Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

5‏/2‏/2012

الأجندة العربية في سوريا

موزامان الجامعة العربية في طريقه لانقاذ شعب سوريا
 بقلم : بيبي اسكوبار
 المصدر هنا
ترجمة عشتار العراقية
هذه دورة تعليمية مكثفة عن المكائد "الديمقراطية" للجامعة العربية – او بالاحرى جامعة دول مجلس التعاون الخليجي، حيث تتركز القوة الحقيقية في هذه المنظمة العربية، في اثنين من الست ممالك الخليجية التي تشكل مجلس التعاون الخليجي ، والذي يعرف ايضا باسم : نادي الخليج للثورة المضادة (عشتار: الكاتب لعب على اختصار المجلس بالانجليزية GCC حيث صاغ منه Gulf Counter-revolution Club) وهما قطر وآل سعود.في البداية اقام مجلس التعاون مجموعة تابعة للجامعة العربية لمراقبة مايحدث في سوريا. بتشجيع من المجلس الوطني السوري الذي يتواجد في دولتين عضوين في الناتو هما تركيا وفرنسا، ومن الغريب ان جارة سوريا، لبنان، لم تكن من المؤيدين لهذا.
حين قام المراقبون الذين يبلغ عددهم اكثر من 160 مراقبا وبعد شهر من التحريات باصدار تقريرهم.. وقعت مفاجأة! لم يكن التقرير يتبع خطاب مجلس التعاون الرسمي – وهو ان حكومة بشار الاسد الشريرة تقتل مواطنيها بدون تمييز، ولهذا ينبغي تغيير النظام.
وقد صادقت اللجنة الوزارية في الجامعة العربية على التقرير (اربعة اصوات مؤيدة هي الجزائر ومصر والسودان وعمان) البلد الوحيد الذي وقف ضده ، خمن من ؟ قطر – التي ترأس الان الجامعة العربية بعد ان اشترت حق الرئاسة الدوارة من السلطة الفلسطينية.
وهكذا فإن التقرير اما تم التغافل عنه (من قبل وسائل الاعلام الغربية) او دُمر بدون شفقة من قبل وسائل الاعلام العربية الممولة من قبل آل سعود او قطر. بل حتى لم تتم مناقشته – لأن مجلس التعاون الخليجي منع ترجمته من العربية الى الانجليزية ومن النشر في موقع جامعة الدول العربية.
حتى تم تسريبه. وتجدونه هنا بالكامل.
 يصر التقرير على انه لم يجد قمعا منظما فتاكا من الحكومة السورية ضد متظاهرين سلميين، بل، على العكس من ذلك، يشير التقرير الى عصابات مسلحة غامضة مسؤولة عن مئات الوفيات بين المدنيين السوريين واكثر من الف بين القوات المسلحة السورية، باستخدام اساليب قاتلة مثل تفجير الحافلات المدنية والقطارات التي تحمل زيت الديزل وتفجير حافلات الشرطة والجسور وخطوط نقل النفط.
ومرة اخرى فإن نسخة خطاب الناتو – مجلس التعاون الخليجي عن سوريا هو ثورة شعبية تجابه بالرصاص والدبابات.  في حين ان روسيا والصين، ودول عديدة في العالم النامي يرون ان الحكومة السورية تقاتل مرتزقة اجانب مسلحين تسليحا ثقيلا. والتقرير يؤكد هذه الشكوك.
 

المجلس الوطني السوري يضم في معظمه الاخوان المسلمين المرتبطين بآل سعود وقطر- ويحظون بدعم خفي وصامت من اسرائيل. اما الجيش السوري الحر فهو يضم بعض منشقين وبعض معارضين حسني النية ولكنه في معظمه مرتزقة اجانب مسلحون من قبل مجلس التعاون الخليجي وخاصة ميليشيات سلفية.
وحين حال التقرير بين مجلس التعاون الخليجي الناتوي و تطبيق نموذجه الموحد لترويج الديمقراطية في سوريا والقاضي بقصف دولة والتخلص من دكتاتورها (الشرير) ، لم يفت هذا في عضدهم. قام قادة مجلس التعاون: آل سعود وقطر بإهمال تقريرهم والتحول بعجالة الى الحسم: فرض تغيير النظام عبر مجلس الامن.
فما يسمى الان  في الأمم المتحدة "المبادرة العربية لضمان نهاية سلمية لقمع استمر 10 اشهر" في سوريا  ، لا تحدو ان تكون في جوهرها مبادرة خرقاء لتغيير النظام. واضطر المشتبه بهم الاعتياديون : واشنطن ولندن وباريس الى تكبد مشقة التأكيد امام المجتمع الدولي الحقيقي انهم لا يسعون الى تخويل الناتو بالقصف على الطريقة الليبية. وقد وصفت وزيرة الخارجية هيلاري كلنتون المسألةعلى انها "طريقة لانتقال سياسي يحفظ لسوريا وحدتها ومؤسساتها". ولكن الحقيقة كانت عارية أمام روسيا والصين وباكستان وجنوب افريقيا وهي دول اثارت اعتراضات جادة على مسودة القرار التي خطها مجلس التعاون – الناتو.(عشتار: في النهاية ايدت باكستان وجنوب افريقيا القرار اضافة الى المغرب والمانيا وغواتيمالا والهند، وكولومبيا والبرتغال واذربيجان وتوغو)
لن يكون هناك مناطق حظر طيران على النموذج الليبي، وعلى اية حال فإن نظام الاسد لا يستخدم طائرات الميج ضد المدنيين. سوف تقوم روسيا والصين بمنع قرار لتغيير النظام. حتى مجلس التعاون الخليجي – الناتو لايجمعهم جامع، حيث ان لكل من واشنطن وانقرة وثنائي آل سعود- الدوحة، على المدى الطويل ، اجندات جيوسياسية مختلفة. ناهيك عن جارة سوريا وشريكها التجاري العراق: بغداد ضد تغيير النظام في سوريا.
إذن دعوني اقدم اقتراحا الى آل سعود وقطر: طالما انكما على هذا الهوس بفكرة الديمقراطية في سوريا، لماذا لا تستخدما ترسانة اسلحتكما الامريكية لغزو سوريا في هجيع الليل، كما فعلتما في البحرين، وتنفذا تغيير النظام بأيديكما؟

هناك 5 تعليقات:

  1. السلام عليكم
    العزيزه عشتار القوات العربيه التي حمت البحرين من السقوط بيد ولاية السفيه.

    ردحذف
  2. حمت البحرين من السقوط في يد ايران؟ ولكنها سلمت العراق وليبيا والان سوريا للصهاينة؟

    هل تدافع عن هذه القوات؟

    ردحذف
  3. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخوان ترة اني هسة حاير يعني ما اعرف هل ان حكام سوريا هم عملاء ام لا وهل هذه الانتفاضة هي للشعب السوري ام للخارجين عن القانون وهل ما يحدث في سوريا في مصلحة العراق ولا لاء والله اني حرت

    ردحذف
  4. الاخت / عشتار ،،

    مالي أراكم تسترخصون دماء الشعب السوري .. الذي قتله نظامه ؟
    أنتي سألتي المتداخل الاول سؤالاً وهو :
    هل تدافع عن هذه القوات أي ( قوات درع الجزيرة ) !

    ونحن هنا نسألك أنتي أيتها الاخت الفاضلة ؟
    هل تؤيدين مايحدث للشعب السوري وسفك الدماء .. تقولي لنا أن الاعلام يهول ،، نعلم أن الاعلام يهول المسأله .. ولكن مالي أراكم تسكتون عن الجولان المحتل ولا تلتفتون الى قتلى الشعب السوري من النظام الطائفي بدمشق ؟

    ردحذف
  5. اخي سلام

    المصيبة في بعض القراء ممن يدخل الى المواقع بالصدفة او بدفع من جهة ما وليس لديه غير فكرة يريد ان يكتبها ويذهب. واشك انك سوف تبقى أو تعود وتقرأ ردي هذا، أو تناقشني حتى تثبت وجهة نظرك او تقتنع بما نقول لأن مهمتك التي نذرت لها نفسك ان تقول شيئا وتمضي. وهذا ليس حالك وحدك وانما مع معظم من يستخدم الانترنيت.

    انت تعتقد اننا اذا كنا ضد الكذب فيما يخص اي جهة سواء كانت صديقة لنا او عدوة، فإننا نسجل بهذا تأييدا لهذا او ذاك.

    هذه المدونة هي بالاساس ضد الكذب الاعلامي ونحن نفضحه حتى لو كان يصب في مصلحتنا. وانت تعلم موقف اي عراقي وطني من الحكم السوري الذي ارسل جيشه الى حفر الباطن ليقاتل الجيش العراقي الذي حماه في الجولان في 1973.

    مايجري في سوريا جربناه وعشناه وهو باختصار: معارضة عميلة وخائنة تعمل مع الصهاينة والامريكان لشق الجيش السوري والقضاء عليه، وتخريب وتقسيم الوطن، خدمة لاسرائيل. ولاشيء آخر. لا ثورة ولا هم يحزنون. الثائر لا يهدم او يخرب مؤسسات دولته. نعم يخرج ضد النظام ولكن لا يخرب المؤسسات التي هي ملك الشعب، كما ان الثائر الحق لا يستعين بالاعداء على اهل بلده.

    اما حديثك عن الجولان المحتل، فلا ادري ما الذي اقحمه، وكأن (احمد الجلبي) السوري جاء لتحرير الجولان، وليس لتسليم سوريا بأكملها للصهاينة.

    وانا قلتها سابقا: ليس أسوأ من الحكام العرب سوى معارضيهم في الخارج. اي ثورة تستعين بالاعداء التقليديين للشعب من اجل الاطاحة بشخص؟ تهدم دولة (انظر الى ماحدث للعراق وليبيا) من اجل كراهيتك لشخص؟

    واذا كنت تعترف ان الاعلام يهول، ويكذب، فلماذا تريدني ان اصدق ان هناك قتلى من الشعب السوري قتلهم النظام بدمشق؟ لماذا لا تكون فرق الموت هي التي تقتلهم كما حدث في العراق؟

    لقد كتبنا اولا عن ثورة سوريا ولكن مثل ثورة ليبيا فقدت شرعيتها في نظري ساعة استعانتها بالأجنبي المحتل.

    وبهذا لو كان لديك ذرة من الوطنية ومن حب شعبك، لأدركت اني اقف الى جانب شعبك ودولتك وليس رئيس دولتك. لأن المطلوب في سوريا فوضى وحرب اهلية ودولة مقسمة كما حدث للعراق بالضبط. العدو التقليدي للامة لا يستهدف رأس النظام الا كذريعة لتنفيذ مآربه، لأنه سبق ان تعاون مع رأس النظام وقبل مساعدته في اشياء كثيرة مثلا حفر الباطن، وقيام النظام السوري بتعذيب المتهمين بالارهاب حسب المنظور الامريكي حيث كانت السي آي أي تجلب المتهمين لسوريا لتعذيبهم وانتزاع الاعترافات منهم.
    وهكذا فإن التعاون كان قائما على كل الجبهات، ولهذا اقول ان العدو المحتل لا يطلب رأس النظام حقيقة وانما يقصد تخريب واضعاف الدولة ومؤسساتها وكيانها كله، وهذا ما حدث في العراق الذي ينبغي ان يكون لكم امثولة تمتثلون بها، وعبرة تعتبرون بها.

    ردحذف