Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

31‏/12‏/2011

كوميديا من وحي مؤتمر المصالحة: 7 خرفان سمان!

بقلم: عشتار العراقية
اخيرا عقد مؤتمر المصالحة الوطنية بجهود الخيرين والمقاومة الاسلامية حزب الله - العراق. ننقل اليكم محضر الجلسة الأولى كما وردت الينا.
حضرت جميع المكونات وألوان الطيف حتى الفوشيا. وقد وافق فخامة دولة رئيس الوزراء على حضور المتهم بالإرهاب طارق الهاشمي على أن يجلس في زاوية مسورة بالزناجيل يحيطه 150 حارس بيشمركة لضمان عدم التعرض له. وعلى كرسي قريب جلس صالح المطلك وسمح بحضوره المؤتمر بشرط ان يغلق فمه بلاصق عريض، وسمح له بالاستماع فقط. 

دخل الجميع القاعة وبدأ المؤتمر بقراءة آيات من القرآن الكريم قرأها مرة قاريء شيعي ومرة قاريء سني ومرة بالكردية ومرة بالتركمانية ومرة بالسريانية، قرأها أسقف معمم. ثم وقف الجميع لقراءة الفاتحة على ارواح الشهداء، وقرأ كل طيف الفاتحة على أرواح امواته فقط، خوفا من اختلاط الارواح بما لا يحمد عقباه.
ولأن الأكراد أصروا على أن تكون لغة المؤتمر الرسمية هي الكوردية، في حين أصر المالكي على أن تكون العربية بنغمة فارسية، استقر الرأي اخيرا بجهود المخلصين على أن تكون اللغة الرسمية هي الإنجليزية. وهكذا جلب كل زعيم مترجمه الخاص خوفا من تلاعب المترجمين مما قد يؤدي الى حرب أهلية.
لم يتمكن ضخامة الرئيس من الحضور من السليمانية ولكنه شارك المؤتمر بروحه المرحة وبحضور فيديوي على شاشة تغطي سقف صالة المؤتمر كله. ولئلا يكون غيابه مؤثرا على سير المؤتمر، ارسل 7 خراف سمان مشوية، خروف لكل شعب من شعوب العراق (انظروا تفاصيلها)، كما أعلن مستشاره الثقافي عن مسابقة بين فناني العراق لافضل نصب تذكاري للمؤتمر من عظام الخرفان. وأعلن مستشاره الستراتيجي أن ضخامة الرئيس سوف يفتتح المؤتمر بنفسه وإن كان عن طريق الفيديو.
رفع الجميع رؤوسهم الى السقف، حتى تم تضبيط الفيديو وظهرت طلعة الرئيس الشفية وابتسامته البهية، وقد امسك بشوكة وسكينة وهو يحركها مثل مايسترو الاوركسترا الوطني، فنهض الجميع لقراءة النشيد القومي (موتني موتني) ، ماعدا صالح المطلك الذي حرك رأسه على النغمات بسبب تكميم فمه، ولم يسمع صوت الهاشمي الذي حرم من استخدام الميكرفون، وهكذا ضاع صوته وسط الأصوات الهادرة.  عند نهاية النشيد، اوقف ضخامة المايسترو حركة يديه وانزل الشوكة والسكين، والكاميرا تهبط معه الى صينية فخمة امامه عليها خروف كوردي ترتسم على ظهره شمس كوردستان الساطعة يحيط بها الكرفس والطرشي وسمع الجميع صوت الرئيس يأتي عبر الفيديو "ندشن المؤتمر بعون رب البيت الأبيض، ونحمده ونشكره ونشكر كل جندي من جنوده فردا فردا صحيحا كان او محطما" ووضع اول لقمة كبيرة في فمه.
هنا صاح المالكي "جرّوا صلوات" وهكذا جر الجميع صلوات على اوباما وآل اوباما حتى سابع ظهر في كينيا المقدسة.
ثم هبط الجميع على الهبيط شدا وجذبا ونتشا، في حين وقف وزير المصالحة الوطنية يذب يمينا ويذب يسارا ويذب في فمه ما تيسر من لحوم الخراف السبعة، فقد كان هو الوحيد المسموح له ان يأكل من جميع الصواني بدون حساسية. ودار حوار سلمي مرتفع الصوت بين شعب وآخر وصينية واخرى وبين لقمة ولقمة.
وكانت لجنة المراقبة الدولية المكونة من ممثلي الجامعة العربية والجامعة الكردية ومنظمات حقوق الحيوان، ومؤسسات حقوق النسوان، ومنظمات اعلامية وكل هذه برئاسة ادميرال من حلف شمال الأطلسي، يراقبون ويرصدون حركة الأيادي والأفواه لضمان حسن سير العملية الخرفانية بين شعوب العراق، وعدم اعتداء أي أكول على صحن الذي يليه. حتى انتهى الجميع من مصمصة العظام.
هنا نهض وزير الثقافة العسكرية وبعد ان لعق اطراف أصابعه المغمسة بالدهن واللية، اشار الى قائد عمليات بغداد، الذي اشار بدوره الى كتيبة المغاوير لجمع العظام عظما عظما.
وفي هذه الأثناء كان الناطق الرسمي لعمليات بغداد اللواء قاسملر يظهر على شاشة التلفزيون ليخاطب الشعوب العراقية بآخر تفاصيل المؤتمر. وقال ان عملية جمع العظام تمت بنجاح الا من عظمة واحدة جاري البحث عنها لئلا تقع في ايدي الارهابيين من القاعدة والبعثيين.  

بعد قليل زف اللواء قاسملر الفرحة الكبرى على شعوب العراق بأنه تم  القبض على ارهابي متلبسا بالعظمة واتضح انه ابو لقيمة الشهير المطلوب حيا او ميتا، ويشغل منصب والي الولاة لشؤون العزايم والمؤتمرات في دولة العراق الاسلامية، وقد ضبط معه حاسوبه وفيه خطة غزوة العظمة، كما وجدت معه وثائق وصور لمختلف انواع العظام وفي مختلف الأوضاع المثيرة. وبشر الناطق باسم عمليات بغداد ان اعترافات ابو لقيمة سوف تعرض على التلفزيون فورا ونصح الشعوب العراقية بعدم تغيير الموجة.
وبإرجاع العظمة الى اصحاب الحق من مكونات الطيف العراقي، أعلن رئيس الوزراء دولة ابو اسراء أن المؤتمر انتهى بنجاح وانتصار وانجاز باهر، وأعلن أن مؤتمرا ثانيا سوف يعقد لتحديد مكان إقامة النصب التذكاري باتفاق جميع الاطراف المشاركين في الوليمة السياسية، وإن كان الشعب الكوردي البرزاني يريد اقامته في اقليم هاولر، والشعب الكوردي الطالباني يريده في اقليم سولي، والشعب الاشوري الكلداني السرياني يريده في اقليم عنكاوة، والشعب السني يريده في اقليم برمودا (مثلث الموت سابقا)، والشعب الشيعي يريده في اقليم اور المقدس، والشعب التركماني يريده في اقليم كركوك، والشعب الأرمني يريده في بلاد أرمينيا، والشعب اليزيدي يريده في أعلى ذرى اقليم سنجار، والمرجعية المقدسة تريده في قم، ولكن المالكي يصر على ان يكون في اقليم المنطقة الخضراء.
فجأة والمؤتمرون في نقاش حول مكان النصب، ظهر وجه بايدن راعي المؤتمر على الفيديو من السليمانية وقال بلهجة عراقية صرفة وهو يكور بيده الشريفة حفنة رز ولحم من صينية ضخامة الفطيس "هية هاي مشكلة، يابة عليّ الطلاگ من مسز بايدن، النصب مايصير الا بواشنطن دي سي، واللي يريد يشوفه ويتبرك بيه، ننطيه فيزا يومين. وهسة حتى تهضمون خروف المصالحة الوطنية، يابة البيبسي والكاكولا همّين ويرات على حسابي"
تصاعدت الهتافات والهلاهل والتبريكات الى اعنان سقف المؤتمر وغطت على صوت بايدن وهو يقول لضخامة الفطيس قبل ان ينقطع الاتصال الفيديوي"وين الزحلاوي؟"


+++

لعنة عشتارية مدمرة على كل من يقتبس الموضوع دون الإشارة الى (غار عشتار) او اسم عشتار العراقية.

هناك 12 تعليقًا:

  1. ابو ذر العربي31 ديسمبر 2011 1:50 م

    فعلا ان الابداع هو من مقومات صاحبة الغار
    وهذه الكوميديا هي الصورة الحقيقية لواقع الهزل والمهزله التي انحدر لها العراق في ظل صاحب الظل الفطيس
    والاحتلال الخسيس ورئيس الوزراء الرخيص
    والمتخفي هناك بعمامة ابليس
    فعلا تصلح هذه الكلمات لرواية او مشروع رواية اقترح عنوانا لها "الموت حبا في سبيل القسيس الخرسيس"
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  2. الابداع سمة من سمات الغار، هاي قديمة بعض الشيء اخي ابا ذر، لأننا نعرفها من زمان..
    وكله كوم والقفلة (لعنة عشتارية) بكوم ثاني
    دمت مبدعة عشتار

    ردحذف
  3. أجدتِ واتحفتينا سيدتي وليست غريبه مِن مَن مثلك .
    غاية الموضوعيه.
    اهنيكِ

    ردحذف
  4. شكرا اخواني، ابو ذر ومصطفى وبغدادي كردي

    الجماعة فعلا لا ينفع معهم ان تغضب منهم او تحزن او تأسف الخ من المشاعر لأن الله خالقهم عملاء وخونة، يعني الخيانة شيء في الدم.. هاي خلقة الله. ولهذا لا ينفع في تناولهم الا السخرية.

    ردحذف
  5. وانا اقرا الموضوع متصور بالاخير عشتار راح تكتب منقول من موقع عراقي ابن عراقي او وكالة يابوووو للانباء لان الاسلوب مشابهة تماما لا سلوب لبيب, بس اريد اعرف منو متاثر بمنو؟
    مقالة هزلية حلوة وتعكس الواقع السياسي العراقي الحالي

    ردحذف
  6. ابو ذر العربي31 ديسمبر 2011 4:35 م

    في مثل بيقول "في ناس كل ما بصقت عليهم بيقولوا الدنيا بتشتي "يعني بتنزل مطر
    وهذا ينطبق على تلكم القوم في الزريبة
    الخضراء
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  7. ابو ذر العربي1 يناير 2012 8:35 ص

    كل عام وانتم شهداء على الحق وبالحق وفي سبيل الحق
    وهذا عام جديد ان شاء الله يغاث فيه العراق وفلسطين والامة جميعها
    يرفلون بثياب النصر والعزة والمنعه
    ويكون سنة وسنوات عجاف على اولئك القوم الذين استباحوا دماء العرب والمسلمين بدون وجه حق فهم اهل الفتنة النائمة التي ايقظوها واشعلوا نيرانها والذين سيحرقون بها انشاء الله
    وسلام على القوم المجاهدين الصابرين الذين يشعلون نور الحق المبين في هذه الظلمة التي غشيت هذه الارض
    وانشاء الله وبعون الله انهم منتصرون
    ورحمة الله على الشهداء الاحياء الاكرم منا جميعا وان شاء الله انا بهم لاحقين
    وبهم فخورين
    وسلام على المرسلين واصحاب الرساله
    المجاهدين الى يوم النصر المبين
    اخي مصطفى تحية لك ولكني اردت ان اؤكد مؤكدا وانت اكثر مني دراية باللغة
    ولكم تحياتي

    ردحذف
  8. بسم الله الرجمن الرحيم
    السلام عليكم
    اقف واصفق إحتراما لك اختي عشتار على هذا المقال الساخر الرائع .
    نحن نحتاج لمثل هذه الأقلام لبث الوعي بين افراد مجتمعنا الكبير ، فالوعي بما يحدث هو جزء من الحرية ، ولا حرية بدون وعي مستقل للفرد يستطيع ان يحدد فيها اهدافه . اما اللعنة العشتارية فأنا إن شاء الله في حفظ الله منها ، وذلك لنقلي لمقالاتك الرائعة في برنامج البالتوك بإمانة كما هي وخاصة الغرف العراقية الحوارية السياسية .
    بارك الله في قلمك .
    سلطان

    ردحذف
  9. عيوني سلطان .. خليك گاعد ماكو داعي توگف. الدنيا باردة.شكرا على امانتك والله يبعد عنك كل اشكال اللعنات. لو ذهبت الى جانب المدونة الايمن تجد ملفات منها (كوميديا) وفيها الكثير من هذه المواضيع الساخرة التي نشرتها هنا منذ 2008. تحياتي وكل عام وانت وجميع القراء بخير.

    ردحذف
  10. ابداع في ابداع يا عشتار

    شباب العراق للاحصاء

    ردحذف
  11. شكرا عمار من شباب العراق للاحصاء. كل عام وانتم بخير.

    ردحذف
  12. بس دا اتخيل حال المسكين صالح المطلك من يخلص الاجتماع سلون راح يشيلون اللاصق من على فمه و شواربه الكثه تحت هذا الشريط...يا شماته ابله حمديه الحفافه بيك يا صالح

    ردحذف