Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

12‏/10‏/2011

فيلم ايراني أو أمريكي أو سعودي؟

العالم مخبوص بالمخطط الايراني، لاغتيال السفير السعودي في واشنطن.  جمعت الاخبار وسوف اتفرغ لقراءتها. ولكنه على أية حال فيلم أكشن مثير. تقول ايران حاليا انها ستتقدم بشكوى ضد امريكا. 
وأقول لها : تقدموها لمن؟ الأفضل أن يتوقف الايرانيون لحظة للتفكير في المثل العربي "أكلت يوم أكل الثور الأبيض" .. كل من قدم العراق، لقمة سائغة لذئب الغابة عليه الآن أن يعض على اصابعه ويحثو التراب على رأسه.

هناك 5 تعليقات:

  1. ابوذر العربي13 أكتوبر 2011 4:57 ص

    هذه دماء العراقيين الطاهرة التي سفكت واستبيحت من قبل كل الذين تامروا على العراق
    هذه الارواح البشرية التي قتلت تسال الايرانيين وتسال العرب وتسال الغرب وتسال كل من كان له يد في ما حدث للعراق
    "باي ذنب قتلت "
    لقد جاء الدور على كل من ساهم في القتل ولو بكلمة او موقف اوسكوت عن قول الحق
    لقد جاءكم الدور في الحياة الدنيا فما ذا ستقولون لله يوم القيامة؟
    ان الله يمهل ولا يهمل
    وشكرا

    ردحذف
  2. (ويشف صدور قوم مؤمنين)
    عشتار منتظر تدويناتج.

    ردحذف
  3. ابو احمد العزاوي13 أكتوبر 2011 1:42 م

    الاخت الفاضلة عشتار ...
    اقول رحمة الله على حليبك الطاهر لانك قلتي ما كنت اقوله طوال ثمان سنوات من الاحتلال البغيض للعراق وكيف قدم (الاشقاء)كلهم بلا استثناء وقبلهم افعى الشر ايران وملاليهم ,قدموا بكل ما اوتوا من قوة ومال الدعم للذئب الاجرب الامريكي وكل انواع التسهيلات واعلنها صراحة احد نواب الرئيس الايراني السابق خاتمي حين قال لم تكن لامريكا القوة والقدرة على احتلال العراق لولا الدعم الذي قدمته جمهورية ايران ((الاسلامية )) وهذا ماكرره بشار الاسد قبل ايام حين قال نفس الشيء ناهيكم عن الدعم اللوجستي والمادي الذي قدمه (رجل موزة )لعنه الله , وماقدمه سفلة الكويت للاحتلال من دعم يرقى الى مستوى العهر والقوادة ,وعذرا احبائي لهذه المفردة ... بسم الله الرحمن الرحيم...(اولئك الذين ليس لهم في الاخرة الا النار وحبط ماصنعوا فيها وباطل ماكانوا يعملون )هود ..صدق الله العظيم .

    ردحذف
  4. العزيزة عشتار تحية و سلام رغم أن ايران دولة مجرمة بحق العراق و العراقيين و بحق عدد من دول المنطقة الا أنها دولة ذكية و خبيثة و تجيد المحافظة على ثيرانها البيضاء و ليس مثل بعض ساستنا نحن العرب الذين غالباً ما يحفظون الامثال و لكن لايطبقونها. ايران ستدافع عن ثيرانها في لبنان و في سوريا و لا يمكن أن تتركهم وحدهم كما انهم لايمكن أن يتركوها وحدها فيما تفنن بعض العرب في التملق للاجنبي امريكي كان او اسرائيلي او ايراني او تركي و تقديم اهله و اخوته قرابين عند اقدامهم. ايران لن تذهب يوما الى مجلس الامن لتطلب منه التدخل في سوريا او لبنان او في غير ذلك فيما تسابق العرب للطلب من الاجنبي بضرب العراق او ضرب ليبيا و مستعدين لتكرار ذلك الف مرة. ايران ستكون بمنأى عن المشاكل لزمن طويل لانها تخيف العرب و تبقيهم راكعين عند اقدام الامريكان و الصهاينة و وجودها سيجعل الجميع و بشكل عملي لاهثين في طلب ود و رضا الامريكان و الصهاينة على امل ان تنجيهم من النفوذ و السيطرة الايرانية

    ردحذف
  5. فيلم ابتزازي باهت
    مهما كان موقفنا فإيران ليست بهذه السذاجة ولن تعدم أدواتهاالبشريّة العربية التي ستتكفل بما تريده بعيداً عن إقحام نفسها بهذه العلنيّة الغبية .
    ننتظر تقصّي النبيهة عشتار، وننتظر أيضاً الثمن المطلوب من السعودية مقابل هذه الحبكة الهزيلة .
    تحياتي. نادر نادر .

    ردحذف