Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

5‏/10‏/2011

قائمة الطعام في مطعم الغابة !!

وصلتني هذه النكتة بالبريد وقد ترجمتها على عجالة .
واحد من آكلي لحوم البشر كان يتمشى في الغابة حين وصل الى مطعم يديره واحد من قومه. ولما كان الرجل قد بدأ يشعر بالجوع فقد دخل المطعم وتناول قائمة الطعام واستعرضها بعينيه:

سائح  5 دولارات
مبشر مسلوق 10 دولارات
مستشكف مقلي 15 دولار
ديمقراطي مطبوخ او جمهوري مشوي 100 دولار
استدعى الزبون النادل وسأله "لماذا هذا السعر العالي للسياسيين؟"
أجاب النادل "هل جربت من قبل أن تنظف  سياسيا؟ انهم يطفحون بالقذارة ، وعليك ان تقضي النهار كله في تنظيفهم."

هناك 6 تعليقات:

  1. جياد التميمي6 أكتوبر 2011 12:45 ص

    نكتة معبرة و دقيقة جدا ..

    بس مدري الصورة كانت مصاحبة للنكتة ؟

    لأن الصورة تطفح بالتميز ضد " السود " المنتهكة حقوقهم و المنهوبة ثرواتهم من قبل " البيض " السائحين و المبشرين و المستكشفين و السياسيين .. !

    هكذا رأيتها .

    ردحذف
  2. الصورة انا التي اخترتها من كوكل. وهل رأيت في حياتك صورة لآكل لحوم بشر ابيض؟ طبعا كل هذه الصور فيها تمييز وفيها عنصرية ولكن هذه هي الموجودة. هسة لا تثخنها، نكتة وفاتت، راح تكلبها سياسة؟ ذكرتني بأمي الله يرحمها - ولك طول العمر، كانت امرأة عملية جدا وتفكر بشكل عملي وعلمي (كانت مدرسة رياضيات) وعقلاني، وكنا حين نحكي لها نكتة ، لا تضحك وانما تفكر قليلا ثم تقول : كيف يكون .. ؟ وتبدأ في مناقشة (لاعقلانية النكتة) فتقلب الضحك الى مناقشة علمية، مما يدفعنا الى الجنون . ربما لهذا انا خائبة في الرياضيات والحساب وكل المسائل العلمية. المصيبة انها كانت معلمتي في المدرسة وكانت تسقطني في الحساب، ومرة جعلتني اعيد السنة بسبب سقوطي في درسها. قالت تفسيرا لذلك "خليها تتأسس احسن" شايفين هيجي شي بحياتكم؟

    ردحذف
  3. من الردود على النكتة نستشف أمر أخر .. نظرة الناس تختلف على أمر واحد .. كل يراه بحسب ميوله الفكرية أو إتجاهه المهني .. أجد في الرد الاول تفسير شخص له علاقة بالقانون .. أما ردك يعكس نظرة صحفي .. و يمكن لو كان هنا قصاب كان رد عليك و قال طبعا لحم الانسان الاسود قاسي و يكتشف إنك لا دراية لك بجودة اللحوم و يمكن تشوين الصقر ..:)) .. ذكرني هذا الموضوع برحلة قبل فترة .. لأول مرة تقطع الطائرة و هي بإتجاه وجهتها العراق من شماله الى جنوبه و في وضح النهار .. تبادلنا أنا و الوالدة المقاعد قرب الشباك لنتأمل العراق من الجو .. و عند الوصول لوجهتنا حدثنا بعضنا بإنطباعاتنا و بماذا كنا نفكر و نحن نرى نمر فوق بلدناالعراق و تضاريسه .. المشاعر تقاربت و الرؤيا و التفكير إختلف .. الشئ الاخرالذي لفت إنتباهي .. الخارطة في الطائرة لم يذكر بها إسم العراق كما يذكر كل بلد مررنا من فوقه .. بل كانت التسمية أرض الرافدين بالعربي و الانجليزي .. توقفت عند ذلك و تذكرت الفرق بين البيف و كاو ميت و الامب و شيب ميت .. و التسميات و تأثيراتها!!

    بنت البلد

    ردحذف
  4. ماذا كانت هوية الطائرة يا بنت البلد التي لم تذكر في خريطتها اسم العراق؟

    ردحذف
  5. عربية..أحد شركات طيران الأمة العربية يا عشتار ..!!

    ردحذف
  6. جياد التميمي6 أكتوبر 2011 11:14 م

    رحم الله و الديج و والدينه و موتى المسلمين أجمعين .

    تفكير كلش منطقي من الوالدة الله يرحمها علمود هيجي صرت عشتار العراقية ... عرفنا السر .. مو ؟

    ***
    آني غالبا ما أضحك من النكت . و دائما لا أتقن قولها و حفظها .

    بس هاي مو نكتة ... نكتة .. هي مفارقة .. بسمار سياسي .

    ردحذف