Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

10‏/2‏/2012

من وراء تفجيرات حلب؟-2

تعليق: عشتار العراقية
لدينا الآن اكثر من رواية نفي وتأكيد من الجيش السوري الحر حول تفجيرات حلب، وهي ممتعة لأنها تحوي متناقضات.الخبر الأول هنا - الرواية الأولى: ردّ الضابط في "الجيش السوري الحرّ" خالد الحمود على ما أوردته قناة "فرانس 24" بأن "الجيش الحرّ" تبنّى التفجيرين اللذين هزّا مدينة حلب اليوم، بالقول: "لسنا نحن من فجّر في حلب، بل كان هناك إشتباكات مع قوات (الرئيس السوري بشار) الأسد، وعندما شعروا بميل الكفة لصالحنا وبتقدّمنا في الاشتباكات، لجأوا إلى التفجيرات، وهو الأسلوب نفسه الذي إستخدموه سابقًا في دمشق". وفي حديث لقناة "العربية"، قال الحمود: "نحن (الجيش السوري الحر) متواجدون في حلب، ولكن ليس لنا القدرة على القيام بمثل هذه التفجيرات". 
الخبر الثاني هنا- الرواية الثانية : نفى قائد الجيش السوري الحر العقيد رياض الأسعد أية صلة للجيش الحر بتفجيرات حلب التي وقعت اليوم الجمعة. واتهم الأسعد في حديثه لـ"العربية" النظام السوري بتنفيذ العملية.
وأوضح أنه كانت قد قامت اشتباكات بين الجيش الحر وعناصر من الأمن المركزي التابع للنظام السوري، وعندما غلبت كفة جنود الجيش الحر، قام النظام بافتعال هذين التفجيرين ليتهم بهما الجيش الحر.

وأشار إلى أن مهام الجيش الحر الحالية تتركز في الدفاع عن المتظاهرين السلميين.

وقد أعلنت وزارة الصحة السورية مقتل 25 شخصاً وإصابة 175 آخرين بجروح في الانفجارين اللذين وقعا صباح الجمعة في مدينة حلب (شمال)، بحسب ما نقل عنها التلفزيون السوري.

الرواية الثالثة - وكانت الهيئة العامة للثورة السورية قد أعلنت بأن انفجاراً كبيراً هز اليوم الجمعة حي حلب الجديد بالقرب من مقر الأمن العسكري في مدينة حلب، فيما أعلن التلفزيون السوري عن وقوع قتلى وجرحى بين عسكريين ومدنيين جراء تفجيرين استهدفا مقرا للأمن العسكري ومقر كتبية لحفظ النظام.

وسارعت الهيئة العامة للثورة السورية في بيان صادر عن مكتبها الإعلامي إلى اتهام النظام السوري "بافتعال التفجيرات في حلب، وفي يوم الجمعة تحديداً، على غرار تفجيرات الميدان في دمشق"، التي وقعت في السادس من كانون الثاني/يناير 2012.

وأضافت الهيئة: "وقع الانفجار الأول في حي حلب الجديد، وقاموا بنفس المسرحية بإطلاق الرصاص الحي بعد التفجير، حتى يظهروا أن هناك اشتباكات"، مضيفة أن "الانفجارات التالية وقعت في حي الصاخور، وأيضا نفس المسرحية إطلاق رصاص وإغلاق للطرقات بشكل سريع ومباشر".

 رواية جديدة عن العربية فورا (الجيش الحر: الانفجارات حدثت بعد خروج مقاتلينا من المدينة.)


الرواية الاخرى التي اوردناها في الجزء الأول من هذا الموضوع وفيه يقول العقيد عارف الحمود (هل هو غير خالد الحمود في الخبر الأول؟) متبنيا العملية أن  "العملية تمت بالتعاون مع عناصر من داخل المقر الأمني"، وهذا وصف لا يطلق على (اشتباكات) لأن الاشتباك سيطال العناصر داخل المقر الأمني، ولكنه يطلق على عملية اخرى اكبر. 
الكذب والتناقضات:
1- اولا يبدو انه كانت هناك ورقة مكتوبة لتوجيه التصريحات الاعلامية ولكن القضية فلتت فيما بعد وصار كل واحد يصرح كما يشاء. الورقة كان فيها قصة (رجحان الكفة) وعلى الأكثر اخترع هذا الوصف واحد يشتغل بقالا والتشبيه بالميزان اقرب الى ذهنه. تكررت  وصف (ميلان الكفة ) (رجحان الكفة) على لساني خالد الحمود في الخبر الاول ورياض الأسعد. وصدقوني من خبرتي في دراسة اكاذيب الشهادات المزورة والمكتوبة ( في محكمة الاحتلال)  فإن تكرار نفس عبارات التوصيف والسرد على اكثر من لسان يعني ان  التعليمات كانت مكتوبة.
 2- اتفقت جماعة الجيش الحر في الخبر الأول والثاني على ان الجيش الحر اشتبك مع قوات الحكومة بالاسلحة ولكنه لم يقم بالتفجيرات
3- تكذبهم الهيئة العامة للثورة السورية التي تقول ان الحكومة هي التي قامت بالتفجيرات واطلاق الرصاص للايحاء بأنه كانت هناك اشتباكات. يعني الحكومة قامت بكل شيء.
3- قصة الجيش الحر أن الحكومة حين شعرت بغلبة المعارضة فجرت وقتلت الناس والسؤال هو لماذا لم تفجر الجيش الحر الذي يقاتلها ويشتبك معها امام المقر الأمني وانتظرت ابتعاده للتفجير؟ ثم ان تفخيخ السيارات يحتاج الى ترتيبات مسبقة. هل عرفت الحكومة ان الجيش الحر سيغلبها فهيأت التفجيرات؟
4- الجيش الحر يقول ان الانفجارات حدثت بعد خروجهم من المدينة. والسؤال لماذا خرجوا اذا كانوا منتصرين؟ ولماذا لم يظلوا في المدينة طالما انه كانت هناك توقعات خروج احتجاجات بعد صلاة الجمعة، وطالما انه حسب قول قائد الجيش الحر أن مهمتهم هو حماية المتظاهرين السلميين. لماذا لم ينتظروا حتى تخرج المظاهرات لحمايتها ؟ ولماذا تركوا المدينة ؟ ثم هذا يناقض قول الضابط في الجيش الحر (الخبر الاول) الذي قال نحن متواجدون في حلب . كيف متواجدون ويغادرون المدينة وهم منتصرون؟
5- القول بأن الجيش الحر ليس لديه امكانيات للقيام بتفجيرات، كذب بطبيعة الحال، لأن هذه اول دروس زرع الفوضى في اي بلد والجيش الحر وراءه مخابرات وقوات خاصة لقوى كبرى، واموال عربية.
 
من الواضح ان ثوار حمد في سوريا يكذبون، ولكن لماذا كذبت الحكومة ايضا في قولها ان التفجيرات قام بها انتحاري؟ حتى قبل ان تقوم بتحقيقات لابد أن تستغرق بعض الوقت.

أرجح ان من قام بالعملية طرف ثالث مرتزق: لا الحكومة ولا المعارضة. ولهذا كان التخبط من الجانبين. ستكشف الأيام ذلك .

هناك 9 تعليقات:

  1. وبحكم كثرة قرائتنا لتحقيقات عشتار اود ان اوضح مسئلة ان اغلب التفجيرات الغامضة والتي تثير الشكوك او تعلن على انها انتحارية فيقينا لابد ان يكون لايران اليد الطولى فيها....
    اول من استخدم السيارات المفخخة بالمنطقة العربية هم عملاء ايران واغلب ان لم اقل كل السيارات المفخخة والتفجيرات عن بعد في العراق كانت من صنع ايران او عملائها سواءا كانت الحكومة العميلة او المليشيات التابعة لها.

    ردحذف
  2. "اليوم الاخير في سان دييغو اغادر في الصباح الى سوريا احبكم ايها الشباب في سان دييغو مع اطيب تمنياتي لكم في كل شيء حتى اراكم ثانية واذا لم اركم فلكم كلكم حبي وداعا ياشباب وياشابات"

    جي بولك Jay Polk

    ردحذف
  3. طالما هناك تخبط بالتصريحات من قبل المعارضه فهذا ايظا دليل على تخبط المعارضه ومحتاره هل تنسب هذا العمل الاجرامي لها وتعلن للعالم بان قادره على تغير موازين القوى بينها وبين الحكومه؟ او لتقول بان لها القدره على التصدي للقوات الامنيه وانها قادره على حمايه المتضاهرين لان اغلب التناقضات جائت من بما يسمى الجيش السوري الحر . وهنا مالت الكفه لصالح الحكومه على حساب سمعه المعارضه بكل اشكالها

    ردحذف
  4. للتوضيح لبقية القراء. بغدادي كردي يقصد بتعليقه الموضوع في الرابط ادناه

    http://ishtar-enana.blogspot.com/2012/01/blog-post_18.html

    شلون ذاكرة حديدية يابغدادي كووووردي .. امسكوا الخشب. (حطيت 4 واوات على سبيل التحية) لأن اعمامنا الامريكان يقولون اذا اعجبوا بشيء:
    واو

    فكيف اذا كان 4 واوات!!!

    ردحذف
  5. بهذا انا كشفت سر الواوات. وكنا نتصورها واو زائدة على الكلمة.

    ردحذف
  6. قصدك أعمامي الامريكان وليسوا أعمامكِ

    ردحذف
  7. السلام عليكم
    أحب أن أصحح وأذكر الأخ A.A وكما ذكر ونوه الأخ بغدادي كردي وعلمتنا ماجدتنا عشتار.
    أول مَن أستخدم السيارات المفخخة والتفجيرات في العراق بين المدنيين هم المخابرات والقوات العسكرية الأمريكية والبريطانية وأحب أن أضيف لمانشرته ماجدتنا عشتار مذكراً الجميع هل تتذكرون الضباط والعناصر العسكريين الذين تم أعتقالهم في البصرة متلبسين بتفخيخ عبوات ناسفة وسيارة وأعترافاتهم التي نشرتها بعد ذلك المقاومة العراقية المسلحة وأطلقت سراحهم القوات البريطانية المحتلة بهجوم على مركز الشرطة المحتجزين فيه, وكذلك الضبات الأمريكان الذين أعتقلوا في بغداد وكذلك أطلق سراهم بنفس الأسلوب وهذه الأحداث كانت في 2004-2005 وبعد ذلك اصبح صانع الأسطة أسطة ونص وتغلب على معلمه
    محمود النعيمي

    ردحذف
  8. عزيزتنا عشتار سلامي و تحياتي لك و للاخوات و الاخوة الاعزاء اصدقاء و ضيوف و زوار الغار. في العراق كان قيام قوات الاحتلال بقسم كبير من التفجيرات ضد المواقع و المدنيين العراقيين مسألة مفهومة الدوافع و معروفة الفوائد للمحتل. كذلك ظهور بعض القناصة و فرق القتل و القوات الخاصة في بعض مواقع الثورات العربية مسألة هي الاخرى معروفة و مفهومة و هي الايقاع بين طرفين و اذكاء جذوة الصراع باتجاه الحسم. لكن في سوريا ماذا ستستفيد امريكا من زج قواتها مباشرة بالمسألة فيما هناك من هو على الارض ومن اهل البلد و قادر على التنفيذ و راغب فيه و ما يمنعه أو يدفعه هو مسألة الموازنة بين المنافع و المضار. فهل امريكا تريد الحسم و التنفيذ بنفسها بعيدا عن اصحاب الشأن و هم حلفائها لتتركهم في حيص بيص كما يقولون. الحكومة ربما تفعل لان المسألة تمنحها فوائد أكبر فكما تم تشويه المقاومة في العراق بهكذا تفجيرات افتعل غالبيتها المحتل و اعوانه ، الحكومة السورية كذلك ترغب في تشويه معارضتها و في اشعار الناس باهمية الامن و بالتالي باهمية السلطة, المعارضة ربما ايضا تفعل ذلك و لكن باحتمالية اقل لان فوائده هامشية فيما مضاره عليها كبيرة. بالتأكيد الاحتمالات كلها قائمة و ان كان الاتجاه يميل نحو اتهام الحكومة.

    ردحذف
  9. ثوار سوريا نسخة مكررة على ما بيدو من ثوار ليبيا سائرين على النهج ذاته >> الاهتمام في التعويل على القنوات الفضائية ذاتها >> التبعية و الخضوع لارادة السعودية و دول الخليج التي تسعى لتحقيق رغبات Hمريكا بHي شكل من الاشكال و باي وسيلة لذا وكلت المهمة الى السعودية بذلك و التي تقوم بالدور بكل اجتهاد باسم النخوة و الشهامة و ضد الظلم و بلباس الدين >> اين كانت كل هذه الحملة القوية و المبالغة و التي لا تناسب ادوارهم المعهودة ضد ما فعلته اسرائيل في غزة قبل سنوات >> اين كان حماة الدين و النخوة و الشهامة من مثل هذه الحملات عندما سحق العراق العراق >> للاسف تثبت الشعوب كما هو ليبيا و اليمن و الان السوريون بانهم ضعفاء و اغبياء و لا يزالوا يركضزن خلف كل ناعق بالدين او عازف على اوتار العروبة دون عقل يفكر بنوايا هؤلاء و شعوبهم التابعة لهم كالقطيع و كالطيور في الاقفاص المغردة داخل سجنها >> الا يستخدم هؤلاء الثوار الاغبياء عندما يعولون على مساندة هؤلاء بالاولويات >> اليست اسرائيل و اسقاط النظام العنصري الصفوي in iraqوليد احبابهم الامريكان اولى بالسقوط اولا من نظام الاسد

    تحيتي ست عشتار

    ردحذف