وجهة نظر بل جريمة لا تغتفر، ولا أقبل أي عذر لتعامل أي كان مع الاحتلال ولا أقبل أي تبرير أو تفسير، فالوطن لا يباع ولا ثمن له!

    ردحذف
  23. من عاشر الانذال صار منهم

    ردحذف
  24. نعم ابو هاشم، هذا ما يروجه من يريد ان يستفيد من العملية الاحتلالية. لقد راجت مقولات حتى من اناس كنت اعتقدهم مقاومين للاحتلال من مثل "هل نترك العملية لهم؟" "لماذا لا نشترك ونغير الواقع من الداخل؟"

    وصدقني لايقول هذا القول سوى راغب في التربح خشية من ان يفوته فتات المائدة ، واقول هذا لسببين:
    1- ان انضمام وطنيين او من يعرفهم الشعب على هذه الصفة الى العمل تحت ظلال الاحتلال وبأمرته يغير القناعات ويشوش الافكار ويخلط الأوراق، حيث سوف يظن الشعب ان هذا هو الطريق الصحيح. الانخراط في العملية الاحتلالية.
    2- ان الامور مازالت بيد الغزاة وإن كانت بأشكال مختلفة واقنعة اخرى ، واكبر دليل هي ضخامة سفارتهم في بغداد وعشرات الالوف من المستشارين ومئات الالوف من المرتزقة. فلايمكن لمجموعة او افراد من ذوي النوايا الحسنة ان يفعلوا شيئا.
    3- سيكون الأمر مثل عذراء تدخل دار دعارة بحجة اصلاح وتغيير افكار العاملات فيه. وأنا ارى لو انها وقفت خارج الدار تحمل لافتة تدعو الى اغلاق الدار او الى توبة من فيه يكون اوقع واكثر اتساقا مع موقفها. حيث تكون قد نأت بنفسها عن احتسابها واحدة من اهل الدار، كما انها اسمعت الاخرين مطالبها.
    4- كما قال اخونا غير المعرف في التعليق الاخير"من عاشر الأنذال صار منهم"

    ردحذف
  25. اخواني الاعزاء تعلمون ان الانتخابات على القوائم فلا يمكن ان تدخل العملية السياسية الا عن طريق قائمة معينة وليث دخل الى مجلس المحافظة ليس مع علاوي دخل من خلال جبهة الحوار على اساس انها قائمة وطنية ولكن اتضح انها ليست كذلك وقلت لكم دخل الى مجلس المحافظة بعد الضغط من اهالي المنطقة من شيوخ مساجد وشيوخ عشائر ولم يكن راغب بهذا فحصل على اصوات تؤهلة للفوز ولكن صالح المطلق التف عليه وصعد احد اقاربة مكانه وبقى ليث رئيس الوقف السني في التاجي وبعدها صارت الانتخابات البرلمانية وارادو منه الترشيح ولم يقبل وكان الفوز مضمون له لما له من شعبية وبعد الانتخابات البرلمانية فار اخو صالح المطلك بالبرلمان وكان هذا عضو جلس محافظة فيجب ان يصعد مكانه الاحتياط الاول الذي هو ليث ولم يقبل وبقى اكثر من شهر يماطل وارادو ترشيح احدا غيرة ولكن الضغط من اهالي منطقته جعلة يرضخ لمطالبهم وهو لم يرى علاوي ولا مرة. وانا من قلت السنة لم اقصد الطائفية بل ان السنة لم يخرجو اي تظاهرة وهذه حقيقة لانهم ليس لديهم مرجعية ولكن لحبهم لليث خرجو وبالنسبة للخدمات تبليط الشوارع والمجاري وماء الشرب الذي كانو يعانون من فقدانه اخوتي الاعزاء ان الوضع الذي مر به التاجي وخصوصا بعض المناطق ماساوي لاماء لا كهرباء والمستوى المعاشي صفر نسبة الفقراء كبيرة جدا في الشتاء عند المطر بعض المناطق يتركون سياراتهم على بعد عدة كيلو مترات لان الطرق موحلة الان التبليط وصل الى كل البيوت وتم بناء العديد من المدارس والمستوصفات وجامعة ومخطط لعمل شقق سكنية والكثير من هذه الاعمال وهو لم ياتمر بامر احد مجرد خير اتى به الى منطقته

    ردحذف
  26. اخي عراقي حر

    رائع.. كل انسان يحتاج الى من يدافع عنه. ولكني اريد ان احاورك في هذا :

    فهمت من كلامك ان اهالي المنطقة ضغطوا على ليث ليترشح الخ . ولم تقل ماذا كانت انجازاته اول مرة حتى يضغط عليه الاهالي ليترشح. عرفنا انه بعد ذلك اتى بالخير الى المنطقة ولكن قبل الدخول الى العملية الاحتلالية التي كما تقول كان لابد ان يدخل اليها عبر احدى القوائم. اي انه كانت لديه رغبة (او لدى الاهالي) ان يدخل الانتخابات عبر احدى القوائم وانه دخل عبر جبهة الحوار التي كان يظن انها وطنية واتضح انها ليست كذلك . ولا ادري كيف يعتقد اي انسان عراقي انها وطنية وهي تعمل مع الاحتلال؟ وكيف تكون وطنية وهي تسمي نفسها (الحوار) .. الحوار مع من؟ وهل حين تحتل بلد ما، تنشيء جبهة للتحاور مع المحتل او لمقاتلته. الاسم وحده جريمة. كيف غاب ذلك عن اذهانكم؟
    المهم انه دخل الانتخابات وظل يصعد وينزل حتى اصبح عضو مجلس محافظة.

    اريد ان اعرف ماذا كانت انجازاته قبل الدخول الى العملية الاحتلالية والتي على اساسها ضغط عليه الناس ليترشح.

    ثم اذا صح ماتقوله من انجازات حصلت في التاجي عن طريقه (بناء مدارس وتبليط طرق وجامعة ومستشفيات وتوصيل ماء وكهرباء واشياء اخرى كثيرة). وانت هنا تجمع (مدارس) (مستشفيات) و(طرق) اي انه فعلا خير عميم، فإذا كان فرد واحد استطاع القيام بكل ذلك ، فما هي مشكلة العراق اذن؟

    ردحذف
  27. العراقي الحر6 يونيو 2012 3:35 ص

    قبل هذا كان ليث مدير منظمة الهلال الاحمر وجلب الكثير من المساعدات من مواد غذائية ومواد استهلاكية وكهربائية وملابس وفرش وغيرها واوصلها بكل امانة الى اهالي المنطقة الفقراء خلال سنتين من 2005 الى 2007 وبعدها جلب ملاحظية الوقف السني للتاجي وعين حراسات على الجوامع واصبح مدير الوقف السني بالتاجي ومن خلال الوقف السني استطاع بناءالعديد من المساجد وترميم المساجد القديمة والحمامات والاسيجة الى جميع المساجد وتعرقين مشاكل المساجد في المناطق الفقيرةوبناء قاعات للمناسبات وبناء مدرستين اسلامية للبنات والبنين ولو تعرفين كيف بناهم لعرفتي ان هذا الرجل شريف ولو كان عندنا كم رجل مثلة لصلح الحال لقد اخذ من الوقف السني مبلغ لبناء غرف للحراسات والترميم الحمامات في احدى المساجد وقام ببناء مدرسة اسلامية مع مساعدات من الاهالي وعندما كشف مهندسوا الوقف وجدوا المدرسة مبنية فقالوا له كيف بنيتها بهذا المبلغ القليل انت تحرج المهندسين والمقاوليين الاخر ((الحرامية)) والله لم اقل كلة قبل ولا بعد الا حقيقة من خلال اقاربي واصدقائي الذين يشيدون ومعرفتي باخوه وابوه كانوا اعلاما بالوطنية والاخلاص فهذا الشبل من ذاك الاسد . والدليل على صدق كلامي هو ما فعلوه به لانهم لايريدون الشرفاء. اذا اتتك مذمتي من ناقص فذاك الدليل على اني كامل.

    ردحذف
  28. اخي عراقي حر

    شكرا للرد وذكر المنجزات والخدمات التي حققها ليث الدليمي لأهل المنطقة. ولكن ارجو اجابتي على سؤالين:
    1- كما يبدو من اجابتك انه حقق كل تلك المنجزات وهو في الهلال الاحمر وايضا في الوقف السني. اذا ان يستطيع تحقيق كل هذا وهو خارج العملية الاحتلالية ، لماذا انضم اليها؟ لماذا يضع نفسه موضع الشبهات وهو على هذا الخلق والتدين ابا عن جد؟

    2- لماذا غير سكنه من التاجي الى الصالحية؟ وهل كان هذا بعد انضمامه الى مجلس محافظة بغداد؟ هل كان سكنه في التاجي غير لائق بمنصبه الجديد؟ هل كان اهل المنطقة المحبين له غير قادرين على حمايته؟

    ردحذف
  29. انجازاته قبل مجلس المحافظة محدودة جدا قياسا بعد دخوله الى مجلس المحافظة لان طموحة لخدمة المنطقة كبير وراى بام عينه الجور من اعضاء مجلس البلدي والذين لاهم لهم سوى السرقة وكيف تاخذ المدارس من منطقة الى اخرى وتنفذ بغير المنطقة المفروض ان تنفذ فيها فالهلال الاحمر لا يمكن ان يبلط شوارع ويبني مدارس وغيرها من المشاريع الكبيرة وكذلك الوقف السني. وهو اجتهد واجتهد له كثير من اامة وخطباء المساجد وشجعوه على ذلك بل الحو عليه وقال بالحرف الواحد اذا كل الخيرين والشرفاء يبقون في سبات فلن يتغير شي يجب ان نبدا بالتغيير فكان هذا طموحة.
    اما بالنسبة لتغيير سكنة بيته(بيت والده) كان مكتب للهلال الحمر وبعدها ملاحظية الوقف السني وبعدها مدرستين اسلامية قبل ان تبنى المدارس وحصل على بيت عندما كان مدير الوقف السني وعندما خرج منها سلم البيت الى المدير الجديد فلم يكن عنده بيت وبيت اهله بعد هذا كله والخدمات التي قدمها للمنطقة اصبح خربه وقام والد ليث بترميمه لان اهل ليث كانو يسكنون في تكريت منذ 2005 وتركوا البيت لليث وعندما اشرف على انها ترميمة قامة مجموعة ارهابية بتفجير البيت وبعد مدة تم مسكهم كانو من خارج المنطقة وحصلو على معلومات على ان صاحب هذا البيت عضو مجلس محافظة فحكمو عليه كما حكمتي عليه انتي وغيرك انه وانه وانه وهذا ظلم كبير فاريد ان اعرف مالذي جناه ليث وعائلتة من خدمتهم للمنطقة. وقد حزن كل اهل المنطقة ولكن تعرفين المنفذ وضع المتفجرات في البيت خفية لان البيت قيد الترميم اكيد يوجد من المنطقة من يكره ليث لان كل انسان خير وناجح يجب ان يكون له اعداء فالرسول كان له اعداء وال البت كان لهم اعداء والصحابة كان لهم اعداء.

    ردحذف
  30. واهل المنطقة طبعا غير قادرين على حماية انفسهم سواء من التنظيمات الارهابية او مغاوير الداخلية وهم مجردون من السلاح وكل شيء وتعرفين سكن في شقة هو وجميع حمايته ولا يرى اطفاله وزوجته الا مره في الشهر ومن اسباب التحويل ايضا بعد المسافة والازدحامات بين التاجي ومقر عملة وخطورة الطريق

    ردحذف
  31. اخي عراقي حر

    يبدو ان لديك ردودا وتبريرات جاهزة ومعلومات غزيرة مع انك كما قلت في احد تعليقاتك انك استقيت المعلومات من اصدقاء او اقارب.
    انا اعترف اني احكم على الاشخاص من بعض الظواهر وعادة يكون الحكم صادقا. الآن يعرف قرائي اني اعمل وحدي واقوم بتحقيقاتي وحدي في مدونة مجانية ولا اتقاضى عنها اجورا وليس ورائي حزب او منظمة او اي شيء. ولهذا يثق بي معظمهم ويصدقون ما اقوله. ولكن تخيل انهم لو سمعوا اني في الواقع انتمي لجماعة معينة او اني واجهة لجهة ما، او اني اخالط الناس الذين ادينهم هنا، او اني اسسست شركة للتربح من دمار العراق، ألن يلعنني الجميع؟ هل سوف يكفي اي تبرير اقدمه؟ هل سيصدق اي شخص بعد هذا ما اكتبه؟ لهذا اعذرني اذا حكمت عليه بأنه مجرد واحد من العملاء طالما انه رضي لنفسه ان ينخرط معهم، مهما كانت التبريرات، ومهما كانت النوايا. ولو كان على هذا الخلق والدين (كونه كان يشغل منصب رئيس الوقف السني في المنطقة) لنأى بنفسه عن الشبهات وهذا من اساسيات التدين.
    الآن تقول أن الدليمي حول منزل والده في التاجي الى مقر للهلال الاحمر ثم للوقف السني ثم جعله مدرستين اسلاميتين. لماذا يفعل ذلك ياترى؟ من قلة موارد الهلال الاحمر ام الوقف السني؟ او من قلة البيوت التي هجرها اهلها او عرضت للايجار او البيع؟ لم يكن هناك بيت متوفر في التاجي سوى بيته؟
    اقول لك لماذا يفعل الانسان ذلك من تجربتي في الحياة. يفعل الانسان ذلك لأنه سوف يتقاضى من الهلال الاحمر او من الوقف السني مقابل استخدام البيت لهذه الاغراض. اي انه يحسب ايجاره ضمن الفواتير التي سيقدمها في آخر الشهر او آخر السنة لتلك الجهات، من منطلق (جحا اولى بلحم ثوره) بدلا من استئجار منزل شخص آخر.
    ثم تناقض نفسك حين تقول ان بعضهم وضع له عبوة ناسفة في المنزل لأنه حكم عليه ظلما كما حكمت عليه انا. ولكنك فيما بعد تقول ان لكل ناجح اعداء كما كان للنبي اعداء ولآل البيت اعداء وللصحابة اعداء. فهل كان العداء بسبب الحكم الخطأ على شخصيته ام لأنه ناجح؟ وهل الوصول الى عضوية مجلس حرامية بغداد يعتبر نجاحا؟ في رأي من؟
    ثم أن المثال الذي تأتي به عن العداء للنبي محمد وصحابته او اهل بيته، لاينطبق هنا، لأن العداء لهم لم يكن بسبب (نجاحهم) وانما لأنهم يدعون الى دين مغاير لما كانت قريش تؤمن به.

    ثم اذا كان على هذه الصلابة من التمسك بالدين الى حد تحويل بيته الى مدارس اسلامية الخ ، فكيف ظهر على هذا الفزع والاهتزاز وضعف الايمان والانهيار النفسي وهو يمزق ملابسه ويقبل الاحذية ويصرخ ويولول امام شاشات التلفزيون؟ كان يكفي ان يرفع صوته بما يريد قوله بدلا من التصرفات الجازعة التي تدل على خوف شديد على النفس والحياة، وهذا ليس من صفات المناضلين او المؤمنين. قارن هذا الجزع فقط بوقفة ذلك البطل على منصة المشنقة وانت تعرف حقيقة الرجال.

    ردحذف
  32. العراقي الحر7 يونيو 2012 2:14 ص

    اولا ليث من عائلة عنهم خير من الله وبوه الذي افنى عمرة لمساعدة الناس استطاع ان يخلف لهم خير كثير نعم اخذ ايجار من الهلال الاحمر ولكن ايجار رمزي لكي يجلب الهلال الى المنطقة وصرف هذا الايجار على الناس الذين ياتون الى الهلال الحمر ولم يتقاضي اي شيء من الوقف السني فقط اعطى بيته بما يسمونه حسبه لله تعالى ولم ياخذ فلس واحدا وهذا معروف وبيتهم كبير جدا من اكبر بيوت التاجي وفعل هذا لله وبموافة والده الخير وهنا عندي وقفه لاسف لاتوجد ثقه الان بالناس الذين يعملون الخير اصبحو نوادر جدا وعقولنا لاتدرك انه هناك من يعمل كل هذا لله. وتجربتك بالحياة صحيحة وانا اوافقك الرأي الكل يغني على ليلاه ولكن يوجد ناس اختصهم الله لقضاء حوائج الناس اولئك هم خير الناس وليث وابوه منهم انا اعرف ابوه جيدا واخوه الكبير ولكن ليث لا اعرفه فقط سمعت عنه وعن اعماله والمعلومات التي اخبرتك بها معظم اهل التاجي وخصوصا منطقته يعرفونها كلها واكثر وانا اقصد ناجح في مساعدة الناس وتقديم الخدمات. نعم كثير من الناس لا يرتاح منك وانت تقدم له معروفا لان الحقد اعمى بصيرته. واقول ناجح بحب الناس له ناجح بتقديم الخير للناس اما بخصوص الصلابة والولولة فهنا اقول لك ان الذي فعلة كان عمل بطولي وذكي لانه اراد ان يفضح هؤلاء والتعذيب الذي لاقاه كبير جدا ومع هذا يفترون عليه فهو سيعود للتعذيب لو كان يعود للاعدام فقط لما فعل هذا ولكن اراد ان يوضح الصورة للاعلام على مستوى الظلم الذي يعاني منه السجناء المظلومون وهذا جائز حتى في الاسلام قسم من الصحابه سب النبي وكفر في الله من شدة التعذيب وسمح لهم الرسول بهذا فهذا ليست عليه بل له وهذا ما اشاد به الجميع. ومع كل هذا فهو بشر وكل انسان له طاقة معينه واجتهاد معين في لحظاتظمن ظروف معينه. ورايت ابو عائشة الشخص الثاني هذا خطيب وامام مسجد والكل يحبة وهذا الخير لديه بيت من طين وايضا انهار. ولو كنت مكانهم لربما فعلت اكثر مما فعلوا.

    ردحذف
  33. اخي عراقي حر

    الحمد لله ان نظريتي طلعت صحيحة وانه كان يقبض ايجارا من الهلال الاحمر.

    الآن لنفترض ان كل اقوالك صحيحة وانه كان رجلا لايريد الا الخير لاهل منطقته، وان له من الصفات مايقربه من الاولياء الصالحين، ولكنه اضاع كل ذلك بانخراطه في الاحزاب الاحتلالية وفي العملية السياسية التي تتم بإدارة الاحتلال. هل تعرف لماذا ؟ لأن اي خير يفعله بعد هذا سوف ينسبه الناس الى الاحتلال. اي تطوير او اي تقدم سوف ينسب الى حكومة الاحتلال. فكأنه يجمل للناس الاحتلال. ولو كان خدمهم من خارج الحكومة ومن خلال (الهلال الاحمر) لكان أفضل له وللجميع. على العموم انا اسمع منك كما اسمع من غيرك، وهناك شخص من اهل الطارمية له صفحة على الفيسبوك باسم الراصد البغدادي كتب عنه مايلي وانقله بنفس لغته العامية:

    (اني من اهالي الطارمية بس حبيت اوضح لا نروح زايد ونسوي من ليث بطل اني ضد الحكومة لان اصلآ ماكو حكومة مجموعة قطاع طرق بس احب انوه من صارت الثورة العراقية الكبرى قبل اشهر وبدا مطار بغداد يهرب المسؤولين اول من زار الطارمية هو ليث الدليمي وعتاب الدوري وقنعوا الاهالي بعدم التظاهر واخذو فايلات وطلبات الاهالي وبعدين اختفو ومن اتصلنا بليث ينطي رفض ولا من مجيب ومرة بفاتحة.. بعض اهالي المعتقلين تقدمو بطلب تظلم الى ليث الدليمي واخذ طلباتهم ومن راحو كال عنهم اكص ايدي اذا ما طلعو بالتنظيم ومزق الطلبات واليوم صار معتقل وبعد ايام من الاعتقال طلع يصرخ ويلطم. لعد هاي الشباب الي بالمعتقل من سنيين شدكول؟؟ من جان يفتر بسيارات المالكي وباع نفسة للمالكي شيعرف؟

    http://www.facebook.com/profile.php?id=100003784366299&sk=wall

    وأنا أميل لتصديقه، وكأنه يؤكد مقولتي التي كتبتها في الموضوع الاصلي عمن سبقه من افواج المعتقلين الذين لم يعترض عليهم او يستقيل احتجاجا وقد وصل الظلم اليه اخيرا فلا يحق له ان يتذمر.

    اما تبريرك بأنه انضم الى الحكومة ليخدم اهل منطقته اكثر، فهو نفس التبرير الذي سمعناه من المترجمين الذين عملوا مع الاحتلال (انظر ملف المترجمين) ومع المخبرين، ومع الجواسيس، ومع كل مرتزق عاد للعراق لينشيء شركة وهمية يتربح منها. الكل يقول لك اريد ان ابني العراق. اريد ان اخدم شعبي. لن تجد احدا يقول لك اريد ان اخدم نفسي. كل الذين دخلوا الانتخابات يقولون انهم يفعلون ذلك مضطرين لخدمة الشعب، ولكن الحقيقة غير ذلك . ولو كانت المسألة خدمة الشعب لما ارتضوا ان تكون لهم معيشة مختلفة عن الشعب وفي مناطق غير مناطق الخطر التي يعيشها الشعب، ولما ارتضوا الرواتب المهولة التي يستلمونها ولما ارتضوا الاراضي التي وزعت عليهم او المنازل التي صودرت من اصحابها ومنحت لهم. خدمة شعب تحت الاحتلال يكون بالقتال لطرد الاحتلال وليس للانضمام تحت لوائه.

    ردحذف
  34. جياد التميمي7 يونيو 2012 5:22 م

    لاحظوا كيف يحتالون على الناس البسيطة .. أعني هؤلاء المنتفعين المتاجرين بهموم الوطن و الشعب المحروم ..

    يستأثر بالإجرات الحكومية لمصلحته ( يؤجر بيته لهلال الأحمر ثم للوقف ثم مدارس ..) و بعدها يقول أقدم خير !!! أو أستلم أجر رمزي .. و كأننا لا نعرف إن التأجير للحكومة و للقطاع العام مردوده أضعاف أضعاف التأجير الخاص ..!

    يا أخي بالعراق فسطاطان فسطاط الجهاد و فسطاط الاحتلال .. و بأمثال هؤلاء و بسببك أيضا اختلطت المبادئ في رؤوس الناس البسطاء غير المحصنين .

    يا أخي .. اتقوا الله في الحق . و في الإسلام الذي شوهتوه .

    ردحذف
  35. العراقي الحر8 يونيو 2012 3:07 ص

    اخوتي العزاء قلت اجر البيت للهلال الاحمر نعم لجلب الهلال الاحمر وما لحق البيت من دمار خلال وجود الهلال الحمر لايتناسب مع الايجار وكان اخوه يتذمر من هذا وطالما شكى من تصرفات ليث ويقول دمرنا ودمر بيتنا والناس هاي ما تستاهل ومدمر اطفاله والفلس الي عنده يصرفه على الناس واعطى البيت للوقف السني بدون مقابل لمدة اربع سنوات واعادو له البيت خربه (فلماذا تمسكتم باجر البيت للهلال الحمر وتركتم اعطاء البيت للوقف اربع سنوات) من كلامكم عرفت انكم لستم حياديين فقط تريدون الصاق التهم على الناس وتحاولون تثبتون انكم مفوهون) اما بخصوص ابن الطارمية فهذا كذاب اشر لان ليث وعتاب الدوري اعداء لان الاولى دكتاتورية وليث قاد مظاهرات ضدها
    http://almorabit.com/main/ar/2010-10-21-00-28-14/5314-2011-10-01-12-56-44.html

    وليث لا يستطيع عمل شيء للمعتقلين لان اولاد عمه معتقلين وخصوصا اذا عليهم استفهام مثل مل قال ابن الطارمية ؟؟؟ لان أهل مكة ادرى بشعابها ويجوز ابن الطارمية هذا بالتنظيم. ولم يستطيع ان يعمل شي لانه عضو مجلس وليس عضو برلمان وحتى عضو البرلمان ما يستطيع عمل شيء سوف تعيدون السؤال اذا ما يقدر يعمل شيء لماذا دخل واعيد الاجابه اجتهد واجتهد له اامة المساجد وشيوخ العشائر وواجبة اعمل بالممكن ولا تنسى المستحيل اذا ما كدر يسوي شي ما راح يضر لانه ربما ياتي شخص يضر وحدث هذا مع عتاب الدوري.

    المهم هذا رئيكم وهذا رئينا والله يحكم بيننا وبينكم وبين ليث يوم القيامة واقول لكم الغربال لا يحجب ضوء الشمس فليث لان اصبح بطلا عند العقلاء والفقراء والاغنياءوالشيوخ والاطفال وعندالكل وهذه حقيقة لا يمكن ثلمها بشيء والله يتولى الصابرين.

    ردحذف
  36. اخي عراقي حر

    بداية اود ان اقول لك ان منحه البيت للوقف السني (مجانا) لم يكن بدون مقابل. فعلى ما اذكر انه تبوأ بالمقابل منصب (رئيس الوقف السني في التاجي)!!!

    قولك (من كلامكم عرفت انكم لستم حياديين فقط تريدون الصاق التهم على الناس وتحاولون تثبتون انكم مفوهون). رغم اني لم افهم الاشارة الى (مفوهون)ولكن بداية كلامك مفهومة وانا معك: نحن لسنا حياديين، وكل من ينضم الى حزب يعترف بالعملية الاحتلالية، وكل من ينضم الى حكومة الاحتلال هو في نظرنا متهم بخيانة الوطن في نظرنا وهذا ما لا تستطيع اقناعنا بعكسه.

    وفي حين اتهمتنا بأننا نلصق الاتهامات بالناس، فقد فعلت انت نفس الشيء الذي تنهانا عنه.

    قولك (اما بخصوص ابن الطارمية فهذا كذاب اشر لان ليث وعتاب الدوري اعداء لان الاولى دكتاتورية وليث قاد مظاهرات ضدها)
    ورغم ان ابن الطارمية يستخدم اسما سريا مثلك فهو بالنسبة لنا على قدم المساواة مثلك. من يعرف ايكما الصادق وايكما الكاذب؟ ولكنك سارعت باتهامه بالكذب الشنيع لأنك تعتقد ان ليث وعتاب الدولي اعداء مع انه ليس في حكومة الاحتلال عداوة او صداقة فهم مرة يتعاركون ومرة يجتمعون ، ومع انهما يا اخي من حزب واحد !! واعتقد ان اصول اي حزب ان لا تخرج بمظاهرات ضد رفيقك بالحزب وانما تشتكيه في قيادة الحزب وقد يخضع لتحقيق او عقوبة ادارية. تصرفه وعداءه ربما نابع من منافسته للدوري باعتبارها عضو برلمان وهو مجرد عضو مجلس محافظة مع اني لا اعرف ايهما اكثر تربحا. وربما كان يأمل ان يخرجها من البرلمان ويحل محلها.

    ثم تلقي تهمة اخرى خطيرة "ويجوز ابن الطارمية هذا بالتنظيم" ومع اني لا افهم ما المقصود بالتنظيم، ولكن يبدو انها التهمة الجاهزة التي تتهمون بها اي خصم لكم. لأن ابن الطارمية هذا نقل عن ليث قوله عن المعتقلين انهم بالتأكيد في التنظيم,. ولعل التنظيم يقصد به القاعدة. للمفارقة انه نال نفس التهمة (حقا او باطلا) باعتباره من القاعدة.

    واخيرا تختصر كلامك بقولك (ليث الان اصبح بطلا عند العقلاء والفقراء والاغنياءوالشيوخ والاطفال وعندالكل)

    ولكن ليس لدينا، شكرا.

    ردحذف
  37. ان جميع ما ذكره العراقي الحر صحيح ليس تحيزا له و انما بسبب صلتي القويه بالوالد و الشقيق الاكبر لليث الدليمي
    و ما لاحظته منكم (عشتار العراقيه و من تبعها)تصوير الاعمال الخيريه باعمال(مصلحجيه) و اما حالة الدخول للعملية السياسية قد يفكر بها الانسان ذو التفكير البسيط او المحدود بانها خيانه للوطن و خذلان للشعب و و و غيرها من المصطلحات التي تثير غضب القارئ و لكن هل سمعتم يوما بشخص اصاب بالسرطان و تم شفاؤه بمجرد ان ينظر الطبيب اليه؟؟؟؟؟
    يتقاضون رواتب من الاحتلال!!! نعم صحيح ... من منا من ابسط موظف عقد بامانه بغداد (مع احترامي الفائق له)الى اعلى منصب بالدولة لا يتقاضى راتبه من حكومة الاحتلال؟؟؟!!!!
    على الاقل لا يسرق (و انا متاكد من كلامي) و يصرف معظم ما يتقاضاه في خدمة الناس... ولو كان غير ذلك لكان بالاجدر ان يسفر اهله و عائلته الى الخارج كما فعل الاخرين ... كم من شخص سجين سعى ليث بقضيته بالستنجاد بالمحاميين لاظهار الحق و تفريج الكرب ... لا اعلم لماذا يصعب عليكم تصديق مثل هذه التصرفات؟؟؟؟؟؟
    يسكنون في الصالحيه!!! نعم ... والله انا لو مكاته اسكن كي احمي نفسي ما دامت حياتي تفيد الناس و تخدمتهم والا الى جهنم و بئس المصير لكل شخص يتمكن ان يخدم شعب و لا يسعى لذلك
    الله الله في من يسعى لفعل الخير ... لم يكن والده يفعل الخير كي يمتدح بين الناس و انما لله (ولو يمكن من الصعب على البعض تصديق هذا لسبب بسيط المرء مرءاة نفسه)
    اصراركم على الصاق التهم باسلوب المناقشه السوداء ليس بالصواب
    مع احترامي لرأي الجميع و العاقل يفهم

    ردحذف
  38. السلام عليكم, عشتار العراقية مصيبة في كلامها , موضوع الوطنية والشرف وكل الثوابت الاخرى مقدس ولايقبل التأويل أسود أو أبيض. وعليه حتى اذا كان نبي وعمل مع الاحتلال واذنابه باي شكل من الاشكال فهو مجرم وليس نبي

    ردحذف