Google+ Followers

"المدونة محمية بميثاق الشرف. أرجو الإشارة الى اسم (غار عشتار) والكاتبة (عشتار العراقية) عند إعادة النشر"

15‏/10‏/2011

من كتب سيناريو فيلم "قتل السفير السعودي في واشنطن"؟ - 3

الحلقة الثانية هنا
تحقيق (وترجمة) عشتار العراقية
المحادثات المسجلة
يثير صاحب موقع (العجلة الفارغة Emptywheel) مسألة مهمة وهي ان المحادثات بين منصور والمخبر في بداية التعارف او الاتفاقات او اللقاءات لم يسجلها هذا الاخير، وانما سجل فقط المحادثات التي فيها ذكر للأجرة والقتل وطريقة القتل الخ. اي اننا لا نعرف اذا كانت اصلا الفكرة هي ايحاء من  المخبر كما يفعل كل عناصر الاف بي آي الذين استدرجوا الاغرار من المسلمين لايقاعهم في افخاخ ، ويصل الاستدراج الى تدبير القنابل (المزيفة) وغير ذلك حتى يمسك  الغرير متلبسا بجرم ارهاب. وقد كتبنا كثيرا عن هؤلاء في الغار.
كما اننا لا نعرف ماذا كان الحديث الأولي وعن اي شيء جرى الاتفاق. ربما لا يكون عن خطف او قتل شخص مطلقا. وانما عن شراء سيارة او عقار او شحنة مخدرات.
لأن هذا ماكان فعلا يدور في بعض المكالمات: سيارة شيفروليه ودهان عقار قبل تسليمه، واحيانا يجري الحديث عن بضاعة. ولكن المحقق في ملف القضية كان يفسر بقوله (حسب خبرتي ومعلوماتي : الشيفروليه تشير الى السفير السعودي والمبنى الى العملية)  ولكن لماذا لا يكون الأغبر منصور اتفق مع قريبه في ايران على شراء منزل وسيارة في المكسيك؟ خاصة انه كما بينا في الحديث عن شخصيته كان في ضائقة مالية وانه فقد عمله وزوجته ويفكر في العودة الى ايران حيث لديه عائد مادي من عقارات تصل الى مليونين. لنفترض ان قريبه اغراه في ان يشتري عقارا في المكسيك؟ او يقيم اي بزنس بشراكته هناك؟ أو كما اقترح أحد المعلقين في احد المواقع ان تكون القضية هي شراء شحنة مخدرات، خاصة أن ايران اصبحت طريقا لنقل المخدرات من أفغانستان الى بقية دول العالم. هنا يستقيم فهم الحوارات التالية، وربما يستقيم وجود واحد له علاقة بعصابات تهريب المخدرات والذي كما يبدو من بعض الحوارات انه يقوم بدور السمسار ويتحدث عن مبالغ من المال له، يمكننا ان نفهم الحوار على هذا الاساس.
 
الحوارات التالية من موقع (العجلة الفارغة) التي ذكرناه في البداية.

في يوم 14 تموز 2011 يلتقي منصور والمخبر والمقابلة مسجلة وهي ليس فيها ذكر لقتل بدلا من خطف
الحوار مأخوذ من ملف القضية وبين القوسين اضافات من المحقق لتيسير فهم الحوار بالنسبة للقضية حسبما يريد توجيهها:

(عصابة لوس زيتاس سوف تحتاح الى) على الاقل اربعة رجال
(المخبر كان) يتحدث الى احد الرجال
(المخبر سوف) يأخذ واحدا ونصف من اجل السعودية
(قال المخبر انه سوف ) يمضي ويشتغل على السعودي ويحصل على كل المعلومات التي نقدر عليها
(المخبر يقول) انت تريد فقط الرجل الرئيسي
(منصور يقول انه يريد فقط) السفير
(المخبر يطلب من منصور ان يحول الفلوس الى ) رقم حساب
(منصور يقول ) الفلوس هي (في؟) ايران .. (الشخص 1) قال انها لديه هناك
(منصور يقول الشخص 1 استلم) النقود في الساعة التاسعة في الصباح
(منصور يقول) الفلوس هي مائة الف (ولكني سأضطر الى ) ارسال مائة .. عشرة الاف ، عشرة الاف ، ثم الف. لااريد ان ارسل الى شخص واحد . مرة واحدة.
(منصور يقول ان ابن عمه عبدالرضا شاهلاي) مطلوب في امريكا (كان) جنرالا كبيرا في الجيش يعمل في الخارح. في بلاد اخرى للحكومة الايرانية (وظهر منذ فترة) على السي إن إن
(المخبر يقول) سوف نبدأ في (يستخدم تعبير doing the guy)
(تعليقي: وهذا التعبير يعني في الدارج الامريكي : قتل - ضرب - سرقة - تقليد - ممارسة الجنس - اقامة حفلة- تعاطي المخدرات -  وعشرات المعاني الاخرى.)
 (تعليق مني: ماذا نفهم من هذا ؟ ومادخل الاشادة بابن عمه في سياق هذا الكلام؟  وماذا نفهم من ارسال النقود متجزئة الى اكثر من شخص؟ اليس المفروض ان المخبر هو الوسيط الذي سوف يستلم ؟)
++
محادثة اخرى في 17 تموز . يلتقي الاثنان، هنا يقول منصور شيئا يوحي بأن العملية اصبحت القتل وليس الخطف، كما ان هنا كلام عن (ضمان المال) ثم يوحي ملف الدعوى ان المخبر طلب من منصور يوم 28 آب ان يضمن المال بارسال شخص الى المكسيك كما لاحظ الاشارة الى "هؤلاء الناس " (يقصد حسب ايحاء المحقق المتآمرين معه من فيلق القدس) يدفعون للحكومة ، والتي يفسرها عنصر الاف بي آي ان الحكومة هي التي تدفع لهم.

المخبر : رجلي هناك .. انه في واشنطن
المخبر : عندي هذا على الكومبيوتر .. هل هو نفس الشخص هنا؟
منصور : نعم هو
(المخبر: السفير لديه) ثمانية الى سبعة اشخاص حماية حوله .. انه يخرج ويتناول الطعام مرتين في الاسبوع في مطعم. رجلي هناك . يقوم بالمراقبة.
المخبر : لا ادري مايريد ابن عمك بالضبط مني ان افعله
(ملف الدعوى يبين ان هناك  حوارا آخر سبق الجملة التالية )
منصور: يريدك ان تقتل هذا الرجل.
(ملاحظة مني: لماذا حذف المحققون الحوار السابق على هذه الجملة ؟ هل هي تتعلق بنفس الشخص؟ السفير؟ هل اشار له على الكومبيوتر للسفير ام شخص آخر؟)
هل الكلمة التي استخدمها (kill)
هل استخدم كلمة (you) ?
على  افتراض انه قال
he wants to kill this guy
المعنى سيتبدل اساسا.
لو كانت الكلمة do وليس kill
لربما اختلف المعنى. ومن الواضح ان الحوار هذا يتم توجيهه وادارته  من اجل تقديم دليل على نية القتل

المخبر: سيكون هناك ناس امريكان .. في المطعم. تريدني ان افعلها خارجه او داخل المطعم؟
منصور: لا يهم كيف تفعلها. اقصد، اذا فعلتها وهو وحده ، القتلة تكون افضل . ولكن .. احيانا انت تعلم لاخيار لديك . صحيح؟
منصور يقول "انه يستطيع ضمان المال. المال قادم.
منصور: هذه سياسة . اوكي .. انها ليست ، آآ .. مسألة شخصية. هذه سياسة، فهؤلاء الناس يدفعون لهذه الحكومة ... (شهلاي) لديه ، لديه الحكومة وراءه.. انه لا يدفع من جيبه.
(ماذا يعني الناس يدفعون لهذه الحكومة ؟ أي ناس؟ واي حكومة ؟ )
المخبر (يعطي لمنصور) رقم الحساب .. في (بنك امريكي) ورقم التحويل الامريكي .
منصور : اقول ل(شهلاي) اعطني فقط 15 اخرى .. في اليوم التالي يرسلون رجلا ، كما تعلم ، هذا يناسبه. انه مثل كولونيل ، ذلك الرجل.
المخبر: هل هذا الكولونيل .. جاءك بالمال؟
منصور : نعم يارجل. فتح الباب لي ، الكولونيل، جاء بالظرف ، وضع الظرف امامي .
منصور : يريدون انهاء ذلك الرجل ، اذا راح معه مائة، الى الجحيم (استخدم الكلمة التي تبدأ بحرف F)
المخبر: سوف افجره او اطلق عليه الرصاص كما تريد.
منصور: نعم لا يهم .. السهل بالنسبة لك. الممكن بالنسبة لك
منصور: دعها (يقصد القنبلة) تضرب المطعم. اذا استطعت عملها في الخارج ليكن. اذا لم تستطع، المطعم . اضربه. لابأس.
المخبر (هناك) من مائة ، مائة وخمسين ((و) مبان على الجانبين (و) سيناتورات
منصور: ليس مهما . لامشكلة.
++
مكالمة هاتفية في 2 ايلول مسجلة

منصور : هل تقومون بصبغ المبنى حاليا؟
المخبر: مازلنا نقوم بذلك
منصور: حالما نقوم بهذا (الجملة بالانجليزي  once we do this one قد تعني أيضا حالما نقتل هذا )  فسوف  تكون مثل  .. ان يكون لديك رقم خزنة .
منصور: اول ماتفتح الباب. هذه هي. تعرف ما اقصد؟ لن يكون عليك القلق من اي شيء

12 ايلول
منصور والمخبر يتحدثان على الهاتف في محادثة مسجلة
منصور : الرقم سيبقى نفسه .. واحد ونصف
منصور: الرقم الذي عملناه
منصور (يقول انه يستطيع) الاستعداد للاثنين .. ولكننا نحتاج على الاقل لواحد منهما.
منصور (يقول اذا المخبر خلص) على الاقل واحد.. سوف ارسل اليك الرصيد
منصور : اول واحد يريدونه للتجربة
(ماذا لو كان الحديث عن شراء عقارات، بدلا من عقارين ، يحتاج واحدا على الأقل على سبيل التجربة (في التعامل)

20 ايلول
منصور والمخبر يتحدثان في مكالمة هاتفية مسجلة
المخبر: انا جاهز لل.. للشيء، لصباغة البيت .. ولكني احتاج الى ، احتاج ، اما احتاجك انت او نصف الشيك الذي سوف نستلمه .. حتى استطيع المضي قدما .. و انتهي من العمل.
منصور: سوف اذهب الى هناك يومين ثلاثة ايام. سوف اكون هناك . لا تنتظرني . خلّص، ولكني سأكون هناك.

4 تشرين اول 2011 
في الحجز منصور يهاتف شكوري حسب طلب الاف بي آي الذين يسجلون المكالمة ويراقبوها. ومحادثات شكوري ومنصور مترجمة عن الفارسية .
شكوري: هل انت بخير ؟ صحتك جيدة ؟
منصور : نعم اردت أن ارى كيف حالك ولاقول لك اني بخير
شكوري: حسنا الحمد لله ، دمت سالما. كنت انتظر . ماهي الاخبار.. ماذا فعلت بخصوص المبنى؟

في 5 تشرين اول 
مكالمة هاتفية ثانية بين منصور وشكوري
منصور : اردت ان اقول لك ان الشيفورليه جاهزة . انها جاهزة . آه ، للانتهاء منها . ينبغي ان استمر اليس كذلك ؟
شكوري: نعم نعم نعم . تقصد انك سوف تشتري الكل؟
منصور: لا اعرف حاليا ولكنها جاهزة . اوكي؟
شكوري: اشترها اذن اشترها
منصور: اشتريها؟ اوكي.
شكوري: نعم اشتريها . كلها
منصور هذا الولد يريد بعض النقود ، يريد بعض المصاريف. ماذا تقول هل ينبغي ان نعطيه المزيد؟ يريد 50 اخرى
شكوري: معك ، كلا ، انت .. ذلك المبلغ لابأس. اعطه البقية . ينبغي ان يشتري السيارة لنا اولا
شكوري: اعملها بسرعة، الوقت تأخر . اشتريها لي واجلبها.

7 تشرين اول
منصور يكلم شكوري مرة اخرى يحاول الاف بي آي بدون جدوى ان يدفعوا شكوري لارسال اموال ليربطوا بشكل مباشر بينه والمال. لاحظوا التعليق الغريب الذي يوحي ان المخبر قد يعطي مبلغا اضافيا .
منصور : المكسيكي .. يلح على الشيء. انه يقول "اذا .. احتاج المال ، 50. لن اقوم بالعمل اذا لم تدفعوا، وكل شيء جاهز."
شكوري: لا اعرف . انت ضمنت بنفسك. طبعا اذا دفعنا فإننا سندفع لك . اوكي؟ اذا دفعها . لابأس ، واذا لم يدفعها ينبغي ان نجهز المائة (او) الخمسين. قل له
منصور: حسنا . نعم الان ماذا تقول؟ ماذا ينبغي ان افعل؟
شكوري: كم يطلب؟
منصور: لا ادري . انه يقول مثلا ، حسنا كيف ، انه يقول ، حسنا هذا مافكرت فيه، وهكذا لئلا تذهب المائة التي دفعناها الى الضياع. هذا هو السبب. من الجانب الاخر، دفعنا 100 وهذه ضائعة ايضا.
شكوري: حسنا ، نعم ، ولكن اذا اعطيت هذه ستذهب الى الضياع ايضا؟
منصور: هذا مايريده المكسيكي . ماذا افعل؟
شكوري: حسنا سوف اناقش الموضوع اليوم لارى مايقولون.
شكوري: انت قلت انك متأكد انهم يقولون هذا المقدار. لم نناقش هذا مع ذلك . نحن ، على اية حال، انه يحتاج لتسليمه لنا . اوكي؟
منصور: تمام. نعم نعم . افهم ماتقول.
شكوري: انت تضمن ذلك ؟
منصور : اضمن ذلك ولكن انهم ، انهم ليسوا اناسا عاديين.
شكوري: لقد قلتها بنفسك. انهم.. من وجهة نظرنا ، حين نستلم بضاعتنا ، نستلم بضاعتنا.. لقد ضمنا البقية. انت كنت ضامننا.
(هل هذا حديث عن قتل أو عن بضاعة وتسليم ومبالغ رايحة جاية؟)

تمعنوا في الحوارات واستنبطوا منها .. والى الحلقة الرابعة هنا

هناك 5 تعليقات:

  1. ابو احمد العزاوي15 أكتوبر، 2011 12:04 م

    الاخت عشتار ...
    ليسمن باب الدفاع عن الامريكان فاني لا اطيق حتى ذكر اسم امريكا ولا احب كل مايرتبط بها ولكن من باب الحرص على الوصول الى الحقائق الدامغة في السيناريو المعروض في هذه القضية ...لااستبعد اطلاقا اي تصرف او نشاط استخباري غير متزن من قبل الايرانيين ...ليس من باب شجاعتهم او ذكائهم الخارق بل تماما العكس ..فقد كشفت نشاطات محطة المخابرات الايرانية العائدة للسفارة الايرانية في بغداد حجم غبائهم وفقرهم الاستخباري فقد كانت كل خلفياتهم مكشوفة لرجالنا الابطال وكانت خيوط اللعبة بين اصابع جهاز مكافحتنا ...عموما كانت اخطائهم فضيعة وكانوا كثيرا مايقعون بالخطاء نتيجة سوء تقدير او دراسة او ماشابه ..بخصوص سؤالك الاخير فالاجابة عليه هو ممكن يكون الحوار حول احدى حلقات القضية او ماتسمى البضاعة فهي قد تشير اتفاق بين الاثنان لم يذكر في مراحل التحقيق لحد الان اوربما يكون من الاهمية بمكان لاتستحق الذكر ... الاطلاعات الايرانية متفوقة في امكانياتها المالية حيث رصدت لهامن قبل الحكومة الايرانية ميزانية مالية مفتوحة وبامكان مدير المحطة العملة بغطاء شرعي في سفارتهم من صرف اي مبالغ لمصادرهم وفق مايرتاءيه ذلك المسؤول ...لك تقديري واعتزازي .

    ردحذف
  2. [(المخبر يطلب من منصور ان يحول الفلوس الى ) رقم حساب]؟
    ([Narc told Arbabsiar to wire money to] an account number)؟
    من اين للقتلة المأجورين او عصابات تهريب المخدرات ان تقبض اتعابها بطريقة الـ ( واير ترانسفير)؟ لأن هذه الطريقة من شأنها فضح معلومات كلٌ من المرسل والمستقبل لو ارادت اي جهة امنية التوصل لها!

    ومن اين لهكذا ( تجار) البدء بالعمل قبل القبض على دفعة اولية (50 % كما نرى في أفلام هوليوود) على اقل تقدير؟ [(المخبر يقول) سوف نبدأ في (يستخدم تعبير doing the guy)]!

    عراق

    ردحذف
  3. ليس هذا فقط ياعراق ولكن، في تعليق لأحد الكتاب الأمريكان قال فيه : كيف يحول 100 الف من ايران وحسب قوانين مراقبة الارهاب في امريكا ، تبدأ السلطات في مراقبة أي مبلغ يحول الى امريكا (خاصة من الشرق الاوسط) يزيد على 10 الاف. يعني أن منصور بصفته امريكيا ويعيش منذ 30 سنة فيها واكيد بصفته له امتدادات في ايران واكيد يعرف شروط التحويل. كما ان المخابرات الايرانية بالتأكيد تعرف مثل هذه المعلومة، فلا يمكن ان تخاطر بتحويل مبلغ تعلم ان الحكومة الامريكية سوف تراقبه.

    ردحذف
  4. يقولون نكتة الغني مضحكة
    نفس الحال كذبة امريكا مصدقه
    كذب علني ومكشوف..

    ردحذف
  5. الحوارات فيها قدر كبير من الغموض واهم مافيها وجود اسم السفير وتردده
    على مطعم واحتمال مقتل اخرين اثناء تنفيذ العملية في المطعم, ثم ان
    المبالغ التي يجري الحديث عنها اكبر من سعر سيارة شيفروليه, شراء مبنى
    معقولة اما سيارة فلا.
    ثم ترد عبارة على لسان المتحدث من ايران: سأقول لهم. من المقصود بها, هل
    المسؤولين عن العملية في المخابرات الايرانية ام مستثمرين ممولين؟
    الغموض يفسر لصالح المتهم, وطبعا لا ابرئ ايران من ارتكاب الحماقات.

    ردحذف