Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

26‏/10‏/2011

نظريتي كانت صحيحة: عملية قتل القذافي قامت بها قوات خاصة للناتو

بقلم: عشتار العراقية
كتبت لكم سابقا عن نظريتي حول مشاركة القوات الخاصة التابعة للناتو بأسر العقيد القذافي وتسليمه للميليشيات  الليبية. هنا (ربما اعتقل من قبل القوات الخاصة الأمريكية او غيرها، ثم سلم الى الغوغاء لقتله باعتبار انه مات على أيدي شعبه) . والآن يكتب مارتن إقبال في موقع هنا، أن عملية قتل القذافي كانت عملية قام بها الناتو من ألفها الى يائها، ولتعزيز نظريته ينقل عن موقع ديبكا الاستخباراتي (الاسرائيلي) مقطعا من  تقرير في ديبكا بعنوان (بعد المساعدة في قتل القذافي، يستعد الناتو لانهاء مهمة ليبيا) وتكشف ديبكا ان المصادر العسكرية تشير الى ان القذافي اعتقل وقتل من قبل القوات الخاصة في الناتو. وتقول مصادر عسكرية لموقع دبكا ان المؤشرات كلها تؤدي الى ان وحدة قوات خاصة تابعة للناتو (غير معروف جنسيتها) عثرت واعتقلت القذافي في منطقة سرت.
ويبدو انهم اطلقوا عليه النار في ساقيه لئلا يمشي بعيدا ثم أبلغوا ميليشيا مصراتية حول مكانه. والناتو كان يستهدف أمرين : الاول الا يعلن أن  لديه قوات ارضية في موقع القتال لأن ذلك يكون انتهاكا لتفويض الامم المتحدة. والثاني هو اعطاء الثوار الليبيين نصرا معنويا- خاصة بعد فشلهم في معركة السيطرة على مدينة سرت.
الجديد الذي أتى به مارتن إقبال هو قوله "من المعروف ان القوات الخاصة القطرية لها علاقات ممتدة مع القوات الخاصة البريطانية (ساس) ترجع الى 20 سنة. والقوات الخاصة القطرية مشاركة مع عملية (فجر عروس البحر) في ليبيا، وقيام الناتو بالاستعانة بالقوات القطرية يسمح بأمرين : اولهما تقليل الخسائر الغربية وثانيهما - شكلهم العربي يسمح لهم بالتظاهر بأنهم ليبيون."(انظر المتابعة المهمة هنا: رئيس الاركان القطري يؤكد مشاركة مئات من القوات الخاصة القطرية)

 في رابط الموقع الذي كتب فيه إقبال هذه المقالة ، هناك تعليقان مهمان جدا من شخص يبدو انه مطلع، وقدم معلومات مهمة ، سوف اترجمها لكم في وقت لاحق. ولكنها تدور حول ان عملية قتل القذافي هي (دبلوماسية بحتة) اشتركت فيها هيلاري كلنتون وتوني بلير الذي هاتف القذافي وطلب منه الخروج من سرت الى مكان آخر وضمن له حمايته واعطاه برهانا - اشترطه القذافي - على ان  ابنه المعتصم معتقل وحي (ربما الفيلم الذي عرض عن المعتصم وهو يدخن ويشرب الماء) وقتل بعد الفيلم، فلما خرج القذافي حسب الوعد في قافلة ، جرى ما جرى. وهذه نظرية جديدة ، وقائلها لديه معلومات مهمة اخرى.

هناك 11 تعليقًا:

  1. هممم نظريه معقوله

    ردحذف
  2. ليس غريبا ان يكون بلير بهذا المستوى من النذالة. ولكن الغريب ان يثق القذافي في بلير بعد كل ما قيل عن نذالته.

    تحياتي
    أمير المدمنين

    ردحذف
  3. جياد التميمي26 أكتوبر، 2011 11:50 م

    http://www.youtube.com/watch?v=5EoIiL2nRMI&feature=related

    هذا فديو جديد قيل إنه لموقع المعركة الأخيرة حيث قتل القذافي و جنوده .

    ردحذف
  4. لاادري، اشعر انهم بهذا يحاولون انتزاع صفه المقاوم من القذافي او على القليله هنالك خطأ ما!!
    وثانياً ظهر القذافي في اول فيلم، وهو يمسح الدماء عن وجه باستغراب ويقول"شن فيه؟؟ وكانه لايعرف مايحصل؟!!
    هل يمكن للقذافي ان يثق بالغرب وهو الفاقد ثقته بالعرب؟؟

    ردحذف
  5. ربما تكون هذه النظريه صحيحه , فقد ظهر قبل قليل لقاء في الجزيرة مع سالم جحا قائد كتيبة مصراتة قال فيه: عندما تم الاستيلاء على حوالي نصف الحي رقم 2 بعد معارك عنيفه خرج رتل من السيارات باتجاه الغرب ولكننه جوبه بنيران المسلحين مما جعله يغير اتجاهه نحو الشرق وخلال ذلك تم القصف من الناتو على حوالي ثلاث سيارات (وهو يدعي انه حتى هذه اللحظه لم يكن يعلم بوجود القذافي فيها وانما نجله المعتصم وبعض الشخصيات المهمه )فهرب القذافي من السياره ولم يكن مصابا الا بخدش في وجهه الى الماسوره المزعومه ولم يكن المسلحيين يعلموا بمكانه حتى وصلوا الى الانبوب فصرخ احد الذين كانوا مع القذافي ( القذافي هنا) ولما دخل المسلحين وجدوه مصابا في الرأس والصدر وكان يشهر مسدسه في وجوههم القذره ويضع اصبعه على الزناد فطالبوه بابعاد المسدس وحينها هجموا عليه , وهنا سأله المذيع : هل كان يحمل المسدس الذهبي ؟ فقال : لا كان مسدس فضي . ثم تم نقله بسيارة اسعاف الى مصراته لعلاجه (غريب وهل سيارة البيك آب اسعاف وهل تلك التصرفات الهمجيه الخسيسه تصرفات مسعفين ؟ ) الا انه قتل في الطريق بسبب حماسه الثوار ولم يكن ذلك بأمر من القياده . ولم يأتي على ذكر كيفية اعتقال المعتصم

    ردحذف
  6. (ربما الفيلم الذي عرض عن المعتصم وهو يدخن ويشرب الماء) وقد ظهر مقطع مطول للمعتصم رحمه الله يتحدث مع الثوار وقد وعدوه بالعلاج قبل مقتله اليك الرابط http://www.youtube.com/watch?v=PwW-TnkAsMc . ومقطع يظهره فاقدا للوعي بعد اسره http://www.youtube.com/watch?v=HPA1QTC9BLs

    ردحذف
  7. لو صح ذلك فهو من اكبر الادلة على غباء القذافى ويستحق يحدث له ما حدث اذا كيف يثق فى عدوه ويصدقه
    ويثبت ايضا ان القذافى لا خبرة له فى الحروب وتذكرون انه سلم جمي اسلحته الكيماوية فى 2003 على ما اعتقد على سفينة كى يثبت للغرب ان بلاده خالية من الاسلحة النووية والكيماوية معتقدا ان الغرب سيرضى عنه بذلك ونظرات القذافى الحائرة التى ظهر فيها بالفيلم الذى قتل فيه تدل على انه كان يتلفت يمينا ويسارا غير مصدق ما حدث (خانه بلير) وضحك عليه
    هذا دليل دليل على غباء وحمق هذا الرجل ان صحت رواية بلير

    ردحذف
  8. وهذا رابط لمقالة تنحو نفس المنحى....

    http://syriamore.com/fullnews.php?news_id=17998

    ردحذف
  9. هذا فيديو لقاء سالم جحا http://www.youtube.com/watch?v=yKqazMnSuO4

    ردحذف
  10. خبير روسي: معمر القذافي مازال حيا ومن قتل شبيهه يدعي "احميد"

    http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2011/10/27/207871.html?wvtm_source=mailinglist

    ردحذف
  11. اخي كلنا جنود

    بعد اغتيال كل قائد له شعبية وسط جزء من شعبه، تخرج مثل هذه الاساطير.

    عبد الكريم قاسم: لم يمت ، رآه الناس يمشي على الجانب الآخر من النهر (طلعت الاشاعة بعد إظهار جثته على التلفزيون)

    صدام حسين: من أعدم شخص آخر بديل.(طلع في الاسواق كتاب بهذا المعنى)

    والآن القذافي.

    وهذه نتيجة اما دعاية للبلبلة واما ان الانصار والمؤيدين لا يريدون تصديق ان زعيمهم قد رحل.

    ردحذف