Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

25‏/1‏/2012

أمريكا تصفي عملاءها في العراق واحدا واحدا

الملا ناظم الجبوري  الذي ذكرناه هنا، قتل بكاتم صوت في هجوم مسلح في حي الجامعة حسب قناة الحرة. الظاهر أن الأمريكان يقومون الآن بتصفية المتعاونين معهم حفظا للأسرار. وياكل  العملاء خذوا الحذر، ليس بالضرورة سوف تنتهون على أيدي الوطنيين، وإنما بالدرجة الأولى على أيدي أرباب عملكم.

هناك 5 تعليقات:

  1. يبدو إن المرحلة الجديدة قد بدأت .. برأيي .. هي التخلص من هيمنة إيران و التابعين لها .. بالنسبة لأمريكا كما يبدو قد إنتهت صلاحيتهم بعد تسهيل الاحتلال و القضاء على العراقيين من الشرفاء و الوطنين و الكفاءات بالقتل و التهجير و الاقصاء .. الان مرحلة التقسيم للعراق .. كردستان بلد شبه منفصل أو منفصل .. و الاقاليم الاخرى في طريقها للإنفصال .. الوجوه التالية التي ستأتي بها أمريكا ليست من الاحزاب و الجماعات الدينية التي سيطرت علىالعراق خلال السنوات السابقة ..برأيي.. جماعة العراقية و من العلمانين اللبرالين على رأسهم علاوي و غيره و ليث كبة و رند الرحيم و ما شابه ..



    بنت البلد

    ردحذف
  2. ابو ذر العربي26 يناير، 2012 8:54 م

    اعتقد ان مرحلة تصفية العملاء المكشوفين للناس والعملاء الذين خدموا المحتل ولا يصلحون للفترة المقبلة وسيكونون عبئا على المحتل سيتم قتلهم من قبل مخابرات المحتل نفسه وكما حدث مع كل الاحتلالات في التاريخ ولكنهم سيبقون العملاء الاقوياء والذين يصلحون للفترة القادمة
    اما الذين انتهت صلاحيتهم فسيلحقون بركب الربيع الدائر على العملاء
    يعني الكلب الذي سيغدر صاحبة سيضرب طلقة بين عينيه
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  3. جياد التميمي27 يناير، 2012 12:44 ص

    مبروك للعراق .

    ردحذف
  4. بالاحرى ايران تصفي عملائها فاخر تصريح له ان القاعدة ممولة من ايران لذلك صفاه فيلق القدس الارهابي التكفيري الايراني وهذا اقرب للحقيقة

    ردحذف
  5. يحضرني مثل كردي امثل هذه الحالات اترجمه لحضراتكم .
    ان شاءالله يكون الشيطان المصلح بينهم

    ردحذف