Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

8‏/5‏/2012

أوجه التشابه بين القوى العظمى: امريكا وروسيا وكووردستان

فاز بوتين بالانتخابات ودخل قصر الرئاسة الروسي
ولا ادري من سوف يختار لرئاسة مجلس وزرائه.. هل يفعلها ثانية ويختار مديفديف؟
ربما لاحظتم انهما في الدورات الانتخابية السابقة تبادلا الأدوار: مرة هذا يأتي رئيسا للدولة والآخر رئيسا للوزراء، ومرة العكس. دائرة مفرغة مستمرة. بالضبط مثل الدائرة الشيطانية الأمريكية حيث على الشعب الأمريكي ان يتفرج على حزبين فقط الجمهوري والديمقراطي : مرة هذا يمسك الحكم ومرة ذاك. ولاخيار ثالث كما يبدو. وهذا يذكرني بدولة كووردستان العظمى ، ولم يأت اسمها من فراغ ، فهي على مصاف هذه القوى الكبرى، لديها ثنائية عائلتين: آل طالباني وآل بارزاني وليس هناك كما يبدو ثالث بنفس القوة، وهما سائران على نفس النهج الديمقراطي ولكن العركة على رئاسة الوزراء: مرة آل طال (اختصارا) ومرة آل بار ، بعد ان حسموا مسألة رئاسة الدولة : واحد لرئاسة كوماري عيراق وواحد لرئاسة كوماري كووردستان، ولا ادري اية تعقيدات سياسية سوف تنشأ اذا مات رئيس كوماري عيراق. هل سوف يتم تداول السلطة حينها في كوماري كوور (اختصارا) أم يرث ابنه قوباد رئاسة كوماري عيراق؟ ولكن دعونا ننتظر ساعة موته، واللي مايشتري يتفرج كما يقول اخواننا المصريون المبتلون الذين رفعت في شوارعهم مؤخرا اعلام "القاعدة" الأمريكية ترفرف فوق رأس محمد الظواهري شقيق زعيم القاعدة المفترض أيمن الظواهري وهو يحيي المريدين والأنصار.

متابعة لاحقة: صادق اليوم مجلس الدوما الروسي على تعيين مديفديف رئيسا للوزراء !!!!

هناك تعليقان (2):

  1. ابو ذر العربي8 مايو 2012 11:23 م

    اخيرا انها لعبة الديمقراطية للاقوياء وللثعالب الروسية الذين يمسكون بزمام الامور في روسيا
    اما بالنسبة لامبراطورية كوردستان فليس بيدهم ان يصنعوا مجدا دون مساعدة اولياء الامر في تل ابيب وواشنطن ولندن
    اما امريكا فهي الاب الروحي للديمقراطيات المؤسسه على مصالح القوى المتنفذة فيها وليست للفقراء والعمال
    وهكذا لعب بوتين باوراقه واسكت اعداءه بديمقراطيته
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  2. لكن يبقى آل بار مسيطرين على مناطقهم اكثر من أل طال والسبب برأيي هو السطوه العشائريه للبارزانيين على المنطقه منذ القدم .

    ردحذف