Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

31‏/10‏/2011

انتحار مترجم عراقي في أمريكا أرض الأحلام


ترجمة عشتار العراقية
 التقرير الأصلي هنا
ديار البياتي شاب عراقي عملا مترجما لقوات الاحتلال من خلال شركة المرتزقة تيتان
في 2006 وبعد عشرات من مهام الترجمة مع جيش الاحتلال في العراق قيل في الاخبار انها 200 مهمة وفي اخرى انها 400 ضربت القافلة عبوة ناسفة وفقد ديار ساقيه وشلت يده اليمنى. عولج في الاردن ثم حصل وحده دون عائلته على لجوء في الولايات المتحدة حيث استقر في سولت ليك سيتي واجريت له عدة عمليات، وكان يتمنى ان يحصل على اطراف صناعية ولكن يبدو ان اصابته كانت تمنع استخدام الاطراف وهكذا انتهى الى كرسي متحرك. مات في الشهر الماضي من (جرعة زائدة من الدواء اخذها بدون قصد) مع ان الخبر يقول انه كان قد زار امرأة كان يحبها في (فينكس) ويبدو انها رفضته وعاد محبطا وانعزل عن الناس. العبرة في القصة ان امه في بغداد ارادت استقدام جثمانه ليدفن في العراق، وهكذا اخذ معارفه يجمعون له تبرعات من هنا ومن هناك ليتمكنوا من شحنه الى وطنه الذي خانه طمعا في الحلم الامريكي. العبرة هي: ان امريكا ليس لديها النخوة ولا الشعور بالفضل لشاب فقد اوصاله وحياته من اجلها بحيث تضعه على طائرة عسكرية من الطائرات الرايحة جاية بين العراق وامريكا بدلا من استجداء الناس للتبرع. هذه آخرة خدمة أمريكا.

هناك 8 تعليقات:

  1. وهكذا ستفعل امريكا مع كل من تعاون معها ضد بنى جلدته وانظروا ماذا فعلت امريكا واليهود مع عملائهم العرب من بن على الى مبارك الى الخ
    امريكا ليس لها اصدقاء لانها نظام ابليسى شيطانى ولسوف يحدث للخائن احمد الجلبى والمالوكى والطلى بانى والبرازانى والصدر ومن على شاكلتهم اسوء من هذا

    ردحذف
  2. العزيزة عشتار التحايا و السلام المتواصل أبداً إاليك و إلى كل الأخوة و الأخوات في غارنا الجميل العزيز. احترامي و تقديري للأخ كلنا جنود. إن السيد ديار البياتي الذي نسأل الله له و لنا جميعاً الرحمة و المغفرة و نتمنى لأسرته الهداية و المواساة يمثل بقصته الحزينة هذه مأساة بعض الشباب الضائع في امتنا. لقد خسر العراق شاباً و كفاءة ترعرت في ربوعه سنين طويلة و نهلت من خيره و علمه و خبرات أهله و لكن و يا للأسف امتص خيرها و ثمرتها في النهاية عدو مجرم ثم ألقاها ككومة من المخلفات. بالتأكيد ديار أجرم بحق نفسه و بلده بكل المقاييس و نال ما نال و لكن يبقى السؤال الهام هل قصر أحد منا نحن أهله في الانتباه و التصدي لمصادر انحرافه و تشجيعه على العودة إلى الطريق القويم بدل ضياعه و خسارة الأرواح و الأموال. الحرب الفكرية و الثقافية و الأعلامية ركن اساسي و عنصر هام جداً في هذه المسألة ، و إن التفكير بكيفية إيقاف هذا النزيف الوطني لابد أن يكون هدف لنا جميعاً

    ردحذف
  3. نقطة مهمة للغاية أشرت اليها اخي ابويحيى، وهذا دأبك دوما، حين تثري الحديث بالتقاطات مهمة.

    ردحذف
  4. استاذي الفاضل المحترم مصطفى كامل. إن وجودي في هذا المحراب الثقافي مع اساتذة أمثالكم و بقية الأساتذة و الأخوان الأعزاء هو ما يشحذ الهمة و يقدح الفكر و الحمد لله على ذلك. تحياتي و محبتي و إعتزازي و تقديري.

    ردحذف
  5. الحمد لله الذي جمع نخبة خيرة في هذا الغار الفسيح، تلتقي على الفضائل والقيم العالية، وتتحاور بأفضل طرق الحوار المتحضر.
    والشكر موصول لسيدة الغار... التي جعلت من قرائها محررين أصيلين في الموضوعات المنشورة.
    صدقني اخي ابا يحيى، انا اشعر اننا اسرة واحدة تجمعنا رفقة صادقة والتزام عالي بالمسؤولية الاخلاقية الوطنية والقومية، وافتقد رفقتكم الرائعة اذا غاب احدنا عن ترك بصماته في غار عشتار الرائع.

    ردحذف
  6. السلام عليكم... مرحبا ايها الخوة الافاضل والقائمين على هذا الغار.. تحيه طيبه... ارجو التفضل باجابتي لبعض التساؤلات ...نحن في العراق وكل شي مباح فيه حتى حرمة النفس الميته مباحه من قبلكم فمن سمح لكم بنشر هذه القصه عن شاب رحل الي كنف ربه؟؟ هل تم الموافقه من قبل ذويه على نشر قصه لم تكتمل اطرافها لديكم؟؟ ولم تتبينو صحه القول فيه؟؟ ارجو عندما تقومون بنقل خبر عن شخص ما ان تدقوو في التفاصيل وتصلو الى الحقيقه لتنشرها حفاظا منا ومراعاة لمشاعر اهله وصدق كلمتكم وان كان المصدر قد يقال عنه موثوق فيه... هذه وجهة نظري وارجو منكم سعة الصدر واتساعه.....تحيتي..

    ردحذف
  7. أخي غير معرف
    نحن لا نعرف المنتحر ولم نسع الى السؤال عنه لدى معارفه واسرته ولم ننقب وراءه، ولكن صورته واسمه وقصته كلها موجودة على الانترنيت في مصادر امريكية وكل الذي قمنا به هو ترجمة المقالة، فإذا كانت لك شكوى او عتب او توبيخ ، ارجو ارساله الى من نشر قصته اولا والى المراسلين الذين التقوا بأصدقائه وكتبوا عنه وحصلوا على صورته واسمه الخ. وقد وضعت لكم المصدر في اعلى المقالة. فإذا احببت مراسلتهم وسؤالهم هذا السؤال حول حرمة النفس الميتة. وعسى الله يغفر له ماتقدم وماتأخر من ذنوبه. وكما تلاحظ فقد كانت التعليقات متعاطفة معه، مستخلصة العبر. ونحن ننشر قصص نهايات المترجمين مع الاحتلال من اجل عبرها وعظتها. شكرا لرسالتك، مع تحياتي.

    ردحذف
  8. متابعة مع غير معرف

    ومع ذلك ، اذا كان لك رواية اخرى لقصة انتحاره، ارجو ارسالها، ولو انها لن تغير من حقيقة ثابتة، وهي أنه عمل مع المحتلين الغزاة. وهي أهم ما في القصة وليس طريقة وفاته.

    ردحذف